المقالات
السياسة
لا نريد معارضة سفسطة ولا حكومة جائرة وحراكنا قد بدأ أنتزاعا
لا نريد معارضة سفسطة ولا حكومة جائرة وحراكنا قد بدأ أنتزاعا
12-05-2014 08:31 AM


كهول وسفهاء ومغامرين بل جيوش من المنتفعين وكذلك مرتزقة في أوضاعنا السياسية كم هائل من الذاتية البغيضة حينما يكون الامر يعني الوطن السودان يخرج علينا
صاحب غرض بطرح وأخرمهوؤس بالحضور الاعلامي يناقض طرحه وأخرون يتكلمون عن وحدة المعارضة من أجل أقتسام كيك السلطة بل هم في ذات الوقت تحاور في عواصم
أخري فيما بعد الانتخابات هل سوف يتال حزيهم تلك الوزارة السيادية لا نريد خدمية هذه المرة من سوف يحل فلان سفيرا في عاصمة النفط قد يكون من أهل لندن بعد طول أنتظار وهل
سوف يتم تخصيص أراضي سكانية جديد في العاصمة لشباب الحزب لكي لا يسببوا لنا أزمة في الشراكة القادمة التحدي أن يكون المؤتمر الوطني صادق ويفي بعهوده سوف
نشارك في الانتخابات ولكن يظل وجودنا في المعارضة بأرقة أمل في غدا أفضل وكرت ضغط علي الخرطوم لا أحد يعرف ما سوف تكون عليه الاوضاع في القريب العاجل
نعلم نحن أهل الخرطوم العاصمة أن المعارضة مخترقة ليس لديها حضور فاعل في الشارع بل تعمل لخدمة أجندتها حتي ولو كان ذلك يتعارض مع طموحات شعبنا ولا أحد يسمع
لصوت الجماهير أو يطالب بحقوقها بالرغم من عنت السنين خلال تجربة الانقاذ التي عاشهاهذا الشعب بصبر حلم جميل فدم خلالها الشهداء تدهورت الخدمات بل كل القطاعات
الخدمية أصبحت خراب وأفطاعيات لنافذين الاقصاء والتكيل طال الشرفاء والظلم أضحي كرغيف الخبز نخذ نصيبنا منه كل صباح غادر البلاد الاحرار سقط الابرار شهداء
من أجل وطن يسع الجميع السجون ضاقت بالذين يقولون الحق يحاربون الفساد ما أتعس الوضع اليوم في حاضرة بلادي تبكي مأقي الرجل حزن علي مألات الاوضاع وتنتحر
الحرائر حتي لا يطأها السفهاء غدرا ذات نهار ويصمت الكل كأن الاغتصاب فعل طبيعي وسنة البشر في الارض
من هؤلاء الذين يقولون أنهم توحدوا ليحققوا لنا الديمقراطية بالسودان الوطن بأسهم بينهم شديد نعلم لا أجلنا ولكن لمصالح نعلمها جديدا ليس هم القادة الذين خرجوا من رحم الامة
ولكنهم حاءوا بسبب جفاف رحم البسطاء في بلادي من ولادة الطغاة والمتسلقين والاذناب كل واحد منهم صوته من رأسه لا يعرف كيف تعيش خولة في الميرام ولا معاناة أطفال
جنوب النيل الازرق وكم الذين يسقطون كل يوم بسبب العارات في جبال النوبة هنالك نسب عالية من الذين تركوا الدراسة بسبب الحرب وأخرين ماتوا بأمراض كان من الممكن
أن تعالج بأبسط الاشياء وقليل من العناية الطبية سرقت خزائن وبعيت الاراضي وسالت الدماء في كل ربوع الوطن بأوهام التحرر من التهميش وميلاد سودان جديد والعرض مستمر
بقدر عطاء الذي يدعم عذب هذا الشعب من الحكومة والمعارضة من أجل ما يودون ونحن خارج قسمة المصالح قطيع نساق لمصالحهم صاغرين !
أعلمو حكومة ومعارضة لسنا بشرا بلاثمن أو قيمة أنسانية كي يتعتدي علينا الظلمة والمجرمين لن نسكت لهم وليس هنالك أسكانة بعد اليوم تحت شعار سلمية أو حياتك غالية سوف
نكون معكم في معركة مفتوحة ليست تحت شعار الانتقام ولكن من أجل وطن نكون فيه مواطنيين لا رعايا لنا حقوق وواجبات
لن نصمت بعد اليوم لأهانات كبير حجم أو منصب نستحق التكريم ولا شيء غير التكريم دعمنا هذه الحكومة بالرغم من الفشل المتواصل والغبن وكم المظالم والدماء وهل يعون
ذلك لماذا لا يخرج كبيرهم بكل جرأة وشفافية الي الرأي العام ويعتذر ويجاهر بالحقيقة المرة التي لايملكها غيره والا سوف تكون المواجهة وأنت تعلمون أن هذا الشعب يتحمل تبعات
هذه المعارك بالرغم من الصورة القاتمة للمشهد السياسي نحن متمسكين بحقوقنا أو الموت دونها ونقبل التحدي ها قد بدأ حراكنا لا نريد معارضة سفسطة وحكومة جائرة
و فجر أنتزاع الحقوق أضحي ماثلا يا رفاق .والي الحرية والكرامة سائرون .


[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 570

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1164025 [Almo3im]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2014 12:28 PM
تمخض الجبل فولد فارا..

علة السودان و سبب ازماته ناتجة عن مثل هذا الفكر السقيم ..
يا اخي معقولة بس بالبساطة دي يتم تقييم معارضة امتدت لربع قرن بانها ﻻجل مصالح ذاتية ؟؟
و في ظل حكم مفسد يساومك حتى على بيع ( امك) !!!!


يا كاتب الغفلة اعد ترتيب افكارك و ﻻ تتخندق في جحر الوهم و سوء التقدير و تسطيح التفكير.

[Almo3im]

#1163570 [ابراهيم بشير]
0.00/5 (0 صوت)

12-05-2014 02:06 PM
هذا ما ظللنا ننادي به وهذا لعمري هو الطريق السليم لخلق وطن للجميع لا مكان فيه للانتهازية المستشرية في الساحة السياسية من صيادي المناصب والثروات من قوت الشعب ولا للذين ينفذون اوامر الصهيونية العالمية ولا لتجار الدين.
وطن يقدم الشرفاء من ابناء الوطن فقط للكفاءة والتمييز.

[ابراهيم بشير]

زهير عثمان حمد
 زهير عثمان حمد

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة