المقالات
السياسة
السفاح لا دين له ولا اخلاق
السفاح لا دين له ولا اخلاق
12-04-2014 07:16 AM


من بروق الرعد وزمجرته التي لم تمل مطاردة البرق ابدا طلعت المحبة
من جب الابار الجوفيه في دوانكي كردفان ومن نيل الجزيرة الازرق الدفاق جزيرة الخير والنماء الارض الطاهرة والسنابل التي افرحتها طلات الشمس فتبسمت طالبت، فتريته ، فول ، عدس ، كركدي ، بتيخ ، تبش، وزهرة بيضاء بشوشه هي ذلك الذهب الذي اوثر مقاعد (كاثرين ) وبطنت منه عروش (اليزا بيث )ومجالس (الدونات ) في ممالك الاسكندناف الباردة ، زهرة نقية تنتج الحب ، وتهدهد الصغار لينامو هانئين ، تضمد الجراح ، وكما الام تشفي الام مزارعيها بما تجنيه من عملة صعبه وتشفى الام الوطن تباعا، انها زهرة القطن الذهب الابيض الذي لاتنضب مناجمه ، قيل اذا اكرمت اللئيم تمردا ، فما كذب من قال ذلك طلعت من الفكوك النتنه للتماسح المتخمة بمال الارامل والثكالى ، بل من فم انتن تمساح ومن بين قطع لحم البشر الصغيرة المتعفنة بين انيابه خرج انتن الحديث فبعد ان عاش على خيرات مشروع الجزيرة وكد مزارعيها ، حتى صعد على اكتاف ابناء لقيطي القطن ، وقاطني الكنابو، والترباله ليكون ضابطا في الجيش ، يقبض راتبه ومخصصاته من عائدات الصادر التي كان يترأسها القطن والكركدي مع صمغ الهشاب ، فعاش عيشة لم يكن يحلم بها الى وصل اعلى الرتب ، وبطبع اللئيم الذي لن يرعوي عن الاستغلال والتسلق ،ففضلا عن استغلاله للضعفاء تمدد ليغتصب الوطن بأثره ، ويتمرد على من اكرموه بتدمير الصرح الاقتصادي العظيم للبلاد ، وبيع كل مخصصاته ، لكنزها في البنوك الاجنبيه فترك ارضه فلاة وبنوه حفاة ، اما المزارعون فأصبحو عالة يتكففون الناس ، ويئنون تحت وطئة و جبروت دويلته الفاشلة ، رغم صابرون ، رغم الالم ، والمكايد ، صابرون ومؤمنون ان الليل مهما طال لابد من ان تشرق شمس ، ولكن من ادمن اذلال البشر لا تتركه نزعته التسلطيه الا ان يتمادى في تفاهته فظهر الفاشي في زينته قبيل ايام يشتم اهل العز والكرم المزارعين الاصلاء المزارعين اشرف من اكل لقمةعلى وجه الارض لانه اكلها بكده وعرق جبينه يقول في عدم حياء وتكبر مفرط أنهم تافهين وطفيليين يأكلون اموال الدوله ويبهتون اصحاب العمارات باالاكاذيب ،يدعون ملكية اموال الغير ،بل اكثر من ، يقول بإنهم امعة وتابعين للشويعيين ، يسوقونهم كالنعاج ! ولكن نعود ونقول ليس في الامر عجب
فشخص يغتصب وطنا بأكمله ويجهز عليه كل يوم عبر نسف اقتصاده وانتهاك حرمة مؤسساته يقول اكثر من ذلك
شخص يقتل الملايين من شعبه ويتفنن في اذلالهم يقول اكثر من ذلك
شخص يضرب الامنين في القرى بقزائف الانتنوف والبراميل المتشظيه لا لشيئ سوى انهم لايروقون له ولمشروعه الذي يحلم به يقول اكثر من ذلك
شخص يغتصب النساء العجائز والطفلات بعد ان شردتهم طائراته الى معسكرات النزوح يوميا يقول اكثر من ذلك
شخص يبيد المسلمين ويهدم الجوامع يوميا بحجج واهية يقول اكثر من ذلك
شخص يعذب الطلاب وينتهك شرفهم في معتقلاته لمجرد اختلاف الرؤى يقول اكثر من ذلك
شخص يتشرف بالاغتصاب اذا فعله ممن يعتبر انه يمثله يقول اكثر من ذلك
واخيرا شخص اخرق سفاح يلاحقه العالم بتهمة الابادة الجماعية لادين له ولا خلاق يقول ويفعل اكثر من ذلك
فيابنو السودان دعوا عنكم التصورات النتنة التي تحتفظون بها في مؤخرات جماجمكم وتجاوزوا التعصب الاعمى فعمر البشير هو عدو الوطن والانسانيه
ازيلوه لينعم الوطن بالخير
ازيلوه للتتفتح الزهرات
ازيلوه لننعم بالسلام والرخاء
ازيلوه من اجل وحدتكم وتعايشكم الجميل في اسواق الله اكبر ومشروع الجزيرة
مودتي
دهب تلبو
[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 700

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1162852 [ابومحمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-04-2014 03:36 PM
فعلا انك دهب،،،اصيبت ولخصت ،،،

[ابومحمد]

#1162850 [المغبون من الاسلاميين]
5.00/5 (1 صوت)

12-04-2014 03:33 PM
والله ماقلت الا الحق يا استاذ دهب وعبرت عن كل المظلومين ولكن اليوم قريب للانتقام من السفاح اللص البشير وباقي العصابه قوم لوط فرع السودان سوف نحرقهم احيا بدون رحمه .

[المغبون من الاسلاميين]

دهب تلبو
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة