سقوط الطغاة بأجنحة شمع النفاق..!
11-24-2014 11:24 AM



لا أدري أهي حاسة شم الإستشراف بلغة التحليل التي يهيجها ما يملاْ الجو السياسي العام عندنا من روائح النهايات التي تشبه بعضها في كثير من الأحيان ، أم أنها قراءة لسطور واضحة المعالم لا تخطئها حتى عين الشارع العريض رغم لهوه الأعشى في مشاغل حياته الطاحنة التي دفعه اليها جماعات هذا النظام ليعبثوا كيفما شاءوا في هذا الوطن التعيس !
في إحدى إجازاتي ربما في أوائل عام 1985 أو نحو ذلك ، كنت مع أستاذي الراحل رحمي محمد سليمان عليه الرحمة في منزله ليلاً نستمع الى الرئيس الأسبق جعفر محمد نميري رحمه الله وهو يتحدث الى الأمة من خلال ما سمي وقتها باللقاء الشهري .
لم يترك الرجل تهكماً ولا استفزازا او تحدِ إلا صبه في مسامع وعلى رؤوس الناس عبر التلفزيون الرسمي الوحيد الذي كان مسيطراً على العقول قبل إنطلاق الفضائيات التي أصبحت الآن متنفساً لها عما يكيله فوق وجه الحقيقة إعلام النفاق من رماد القول و يطمس به العيون من سواد الصور !
ختم نميري كلامه وكأنه يقول أنا الأول في العدالة فلا عمر بن الخطاب كان قبلي خليفة ولن يأتي .. وأنا في الحزم والشدة حجاجٌ لن تلد بعدي ولادةٌ حجاجاً !
ثم إنطلق بعد اللقاء نشيدٌ كانت تردده مطربة ناشئة تقول مقدمته ..
بفكرك ووعيك يا ريس يادوب سودانا بقى كويس !
ضحك الأستاذ رحمي ضحكته العجيبة الساخرة .. وقال لي كان المفروض أن يردد الكورس بعد المغنية عبارة جداً جداً جداً لتأكيد حكاية كويس هذه .. ثم أصلح من نظارته السميكة من على أرنبة أنفه و قال في جدية تامة .. هذه أعراض نهاية نميري فقد شرب مقلب الأخوان المسلمين وسيسقط من علو وهمه الذي إرتاده في رابعة النهار بأجنحة الشمع !
في إجازتي التالية عدت وكان الرجل قد سقط فعلاً قبل ذلك بفترة قصيرة بعيداً عن الوطن في أثناء تحليقه ببقايا ريشات أحلامه الواهنة تلك مؤملاً العودة من سفرته الأخيرة!
ذاتهم الذين رفعوا النمير ي على أكتاف الغرض ليحتلوا مكانه ..هم الذين يحملون المشير عمر البشير من جديد على تلك الكتوف ليسقطوه في لجة الوهم حتى يتوغل في وحلها للآخر فإن هو عاد ملطخاً تحمّل تبعات القذارة لوحده، وإن غاص في القاع الى غير رجعة فغير ماسوفٍ عليه لآن الأمر عندهم سيان طالما لظنهم الواهم ، كانوا فقط يلعبون على ضفاف وجودهم حوله وهو المسئؤل الأول والآخير عما حاق بالوطن والأمة ، فيكملون في وجوده أو عدمه ذلك الغرض الذي يعشعش مرضاً عضالاً في مخيلتهم التي لا أمل في شفائها إلا بذهابهم مع مشيرهم الواجف من رمضاء الجنائية إحتماءاً بنارهم .. حتى لو أحرقت ما تبقى من يابس الوطن بعد أن أكلت أخضره !
ما أشبه ليلتهم الحالكة في زماننا هذا ببارحة أمسهم المارقة ..لكنهم لا يعلمون في سدرة غيهم الذي يعميهم عن رؤية الحفرة التي هم مقدمون على الوقوع فيها كمصير من يحفرها بنية السوء وإن كانت لفردِ عادي .. فما بالك حينما تكون لوطنِ بحاله وشعب طيب ِ صبور .. وبمعاول التبجح بإسم الدين .. رفعاً لخيال مآته .. أنسته السكرة سقوط ذلك الخليفة الزائف قبله .. وقد شهد في بقية حياته الذليلة ساقطاً تحت أحذية الزمن الخؤون لحكمة الهية ميلاد عمرفي غير عدالة بن الخطاب .. وظهور حجاج توهم هو الآخر أنه الخبر والمبتدأ الذي لن يمسه إعراب الزمان فيصبح فعل ماضي .. بل أثراً بعد عين .. ويا ليتهم يدركون العبر .. أما التأسي بها .. فهيهات لهم به طالما هم يحلقون على أجنحة نفاق الشمع قريباً من شمس النهار الآتية لا محالة .. وحينها لن يسمعوا صوت الإرتطام لأن السقطة ستكون خاتمة مطاف مسامعهم التي سدوها بأصابع الغرض الآثم و الظلم الوبيل عليهم تمهيداً لتلك اللحظة !

[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 980

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1157063 [[AburishA]]
0.00/5 (0 صوت)

11-25-2014 11:49 AM
الحلوين السمحين بت ابوزيد ورانيا وبت حبوبتها وبت البلد وبت امدرمان وبت ملوك وجميعهن من بنات البلد الاصليات المافيهن عرق سمعتن الخبر؟؟؟
ابشرن وزغردن خلاص قرب الفرج
فلنكثف من المعارضة الكى بورديه حتى نكتب اسماءنا باحرف من اللهيب الثورى فى الفضاء الاسفيرى

[[AburishA]]

#1157062 [[AburishA]]
0.00/5 (0 صوت)

11-25-2014 11:48 AM
الحلوين السمحين بت ابوزيد ورانيا وبت حبوبتها وبت البلد وبت امدرمان وبت ملوك وجميعهن من بنات البلد الاصليات المافيهن عرق سمعتن الخبر؟؟؟
ابشرن وزغردن خلاص قرب الفرج
فلنكثف من المعارضة الكى بورديه حتى نكتب اسماءنا باحرف من اللهيب الثورى فى الفضاء الاسفيرى

[[AburishA]]

#1157059 [[AburishA]]
0.00/5 (0 صوت)

11-25-2014 11:47 AM
الحلوين السمحين بت ابوزيد ورانيا وبت حبوبتها وبت البلد وبت امدرمان وبت ملوك وجميعهن من بنات البلد الاصليات المافيهن عرق سمعتن الخبر؟؟؟
ابشرن وزغردن خلاص قرب الفرج
فلنكثف من المعارضة الكى بورديه حتى نكتب اسماءنا باحرف من اللهيب الثورى فى الفضاء الاسفيرى

[[AburishA]]

#1156410 [ملتوف يزيل الكيزان]
1.00/5 (1 صوت)

11-24-2014 01:34 PM
الانقاذ في حالة انهيار ، تنتظر من يلكزها!!!
الاخوان مستعدين يأكلوكم فضلات اجسادكم. والان يغتصبون امهاتكم واخواتكم مش بالبدقية بس ايضا بالافقار و التجويع و التوظيف!!!!!!!!!
الكلام دخل الحوش ، السمع يكلم الما سمع . كل من ينادى بانتفاضة شعبية جبان و مضل و ضلالى و عاجز و يسعى لتخزيل الوطن.
الان اوان الطلائع الثورية التي تعرف الداخل معرفة تامة. الان على كل الطلاب ايقاف الدراسة و مع بقية الشباب الثائر التوجة نحو تكوين خلايا المقاومة بالاحياء والتقدم لاستلام السلطة بالقوة.
هذا طريق الحق و من يريد المماحكة و التستر بتوب امو فاليفعل. ما اخذ بالقوة لا يسترد الا بالقوة.

[ملتوف يزيل الكيزان]

#1156353 [Sudan the last cry]
1.00/5 (1 صوت)

11-24-2014 12:34 PM
الاخ برقاوي يالها من مقالة رائعة وعجبا ان تتفق حيثيات وقائعها المعنوية وفق خواطري التي دائما ما تأتي بما ينم على الاشارة الواضحة ان نظام الانقاذ الانقاص والانقاض يتهاوى ليحتضر إنها بائنة وتاتي ارهاصاتها وبشاراتها تباعا مواكبة دلالاتها الغير وهمية عندما يلتقى التعيس على خائب الرجاء في بيت السلطة تكون ارادة الله في ان يجمع بينهما مرة أخرى .. للمحاسبة والمحاكمة على خراب صنعوه طيلة 25 عام. قال تعالى وأملي لهم إن كيدي متين ( صدق الله العظيم)

[Sudan the last cry]

محمد عبد الله برقاوي..
محمد عبد الله برقاوي..

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة