المقالات
منوعات
أرجوكم لا تفتحوا هذه الوصية!
أرجوكم لا تفتحوا هذه الوصية!
12-27-2014 11:16 PM


*(تعيس هو البلد الذي يحتاج إلى أبطال...
وتعساء أيضاً أولئك الذين لا يمكنهم أن يصبحوا
أبطالاً عندما يتطلب الأمر ذلك... يجب على الإنسان
أن يكون بطلاً إذا قرر ألا يكون خائناً..).
- برتيس-

.. من الآخِرْ، انسوني.. وليفصّل كلّ واحد منكم وطناً على كيفه.
ليحضر كلّ مواطن “مازورته” وليقس طوله وعرضه، خصره وأردافه، سعة صدره، طول أنفه ولسانه، قطر عقله، ثمّ ليرسم ويتخيّل ويصمّم، وبعد دهشة أرخميدس وقفزته ليقص ويخيط، ليفتق ويرقّع، فأنا “وطنكم البالي كخرقة دلاقين” ملزم بتأمين المواد الأوّليّة كما وعدتكم، حتّى من أراد أن يشتري وطناً جاهزاً من أفخم الماركات فلا يتردّد، ليشتري وليرسل لي الفاتورة.
أعرف أنّني صرت “دقّة قديمة” لم تعد تعجب أحداً، لا قريب ولا بعيد، وأعرف أنّ الموضة حاجة ماسّة، فالزمن تغيّر، والرّؤى تغيّرت، فالأفكار والتمنّيات والشهوات يجب أن تلبّى، إذاً.. أين المشكلة؟ هاأنا ذا أصرّح بملء إرادتي أنّني رهن إشارتكم، استغلّوا لحظة احتضاري واطلبوا: من أراد مُلكاً فله الملك، ليضع تاجاً وليقف كالديك على كرسيّ الحكم ويصيح، من أراد انفصالاً سيحظى به ولو كان متراً مربّعاً أو شبراً أو أثراً لحافر، من أراد أن يعمل بالسياسة، سأفصّل له منتدى أو حزباً أو برلماناً على قدّه الميّاس، سأهدي لاحقي الجنس شاحنة من الأفخاذ البضّة المجللة بحلمات ورديّة، المفاتيح الأصليّة لخزائني هديّةً لأصحاب الفكر الاقتصادي، للمتشدّد حنّاء اللحى، للكوز لاندكروزر ونقاطة فلوس وآلة حاسبة، للمعتدل ميزان حرارة، للعلماني هلال وصليب وميكرفون، للطائفي سيف وطريقة ومرجعية، للأقلّية خرزة زرقاء، للشباب “جِلْ” وموبايل سامسونج ولابتوب، للمثقّف قارئ بليد، لبائع الطيور والدجاج “طير بربريسي ترنّ الخلاخل في رجليه”، للصيّاد عصفور دوري، للسبّاح بحر بلا شاطئ، للعاشقة قبلتان وغمزة، للصوفي حلقة ذكر ونوبة وبطّانيّة، للبردان حقل نفط، للمسَّخن شورتاً ومزيل عرق، للعازب أربع زوجات، للعانس فارس على حصان أشهب، للرياضي كرة أرضيّة، للمثلي مثلان أو ثلاثة، للمجرم عفو عامّ، للديكتاتور أطفال الأرض قاطبة لينهش لحمها ويفصّص عظمها.
لكن.. الذي أوّله شرط آخره نور.
لي عندكم – يا فلذات كبدي وبؤبؤ عيني- طلب صغير، قد رأس الدبّوس، أريد منكم يا بواسل أن تُسبلوا جفوني لحظة احتضاري كي لا أرى منكم أحداً، فمن أحبّني ذاب فيّ وقد فَعَلْ، غسّلوني بدموعكم المالحة، ومن خانه الدمع فليكسر فحل بصل ويفرك به وجهه، كفّنوني باللون الأزرق، بالصفعات واللكمات حتّى يصطبغ جلدي كلّه، ولا تأخذكم بي شفقة ولا رحمة، ثمّ احملوني- بعد أن ألفظ أنفاسي في وجوهكم- بلا تابوت، على رؤوس أصابعكم الوسطى المرفوعة فوق الرؤوس الكبيرة، واتجهوا إلى المقبرة بكل صخب ومرح ممكنين، غنّوا كلّ ما تحفظون من مسادير ودوبيت، ردّدوا الأناشيد القوميّة والوطنيّة والطلائعيّة، اهتفوا بشعارات أحزابكم الطنّانة الرنّانة، اهزجوا وامرحوا واعرضوا الصقرية وارقصوا البطانة والرقبة والديرتي والجيرك والفلامنكو ورقصة تويِستِّ، متّعوا موتي ولو للحظات بعبثيّتكم ومجونكم المذهل، وادفنوني مكاني.. بعد أن تقرؤوا على روحي بياناتكم المقدّسة، بكلّ اللغات واللهجات والألسن.
واكتبوا.. يا أبنائي البررة، على شاهدة قبري، بالخطّ الصحفيّ تحديداً، على صدر صفحات مجلاّتكم وجرائدكم المطبوعة والإلكترونيّة المثيرة، اللافتة الفاضحة النقّادة: (مات غير مأسوف عليه.. وارتاح).
ولا تنسوا أن تزرعوا هجليّجة على قبري، تناوبوا على سقايتها بكلّ ما تختزنه غددكم اللعابية من بصاق، لا تستغربوا وتندهشوا وتجحظ عيونكم، أنا أستأهل، لأنّني - ذات ثورة- خلّفت أمثالكم.
[email protected]

- - - - - - - - - - - - - - - - -
تم إضافة المرفق التالي :
نائلكوف 064.jpg


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 942

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1183561 [أحمد]
0.00/5 (0 صوت)

01-07-2015 08:41 PM
" Lord of the Rings "!!!!

( قل لا أملك لنفسي نفعا ولا ضرا إلا ما شاء الله ولو كنت أعلم الغيب لاستكثرت من الخير وما مسني السوء إن أنا إلا نذير وبشير لقوم يؤمنون ( 188 ) )

[أحمد]

الدكتور نائِل اليعقوبابي
 الدكتور نائِل اليعقوبابي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة