المقالات
السياسة
المصريون في عصرنا الحديث ليس لديهم صلة بالحضارة القديمة في مصر
المصريون في عصرنا الحديث ليس لديهم صلة بالحضارة القديمة في مصر
12-21-2014 07:12 AM

أختلف المؤرخين والعلماء الغربيين كثيراً في أصل الجنس البشري الذي انشأ الحضارة المصرية القديمة. وذهب بعضهم – خاصة الذين عاصروا صعود الحضارة الغربية في عصر النهضة الأوربي – الى أن الجنس الذي انشأها ينتمي اليهم ( الجنس القوقازي)، وذهب البعض الاخر الى أنهم من أصول اسيوية او ليبية، و اعترف القليل منهم بانهم من أصول افريقية. اما مؤرخي و كتاب اليونان في العصور القديمة أمثال هيرودوتس و ديودوروس فلقد أشاروا بشكل مباشر او غير مباشر في مؤلفاتهم التاريخية الى حقيقة الأصل الافريقي للشعوب المصرية القديمة التي كونت الحضارة في ذلك الوقت، و هذا ما دعمته البحوث و الكشوفات الاثرية الحديثة.

فعلى الارحج أن المجموعات السكانية التي تعيش اليوم في شمال مصر، و الذين يتميزون بالبشرة البيضاء لم تكن لهم أي صلة بالمجموعات السكانية القديمة في عصر بناء الحضارة المصرية القديمة، و انما يمثلون بقايا الاجناس البشرية التي استعمرت مصر منذ قديم الزمان. ونظرا لموقع مصر الجغرافي على مفترق طرق، وقربها من قارتي اسيا واوربا، شهدت مصر عددا كبيراً من الغزوات الأجنبية خلال العصور التاريخية و الحديثة. فلقد خضعت من قبل للهكسوس، وللميتاني (Mitanni)، والحثيين Hittites)) و شعوب البحر ( Sea People) والليبيين والآشوريين والبابليين والفرس و الإغريق والرومان (أوائل العصور الوسطى)، والعرب والأتراك العثمانيين والفرنسيين والبريطانيين. و بعد غزوات البابليين والفرس، و الإغريق ، والرومان، يعتقد بأن جزءاً مقدراً من سكان مصر القدماء تراجع الي جنوب مصر الحالية و شمال السودان الحديث حيث موطنهم الأول، بينما بقي في شمال مصر- شمال بلاد النوبة - الكثير من هذه الشعوب الغازية، والذين استوطنوا هذه المناطق و صاهروا فيما بعد الجنس العربي، وربما كان بينهم نتاج اختلاط بعض هذه الاجناس مع سكان مصر ذوي الأصول السودانية.

و تؤكد الكثير من النظريات في عصرنا الحديث أن المصريين القدماء هم فرع من السودانيين القدماء ( الكوشيين و النوبة). فعند قيام الحضارات السودانية القديمة، و في تاريخ ما قبل قيام الاسرات المصرية الحاكمة في التاريخ المصري - حيث أن اول نظام ملكي في التاريخ البشري أقامه السودانيون القدماء قبل ظهور الحضارة المصرية القديمة (بويس رينسبيرغر، نيويورك تايمز، 1979) - نزح عدد كبير من السودانيين الي الشمال، و ربما اختلطوا باجناس بشرية قادمة من غرب وشمال آسيا عبر جزيرة سيناء، ونتج من اختلاطهم جنس اسمر اللون، و في بعض الكتابات القديمة يشار الي ان لون بشرتهم أحمر! و من هذا الهجين تكونت الاسرات المصرية الأولى التي أخذت لغتها و ثقافتها الدينية و آلهتها و طرق الزراعة و الري و تربية المواشي من الحضارة السودانية القديمة، و يذكر ستيفانوس من العهد البيزنطي (حوالي 700 م) "كانت إثيوبيا [السودان القديم] اول بلاد أنشئت على وجه الأرض، والإثيوبيين [السودانيين القدماء] كانوا أول من عبدوا الآلهة ووضعوا القوانين". الدراسات الاركيولوجية الحديثة اثبتت ان بقايا أول انسان بشري "Omo Kibish-1" وجد بالقرب من الحدود السودانية – الاثيوبية، وان اول أدوات حجرية وقطع من الفؤوس معروفة للحضارة الإنسانية ، وجدت جنوب مدينة دنقلا، و التي عثر عليها الباحثون بمتحف أونتاريو الكندي الملكي، و يعود تاريخها الى 70 الف سنة. وفي المقبرة 117 قرب وادي حلفا وجد علماء الأثار اقدم ادلة علي وجود طقوس الدفن الجنائزي، والتي يرجع تاريخها الى 13700 سنة، و غيرها من الدلائل، القديمة و الحديثة، حيث لا يسع المجال لذكرها كلها، و التي تؤكد اسبقية الحضارة السودانية القديمة على المصرية بل على كل حضارات العالم.

و تتميز صفات السودانيون القدماء بانهم سود اللون، أصحاب وجوه عريضة وانوف مسطحة و شفاه غليظة، و هي الصفات التي ما زالت حتى اليوم يتميزون بها. و ذكر الكثير من مؤرخي و كتاب اليونان وغيرهم ان معظم هذه الصفات المذكورة أعلاه كانت تنطبق تماماً علي شعوب مصر القديمة. وقد تمت تسمية البلاد الواقعة جنوب مصر القديمة – السودان القديم- بعدة أسماء في العهود القديمة. فعند اليونان تم تسميتها باثيوبيا (Aithiopia) وهي تعني (أصحاب البشرة المحروقة). اما المصريون القدماء فقد سموها كاس "kas" و كش " KSH " او كوش "KUSH"، وهي التسمية نفسها التي نجدها عند العبرايين في التوراة وتكتب كوش "CUSH"، اما مصر القديمة فلقد كان يطلق عليها كيمت (Kemet ) او ( الأمة السوداء)، أي ان سكانها سود اللون، وذلك قبل ان يغير الرومان اسمها الى ايجبت ((Egypt، و بعد ذلك سماها العرب مصر.

هيرودوت (490-425 قبل الميلاد) أول مؤرخي اليونان، وسميّ أبو التاريخ، أوضح أن لون احدي المصريات في العهود القديمة كان أسود اللون، ضمن حديثه عن حادثة اختطاف امرأة مصرية من أجل أقامة الوحي الإلهي في دودون و ليبيا ( مستعمرة يونانية): "إن الدودونيان (Dodonaeans) كان يطلقون اسم الحمائم على النساء، (..) وعن طريق استدعاء حمامة سوداء أشار الدودونيان أن المرأة كانت مصرية. وبالتأكيد اسلوب الشعائر الدينية في طيبة ودودن، مشابه لبعضه البعض". و في إشارة غير مباشرة عند تحدثه عن شعب دولة كولخيس ((Colchis، و هي دولة قديمة كانت غرب البحر الأسود و جنوب اوربا و حتي فلسطين اليوم، ذكر المميزات الجسمانية لكل من المصريين و السودانيين القدماء، و أوضح انهم أصحاب بشرة داكنة و لهم شعر مجعد: "وبالنسبة لشعب كولخيس فهم من المصريين، ولقد عرفت هذا بنفسي قبل أن اسمعه من الآخرين، لذلك عندما نظرت في هذه في المسألة سألت كل على حد سواء؛ وكان الكولخيين Colchians)) [سكان كولخيس] يتذكرون المصريين أكثر من تذكر المصريين لهم، ولكن المصريين كانوا يعتقدون أن الكولخيين كانوا سليلة جزء من جيش سيزوستريس (Sesostris) [قائد مصري قاد حملة عسكرية في اوربا] وانا أظن ذلك ايضاً، ليس فقط لأنهم [الكولخيين] أصحاب بشرة داكنة ولهم شعر مجعد ، ولكن أيضا لأن المصريين والاثيوبيين [السودانيون القدماء] والكولشيين كان أول من مارس الختان قبل جميع أجناس الناس."

المؤرخ اليوناني ديودورس، الذي سافر في جميع أنحاء مصر 60 قبل الميلاد، ذكر في كتابه مكتبة التاريخ أن " الإثيوبيين [السودانيين القدماء]، كما اوضح المؤرخون، كانوا أول البشر والبراهين على هذا البيان، كما يقولون، هي واضحة. لأنهم لم يأتوا إلى أراضيهم مهاجرين من الخارج ولكن كانوا هم السكان الأصليين، وبذلك استحقوا حمل اسم الاوتوكثيس (autochthones) [السكان الأصليين]".واوضح أن اللغة الهيروغليفية، التي يدعي بعض الكتاب المصريين اليوم انها نتاج اسلافهم القدماء، ما هي الا لغة صاغتها و انشأتها الحضارة السودانية القديمة، و بالطبع انتقلت قديما شمالاً الي مصر، حيث يقول "يجب علينا الآن أن نتحدث عن الكتابة الاثيوبية [السودانية] و التي تدعي الهيروغليفية بين المصريين، حتي لا نحذف شيء عند مناقشتنا لآثارهم.....". و يوضح في جزء آخر من كتابه أن المصريين القدماء هم في حقيقة امرهم جزء او فرع من السودانيين القدماء: "يقول [الاثيوبيين] أن المصريين هم فرع مننا وجاؤا الي مصر عن طريق أوزوريس [" ملك الملوك وإله الآلهة "] و الذي اصبح زعيما لهم". بل يتطرق لمعلومة جغرافية تحدث عنها مؤرخين آخرين، و هي في أيام نهضة الحضارة السودانية القديمة، كان شمال مصر بما فيه الدلتا مغطي تماما بالمستنقعات المائية، الناتجة من فيضانات النيل المتكررة، و بالطبع لم يكن مكاناً ملائما لسكنة البشر، او قيام مدنية، و شيئا شيئاً تغطت تلك المستنقعات بالطمي من النيل، الذي تيبس فيما بعد و كون أرض مصر في شمال الوادي، وقد نزح اليها اسلاف السودانيين القدماء و اختلطوا بالقبائل الرعوية القادمة من آسيا، و يقول في هذا الصدد: "انهم يزعمون أن هذا البلد [مصر] كان في الأصل مغطي بالمياه [مياه فيضانات النيل]، وبما أن النيل يسحب معه الكثير من الطمي عندما يتدفق من إثيوبيا، فقد ملأها تدريجياً [بالطين] وجعلها جزءا من اليابسة.. ويضيفون أن المصريين أخذوا منهم ومن مؤلفيهم واسلافهم الجزء الأكبر من قوانينهم."



اما الكونت قسطنطين دي فولني (Count Constantine de Volney)- المؤرخ والمستشرق الفرنسي- الذي زار مصر العثمانية في أواخر 1782 ، قام بالتنقيب و البحث في الحضارة المصرية القديمة، و كتب ملاحظاته في كتابه اسفار في مصر وسوريا ( باريس، 1787 ). حيث أوضح ان المصريين القدماء كانوا سود اللون، و لهم كل الصفات الجسمانية للافارقة جنوب الصحراء، و ان ما يثبت كلامه هذا وجود هذه الصفات في رسومات المعابد المصرية و مجسمات التماثيل خاصة أبو الهول، حيث يقول: "كل المصريين كانت لديهم وجوه ضخمة، وعيون حاحظة وأنوف مسطحة، وشفاهم غليظة - وفي عبارة واحدة، كانوا خلاسيين حقيقيين (mulatto) [خلاسي : ابن ابوين احدهما ابيض والآخر أسود]. وكنت أميل إلى عزو ذلك إلى المناخ، ولكن عندما زرت أبو الهول، ورايت مظهره، اعطاني هذا مفتاح اللغز. عند رؤية رأس ابوالهول، فهو زنجي في كل معالمه". و يقول لاحقاً: " وبعبارة أخرى، كان المصريون القدماء زنوجاً حقيقيين من نفس جنس جميع الأفارقة الآخرين. إن كان الأمر كذلك، يمكننا أن نرى كيف دمائهم، اختلطت لعدة قرون مع الإغريق والرومان، وعندها بالطبع يكونوا قد فقدوا شدة لونهم الأصلي، لكن بالرغم من ذلك بقيت بصمة قالبهم [الافريقي] الأصلية "

المؤرخ و الباحث الانثروبولجي السنغالي الشيخ أنتا ديوب (1923-1986)، في كتابه ( الأصول الزنجية للحضارة – 1974)، يضع عدة ادلة تدعم وجهة نظره القائلة بأن المصريين القدماء كانوا من الأجناس الزنجية، و سوف نوردها بعضها هنا الواحدة تلو الأخرى: أدلة من علم الانثروبولوجي: " تعكس الهياكل العظمية والجماجم لقدماء المصريين بشكل واضح أنهم كانوا من الزنج مع ميزات مشابهة جدا لتلك عند النوبيين اليوم وغيرهم من سكان أعالي النيل وشرق أفريقيا." اختبار الميلانين [ صبغة الجلد السوداء]: " عندما أجري على المومياوات المصرية في متحف الإنسان في باريس اختبار تحديد صبغة الملانين، أشار هذا الاختبار أن هذه البقايا كان جلدها اسود اللون". الأدلة من علم العظام: "ليبسيس كانون (Lepsius canon ) والذي كان يميز نسب هيكل الأجساد البشرية لمختلف فئات المجموعات العرقية، صنف المصريين القدماء بانهم كانوا من أصحاب الاذرع القصيرة التي تميز الاجناس الزنجية حسب هذا العلم". المصريين كما رأوا أنفسهم: "كان المصريون القدماء يستخدمون مصطلح واحد للتعريف بأنفسهم،وهو كمت ((kmt، و هو يشير حرفيا الى الزنوج. وهو اقوى مصطلح موجود في اللسان الفرعوني للإشارة إلى سواد اللون". كما أشار انتا ديوب الي الملامح الزنجية التي لا تختطئها العين في الكثير من رسومات و تماثيل ملوك الفراعنة المصريين، و دعم كلامه هذا بصور لهم في كتابه سابق الذكر، وقد ذكر العديد منهم، نورد بعضهم فيما يلي: الملك نارمر التي طالما اعتبر الفرعون الأول، الفراعنة زوسر وخوفو (فرعون اهرامات الجيزة)، الفرعون منقرع، وامنوحتب الأول، الفرعون سيزوستريس الأول، الفرعون تحتمس الثالث، أبو الهول.

وقد لخص جاستون ماسبيرو ((Gaston Maspero (1846-1916 )، وهو عالم فرنسي من أشهر علماء المصريات، اراء جميع المؤلفين القدماء عن الجنس المصري: "من خلال الشهادة شبه الإجماعية من المؤرخين القدماء، فأنهم كانوا ينتمون إلى الجنس الأفريقي [الزنجي] الذين استقروا أولا في إثيوبيا، على شواطئ النيل الأوسط، ثم وصلوا تدريجيا الى البحر [المتوسط] بمتابعة مجرى النيل،... وعلاوة على ذلك، ينص الكتاب المقدس أن مصرايم، ابن حام وشقيق شس (كوش) الإثيوبي وكنعان، جاء من بلاد ما بين النهرين وأستقر مع أولاده على ضفاف النيل ". (التاريخ القديم لشعوب الشرق- باريس، 1917).


سعد مدني
[email protected]


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 3828

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1576516 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2017 07:15 AM
مصر موجوده من قبل حام ابو الافارقه ورسالة سيدنا ادريس كانت بين العراق ومصر حضارات ما بين الفرات والنيل ...وبعد طوفان نوح كان فيه كاهن مصري معاه وخلف بنت (مصرية) اللي اتجوزت حام وجابو منها مصراييم ابو المصريين


اكتر ناس اتاخدو عبيد واستباحت اعراضهم بيقولو انهم اصليين

اذا كان عنتره ابن شداد اللي شكله زنجي كان ابوه عربي

المصريين اشكالهم كده عشان هما كأي عرق اسمر بيفضل البيض عن السمر (مابالك السود )وده شئ معروف فى ثقافتنا وحصلنا تحسين نسل على مدار السنين .. وحتى البنات البيضه موجوده فى رسومات الفراعنه مما دل على وجود مصريين بيض

لكنكم يا كوشيين لا وجود للبنات البيضاء بينكم واكتسبتم اللون الاسود بحكم المنطقه والوقت .. مجرد طفره جينيه جاءت فيما بعد حيث لا وجود للاعراق وقت سيدنا نوح وابنه حام

نحن دوله افرو آسيويه وتابعه ايضا لدول حوض البحر المتوسط وتابعه لشمال افريقيا وحتى فتوحات الفراعنه كانت لها من بلاد الشام نصيب

ابحثو عن Egyptian mummy portraits وهتلاقو ان المصريين حتى فى العصر القبطي كانو لسه محتفظين بأشكالهم الشمال افريقية الغير زنجية

ابثحو عن اخر ابحاث الحمض الننوي للمصريين وهتلاقوهم لسه محتفظين بيها كأي جنس حامي سائد يصهر الاجناس الاخرى

ولا داعي للكلام عن الاحتلال فرنسا وانجلترا احتلو القاره كلها ومصر والسودان اللي كانت تحت حكمها هما الدول الوحيده اللي متأثرتش بالاحتلال ولا لغته

كفاكم هزي الله يرضى عليكو

[محمد]

#1174113 [salmon]
0.00/5 (0 صوت)

12-22-2014 04:07 PM
أولا تحية للكاتب على المقال الصادق ده..مما لا شك فيه ان تاريخ السودان الحالي مذور ومكتوب على هوي من كتبه المصريين الحاليين لا علاقة لهم البته بالفراعنة القدماء اكتر شعب في الدنيا نسله مخلوط ومشوه المصريين الحاليين ودي حقيقة لا ينكرها الا عوير وكل المؤرخين المصريين بكتبو عشان المصلحة الاقتصادية لبلدهم من عائدات السياحة والاثار التي بناها اجدادهم القدماء على حد زعمهم.. ده قدرنا في الدنيا دي انو نكون جيران لاكثر شعب نصاب في الدنيا وكمان برضو السودانيين الحاليين انبطاحيين وعندهم عقده من هويتم بسبب الثقافة المفروضة عليهم على مر الازمان..قال حضارة قال من المستحيل ان تكون السلالة المصرية الحالية احفاد الفراعنة وكمان اعتقد ان الحضارة الفرعونية نفسها وجدت من التضخيم اكثر مما تستحق وكأنهم غزو الفضاء واستوطنو كوكب المريخ.

[salmon]

#1173845 [AMER ALI]
5.00/5 (2 صوت)

12-22-2014 12:34 AM
يا سعد يامدنى مقالك مردود عليه ولا تؤيده اى ثوابت علمية وهو عبارة عن لى للتاريخ وهو عبارة عن كلام مرسل الحضارة الفرعونية قتلت بحثا من جميع انحاء العالم وهناك مؤلفات وكتب ووثائق واثار وتاريخ وبرديات ومنحوتات تتكلم عن التاريخ وليس زول مثلك بمجرد مقالة هلفوتة يغير تاريخ البشر .صدفنى ولا تغضب من كلامى هضربتكم هذه تدل على شيئان احساسكم بعقدة النقص والونية او المكابرة التى لاتودى ولاتجيب. خليكم صادقين مع انفسكم وانتبهوا لبلدكم فالمصريين لايهتمون بكم ولو 5% مما تكتبوه وراجعوا صحفهم ومجلاتهم قليلا قليلا لو وجدت خبرا عن السودان الهامل الا حسب الظروف السياسية.لذا دعك من خزعبلاتك هذه انت اوغيرك لانه صدقنى لم ولن تغير من الواقع شئ مصرفووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووق والسودان تحتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتت.

[AMER ALI]

ردود على AMER ALI
Saudi Arabia [ودالعوض] 12-22-2014 06:12 PM
يامصري وكفي انت لاتاريخ عندك ولا شرف ولا دين صحيح ولا علم ولا حضارة ولا ثقافة انتم متبقي كيانات بشرية من مستعمريكم وهم بالعشرات من كل الأجناس التي استعمرتكم ولهذا لاتوجد قبائل عندكم في الدلتا وان وجدت فهي لا تحسب منكم من سيناء الي اسوان ثم من يعرفكم فهو يعلم تماما انكم سارقوا ثقافات ومتقمصي حضارات والدليل تسودكم علي العرب المساكين فقد خدعتم الناس بتقدمكم واشهد انكم اكثر تخلفا منهم علما وثقافة وفهما نحن نصدق تماما ان الحضارة الفرعونية القديمة اسسها السودانيون القدماء وعلي ابعد تقدير كائنات اومخلوقات فضائية بنت الأهرامات التي لا يمكن ان ان يبنيها الا ذوي علم متقدم وامكانيات تفوق حتي عصرنا الحاضر اما ان تقولوا ان اجداكم هم من بنوها فهذه كذبة يصدقها المغفلون وثانيا انكم لاتملكون الآن حضارة او تقدم فأنتم بأذن الله تعالي تحت الي يوم القيامة انتم متلقين منافقين وانتم تحت تحت في القاع والله تعالي يقول ( اهبطوا مصرا ) فأسأل اهل القرآن من ليس منكم لتعرف قدرك ياعجان

Saudi Arabia [مفكراتي] 12-22-2014 04:56 AM
اكيد انت مصري او احفاد مصريين اسلافكم الاغريق و الهكسوس
مافي سوداني يكتب " مصر فوق و السودان تحت"
امشي يا ما مطرطش السودانيين اسيادك
و هم اصحاب الحضارة الحقيقية في مصر الحالية
الكلام الفوق كلو ثوابت علمية، لكن تكون هزتك من جوة، و طلعتك جربوع ساي

European Union [أبو الكدس] 12-22-2014 01:11 AM
صدفنى ولا تغضب من كلامى هضربتكم هذه تدل على شيئان احساسكم بعقدة النقص والونية

هاهاهاهاهاهاهاهاهاهاها

والله هضربتك وكلامك الفارغ اللذيك دليل على رعبكم وخوفكم ومين قالك يا حيوان انو نحن عايزين المصريين الوسخانيين بتاعين تبادل الزوجات يهتمو بينا

يلا قول معاي بابا مين .. ماما مين .. مش عارفين


#1173684 [كرم]
4.00/5 (1 صوت)

12-21-2014 08:41 PM
الأستاذ/ سعد مدني لك التحية فيما أوردت من بحث غاية في الروعة .
المشكلة أخي سعدأن المصريين قدروا يستحوزوا على مفاهيم الشعوب بأن مصر التي نراها اليوم هم أحفاد الفراعنة وبناة الأهرامات وأصحاب تاريخ مجيد دون كل بلاد الدنيا ، وأن السودانيين ليسوا إلا شوية عبيد معفنين كسلانين والأراضي السودنية عبارة عن حديقة خلفية لهم ، حتى أنهم يسخرون من الألوان السمراء ، ولم نستطع نحن السودانيون أن نفرد كتب ومؤلفات عن تاريخ النوبة وأثرها في حضارة هذه المنطقة الممتدة وكل الدراسات منصبة في تاريخ المهدية للأسف الشديد .

[كرم]

#1173655 [مفكراتي]
4.00/5 (1 صوت)

12-21-2014 07:59 PM
مقال ممتاز
يوما ما سوف يعرف العالم اجمع
بأن اسلاف السودانيين هم من كونوا الحضارة المصرية
و التي انتشرت الى العالم القديم باجمعه
الحضارة السودانية هي اساس الثقافات و الديانات القديمة
مقال مكانه صدر الصحيفة

[مفكراتي]

#1173636 [عبدالعزيز عبدالباسط]
4.00/5 (1 صوت)

12-21-2014 07:32 PM
طبعا الحقائق واضحة لكنهم لايفقهون او يتحادقون و يستهبلوت ولغيرهم يستحمرون

[عبدالعزيز عبدالباسط]

#1173628 [nagisidahmad]
4.00/5 (1 صوت)

12-21-2014 07:22 PM
لله درك يا المدني سعد ,,, هكذا يؤحذ العلم وهكذا يتم بسطه لمن ألقي السمع وهو رشيد ,,,, ولكن تجد من يهرطق اليوم من بني جلدتنا ويتطاولون علي أصل الجنس البشر
ويفترون حتي علي الدين الذي يزعمون التمسك به , ويأتون من القول والفعل ما يناقض ذلك .
ما أوردت من حقائق التاريخ يؤيده الواقع وتؤيده شواهد ودلالات المكون المصري اليوم والذي يدل علي أن مصر كانت بوتقة إنصهار لكل شعوب الدنيا مما نتج عنه أناس بألوان كألوان الطيف سواء في البشرة أو العيون أو الشعر وكذلك الأشكال والبنية الجسمانية بكافة أنواعها ... فتجد الشكل العربي والأوروبي والتركي والأفريقي .

[nagisidahmad]

#1173395 [سوداني وافتخر]
3.00/5 (1 صوت)

12-21-2014 09:22 AM
ابني يا الفريعين المصري احترمني
انا ابوك الفرعون السوداني
ما هو انتو ابناءنا ونحن اباءكم وحضارتكم ما هي الا امتداد لحضارتنا وكل الدراسات اثبتت هذا - فمصر بنت السودان والمصريين اولادنا
هههههههه
طبعا انا اقصد المصريين ولا اقصد المماليك واشباه المماليك من استسكن ارض مصر وما هو من اهلها .
اها انت مين ؟؟؟؟؟؟ من المصريين ول من المماليك ؟؟؟
لو من المصريين والله انت ولدنا ونسامحك ونغفر ليك - برضو الوالد ما يزعل من ولده
اما لو من المماليك واشباه المماليك -- فيا اخوي روح شوف نفسك اول حاجة وبعدها تجي تتكلم معانا . ويكفي انكم ساكنين في ارض ما هي ارض اجدادكم .
ولمعلوميتك الفرعون السوداني اقدم من الفرعون المصري .
المصريين الذين نراهم الان ارتكبوا اكبر عملية نصب في التاريخ - سرقوا حضارة عظيمة لم يكن لاجدادهم فيها نصيب - بل صاروا بين ليلة وضحاها هم اصحاب الارض وحقيقة ما هم باصحاب الارض - وصاروا هم السادة وحقيقة ليسوا هم السادة - الاغراب صاروا هم السادة او بمعنى تاريخي شفاف عبيد الامس صاروا سادة - وسادة الامس صاروا ( بوابين و طباخين وشغالات ) .
هيييه زمن . .....

[سوداني وافتخر]

#1173390 [د.جلال محيي الدين]
5.00/5 (1 صوت)

12-21-2014 09:07 AM
مقال جيد
اتمنى ان نتواصل اخي سعد مدني
انا طبيب وباحث في ( حضارة النيل القديمة ) ولي اراء وكتابات في تاريخ السودان .
تاريخ السودان الذي لم يكتب باقلام سودانية - لذلك يمكننا تسمية السودان بلد الحضارة المسلوبة
تاريخ السودان كتب حسب هوى ومزاج من كتبه - حذف ما اراد وغير ما اراد واضاف ما اراد .

[د.جلال محيي الدين]

#1173364 [محمد]
5.00/5 (1 صوت)

12-21-2014 07:41 AM
مقال كله عبارة عن Pseudoscience أى ادعائات خاطئة يتم تقديمها على أنها علمية بينما هى فى الواقع تصادم الحقائق العلمية. قدماء المصريين كان لونهم قمحيا وليس أسودا وهذاواضح من الرسومات على المعابد المصرية كما لم تكن أنوفهم فطساء كالزنوج وهذا واضح من التماثيل الفرعونية أيضا, ونحن المصريين أحفادهم ولازالت الكلمات فرعونية الأصل موجودة فى عاميتنا ولازالت العادات والأكلات الفرعونية حاضرة بيننا. علاوة على ذلك فقد أجري علماء الأنثروبولوجيا اختبارات جينية أثبتت نسب المصريين الحاليين لاسلافهم القدماء وهذه أدلة دامغة لا يمكن الالتفاف حولها بنظريات غير مثبتة وكلام مرسل.

أجدها محاولة بائسة للسطو على حضارة مصر لصالح من لا حضارة له.

[محمد]

ردود على محمد
Canada [عبدالمنعم الطاهر] 12-22-2014 02:25 PM
اتخيل انو ردك فى دحض الادله العلميه التى اوردها الكاتب استندت على ان لون الفراعنه كان قمحى فى حين ان الكاتب اشار الى ان من وضع الاسس الاولية للحضارة الفرعونيه لاحقا هم ذات من شاد اسس الحضارة النوبيه\الكوشيه٠ مصر تعرضت لغزوات جلها من وراء المتوسط عندما بداء يعترىها الضعف شانها شان كل حضارة٠سؤالى لماذا استمات المصريون فى اغراق حلفا القديمه؟

Turkey [حلايب سودانية يا مصري] 12-22-2014 01:05 AM
ممكن يا سيد محمد أن تتحفنه ببعض الجمل والكلامات الفرعونية العندكم.
الجواب واضح ليس عندكم شئ
أولا جميع الآثار موجودة في جنوب مصر (سكان النوبة) وممتدة إلى سوبا
فكيف تكون حضارتكم وانتم من سكان الدلتا!!!!

Saudi Arabia [ود الحاجة] 12-21-2014 11:29 PM
الشعوب القمحية هي مثل عرب الجزيرة العربية فما عليك الا ان تقارن بين النقوش الموجودة على الاثار المصرية و بين سحنةالبدو الحاليين لترى الفرق

Saudi Arabia [مفكراتي] 12-21-2014 08:02 PM
يا محمد امشي اقرا المقال كويس، و اقرأ تاريخ الحضارة السودان من مصادرها الاصلية عشان تاني ما تقول ( نحن المصريين احفادهم)

European Union [أبو الكدس] 12-21-2014 06:12 PM
ولازالت الكلمات فرعونية الأصل موجودة فى عاميتنا ولازالت العادات والأكلات الفرعونية حاضرة بيننا. . . هاهاهاهاهاهاها

طيب ممكن تدينا مثال واحد فقط على كلمة عامية/أكلة بس اياك يا متولي تقي وتأولي الكشري


#1173363 [مواطن]
0.00/5 (0 صوت)

12-21-2014 07:40 AM
اقتباس :

(وعلاوة على ذلك، ينص الكتاب المقدس أن مصرايم، ابن حام وشقيق شس (كوش) الإثيوبي وكنعان، جاء من بلاد ما بين النهرين وأستقر مع أولاده على ضفاف النيل )

نستنتج اذن من هذا الاقتباس من مقال الكاتب ان حضارة مابين النهرين هي اقدم الحضارات البشرية .
ارجوافراد بحث كامل عن حضارة مابين النهرين ومقارنتها بتاريخ بداية حضارة الفراعنة او وادي النيل لازدياد المعرفة.

[مواطن]

سعد مدني
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة