قطار الشوق و..( الشوك )
12-01-2014 08:30 PM

image

:: السفر لتغطية أي حدث حكومي أو مٌعارض - بالولايات - يُقيدك بحيث لا ترى (حدثاً آخر)..ولذلك، رحلتنا - 17 إعلامياً - إلى عطبرة كانت بلا قيود..فالدعوة كانت - بلا وسطاء - من أنفسنا و إليها..وكذلك هدف الرحلة بلا أجندة، ليبحث من يشاء ما يشاء من القضايا.. وقبل الموعد، لم نتفق إلا على السفر بالقطار، و التأمل في حال السكة حديد، و زيارة أسرة الراحل المقيم حسن خليفة العطبرواي، ثم ندع الأقدار ترسم بقية مسار الرحلة و تُخطط أهدافها..وقد كان لنا ما أردنا، وعٌدنا بما لم يكن في خواطرنا ..!!

:: بمحطة الخرطوم بحري، قطار النيل المتوجه إلى عطبرة بلا زحام ..عدد الرُكاب أقل من مائة راكب، وسعر التذكرة ( 51 جنيهاً)، ولهذا سألت عن العائد الإقتصادي لهذا القطار و إن كان العائد يُغطي تكاليف التشغيل، فأجاب المهندس الشاب : ( قطارنا يسع ثلاثمائة راكب، ولا يتحرك بهذه السعة إلا في أيام العيد والعُطلات التي تشهد زحاماً، ومع ذلك يحقق الغاية الخدمية المطلوبة)..وعليه، تلك هي الغاية العظمى من أي ناقل وطني - جوياً كان أو برياً أو نهرياً وبحرياً - بأي وطن، أي خدمة الفرد أو الجماعة بغض النظر عن (الأرباح والخسائر)..فالخسائر والأرباح يُنظر لها في إطار الخُطة الكلية التي تشمل إدارة وتشغيل المشاريع الأخرى، ومنها قطار البضائع على سبيل المثال..!!

:: ورغم ذلك - أي رغم أنه لايتحرك من و إلى عطبرة بكل السعة - يشهد قطار النيل بعض المتاعب ..يتفاجأ السائق ب( كوم حصى)، ويتوقف بعد أن كاد يعرض الركاب للموت والجرح..ثم يتفاجأ بقطعة حديد تعترض المسار، فيتوقف ولكن بعد كاد ينحرف بالقطار عن مساره.. ةوهكذا..يُمكن وصف ما يحدث بمحاولة تخريب أو تعطيل، ولكن لماذا؟..قطار النيل لا ينقل جيوشاً من و إلى عطبرة، لنتهم حركات التمرد..ولا يُوجد قطار خاص ومنافس لهذا القطار العام لنتهم أصحابه.. فمن هم الذين تضرروا برحلات هذا القطار لحد التفكير في تخريبه وقتل وجرح من فيه ولو كان طفلاً ؟..فالإجابة بحاجة إلى الرقابة والتحري، ثم العقاب الرادع ..!!

:: وبالمناسبة، عدد الذين يسافرون من إلى وعطبرة يومياً يتراوح ما بين (2500 و 3000 مواطن)، حسب إحصاء إدارة ميناء عطبرة البري.. وبما أن سعة قطار النيل لا تتجاوز ( 300 راكب)، فلا يُعد هذا القطار- بهذه السعة المحدودة - منافساً لأصحاب البصات، ولهذا يجب البحث عن المخربين في تلك الفيافي.. ثم كان على إدارة الهيئة أن (تعقلها) قبل أن ( تتوكل)، فالشاهد أن المسار الحديدي - الموازي لبعض القرى والمزارع - بلا أسوار تحميه من حركة المارة والسيارة، وكذلك تحمي أطفال و الأنعام من مخاطر السير في (مسار القطار)..أهل السودان بأحياء المدائن يغلقون الطرق حين تهدد حياتهم وأطفالهم لتنبيه شرطة المرور لعمل الإشارات والإنشاءات الوقائية.. !!

:: وعليه، ربما ما يحدث لقطار النيل - من محاولات التعطيل - نوع من (طلب الوقاية أيضاً)..ولذلك، بجانب الرقابة والتحري والعقاب، على الهيئة ألا تغفل تسوير كل المسارات المجاورة للقرى والمزارع..(310 كلم)، هي المسافة بين الخرطوم وعطبرة، وبما أن سرعة قطار النيل ( 120 كلم في الساعة)، فأن زمن الرحلة - بما فيه التوقف في محطة شندي - ما كان يجب أن يتجاوز ( أربع ساعات)، ولكنه حالياً يقترب الزمن إلى ( 7 ساعات)، لأن سرعة قطار الشوق لم تتجاوز ( 70 كلم في الساعة)، وذلك تحسباً لما قد يوُضع في مساره من ( أشواك)..وصلنا عطبرة، فكيف حال الحديد والنار والنضال؟، وكيف حال الناس؟.. من هنا، يتواصل الحكي ..!!

[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2819

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1161496 [عوض بشير]
0.00/5 (0 صوت)

12-02-2014 08:03 PM
المسافة 310 كيلو مترات فعلا غير منطقي ان يكون السفر بالقطار لقصر المسافة لماذا لا يصل القطار الى محطته الاخيرة في بورسودان او كريمة او حلفا ولماذا قطار للخرطوم الابيض لماذا لا يصل القطار الى محطته الاخيرة في اقصى الغرب والجنوب كذلك المواصلات الداخلية في ولاية الخرطوم لماذا الخرطوم بري او الخرطوم السجانة او الخرطوم حلة كوكو او الخرطوم الحلة الجديدة او الخرطوم الشهداء لماذا لا تصل هذه المواصلات الى نهاية الخط في اقصى جنوب الولاية وافصى شرقها واقصى غربها لماذا الحلول المؤقتة والجزئية لمشكلة المواصلات وتكون الفائدة كبيرة للمواطن وللقطار وللبلد

[عوض بشير]

#1161005 [محمد على]
1.00/5 (1 صوت)

12-02-2014 01:48 AM
عزيزي الشمالية مع قلة السكان والموارد فيها مقارنة ببقية اجزاء السودان ، الا انها حصيت في زمن المشروع الحضاري بطريقين معبدين شرق وغرب النيل مع ان هناك طرق اهم من حيث الجدوى الاقتصادية والاجتماعية والامنية كذلك ولا تحتاج للتذكير بطريق الانقاذ الغربي الذي جمعت له الاموال الكافية قبل ان يبدا .

هذا القطار اذا كان شخص له ايمان او ضمير احق به الخرطوم الابيض او الخرطوم بورسودان او الخرطوم مدني

[محمد على]

ردود على محمد على
Saudi Arabia [عمر] 12-02-2014 04:57 PM
يا اخي ليه ما تطالب بقطارات لكل مدن السودان بدل ان تطالب بنزعه من عطبره وتحويله للابيض او مدني . .وبعدين المشروع الحضاري ياتو العمل سكه حديد لي عطبره بالعكس ياخي عطبره كان بها خط سكه الحديد مزدهر من زمن الانجليز وناس المشروع الحضاري هم الذين حطموه وليس العكس . .


#1160868 [مواطن]
2.88/5 (4 صوت)

12-01-2014 09:29 PM
:: بمحطة الخرطوم بحري، قطار النيل المتوجه إلى عطبرة بلا زحام ..عدد الرُكاب أقل من مائة راكب، وسعر التذكرة ( 51 جنيهاً)، ولهذا سألت عن العائد الإقتصادي لهذا القطار و إن كان العائد يُغطي تكاليف التشغيل، فأجاب المهندس الشاب : ( قطارنا يسع ثلاثمائة راكب، ولا يتحرك بهذه السعة إلا في أيام العيد والعُطلات التي تشهد زحاماً، ومع ذلك يحقق الغاية الخدمية المطلوبة)..وعليه، تلك هي الغاية العظمى من أي ناقل وطني - جوياً كان أو برياً أو نهرياً وبحرياً - بأي وطن، أي خدمة الفرد أو الجماعة بغض النظر عن (الأرباح والخسائر)..فالخسائر والأرباح يُنظر لها في إطار الخُطة الكلية التي تشمل إدارة وتشغيل المشاريع الأخرى، ومنها قطار البضائع على سبيل المثال..!!


وبالمناسبة، عدد الذين يسافرون من إلى وعطبرة يومياً يتراوح ما بين (2500 و 3000 مواطن)، حسب إحصاء إدارة ميناء عطبرة البري

شنو يا جماعة للشمالية زلط بجانبي النيل وطيران وقطار خمسة نجوم .... لو سيرتو القطار دا لمناطق الإنتاج بيكون اثمر ،ولو للركاب خط نيالا مربح ولو كان التذكرة بـ 100 جنيه ... الطيران غالي والزلط مخاطر

[مواطن]

ردود على مواطن
Saudi Arabia [واحد تاني] 12-02-2014 08:03 PM
بس ناس نيالا وناس مناطق الانتاج ديل عاملين مشاكل طول السنة.
والقطار لو كان عندهم كان بقى غنائم حرب وهو وسكة الحديد وعجلاتو.
بعدين قطار الشوق سافر لي عطبرة مش لي نيالا.
ما تزعل .
دي الحقيقة.
خلي الناس يختو الرحمن في قلبهم ويعيشوا بدون موت وقتل يومي وكراهية لإخوانهم الذين عاشوا معهم منذ مئات السنين، وتزاوجوا وتناسبوا وتجاوروا.
بالله وريني كيف الناس يخلوا بيوتهم ويمشوا يسكنوا في المسعرات في دارفور.
الناس في دارفور وغرب السودان أقدم من الناس في الشمالية وولاية نهر النيل.
بس ديل بيعيشوا مع بعض.
وديل بيقتلوا بعض.
والفرق كبير.


الطاهر ساتي
 الطاهر ساتي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة