المقالات
منوعات
كيف ينجح المدرب الفرنسي في الهلال !!!!
كيف ينجح المدرب الفرنسي في الهلال !!!!
12-06-2015 12:07 PM


حتي لا يفاجأ المدرب الفرنسي الجديد في الهلال بما عليه احوالنا من سوء تنظيم وسوء ادارة لابد ان ياخذ فكرة مسبقه عن بيئة العمل في انديتنا ويا حيذا لو كان ذلك من خبراء الهلال امثال قاقارين ود/حسن علي عيسي خاصة من حيث اللغة والفهم والخبرة حتي يتمكن المدرب من وضع استراتيجيته من ناحية ومن ناحية اخري حتي يتاقلم سريعا علي اجواءنا المحيطة بالعمل وفي نفس الوقت لابد من مناقشته في تصورة بصفة عامة ومرحليا خاصة هذه هي المرة الثاية التي نتعامل فيها مع المدرسة الفرنسية وخاصة ان المدرب الجديد رغم خبرته الطويلة الا ان انجازاته حتي محليا محدودة وهذا يعني مبتدأ نقنع من الموسم القادم محليا فهل لنا من الصبر ما نطيق عطفا علي ان الهلال اخرج نفسه من هذا الموسم بيده لا بيد عمرو ولم يجد حتي الشكر من رئيس نادي الامل علي الهواء مباشرة وهذا الوضع سيلقي بظلاله علي الموسم القادم فهل نصبر علي موسميين متتاليين وجرابنا حتي محليا خالي الوفاض هذه كلها ضغوط علي المدرب الجديد مما يحملنا علي القول ان مصيره سيكون مصير البلجيكي في هذا العام والذي اول من همس للادارة بابعاده من هم حول الرئيس اضف الي ذلك علي الادارة ان تقوم عاجلا بتهيئة الاجواء بطريقة علمية خاصة في توصيف الوظائف حتي يعرف كل مسئول حدود وظيفته فلا يتخطاها ويتعدي علي سلطات غيره خاصة في دائرة الكرة تماما مثلما حدث في الانشطه حيث نجحت افكار وداعة بدرجة عاليه في مجالها واعادت كثيرا من هيبة المناشط لسابق مجدها واعانها في ذلك غفلة الاعلام عنها وصمتها هي وكادرها والاكتفاء بالعمل المنظم الجاد لتنفيذ برنامجها الموضوع وربما سبب اخر هو ان المناشط ليس فيها تكالب المصالح كما في مجال كرة القدم علي اي حال مهما يكن من امر فافكار وداعة ناجحة بامتياز في مهامها ولعل من غفلات الادارات عندنا في كرة الكرة هو حانب التغذية والذي يحتاج لادارة ملحقة بادارة الكرة تشرف علي تغذيىة اللاعبين بما يتوافق وبنية اللاعبين من ناحية ومن ناحية اخري بما يتوافق مع نوعية التدريبات وما تحتاجه من سعرات حرارية ويا حبذا لو كان المشرف علي التغذية من الطاقم الفني وشخصيا كنت رشحت لذلك في العام الماضي والذي شكي فيه اللاعبين من الحمل الزائد كنت رشحت الكابتن الاستاذ احمد عبد الله وهو من اميز المدربين السودانيين انضباطا وعلما وهو ما ينقصنا وهو كفاءة محترفه في العمل اضافة لكفاءة اخري وهوالاستاذ حسن المصري وكذلك من المهم جدا فحص اللاعبين طبيا واعدا د تقارير طبية مهنية عنهم وعن طبيعة الاجسام السودانية وكذلك اعمارهم حتي يتمكن الاطار الفني من بناء استراتيجية متكاملة تعينه في اداء مهمامه علي اكمل وجه ومسألة مهمه اخري وهي المساعد السوداني لابد ان يكون مدرك لمهمامه بتوصيف دقيق من ناحية وان يكون مؤهلا بالقدر الكافي من الناحية الاخري ويا حبذا لو عاد الاخ محمد الفاتح الذي اشاد به البلجيكي اوسيموس واطاح به من حول الرئيس والذين يحشرون انفهم في كل شئ بغير هدي ولا كتاب منير مما يخلق حاله من عدم الاستقرار وعلي الرئيس علي وجه الخصوص ان يدرك حجم وخطورة مثل هذه التدخلات والتي لا يقبلها الاجانب الا اذا اتت من التسلسل الاداري وحسب التنظيم المتبع وبالعربي الفصيح انهم لا يقبلون التدخل من خارج الادارة وهذه واحده من اكبر مصائبنا ومصائب رجال الاعمال الذين يديرون هذه الاندية بالشللية وحسب مما جعل تاريخنا علي طولة وقدمه يجعل انديتنا بعد كل هذا العمر تسير بلا نظام ولا منهج ولا هيكل متبع مما اورثنا ما نحن فيه من دوران في الحلقه المفرغه وقطعا لا يغيب عنا ان مسئولية الاتحاد العام في تسيير روزنامه منضبطه ودقيقه لاشك يلقي بظلاله علي مسار الاندية ونامل ان تكون ازمة الموسم قد القت بحجر في بركه راكده عسي ولعل ينصلح الحال .

*** هل من عظه لنا فيما فعله الاتحاد الاسباني مع ريال مدريد حين استبعده من كاس الملك بحجة اهماله في الاستفسار عن ملف لاعبه وهل من قراءة علي ازمة في ضوء ذلك تري ماذا لو استفسر ريال ورد الاتحاد كما رد اتحادنا للامل بصحة ملف اللاعب ثم اكتشف الاتحاد الاسباني انه اخطأ تري هل كان سيعيد المباراة ام سيسنقيل من اهمل هنا جعجعه بلا طحين وهناك صمت وعمل واكثر ما اعجبني تصريح ادارة الريال التي قالت انها تتحمل المسئولية بشجاعة لو كان الخطأ منها ولم تهدد بالانسحاب او اي تهديدات اخري خاصة ان هذا هو الموسم الثاني علي التوالي الذي يفقد فيه ريال كاس الملك مبتدأ وما زال الطريق وقد حرج الموسم السابق خالي الوفاض هل نتعلم معني الصبر والعمل اتمني ذلك !!!
*** اعجبني تصرف المجلس التشريعي بتينيه الدوري الممتاز للناشئين وهذه ضربة معلم وخطوة صحيحه في الاتجاه الصحيح والاحق بالرعاية وتبقي الخطوة التالية ان يكون هناك دوري للشباب لتتواصل المنافسات والاحتكاك وهذا يعني ان منتخبا الناشئين والاولمبي صارا في امان ولي اقتراح للاتحاد العام ولاتحاد الخرطوم مع راعي اخر تبني دوري الشباب واعتقد مباريات هلاريخ ستساعد في تخفيض التكلفه وبالعدم لماذا لا نفعل كما فعل الاتحاد الاسباني حيث جعل لفريقي القمة (الريال والبرشا ) فرق مع فرق الدرجه الاولي وبحيث لا يحق لهما الفوز بالبطولة وان كان من جقهما الهبوط للدرجة الادني علي ان تقوم بقية اندية الدرجة بتسجيل شبابها بروابطها المحلية حتي يكون التنافس مستمرا مما يساعد علي تاهيل اللاعبين وصقلهم بشرط ان يكون هناك مدربين مؤهلين ومنطبضين بالذات اخلاقيا لهذه الفئات ويا حبذا لو وجدنا امثال الاستاذ المربي شوقي عبد العزيز وحسن المصري واحمد عبد الله والفاتح النقر ومصطفي النقر علي سبيل المثال لا الحصر لان الانضباط هو اساس النجاح وهذا للاسف ما نفتقده في كثير من مدربينا فهل نكون علي الطريق الصحيح علميا ولو في ناحية واحده علي الاقل ام تستمر دائرة العك بحكمة الناس علي دين ملوكهم !!!

[email protected]



تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2051

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1381405 [سيف الدين خواجه]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2015 10:53 AM
شكرا الاخ كمال فقد اكفيتني الرد وهذه واحده من اعقد مشاكلنا حيث تعتبر جماهير القمه ان انديتنا اندية مثاليه مع ان العكس هو الصحيح فرغم عمرنا فما زلنا متخلفين بصورة مذهله ولا يصدقها عقل او عاقل ولا يعرف ذلك ا لا من يدخلها فيجد قاعا صفصفا تماما وكل الذين حول الكيانات هذه للاستفادة الشخصية وحسب لاستحلاب الجماهير الوجدانية والساقية مدورا. وشخصيا حسبت الرجل قرا العنوان فقط

[سيف الدين خواجه]

#1380952 [سيكو]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2015 01:57 PM
كيف ينجح المدرب الفرنسي في الهلال !!!!

خلاص قمتو يا مدربى الهلال الصحفيين، كدة انتظروا وصول الرجل أولا قبل أن تفرشوا الشوك على دربه

[سيكو]

ردود على سيكو
[كمال الهدي] 12-07-2015 07:43 AM
لا تتعجل في حكمك يا أخ سيكو وتتعامل مع المقال على طريقة " لا تقربوا الصلاة.." اكتفاء بالعنوان فقط.. فالأخ سيف لم يحكم بفشل المدرب، بل قدم روشتة للتعامل الجيد معه حتى لا يكون مصيره الفشل وأشار لما ينقصنا حقيقة مع المدربين الأجانب عموماً...


سيف الدين خواجه
سيف الدين خواجه

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة