المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
تُرى ما رأي قناة الجزيرة
تُرى ما رأي قناة الجزيرة
02-25-2011 09:54 AM

تُرى ما رأي قناة الجزيرة

عبد الجبار محمود دوسه
[email protected]

العام 2011 أطلّ علينا بالكثير من المفاجاءآت، منها ما هو سار وغيرها سَعَرٌ قاتل، وأكثر هذه المفاجاءآت نشهدها عبر الشاشات البلّورية للقنوات التلفزيونية الحكومية وتلك المتحوكمة التي تلبس نظارة. أحداث ليبيا التي يتصارع فيها الشعب الليبي مع السلطة القائمة هناك والتي تتصدر الأخبار في هذه الأيام ووفقاً لما ينداح من أخبار أنها دامية، حيث تنقلها لنا بعض القنوات من خلال ما انساقت فيه من إنزلاق أوغل بها في مستنقع الإنحياز إلى طرف فنصبت نصالها كما لو كانت طرفاً أصيلاً في المعركة وهي التي ما فتئت تتمشدق بطنطنة الحياد ومهنية الخيال قبل ما تخطّه الأحبار رغم انصراف صفة حيادها عن أذهان الكثيرين قبل أحداث ليبيا بسنوات، لا سيما من تُحصّن البصيرة أبصارهم وهم يشاهدونها، وتنقّي الحكمة آذانهم فتنأى بها عن سماع تُرهاتها. أن تنحاز قناة الجزيرة إلى أي طرف في ليبيا أو غيرها ذلك شأنها، لكن أن تعمل على تشويه صورة الأفارقة فذلك أمر للآخرين فيه كلام.
وبما أن ما يجري هناك شأن الشعب الليبي فإنه القادر على تقرير مصيره ورسم مستقبله والذي نأمل أن ينتهي إلى ما يرضيهم ويحقق لهم طموحاتهم فيما يتمنون بأقل الخسائر التي مهما صغرت نتأسف عليها كثيراً فكيف إن تعاظمت، لكن ما دعاني إلى الكتابة في هذا الشأن وربما سبقني إليه آخرون وقد يسلك مسلكي لاحقون، هو النهج العنصري البغيض الذي ظلّت قناة تلفزيون \"الجزيرة\" تشنّف به آذان المستمعين وتكحّل بسمومه أنظارهم. لقد عمدت قناة \"الجزيرة\" إلى إستراتيجية عنصرية ممنهجة لشن حملة تشويه للأفارقة على نحو لا يقبل أي تفسير سوى أنها دعوة صريحة إلى إبادة الموجودين منهم على أراضي ليبيا، وهو أمر يكشف مدى الحقد الذي تكنّه القناة على الأفارقة.
لقد تصدّرت قناة الجزيرة حملة الدفاع عن رئيس النظام السوداني الذي استخدم مرتزقة استجلبهم عياناً بياناً وارتكب بهم جرائم إبادة بائنة القرائن والأدلّة الموثّقة في دارفور شهدها العالم كله على الأرض، بل اعترف مرتكبها بنفسه علناً بها، ومع ذلك افردت قناة الجزيرة شاشتها للدفاع عنه يوم طلبته المحكمة الجنائية الدولية للمحاكمة بتهم الإبادة الجماعية وجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية، تعامت قناة الجزيرة عنها وسارعت بلا أدنى خجل إلى تصوير مرتكب تلك الجرائم وكأنه بطل مستهدف من الدول الغربية. ليس للجريمة جنس والحقيقة لا تتلون ومعيار الحق واحد، ووفق هذا المعيار إذا استجلب الزعيم الليبي مرتزقة لقتل شعبه قطعاً سيكون قد وضع نفسه موضع المسئولية، وكل مخطيء يتحمل تبعات أخطائه مهما تجاسمت صِغراً أو نقيضه.
إنه من المعلومات المشاعة أن يتحدث الزعيم الليبي عما ظلّ يسمّيه تجييشاً أممياً يساند فكر نظامه، ظللنا عقوداً نسمع ذلك لكننا لم نشهده كما لا ينفي عدم رؤيتنا لذلك وجوده، وإذا تمددنا وفق هذا المضمون إلى أقصى ما يمكن أن يستوعبه من تفسير، لقلنا أنه يعني أن يمتلك جيشاً قوامه أفراد قادمون من جنسيات وأمم متنوعة، لا يقبل المسمّى أي تفسير مختزل في الأفارقة، فإن جاز أن نفترض أن ثمة من يؤمنون بفكر القذافي منهم وربما انخرطوا كجنود في نظامه، فهم قطعاً لن يكونوا أكثر عدداً من العرب الذين يشاركون القذافي لغته وإثنيته ودينه ولونه وطموحه وربما انخرطوا في كتائبه الثورية، ومع ذلك كان القادة الأفارقة هم من كسر طوق الحصار الجوي المفروض على ليبيا لعشرات السنين والذي عانىَ منه الشعب الليبي أيما معاناة، لم يفعل الأفارقة ذلك من أجل القذافي ولكنهم فعلوه لأجل ليبيا الشعب الذي تجمعهم جميعاً معهم الإنسانية قبل أن تجمعهم في الخصوصية الجغرافية قارة واحدة هي أفريقيا. وإذا كان الزعيم الليبي قد قسّم ودّه بين قلب العرب وفؤاد أفريقيا بغض النظر عن مراميه أو طموحاته هنا وهناك ونحتفظ برأينا في ذلك، إلا أنه لا ينبغي أن يكون مدعاة للنيل من الأفارقة.
إن أوجب واجبات المهنية تحتّم على قناة \"الجزيرة\" نقل المعلومة بكل احتمالاتها لا سيما وقد ذكر بعض الرواة عبر وسائل إعلام أخرى أن من بين تلك القوات عرباً وأوروبيين وأفارقة، لكن الجزيرة أرادت أن تخصخص شناعة الفعل وربط مسمّى المرتزقة بالأفارقة لتحطّ من قدرهم أولاً ولتؤلّب ضدهم ثانياً وكأنها تصفّي حساباً معهم، بل كأني بها تريد ربط الهمجية والبلطجية وشنيع الفعل بالأفريقي، ثم تخطّ على ركن من شاشتها عبارة \"خاص بالجزيرة\" إنها بمثل هذا الفعل تصمم لنفسها ميدالية استهجان المشاهد وتتوشّح بها، لأن الفظاعة ليس لها جنس. أنا هنا لست ناطقاً باسم الأفارقة، ولست مدافعاً عن أي ممن يُمكن أن يكون قد تورّط بأي صفة من الصفات في الشأن الليبي أو أي شأن مماثل أفريقياً كان أم عربياً أم غيرهم، بل أستنكر تورّط أي جهة والتدخّل في شأنٍ أصحابه أدرى وأولى به، كما وأنا الذي أنحدر من دارفور الجريحة لا شك أكثر إدراكاً لحجم معنى المعاناة وحجم التأذي من المرتزقة الذين جلبهم نظام البشير وارتكب بهم تلك الجرائم في دارفور، لكنني قطعاً كإنسان ينبغي أن أنوّه إلى ضرورة استهجان مثل هذا النهج العنصري الذي تنتهجه قناة \"الجزيرة\" وهي التي تنطق بلسان عربي مبين ولا أعتقد أن يزيغ عن فهمها مضمون قول الله تعالى: \"يا أيها الناس إنا خلقناكم مِن ذكر وأنثىَ وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم، بل وقوله جلّ شأنه: \"يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوماً بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين\" اللهم إلا إذا كان القائمين على القناة يعتقدون بأنهم قد خُلقوا من غير ما أشارت به الآية الكريمة الأولى، وأنهم أيضاً ليسوا من المؤمنين، بحسبان أن الآية الكريمة الثانية تخاطب المؤمنين.
لكن دعونا نستشرف بعضاً من الأمثلة الحيّة ونترك للقاريء الكريم أن يتصوّر ويخمّن أيٍ من المكيالين يمكن أن تصبغه قناة الجزيرة على كل حالة، لعل القاريء يستطيع من خلالها أن يتيقّن المقاصد والمرامي التي تذهب إليها قناة الجزيرة في الكثير من الأمور ولو لماماً. لقد إرتكب رئيس النظام السوداني في دارفور إبادة وجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية فقتل مئات الآلاف وشرّد الملايين وهؤلاء مواطنيه، أما في غزّة فقد إرتكبت إسرائيل جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية فقتلت ما يزيد على الألف وشرّدت الآلاف وهم ليسوا مواطنيها ومع ذلك لا ينبغي أن تفعل، تُرى كيف تابعتم تغطية قناة الجزير على الحدثين ومكانة \"البشير\" \"وأولمرت\" عندها بمكيالها؟.... لقد استجلب النظام السوداني مرتزقة لإرتكاب الجرائم في دارفور، وتقول وسائل الإعلام الآن أن هناك مرتزقة يستخدمهم النظام في ليبيا ضد شعبه نفس الملامح والشبه للحالتين، كيف كان مكيال قناة الجزيرة في تغطية الحدثين؟... لقد ثار الشعب في دارفور مطالباً بحقوقه الدستورية وسكان دارفور ثمانية ملايين، لكن قيل أن تلك مؤامرة إسرائلية صحيونية أمريكية غربية إمبريالية على غرار جماهيرية عربية ليبية شعبية إشتراكية، الماعون واحد، أُلغي عقل إنسان دارفور تماماً. إنتفض الشعب في ليبيا، تُرى كيف كان مكيال تغطية الجزيرة في الحالتين؟.....الحكومة القطرية تجنّد في جيشها أفراداً من جنسيات عربية وسودانية وباكستانية وربما غيرها، قام الجيش القطري عام 1986 بإنزال قواته في جزيرة \"فشت الدبل\" المتنازع عليها مع دولة البحرين واحتجزت عمالاً يعملون لصالح البحرين، تُرى ماذا تُسمي قناة الجزيرة الأجانب الموجودين في الجيش القطري، هل هم مرتزقة أيضاً، وبالطبع ليس المرتزقة فقط من يستخدمهم الحاكم ضد شعبه، إستخدامهم ضد بلد آخر يقع في نفس السياق...... الفصائل الفلسطينية والقوات السورية اشتركت متحابة تارة ومتباينة تارة أخرى في الحروب الأهلية اللبنانية، تُرى مَن كانوا مرتزقة في قاموس قناة الجزيرة، علماً بأن الفعل بحسبانه جرماً لا يسقط بالتقادم..... أن تدخل القوات الدولية الهجين من عدة جنسيات إلى السودان بحجة حماية المدنيين من بطش النظام رغم فشلهم في المهمة التي أتوا من أجلها، تلك مؤامرة يُقصد منها تطويق العالم العربي واحتلال عمقه ودعم إسرائيل، لكن أن تتواجد في قطر قاعدة أمريكية صرفة بجنود أمريكيين أقحاح فالصمت قناة الجزيرة أبلغ..... أن يتطوع أفراد من جنسيات متنوعة للقتال إلى جانب الفلسطينيين في الحرب ضد إسرائيل، على سبيل المثال \"كارلوس\" أو صينون مع الفيتناميين ضد أمريكا إلخ.. تُرى بعيداً عما يطلقه كل طرف وفق ما يشتهي، ما المعنى اللفظي الذي يمكن أن تجتمع عليه الأمم لكلمة مرتزق.... عندما انقلب الجيش في (جزر القمر) على الحكومة، استعانت رئيسها بجيش من السودان لاستعادة سلطتها، تُرى ما كان وصف الجيش السوداني هناك في عين (القمريين)؟.
ليس من قصدي هنا بإيراد هذه الأمثلة إحراجاً أو تجريماً لدولة أو شعب، لكل دولة الحق في أن تصمم سياستها وفق مصالحها، فإن هي حافظت على الثوابت الأخلاقية،فذلك خير لها، وإن هي حافظت على القواسم المتفق عليها أممياً في العلاقات الدولية فذلك شرف لها، وإن هي صانت كرامة شعبها ولم تبطش به وهو فرض عين عليها تكون قد وطّدت العروة الوثقى بينها وبين الوطنية وحقوق الإنسان، إذاً هذه الأمثلة جئت بها تعضيداً لمقتضيات الحقيقة التي تجاوزت عنها قناة الجزيرة فيما لا يمكن وصفه إلا بأنها تستبطن قصدا غير شريف تجاه الأفارقة إلى أن تثبت غير ذلك، وحينها نكون معها وليس عليها.
عبد الجبار محمود دوسه
25/2/2011


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 3153

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#102940 [ibngabal]
0.00/5 (0 صوت)

02-27-2011 11:14 AM
كنت احترم هذه القنواتكن لاسف انهاعلام امريكى صهيونى موجه مغلف بالغطاء الاسلامى فانتبهوا يا اولى الالباب0عندما تابعت اندلاع الثورة المصرية ركزت الجزيرة بشدة على نقل الوضع السئ بتكرار صور الضرب وباتركيز على خبر عاجل0فكنت لا استطيع القيام من التلفاز مترقبا الاحداث0عند اندلاع ثورة لييا ركزت الجزيرة على نفس الشى 0 ولعلمى ببعض من اصحابى هناك اساله عن القصف اجابنى بانالمور هادئه ليس لدرجة التى تبثها القنوات0مايحزن المرء فعلا ما النية التى تقصدها0اذا كانت هذه القنات صادقة فى يجب ان توضح المشكلة باسلوب محايد وتدعو الى الاصلاح وايجاد الحل للمشكلة بدل التركيز على 000فاحذروا هذه القنوات وهذا ايميل صديقى
أشكرك كثيرا على مشاعرك واحب ان اطمئنك اننا جميعا بخير والحمد لله رب العالمين.
يأخ ان الاخبار التي تنقلها القنوات الفضائية و خصوصا الجزيرة و العربية معظمها كذب و بهتان و لا تعدوا كونها شائعات. بالله عليك أحذر من أخبار الجزيرة وحذٌر اصدقائك.
يبدو ان هناك مخطط استعماري يهدف لاشعال الفتنة في الدول العربية و الاسلامية تحت غطاء الديمقراطية.
نسئل الله ان تتجاوز ليبيا هذا الامر بسرعة ونأمل ان لايتكرر هذا الامر في اي بلد مسلم أخر.
ادام الله علينا و عليكم الامن و الاستقرار

و شكرا على اهتمامك


#102579 [بنانكو]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2011 05:13 PM
الى المدعو hindas
اي تهم الصقت بالجزيرة جزافاً ؟قلنا انها تغطي الاحداث بانتقائية (ومثال بسيط انظر لتغطيتهم لما يحدث في البحرين ولما يحدث في الجماهيرية ) والقاصي والداني ملم باسباب التغطية الهزيلة لما يحدث بالبحرين ودونك القناة والاحداث الماثلة امامك واحكم بنفسك يا صاحب العقل ....وقلنا انها تنقل احداث السودان بدون شفافية ولو انت سوداني بحق وحقيقة وتعاني ما يعانيه الشعب السوداني الفضل لبكيت دما من الذي يصير في السودان فقط منذ ابريل الماضي وحتى هذه اللحظة ونرجع ونقول انظر لقناتك المفضلة ولمهنيتها التي تدعيها هل هى مطبقة بحق وحقيقة تجاه قضايا السودان ...ما فيما يخص انقسام ابناء دارفور الى فصائل وجماعات الكل يدري بان لجهاز الامن السوداني دور كبير في تشظي الجماعات الى ملل ونحلل وقريبا جدا جدا سوف اثبت لك وبالدليل القاطع دور الاستخبارات السودانية في رانقسام حركات دارفور وبالصوت والصورة والحسابات المدفوعة في البنوك الخارجية من اجل الانقسام والغرض تشويم صورة المقاتلين والمنادين بايقاف التهميش والرجوع لصوت العقل
ولاول مرة نعرف ان قناة الجزيرة هى الممثل للحكومة القطرية وكنا نحسبها مستقلة .
كما نعلم علم اليقين ان الفضاء الاعلامي رحب ومنه العربي وغير العربيوعلم ايها ينقل الحدث لوجه الله تعالى ايها لها اهداف ومآرباخرى .انظر الى قناتك كيف غيرت لهجتها الاعلامية وبدلا من ان تقول المرتزقة الافارقة اصبحت تقول المرتزقة فقط



































ردود على بنانكو
Sudan [hindas] 02-27-2011 10:09 AM
الى المدعو بنانكو
لست أنت من يحدد مدى إنتمائ للسودان ويكفيني شرفاً أنني أعيش في الولايه التي ولدت وترعرت فيها وأحمد الله بأنني لم أتلوث بالإنتماء يوماً الى هذا أو ذاك ولم تغريني المدن الأوربيه بالهجره بحجة النضال.وليتك احتفظت بالسبب الذي ذكرته في ردك عن أسباب انقسام أبناء دارفور لأنك بذلك قد أسات اليهم والى القضيه إساءة بالغه.


#102332 [hindas]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2011 10:45 AM
ستظل قناة الجزيره القناة الأولى حتى تثبتوا العكس بالأدلة والبراهين.أما عن حقيقة التواجد الأفريقي في ليبيا فهذا أمر لا خلاف عليه والجميع يعرف وأنت أولهم أن خليل ابراهيم خرج من أمدرمان الى ليبيا.ولا تتناسى أن أبناء دارفور الآن في الدوحه يقودون مفاوضات الكر والفر على حساب الحكومة القطريه أم أن آل محمود المهموم بالوصول الى حل لأجل المعانيين الأمرين في المعسكرات هو حفيد علي دينار!!؟؟؟؟؟
وساظل دوماً أقول لكم يا أبناء دارفور لقد وقف معكم في البدء كل العالم ولكن بعد أن طغت الأطماع الشخصيه والقبليه وأصبحتم شرازم وفصائل فقدتم مصداقيتكم وسيتجاوزكم الزمن والتاريخ.
ونصيحه لوجه الله ان الفضاء الإعلامي ليس حكراً على قناة الجزيره العنصريه فيمكنك أن تقود معركتك عبر الإعلام الأفريقي ذي الشفافيه والمهنيه ولكن بالأدله والوثائق وليس برمي التهم جزافاً من خلف (الكيبورد)


#102112 [بوعزيزي]
0.00/5 (0 صوت)

02-25-2011 09:36 PM
لاتستغرب فالعنصريه وصفه عربيه خالصه !!!يقوم بها العرب في بلادهم سلما اما حربا!! حتي بين بعضهم البعض!! اكان اسودا او يبخاريا او من اصول اسيويه!!ولو عملت في احد هذه الدول فكلنا عبيد من شيخ الجعليين الي زعيم البطاحين!!! واظن احداث الزاويه وتقتيل السودانيين والافارقة قبل فتره تؤكد لك ذلك!! واعتقد جازما ان موضوع المرتزقه نغمة استخدمتها المعارضه الليبيه بذكاء للم الشمل وتجميع وتخوييف الليبين!!(وهذا حقها) فكل من عاش في تلك البلاد يعلم ان نصف الليبين من ذوي البشره السوداء!! وليسو سودانيين او تشاديين وحتي لو دققت في الشريط الذي لم تكلف الجززبره نفسها ان تخفي الصوت الشريط الاول المتحدث المرتزق كان يتحدث اللهجه الليبيه!!! ثم كما قلت هناك الكثيرين من الافارقه المنضويين تحت اللجان الثوريه من سوداننين وغيرهم!! مثل ما كان قي البعث!! وحتي غند قتال الامريكان!!! مشكلتنا اننا اممين عاطفيين نقف معا كل الشعارات ونكافا دائما بالسؤ!!! ومثلهم موجودن في قطر والشرطه الاماراتيه والكويت!!! الي الجيش الامريكي!!! فلا تستغرب ولاتلوم الجزيره!! شجرة الدليب!!!


#102064 [mwatin]
0.00/5 (0 صوت)

02-25-2011 07:41 PM
الاستاذ دوسة كلامك صحيح مية المية بدليل فى الانتخابات المزيفة الاخيرة جاءت قناة الجزيرة للترويج للمؤتمر الوثنى حتى ان الاستاذة مريم الصادق المهدى واجهتهم مباشرة فى احدى اللقاءات فى ترك الفترة وتحدثت عن عدم حيادية هذة القناة فى الشان السوداانى وتقف فى موقف معادى للشعب السودانى الذى سوف ينتفض قريبا على نظام الانقاذ وسوف يرد الشعب السودانى على هذة القناة الفاجرة التى تخدم المصالح الامريكية والصهيونية فى المنطقة


#102062 [ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

02-25-2011 07:40 PM
الجزيره اوى وا هى قناة القرضاوى والزين هم على شاكلته
من الجماعات الاسلامويه


#102060 [ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

02-25-2011 07:31 PM
قناة الكزب والتحايل هى قناة الكيزان لعنة الله عليهم


#102059 [بنانكو]
0.00/5 (0 صوت)

02-25-2011 07:27 PM
يا جماعة الخير اتدرون من هو مدير قناة الجزيرة ؟انه الكوز الفلسطيني وضاح خنفر الذي درس الاعلام بالسودان ...وهو بذلك يغطي لاولياء نعمته اخطائهم (الكوزاماتك ) انظروا لهذه القناة وتعاملها مع احداث السودان الاخيرة بدءاً من الانتخابات المخجوجة ومرورا بانفصال الجنوب وما يجري من تداعيات بالدول المحيطة بالسودان ...اسألكم بالله هل تحسون او تجدون ادنى شفافية في التعامل مع الشأن السوداني الامربرمته غيرمفهوم للجميع كيف تألب الجزيرة الجماهير المصرية والليبية ضد حكامها وتسكت عن الذي يجري في السودان سكوت ال.......... واقطع ذراعي لو ماكانت في صفقة للتغطية على دكتاتورية النظام وقمعه لشعبه ...الكل يعلم عمالة الجزيرة لل c.i.a ودورها في اصطياد كل من تحدث اليها من مقاتلي بن لادن والفلسطينين الشرفاء بالاضافة الى برامجهم التي في ظاهرها .....وباطنها السم الزعاف ..هناك دول بعينها عندما توجه القناة كلابها ضدها يا ويلها ..واذا سلمنا جدلا بالخلاف الحاصل بين الحكومة القطرية والنظام المصري السابق ..طيب النظام التونسي ما خلافهم مع الجزيرة ؟ الاجابة واضحة لانه حجم الكيزان ووضعهم في جحورهم ...اما فيما يخص الطغمة السودانية فالمسألة لا تعدو كونها ان الغراب لا يفقأ عين اخيه ...الادهى والامر حشرها لانفها في الشأن السوداني ولوكانت محايدة قلنا معليش ..لكنها تلعب بالبيضة والحجر وليها يوم باذن الله اما كيزان السودان ديل بقدرة الله حنجيب خبرهم قريبا وقريبا باذن الله .


#101977 [بشرى البشرى]
0.00/5 (0 صوت)

02-25-2011 04:16 PM
لا اتفق معك قط على عنصرية الجزيره او محاولة توريط الافارقه فى الحرب الليبيه او العمل على اسقاط القذافى لكن الجزيره انحازت الى جانب الشعب الليبى المغلوب على امره والمكبل الايدى والاراده منذ اثنين واربعين عاما
واتفق معك ولابعد حد ان الجزيره وقفت مع نظام البشير وناصرته وعادت الشعب السودانى وتعاملت مع قضية دارفور من منطلق انحيازها للنظام الحاكم
نحن جل افراد الشعب السودانى لا نعتبر دارفور شيئا معزولا عن شمال السودان بل دارفور هى لب الشمال وهى التى دان لها الفضل فى اسلمة السودان الشمالى وكان لها الفضل فى نصرة الثوره المهديه والتى اوجدت لنا السودان الوطن بحدوده الحاليه
يجب على قناة الجزيره ان تعى باننا لانقبل قط ان يعامل شعب دارفور بمعزل عن السودان الوطن وعليها ان تعلم ان ثورة دارفور كانت وماذالت من اجل ازالة هذا النظام البغيض المكروه من الشعب السودانى والذى تؤازره وتؤيده قناة الجزيره
وعلى قناة الجزيره ان تختار بين نظام الانقاذ المتهالك وبين الشعب السودانى بكل اجزائه واثنياته ومكوناته.


#101926 [sam]
0.00/5 (0 صوت)

02-25-2011 02:43 PM
قناة الجزيرة الاسلامية عنصرية بدليل انها لاتسمح لمذيع سوداني بظهور عبر شاشتها لقراءة نشرة اخبار برغم كفاءة السودانيين مثلاً زبير نايل ، و لكنها تسمح لهم بقراءة التقارير من وراء كواليس .


ردود على sam
Sudan [hindas] 02-26-2011 10:16 AM
اذا كان تعليقك صحيحاً لماذا استمرت هذه الكفاءات بالبقاء خلف الكواليس طوال هذه المده؟؟؟؟؟؟؟


#101895 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

02-25-2011 01:33 PM
الاخ عبد الجبار ناس دارفور الصرحت بهم وزارة الخارجية السودانية والمتورطين في الاعمال القزرة ديل من من الواغ واغ مامن افريقيا طيب . النقطة التانية عددالجنود الاممية
الموجودين في دارفوروديل برضو امريكان(التمويل والأجندة وغيرو) مئات المرات من عددالجنود في قاعدى السيلية


#101863 [ابواليمن]
0.00/5 (0 صوت)

02-25-2011 12:53 PM
نعم كل ماذكرته صحيح سيد دوسة قانت الجزيرة ولطالما أوهمتنا بأنه محايدة و حر و مهنية الا أنها سقطت فينظر كثير من الناس.
صحيح دافعت الجزيرة عن البشير الذي سبق القذافي في استجلاب المرتزقة من مالي و النيجر ليحارب بهم في دارفور من أجل حماية حكمه.وتحاول تغطية جرائم البشير الذي أيضا استخدم الطيران الحربي ضد المدنيين العزل في قري ار فور و اجبارهم الي النزوح كل هذه الجرائم وقناة الجزيرة تعتبر البشير القائد العظيم لذك كثير ممن يتوقون للحرية يعتبرون قناة الجزيرة متحيزة و غير مهنية و هي تخدم مصالح و أجندات محددة و أخر دليل أنظر كيف غطت أحداث البحرين مع أنها كانت دموية و لم تختلف عن الأحداث في تونس أو مصر أو ليبيا و أستخدم فيها ملكالبحرين المرتزقة الباكستان و الهنود ولم تطل علينا الجزيرة بشريط خبري عن ذلك فعنصرية الجزيرة أصبحت بائنة ولا تحتاج الي دليل .


عبد الجبار محمود دوسه
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة