المقالات
السياسة
مهرجانات ولكن .. !!
مهرجانات ولكن .. !!
12-09-2014 04:52 AM




* من قال ان إقامة المهرجانات السياحية اريد بها حق ، ومن قال ان بعض الرقصات مدفوعة الاجر وبعض الاغاني المسخ وخطاب جماهيري مكرر ﻻ جديد فيه يمكننا ان نطلق عليه مهرجانا ، واين ذهبت المهرجانات السابقة حتى تلحقها اخرى ، تم تاجيل مهرجان البحر الاحمر السياحي لاسباب غير معلنة ولكنها معروفة ، فﻻ حاجة للنظام اليوم لهذا المهرجان فالمسالة ﻻ عﻻقة لها بسياحة وتراث ، ثم لنا ان نسال اين ذهب مهرجان وادي حلفا السياحي ايضا والذي اعلن عنه قبل سنتين وقرر حينها القائمون عليه انه سيقام سنويا في القرى على التوالي ولكنه اصبح في طي النسيان دون مبررات ولكن ظل مهرجان شهداء كجبار حيا يمشي سنويا بين الناس وبدعم واصرار شعبي وكان الاجدى ان يصبح هذا هو مهرجان السياحة والتراث السنوى لانه فعﻻ جاء من اجل الحفاظ على الارض والتاريخ والثقافة بعكس المهرجان النوبي الذي كتبنا عنه عدة مقالات واغلقنا ملفه لحين عودة .. !!

* السؤال الذي يطرح نفسه ، هل سيذهب مهرجان البركل ايضا كالمهرجانات السابقة ، ويطوى مع النسيان ، بعد ان يؤدي غرضه الاني ، جميعنا يعرف ان النظام يحتاج لمداخل صحيحة ليسوق نفسه بين الشعب ، وخطاب الحفاظ على الاثار والتراث والحضارة هو خير مدخل لاهل الشمالية ، فهم يعتزون بتاريخهم وحضارتهم الممتدة آلاف السنين ، فالخطاب الديني الذي يستخدمه النظام اصبح رثا وﻻ تأثير له في الساحة ، كيف ﻻ وقد انفضح زيفه بعد استهﻻك دام لربع قرن كامل ، خﻻصة الامر : حتى نحافظ على الاثار والحضارة والتراث وحتى تبنى سياحة منظمة في المنطقة الاثرية في الوﻻية الشمالية ، ما نحتاجه هو بنية تحتية ومنع التخريب الحاصل اليوم وإنقاذ ما يمكن من الاثار التي تنهب تحت غطاء التنقيب عن الذهب ، وانشاء متحف دائم في المنطقة واعادة الاثار التي احضرت للمتحف القومي لموطنها الاصل ، وتسهيل الاستثمار السياحي والغاء فكرة انشاء السدود المدمرة كخطوة اولى ، اما قصص الخطابات السياسية الموجهة والغناء والرقص فوق مسرح متحرك وانتهاء الامر بانتهاء الميزانية المرصودة لن تكسب المنطقة منها سوى نفايات الحضور وغبار سياراتهم وصدى ضجيج يسبق هدوء وصمت ابدي .. !!

مع كل الود

صحيفة الجريدة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 558

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




نورالدين عثمان
نورالدين عثمان

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة