المقالات
منوعات
كوستي ....علوية
كوستي ....علوية
12-10-2014 02:33 PM


حسرة تغمرني ... يملكني احساسا غريب وشيتا يقورد في القلب ...وجلد يغالب الدمع ..وشفاه هامسة (ياحليلها).....سلامي لكل الشوارع , النواصي , الازقة.., الحدائق....اشجارها , اصايصها...والجداول ...لخرير المياة , لشقشقة العصافير ...مرتع الصباء...وممرح الشباب , حي النصري , السوق الصغير..الكبير , المحطة ,الينبوع, ترب النصاري , الكمبو,المحلج , الكبري ولمقعدي الأثير في حديقة (هافانا) .
وللذين...اعطونا كما اعطانا ...الوعي...الوعي بقدر ما ملك وبقدر ماملكوا, العمالقة , يونس الدسوقي, مصطفي صالح ومحمد عبد القادر ...القومة لهم ولكل (الحروف الحايمة في بطن الكتب ).
دكان سميرة , دكان تكلا , دكان تبوري ولدكان صديق...لحلاوة دربسي...للنفس الاخير من لفافة النوم...سيد اللبن, جميل..,حمراء, ام حقين, بص حسين
لعباس...ودمعة حري...اغاب عنا بعد ان طلع البدر علينا ؟...مدلل...كان خيار...صادقا...وشفيف , اسحاق...هي الدنيا...لم يغنه ماله وماكسب.
للذين غادرونا بلاوداع...ودون التفاتة عند منحني الطريق...ودونما غمزة بالعين اليسري وابتسامة هازئة...و قبلة علي باطن اليد تحملها نسمة معطرة الي حبيب .
تحية وانحناءة...للتي ارضعتني الصدق والامانة والشرف...اليك امي تحفك عناية الله و دعواتي بالقوة...اطمع ان تضم احضانك ذات يوم (كريم)...هو مغنمي من الحياة وفوزي الاخير.
وامات اخريات...بابورية...مجللة بالطهر والنقاء زفتها الملائكة...غابت ضحكتها المجلجلة عن حينا وتلك الابتسامة التي تنذر..بان فرح غامر في الطريق الينا وان سعادة مخبوءة تكاد تعلم عن نفسها.
عم ريحان...ياريحانة حينا...ويا لوجهك الصبوح ..نم حدا الملك العزيز...صلاح ...منعم...وقلوب تنفطر وجدا وحنين...(واسال العنبة الرامية فوق بيتنا )....خاينة يادنيا...اين هم... , ذلك الجيل من المحبين , اسماء ...فاطمة ...زينب...احسان صلاح , منعم , ست البنات...اسيا...وصفاء...دارت الايام وتقلب الزمن...واذا الهموم توارثت.....كبرت وكثرت ...مها...ها...انت ام...(اقسمت ذات يوم انها ستظل ساندرلا الي الابد )...واميرة....
امها...يا امها...هي اختي وصديقي وشئ ضمخته العشرة الطيبة...والثقة فكان وحده في ذاك الخضم, سلام عليكم في المرابيع .
دمعة تكاد تنحدر..., عبرة تكاد تنفجر وكبد ينفطر, اين انتم ياصحابي , قاضي , فتاح وحسن...وحسن خالي, تبخرت تلك الليالي وتبعثرت ضحكاتنا والانس الجميل.
سيد قيلي...الفطور.
رحلوا...ساطور...حلما وود ومالاتسمه الكلمات ولاتستطيع...بابوري...وجها لايدنيه بغض ولا غضب.
ابوي...حلم , حلم ...وحلم..ووعي خيرني في ان اكون ما اكون...فكنت انا .
امال يا تمرة الفؤاد , كانه الامس وهو ضارب في القدم بعيد...مازالت نغمات صوتك...تدغدق اذني , حسن اخوي كيفك..وكام شفوق... حسن.... (عاين) ....البغسل ليك هدومك منو؟ يابت... زاجرا...يطل شبح ابسامتها الخجول , وانا استحلب كلماتها الحنون...ثم حسن...(عاين) ولدي حيطلع بشبهك...وكما العادة عندما احتضن صوتها عبر الاثير...كانت مكاء وتصدية....ولدك حيكون شين ...اخوي سمح ...ولدك حيطلع شين....ياثقيل اخوي سمح .
كانما انا ذهبت للدكان او عند الجيران لا في المهاجر البعيدة تتاكلني الغربة وتعصرني الوحدة , تقول في دلال , ياخي بطل الثقالة تعال شوف ولدي ...حسن عليك الله...(عاين) بزعل منك.
في حجرة التوليد قضت...
انتظرني الوليد كي اراه...تمنع الكفيل, تاخرت... ذهب...فلاعزاني الحزن ولاصبرني الالم...
امال..(عايني) ...معليش ماقدرت...
رجاء...ساحرة ...ابوها ذو مال...ضيفة من مقرن النيلين ...نادوني لاونس وحدتها...شعرت لها...ماقال سند...
(اتدق...؟ لحظة قربها...حانت شرايني ارتوت قلقا وكدت من الهياج ...امزق زركشات ستايري الجزلي واعصف بالسراج) يالقبها الصغير...عصف به الشجن...سمعت خرير الدمع...بكت..., تصاعد الانين....بادلتني شجوا بشجو...غنت...(حان الزفاف وانا حالي كيفن بوصفو ان شاء الله مايحصل فراق لقلوب بعد اتولفو )....لم اجدها صباح اليوم الثاني...ودعت صديقتها قائلة ...لوقعدت بحبو... رمغتني الصديقة شذرا وقالت (تتجازا ).
يحي...مازالت زكراه تدمي الفؤاد, يخرس السؤال عنه وسوسة الجوف...رعشة وخوف...عبر...عاف الاطفال الرضاعة اعلن الفرح الحداد ...غامت الدنيا واكفهر النهار...شرب قهوته ...داعب الحاجة ونام.
انتهي عهد كانت كوستي كما كف يده , خبر دروبها , بيوتها , اعمدة نورها ...دمدمة القطارات ...عوا البواخر , نباح الكلاب, نهيق الحمير , صياح الديوك ,ثغاء الماعز... وصايا الواعظ , عزيف الجن .
هل من لم يذهبوا لم يذهبوا..؟.
يعقوب...اليك الشوق واليك التوق...ولمايكل وعلي وعلي وعلي وعبد الله نوره مازال يضيء وتلك الابتسامة الحانية.
وزنابق يتشابن للغد الذي عدا ونحن في البعيد..
رسائلهن تحمل مسكوت عنه لعشرات السنين...مكنونة في حافظة اغراض الامهات...وحياء يغمرهن يلجمهن يخرسهن وخجل.
ايادي معكوفة علي صدور نابتة توعد بمواسم سعيدة وخير وفير...وعيون تحفظ عن ظهر قلب لتحاكي اليوم في الغد مايفعله الكبار.
زينب ...مازلنا ننتظرك ,
اعرف انك ستمرقين علينا يسبقك شدوك الحبيب ...(محلب الدقاقة...بسمع حسيسه هناك..تومي الدنيا فراقة )...فتعلوا حبال صديق الصوتية وهو يردد بالحرير والدلكة النوم من عيني ...شلته ) لتجتمع اصوتنا ...فاطمة , اسماء, زينب, سلمي , هجام , صديق , وانا.
(تومي الدنيا فراقة )...فارقتنا... ذات حمي.
يوما...ماكنا وحدانا....نمشي زرافات ابابيل...
افترقنا نبحث عن انفسنا...في مدن بعيدة وموانئ مغفرة, فلم نجدنا حتي اليوم.
سلام علي من عبوروا معية الرب...وللذين ماذالوا يكدحون الي ربهم كدحا حتي يلاقوه....ناس نحن.
بعدت المسافة...اماني, انتي قربي في اول الطريق احسان...احضرت لك الفانتا والمكسرات ...فستق ولوز وجوز...كانت ...سادتي تغمض عينيها يفتر فمها عن ابتسامة...فتشرق الشمس مرة اخري عند الظهيرة , ...درست القانون في (فريع البان) , تمنينا ان نعتاد الاجرام لترافع عنا..الصبية .
اموت شوقا الي التي لم يمهلها حظنا التعس...عبرت وكنا ننتظر المدهشة...علوية... (فاكر الحكاية هظار متاسف الماجئت )...لاجلي احبت ذيدان ...حفظته...ان عاتبتني غنت...( ليه ياسمير ماجئت ).
كانت وكنا علي موعد مع القدر في دراما كاملة (الترجيديا).
الجمع عندهم في الرديف...الاضحي ...الساعة فطور..
وكما كل الصبايا في العيد...جلست...(الطشت) امامها والعدة...تصيح بامها دقيقة ...ياخ ...وسريعا عبرت...(تعطلت الكلي) .
قال الطبيب وهو يمسح عينيه من الدموع ... شاطرنا الحزن, حزنا..وهل يجدي...الحزن...يبكي القلب مذ ان فارقناك...فلاجف الدمع ولافتر القلب ولاصمت الانين .
عم... ابوها ....الفاتحة.
حسن النور
ليزبردج بارك/سدني 8/12/
[email protected]


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1134

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1168001 [ودعمر]
0.00/5 (0 صوت)

12-12-2014 02:58 AM
اه ياكوستي مدينة تعلمنا منها الكثير وهي بحق وحقية مدينة استثنائيه لانك تجد فيها الشايقي يتربي في بيت نوبة والعكس كذلك والجعلي له صداقة وعشرة واختلاط وصداقة حميمة مع الشكلكاوي لاننا في الاصل كنا لانعرف معني الاجناس والعنصرية البغيضة. لذا فان انسان كوستي مميز جداُ وتجده انسان مثالي في فهمه للحياة وللبشر. جميعنا في اصقاع الدنيا المختلفة لكن تظل كوستي اشعاع داخلي يابي ان يخبو في دواخلنا.

[ودعمر]

#1167669 [بابكر يوسف]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2014 06:28 PM
السوق الصغير.,الينبوع, لم يعد نهالك ينوباً ولا نبعاً وحتى السوق الصغير لم يعد صغيراً ولا كبيراً , الكل غربا وكوستى نفسها غريب

[بابكر يوسف]

#1167385 [زين العابدين]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2014 11:00 PM
لسنا من أهلها لكنها احتضنتنا وأهلهلا كاننا من أعز ابناءها بحكم الدراسة فأهلهل أطيب ما يمكن وقمة الثقافة والادب والديمقراطية علمتنا الكثير الذي لايمكن أن تتعلمه الا في مدينة كوستي , طعمية وفول محمد علي أبو سمنة وفول الشايقي وطعمية أنصاريكو وجامع الاحمدين وجامع الديك أبوحبل والجامع الكبير والسوق الصغير وسوق الجمعة والميعة وابوظريفة وزاوية الطريقة المكاشفية بالرديف وقصر الضيافة وابج للطعمية يا سلااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااام يا كوستي ,كوستي يا مد البحر

[زين العابدين]

#1167156 [برعي]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2014 06:06 PM
ما احلاها من مدينة ،كانت واتمني ان لا تزال، عشعشت في خاطري زكريات عطره لجمع من اهلها ، طيبين انقياء احبوني واحببتهم بصدق وفرقت بيننا السنون والمنون ، اللهم ارحم واغفر لمن مات منهم وهب الصحة والعافية وحسن الختام للاحياء.

[برعي]

#1167105 [الخير عز]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2014 05:10 PM
فارقتها وانا فى العاشرة من العمر وانقضى الان نصف قرن وكل مقالك العذب الرصين ومحطاتك تتراقص امام ناظرى الرديف الحلة الجديده جزارة الطيب صالح مدرسة جبور الاوليه نادى الوطن ودالملك عبده ود الصول على جن السمكرى زملاء دراسة بالمرحلة الابتدائية مازالت اسماؤهم فى الوجدان عيدروس ومدين احمد خليفه ومحمد حسين ادم (اللواء) صديق ادم عجيل الجيلى عبد الخير عوض جادين ورحمة الله عبدالله وطه وربيع ويسن قصب السكر والتبش والعجور والشمام
كوستى فى القلب وستظل رغم الخمسين العجاف

[الخير عز]

#1166952 [علي عبدالله ادريس]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2014 02:49 PM
تحجرت الدمعة في مقلتي وانت تستعرض تلك الربوع واتكئ معك على شاطئ الينوع واتسكع بدونك في زقاقات حي النصر وانا ايضا مثل في المنافي والاصقاع البعيدة فلك ولكوستي حبي وودادي !!

[علي عبدالله ادريس]

حسن النور
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة