المقالات
السياسة
"الأزمة الأخلاقية العالمية" كتاب د.شعراني. .في ندوة ثقافية برابطة أبناء الجزيرة بمدني..
"الأزمة الأخلاقية العالمية" كتاب د.شعراني. .في ندوة ثقافية برابطة أبناء الجزيرة بمدني..
12-09-2014 06:10 AM

أقامت رابطة أبناء الجزيرة الثقافية بودمدني يوم الخميس المنصرم الرابع من ديسمبر الجاري، ندوة ثقافية لمناقشة كتاب الدكتور محمود شعراني "الأزمة الأخلاقية العالمية".

الكتاب عرض فيه المؤلف رؤيته عن،الأوضاع العالمية وتعقيداتها وتأثيراتها على الأوضاع المحلية الراهنه وأزماتها المستحكمة، مستصحباً منهجه في تحليل الوقائع والظواهر.

تناول الكاتب عرضه التحليلي مُسلطاً الضوء على فشل الأحزاب السياسية السودانية، في تقديم الحلول لمشكلات الوطن السياسية ،والإجتماعية، والثقافية، بمنهج نقدي منهجي وتحليل علمي علي المستوي المحلي.

وقد تناول المؤلف في الندوة كما أفادنا الأستاذ (خالد)، عضو اللجنة الثقافية في "رابطة أبناء الجزيرة" (فشل الفلسفات الوضعية المعاصرة في وضع الحلول لمشاكل وأزمات الإنسان المعاصر على المستوى العالمي، ومن ثم فشل الروئية الدينية الموروثة في تقديم الحلول.

وقد شارك في إثراء الحوار والندوة كوكبة مستنيرة من عضوية رابطة الجزيرة الثقافية من الكتاب والمثقفين وأساتذة الجامعات، وجمع من المهتمين بشأن التثقيف والإستنارة والهم العام.

ماذا قالوا هؤلاء عن الكتاب ..؟؟:

::دكتور إدريس البنا: "عضو مجلس رأس الدولة السابق إتبان الديمقراطية الثالثة": كلي أمل أن يقرأ العالم هذا السفر بكل تفاصيله الواردة من أجل خلق نظام أخلاقي عالمي جديد.

::بروفسيور الطيب زين العابدين: إتفق مع نهج الكاتب إننا نحتاج إلي نقاش وحوار مكثف حول كثير من المسائل والقضايا الدينية التي تؤثر علي مسيرة النهوض والتطور في العالم الإسلامي ونحتاج في ذلك الي ممارسة قدر كبير من الشجاعة والحرية والأمانة الفكرية والعلمية.

::دكتور حيدر إبراهيم علي:أن يكتب دكتور شعراني وسط هذا الضجيج والغبار الذي يملآ البلاد عن الأزمة الأخلاقية والإستنارة فهذا دليل علي تفرده بل وعلي إنه من الرواد والسابقين في مجالات مازال يقتحمها قلة.

::دكتور نصري مرقس يعقوب : علي الرغم من إنني ذوخلفية مسيحية دينا وإشتراكية فكراً الا أن ما إحتواه هذاالسفر القيم من رؤية وأبعاد لقيم الدين الإسلامي وإلتقاء هذه القيم مع ما يقابلها من الدين المسيحي أزال عني ترددي حول إبداء الرأي في مضمونه.

::أستاذة نادية عوض إبراهيم: لقد أخذت بقول المؤلف أن الحل للأزمة الأخلاقية العالمية يكمن في تطبيق المستوي العلمي للدين والذي طالب فيه المؤلف الرئيس أوباما تبني هذاالطرح وجعله من مكونات السياسة الخارجية الأمريكية لمصلحة أمريكا نفسها ولمصلحة العالم ولهذا أهّدى المؤلف الجزء الأخير من كتابه للرئيس باراك أوباما.

قال:الراحل المقيم.. محمد إبراهيم نقد عند صدور الكتاب إن هذا وقته ليخرج للناس.
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 752

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




عبدالوهاب الأنصاري:
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة