المقالات
السياسة
أيهما أفضل إنشاء المطار الجديد أم تأهيل مشروع الجزيرة ؟
أيهما أفضل إنشاء المطار الجديد أم تأهيل مشروع الجزيرة ؟
12-18-2014 11:20 AM


أيهما أفضل إنشاء المطار الجديد أم تأهيل مشروع الجزيرة ؟
المطار لأي دولة هو أول صورة وانطباع ينطبع على ذهن وذاكرة من يزورها ، ولقد أنشئ مطار الخرطوم القديم في العام 1954م ، ونتيجة للزحف العمراني على منطقة المطار ، والذي هدد الملاحة الجوية حسب بعض المختصين في مجال المطارات ، فقد فكرت الدولة في إنشاء المطار الجديد ، على أن يكون بعيدا عن منطقة العمران ،شانها في ذلك شان كل المطارات الحديثة في كل بلدان العالم ، وقد تمت عدة ترشيحات منها منطقة الحاج يوسف وأمدرمان ، وتم اختيار المنطقة الأخيرة ، وبدا العمل في المطار الجديد وتوقف بإيعاز من وزارة المالية في عهد الوزير على محمود بحجة الأولويات .
ذكر وزير المالية في حينها بان أولويات الوزارة قد تغيرت خارطتها ، وانه في حاجة لإصلاح حال الميزان التجاري وذلك بزيادة الصادرات ، والذي يتم بدعم الزراعة والصناعة ، وتقليل الصادرات ، وقام بتحويل الغرض المخصص لإنشاء المطار الجديد لدعم هذه الخطة . رغم بعض الأصوات التي وقفت وعارضت التحويل .
طالعتنا وسائل الإعلام اليوم بخبر مفاده بان قرضا من دولة الصين ، بما يقارب المليار دولار لاستكمال العمل بمطار الخرطوم الجديد ــــ ورغم انه انتقل من منطقة الخرطوم ، إلا انه ما زال يحمل اسمها ولا ادري هل سيتم تغيير الاسم إلى مطار ام درمان الدولي ، ام سيتم اختيار شخصية وطنية لتحمل الاسم ــــ والمتابع للأحوال الاقتصادية في فترة توقف العمل بالمطار ، ومقارنتها بالأوضاع الاقتصادية الحالية يجد أن الحال أسوأ مما كانت عليه فترة الإيقاف السابقة ، فما الذي جعل حكومة المؤتمر الوطني تقبل بهذا الغرض في هذا الوقت ، وتقبل بفكرة استئناف العمل في المطار الجديد في هذا التوقيت .
في إجابة سابقة لوزير مالية الإنقاذ المثير للجدل الأستاذ عبد الرحيم حمدي ، عندما تم إيقاف العمل بمشروع المطار الجديد ، وتم سؤاله هل يوافق وزير المالية الأستاذ على محمود على فكرة إيقاف العمل بالمطار الجديد أجاب : بأنه سبق وان خير بين إنشاء المطار الجديد ، وبين قيام سد مروي فاختار إنشاء سد مروي بدلا من إنشاء المطار الجديد . وذلك تأييدا لفكرة الأولويات .
هل ما يقدمه سد مروي للسودان وإنسان السودان يمكن مقارنته بما تقدمه الجزيرة ومشروعها القومي ؟ وإذا انتهجنا نظرة السيد وزير المالية الأسبق عبد الرحيم حمدي ، ووزير المالية السابق على محمود الذي أوقف العمل في مطار الخرطوم لتعديل الميزان التجاري ودعم الزراعة والصناعة لزيادة الصادرات الحكومية ، ودعم الزراعة لإنتاج سلع ضرورية لا بد من توفيرها بالتصدير إن لم تستطع الدولة إنتاجها وبالتالي تقليل حجم الواردات وتوفير العملة الصعبة . فهل نقوم بتوجيه هذا القرض لإنشاء المطار الجديد ، ام لتأهيل مشروع الجزيرة ومشاريع إنتاجية أخرى .
على الرغم من قناعتي بضرورة تحسين صورة البلاد ، وتحسين صورة أول صورة تطبع على ذاكرة ووجه الزائر لبلادنا ، إلا أننا لا بد أن نكون منطقيين ومنصفين ، ولا بد أن نوجه طاقات البلاد لما هو انفع وأصلح ، ولا بد أن يسود مبدأ الأولويات لإدارة اقتصاد بلادنا ، فمطار الخرطوم وفي ظل تهالك وانتهاء الناقل الوطني ( سودانير ) وابتعاد جل طائرات الخطوط الأخرى عن المطار الحالي ، فان وجود مطار الخرطوم القديم سيؤدى الغرض المطلوب منه حاليا ، ويمكن للفوائد التي تأتي من مشروع الجزيرة إذا ما تم تأهيله تكون كافية لبناء عدة مطارات وبدون فوائد وقروض ربوية .
يبدو أن القرض الذي تم توقيعه مع دولة الصين ، كل القصد منه محاولة ، إثبات إن العلاقات الصينية السودانية ، ما زالت بخير ، وان الغرض السياسي اكبر من الأغراض التنموية التي تنفع إنسان السودان ، ولكن كان لحكومة الإنقاذ أن توجه طاقاتها ، وعقلها ليكون القرض باسم مشروع خدمي أكثر نفعا ، وذو جدوى اقتصادية واجتماعية مثل تأهيل مشروع الجزيرة ، ولكن بعد تصريحات رأس الدولة في السودان ووصف إنسان الجزيرة بالأوصاف التي عجزت كل الأوساط من ذكرها ، فلا نستغرب بعدم توجيه مقدرات الدولة لتأهيل المشروع ، ولو كان البشير وحكومته يريدون تأهيل المشروع لفعلوا ذلك حينما تدفق الذهب الأسود وسالت أنهاره وأوديته بالسودان ، فقابلتها الإنقاذ بالجحود والنكران ، وكافاها رب العباد بزوال النعمة سريعا فكان انفصال الجنوب .
إن هذا المطار على المستويات الضيقة فهو حلم أهلنا بالصالحة ومنطقة جنوب امدرمان ، وأنا أولهم ، وأنهم قد انتظروه كثيرا كما انتظروا كوبري الدباسيين الذي يربط المنطقة بمنطقة الخرطوم عن طريق أبو ادم ، ويبدو أن حظوظهم هكذا لا ينتهي مشروع في عهد الإنقاذ إلا بانقراض أجيال وأجيال ، وان هذا القرض لم يكن القرض الأول وإذا جمعنا القرضين لكان إجماليهما ما يعادل مليار ونصف المليار دولار ويضاف إليها فوائد هذه القروض ، وكلها تمثل أعباء على هذا المطار الجديد ليبدأ أعانه الله مثقلا ، ومهما كان دخله ومهما كان فانه يحتاج لسنين عددا ليكون موردا اقتصاديا للبلاد ، وعلى الدولة توجيه نفس القرض الأخير لتأهيل مشروع الجزيرة الذي بكى أهله أكثر من أهل الصالحة .
فتح الرحمن عبد الباقي
مكة المكرمة

[email protected]


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 1369

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1173031 [بتاع ورنيش]
0.00/5 (0 صوت)

12-20-2014 07:39 PM
مطارالخرطوم بشكله الحالي يفي بالغرض فقد تم تأهيل المدرج والصالات صارت نظيفة ومرتبة والضياط وكل العاملين يعملون بهمة ونشاط وذوق ويساعدون اصحاب الاحتياجات الخاصة وكبار السن والنساء والاطفال والحق يقال . التحية لمدير المطار ( لا أعرف أسمه للأسف ) . والذي أتمني منه أن يعمل علي ازالة كل الطائرات القديمة( الخردة ) التي تشوه المنظر وأن يأمر بصرف ( بدل لبس ) بدلة كاملة لضباط الشرطة والموظفين العاملين بالمطار أسوة بمطارات العالم من حولنا . كذلك منظر تاكسي المطار بالخارج لا يسر ( سيارات قديمة ومتهالكة ومتسخة للغاية ) أرجو توفير تاكسي نظيف ومكيف وسائق مهندم لأن المطار يمثل واجهة للبلد للوافدين الأجانب قبل ابناء الوطن .

[بتاع ورنيش]

#1172481 [حسن النعجة]
5.00/5 (1 صوت)

12-19-2014 01:28 PM
( بكى أهله أكثر من أهل الصالحة )
قف .. تصحيح .. بكاه السودان باسره بما فيهم اهل الصالحة ..فقد كان فى يوم ما رافدا يغذى خزينة الدولة ..

[حسن النعجة]

#1172480 [حسن النعجة]
5.00/5 (1 صوت)

12-19-2014 01:20 PM
الغريبة ان هذا القرض الصخم كله من اجل رحلة السعوديه والقطريه والخليجيه (والمطار الحالى يكفى) فالطيران الاوربى توقف منذ زمن قبل توفق اللفتهانزا لاحقا .. وعجلة الانتاج متوقفه فى هذا البلد المغلوب .. غايتو ممكن يستفيدوا منو لاستقبال البصات السفرية من والى الاقاليم بجانب طيران دول الخليج .

[حسن النعجة]

#1172455 [ملتوف يزيل الكيزان]
5.00/5 (1 صوت)

12-19-2014 09:51 AM
كل الناس البتفهم في ادارة الدولة و ادارت الموارد و اختيار الاوليات، هربوا من البلد. الموجودين الان عنقالة و شهدات دكتوراة مشتراة من جميع كرخانات العالم . ليس فيهم من يقول هانا ذا.
عندما اناشد الحركات المسلحة لتسريب بعض عناصرها للعاصمة ، اعتقد جازما بان التنسيق بين العناصر و خلايا المقاومة سينتج مزيجا من عناصر القوة لن يستطع اي نظام امني مهما بلغ من الاستعداد الوقوف امام الشباب . لان الشباب يقاتلون بين احضان اهلهم عن شرفهم و مستقبلهم. والعدو مستأجر و لن يحارب المحرش و المرتزق اول من يهرب من جحيم المعركة. انتصار الشباب حتمي و البداية حرق بيوت الكيزان و كبلاب الامن. عندما يزيل كل ناس حي الكيزان وكلاب الامن بحيهم نكون قد حررنا العاصمة.قاطعوهم اجتماعيا و احرموهم من اقامة الحفلات و الاحتفالات.

[ملتوف يزيل الكيزان]

#1172259 [المشاتر]
5.00/5 (1 صوت)

12-19-2014 12:29 AM
ناس الجزيرة ما كيزان طبعا دا واحد
والمطار ياعمي شركات الجماعة حاتشتغل اثنين
نحن اهل الجزيرة لن نرجو خيرا من هؤلاء
حسبنا الله ونعم الوكيل

[المشاتر]

#1171990 [saeed]
0.00/5 (0 صوت)

12-18-2014 07:28 PM
المطارات ليست لتحسين صورة المدن , بل هى احد مكونات النهضة والتنمية , دونك مطاردبى

والذى جعل منها احد اهم محاور المواصلات العالمية, ولايخفى الاثار التنموية الهائلة لهذا

الدور , فقد اصبحت من اكبر المدن العالمية فى مجال تجارة اعادة التصدير ,و مركزللشركات

العالمية بمختلف انواعها , واهم مراكز الجذب السياحى بالرغم من مناخها الصحراوى,

واحد اكبر المراكز المالية الدولية .

يمكن لمطار الخرطوم ان يصبح محور مواصلات دولى بين القارات اذا تم تنفيذه وادارته وفقا

للمعايير العالمية , ليس ذلك حلما فقد كان مطار وادى سيدنا احد اهم محاور المواصلات

بين امريكا والشرق الاوسط وآسيا ابان الحرب العالمية الثانية بفضل الموقع الاستراتيجى

للسودان ( يرجى الرجوع لرسائل سير دوغلاس نيوبولد السكرتير الادارى لحكومة السودان

خلال فترة الحرب والتى نشرت فى ثلاثة اجزاء اخيرا ).

[saeed]

#1171978 [فكوووووووووها يا حسين خوجلي]
1.00/5 (1 صوت)

12-18-2014 07:17 PM
طبعا تعمير مشروع الجزيرة وإنشاء البنية التحتية له وتعيين إدارة ماهرة وذات خبرة واسعة من حملة الدكتوراة و المهندسين الزراعيين والمدنيين والمعماريين وكافة الكوادر الملحقة من بياطرة وأطباء وفنيين وإقتصاديين واجتماعيين أهم من أي مطار .... ثم ثانيا نحن ما زرعنا بلدنا طايرين ليها وين؟؟؟؟؟؟!!!!!
المطار في حد ذاته مهم فإن كان القرض من اساسه لاقامة المطار فلا مانع وينبغي ان تكون عملية انشاء المطارات أيضا من الاولويات ولا يتم تأخير انشائها كخيار للآخر بغرض تعطيلها وإنما ينبغي عدم وضع المقارنة بغرض الاختلاف فإن تم تأهيل مشروع الجزيرة فلابد من مطار حديث لحركة المنتج وتسويقه. ولماذا لايتم البحث عن قرض آخر لتأهيل مشروع الجزيرة على أساس علمي بأحدث التقنيات وبهمة ونشاط وحب أكيد للوطن والاخلاص والامانة.سيظل مشروع الجزيرة أعظم صرح لانشاء المطارات بكل خيراته من انتاج وتنمية المجتمع وتطويره وترقيته ورفاهيته ومن أميز ما تتمتع به منطقة المشروع هو امكانية انشاء المطارات داخله لنقل المنتجات من الخضروات والمحاصيل الحقلية والبستانية لجميع انحاء العالم ولأسواقها مباشرة . تخيل ذلك وكيف ستكون بلادنا والانسان السوداني بعدها لا يلجأ الي حرب الدولة بل سينشغل بالانتاج زرعه وانتاجه وحصاده وتصنيعه وتصديره ثم الحصول على العائد الكبير من النجاحات . نسأل الله أن يهدي حكامنا للصرات المستقيم وحفظ بلادنا واهلنا من شر الحروب وعواقبها.

[فكوووووووووها يا حسين خوجلي]

ردود على فكوووووووووها يا حسين خوجلي
United States [حسن النعجة] 12-19-2014 01:31 PM
( فإن تم تأهيل مشروع الجزيرة فلابد من مطار حديث لحركة المنتج وتسويقه.)
كلامك صاح .. لكن لمن الاولوية ؟؟ الحبال ام البقر ؟؟


#1171909 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-18-2014 06:21 PM
لاشك المطار الجديد افضل الف مره من مشروع الجزيره مشروع الجزيره انتهى تماما واصابه اكبر وليس للكبر علاج الا الموت فالمشروع يعانى من العمي والشلل ولقدكانت مصيبة وقدر هذا الجيل ان يشهد نهاية مشروع الجزيره اما الموجود اليوم مجرد بلدات وخلاء ليس الا

[ابو محمد]

ردود على ابو محمد
Libyan Arab Jamahiriya [ملتوف يزيل الكيزان] 12-19-2014 09:53 AM
كاك كاك كاك


#1171904 [فكوووووووووها يا حسين خوجلي]
5.00/5 (1 صوت)

12-18-2014 06:20 PM
طبعا تعمير مشروع الجزيرة وإنشاء البنية التحتية له وتعيين إدارة ماهرة وذات خبرة واسعة من حملة الدكتوراة و المهندسين الزراعيين والمدنيين والمعماريين وكافة الكوادر الملحقة من بياطرة وأطباء وفنيين وإقتصاديين واجتماعيين أهم من أي مطار .... ثم ثانيا نحن ما زرعنا بلدنا طايرين ليها وين؟؟؟؟؟؟!!!!!

[فكوووووووووها يا حسين خوجلي]

#1171810 [aborafat]
5.00/5 (1 صوت)

12-18-2014 05:17 PM
سلمت يداك وسلم لسانك الذى سطر هذا الكلام الهام والنصيحة الغاليه التى اتت من هو يحمل هم البلاد والعباد
اويدك بالراى وعلى هذا النظام الذى يديره لئام البشر وطغاته ان يتواضعو قليلا قبل ان تحل عليهم لعنات السماء
استقيظو وايقظو ضمائركم وقلوبكم الغلف

[aborafat]

#1171730 [ابو عرب]
0.00/5 (0 صوت)

12-18-2014 01:09 PM
لفاسف المطار الجديد موقعه يستهدف الخرطوم ومكانته التاريخية الافضل الابقاء علئ المطار القديم وتوسعيه فقط وعدم البناء بقربه

[ابو عرب]

#1171718 [اسامة الكردي]
5.00/5 (1 صوت)

12-18-2014 12:10 PM
بالطبع المطار الجديد أفضل من مشروع الجزيرة ، لان أراضي السودان كلها خصبة مثل أراضي الجزيرة ، ان العيب في الجيل السوداني الحالي الكسول المصاب بذبابة التسي تسي . نحن يا اخي الكريم كنا في الستينات والسبعينات نزرع الخضروات والفواكه وحتى الزهور ونربي الدجاج والحمام والغنم في أحواش المنازل .
المطارات والفنادق والمباني والشوارع الفخمة والمستشفيات الحديثة هي التي تجذب المستثمر وليس الزراعة.
أتمنى ن الله ان يصبح مشروع المطار هذا حقيقة وان لا تذهب امواله في جيوب الكيزان أعداء السودان نعلة الله عليه الى يوم القيامة.

[اسامة الكردي]

ردود على اسامة الكردي
Oman [المشاتر] 12-19-2014 12:39 AM
زمن الزراعة بالطورية والكوريك والسلوكة انتهي
الحكاية صارت تكنولوجيا ، مافي مزارع عند 10 فدان يقدر يشتريها الحكاية حكاية دول هي التي يجب أن توفر هذه التكنولوجيا وتقوم بتدريب المزارعين واولادهم وتشاركهم بدلا من تشتمهم مثل الرئيس قرأ خطاب كتبه الترابي في الستينات وقال المرحومين كامل محجوب واحمد سليمان الذين رحلوا ليهم اكثر من 30 سنة يذكرهم ويقول انهم وراء تدهور مشروع الجزيرة.
والله موضوع مشروع الجزيرة دا ياكردي فاقع مرارتنا
لأن المشكلة مشكلة نظام وليس مشكلة فرد
اتحداكم شوفو السوداني في بلد المهجر كيف بيشتغل
وكله حماس ومعاها اخلاق وامانة وقيمة موروثة تفضله عن غيره
ما في سوداني كسلان
الكسل سببه الاحباط لأنه يرى بام عينه جهوده تسرق وتدهر من قبل اللصوص
والله نفسي قبل أن اموت اكتب كتاب عن السودان والسودانيين النبلاء الذين يتهمهم اهلهم قبل غيرهم بالكسل
استغفر الله العظيم
ملعون ابوك حكومة
وما اجملك بلد وما اعظمه شعب

Saudi Arabia [فعلا كردي] 12-18-2014 07:20 PM
فعلاً كردي.


فتح الرحمن عبد الباقي
فتح الرحمن عبد الباقي

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة