المقالات
السياسة
الرئيس الازهري وعلم الاستقلال"الاصل"
الرئيس الازهري وعلم الاستقلال"الاصل"
12-29-2014 11:59 PM

image

مقدمة لابد منها:

اخبرنى اخى الصغير فى اواسط الثمانينات ان معلم التاريخ سالهم(ايهما افضل الاستعمار ام الان؟؟)..رد صديق اخى(ح.ج.ع) بان الاستعمار افضل..صفعه استاذ التاريخ دون ان يمهله حتى ان يبرر تعاطفه مع الاستعمار..وطبعا هذا السلوك الفج حفر اخاديد عميقة فى نفس صديق اخى..بل ان نفس استاذ التاريخ هذا جعلنى اكره مادة التاريخ الى يومنا هذا...لانه كا يحمل ايدولجية معينة ونحن لا نعرفها لحداثة سننا ويصر دائما ان يجعل من الدائرة مربع!!
********
اليوم نحاول الاجابة بواقعيةو موضوعية. على هذا السؤال
.انجازات الاستعمار البريطانى والتى لازالت بصماتها واضحة فى الانسان والمكان
1- قوات نظامية على اسس وطنية
2- خدمة مدنية ممتازة ومشهود لها وخالية من الفساد بفضل اصحاب القلم الاخضر*
3- مؤسسات التعليم العام والعالى والتعليم الجيد والمجانى فى السودان
4- الصحة والمستشفيات العريقة والعلاج المجانى
5- الادارة الاهلية و رجالاتها الافذاذ والمشهود لهم بالعبقرية
6- السكة حديد والنقل المجاني
7- مشروع الجزيرة عمود الاقتصاد الفقري لكل لسودان وما كان في معلقة بترول واحدة والجنيه السوداني يساوي 3 دولار امريكي
8-....العنده حاجةيضيفا..
بعد تسعةو خمسين عاما يحتفلون بالاستقلال فى ظل نظام شمولى"الاخوان المسلمين " اهلك الحرث والنسل ونواب زائفون لا يحملون شرعية دستورية حقيقية وحروب فى الغرب والشرق وينددون بالاستعمار البغيض..فقط لو قارنا السودان بالهند وماليزيا وهى دول تشبه السودان فى الوضع الديموقرافى..ولكن هم فين ونحن فين. واين غاندى ومهاتير من اصنامنا المزمنة (ودا وسواعا ويغوثا ويعوقا ونسرا).وطبعا ما ننسى نضيف فقط انجازات الفريق عبود وسبعينات نميرى وماعدا ذلك سراب ووهم وتماثيل نحن لها عاكفون...
*******
يبقى السؤال قائم هل من حق ذلك المعلم المؤدلج ان يصفع ذلك الطالب النجيب ويحتقر حقه الديموقراطى فى التعبير..لذلك نصر ونقول ان الديموقراطية قبل ان تكون اطار سياسى زائف يجب ان تكون تربية سلوكية تمتدمن البيت الى المدرسة والى مرافق الدولة..هذا للذين يظنون ان السودان في يوم ما كان فيه ديموقراطية حقيقية..واسالو اهل الذكر ان كنتم لا تعلمون..المحجوب وكتابه الشهير الديموقراطية فى الميزان
***********
*القلم الاخضر:المراجع العام

****

منو القال السودان ما كان فيه حضارة وفكر وبرنامج سياسية قبل ما تستورد النخبة السودانية وادمان الفشل بضاعة خان الخليلي المخستكة من مصر(الناصرية+الشيوعية+ الاخوانجية) والدولة المركزية العروبية الاسلاموية الشوفينية؟؟
1- ترك الانجليز السودان دولة ليبرالية ديموقراطية ودولة مؤسسات وطالبنا السيد عبدالرحمن المهدي السير في طريق الكومونولث وترك مصر ولم يفعلوا ومسخو حتى علم الاستقلال ذو الالوان الثلاث.......الاستعمار البريطاني ليس سيئا وفر دولة حديثة واحترم السودان والسودانيين وشاركهم في الحكم عبر الادارة لاهلية استتبع االسودان للخارجية البريطانية وليس وزارة المستعمرات ومذكرات لانجليز تنضح بحب و احترام السودانيين وارسلو لنا فلذات اكبادهم
الذى دمر السودان ليس الاحزاب التقليدية بل بضاع خان الخليلي"الناصرية +الشيوعية+ الاخوان المسلمين



لم يكن هناك فراغ فكري ولكن كانت هناك نرجسية نخبوية مع شعور بالدونية حيال كل ما ياتي من مصر ونظرة دونية لكل ما ياتي من السودان نفسه ومن الجنوب...
تاسس الحزب الجمهوري والفكرة الجمهورية كمسار ثالث متطور للسودان من 1946 وكان اول مشروع سوداني فكري للدولة المدنية الفدرالية الديمقراطية في السودان هو -كتاب اسس دستور السودان 1955-مواقع الفكرة
2- ظل جماعة حستو 1946 المصرية النشاة والهوى المنبثقة من حدتو المصرية ونواة الحزب الشيوعي تتماهي مع اذاعة صوت العرب والناصريين وعمدت على شيطنة الاستعمار الانجليزي على طريقة سنوو بول Snow Ball في رواية انميال فارم شهيرة وجرف المشروع الاشتراكي الليبرالي البريطاني الذى اسسه الانجليز واحترام رجالات الادارة الاهلية واستبدلوه بالمشروع الاشتراكي العربي"المصري " دولة الزعيم والراعي والرعية والريع والرعاع"-الدولة المركزية"التي كانت تنعب بها ابواق صوت العرب1952.. وكان خيار السيد عبدالرحمن المهدي ان يسير السودان في طريق الكومون ولث تحت شعار "السودان للسودانيين"..واختارت النخبة السودانية وادمان الفشل السير في طريق الحاضنة العروبية الاسلاموية الميتة وبضاعةخان الخليلي المزجاة التي انتجتها مصر وكسدت في كل العالم الان....

انتهت الشعوذة الدينية باسبابها وجائنا الدجل السياسي غير القائم على اي اسس علمية او واقعية...
وان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم...
****
موضوع الهوية السودانية اتحسم من 1 يناير 1956 قانون الاحوال الشخصية السوداني
1- الجنسية الخضراء-السوداني بي الميلاد
2- الجنسية البنية -السوداني بي التجنس"الوافدين
......................
والان ساعدد لكم "منصات التاسيس" التي تشكلت عبر العصور وكيف يتم التجديف بعيدا عنها بسبب "بضاعة خان الخليلي" وجهل واستكبار الرعيل الاول ومن خلفهم من زرية ضعفاء حتى غدت البلد كالصريم...
1- المنصة الاولى :
الفدرالية ومؤتمر جوبا 1947 الذى اكد استحالة ادارة السودان عبردولة مركزية فاسدةوفاشلة وفاشية -النموذج المصري-
2-المنصة الثانية
السيد عبدالرحمن المهدي والشعار الجامع المانع"السودان للسودانيين" ومحاربة الاستلاب المصري الفكري -الثقافي -السياسي في السودان "الخديج" ودعمه لرؤية الجنوبيين"الفدرالية " الاب بيامس والسياسي بنجامين لوكي 1955
3- المنصة الثالثة:
اسس دستور السودان 1955- محمود محمد طه او مشروع سوداني لدولة مدنية فدرالية ديموقراطية اشتراكية في العالم الثالث والسودان
4- المنصة الرابعة
مقررات مؤتمر المائدة المستديرة "سر الختم الخليفة"
وكانت نواة لاول مؤتمر وطني دستوري لوضع رؤية كيف يحكم السودان ولاحظ مع ثورة اكتوبر غير المجيدة 1964و-نفس الناس- وارجع ال التاريخ شوف ما حاق بالجنوبي وليم دينق ومن احرق الجنوبيين في بابنوسة1965
5- المنصة الخامسة
اتفاقية اديس ابابا 1972
اول مشروع سوداني ديناميكي بعد لاستقلال استطاع ان يتيح للجنوبيين الفرصة للعيش في دولة سودانية مستقرة بالحكم الذاتي في الجنوب والحكم لاقليمي اللامركزي الرشيد في الشمال ....
6- منصة السادسة:
اتفافية الميرغني /قرنق والمؤتمر الوطني الدستوري 1988 التي اجهضاانقلاب الانقاذ..

7- المنصة السابعة
7- مؤتمر اسمرا للقضايا المصيرية 1995
اقترب كثيرا من علاج ازمة الدستور نفسها وضع تصور لحكم السودان...واجهضه -نفس الشخص-
8- المنصة الثامنة
اتفاقية نيفاشا للسلام الشامل 2005 ودستور 2005
وهذه وضعت الحل المؤسس دستوريا لحل كافة مشاكل السودان العالقة من 1956 ومؤسسة بي دستور وبي اختراع المحكمة الدستورية العليا...وايضا اجهضها -نفس الناس
...
المنصة التاسعة
اتفاق مالك عقار/د.نافع علي نافع 2011
والقرار 2046 ومفاوضات الفرصة والاخيرة في يناير القادم 2015
****
ومن المخازي والكذب العاهر ان يحتفل الانقاذيين كل عام باستقلال السودان مع علم القوميين العرب وليس علم الاستقلال "الاصل"..وتفبرك الفضائيات التي تشبه"اكل المستفشيات" كما قال المرحوم الصحفي الراحل محمد طه محمد احمد صورة الرئيس الازهري مع العلم الذى قتله"علم مايو الناصرية الشيوعية ".. العلم المسخ"علم نحن من مايو وفي مايو بعثنا من جديد"..ونظل نحن مع -نفس الناس- في متاهتنا العجيبة وترحيل الفشل عبر العصور والفاشلين من جيل الى جيل كما تفعل هذه القرود..
مجموعة من العلماء و ضعوا 5 قرود في قفص واحد و في وسط القفص يوجد سلم و في أعلى السلم هناك بعض الموز
في كل مرة يطلع أحد القرود لأخذ الموز يرش العلماء باقي القرود بالماء البارد
بعد فترة بسيطة أصبح كل قرد يطلع لأخذ الموز, يقوم الباقين بمنعه
و ضربه حتى لا يرشون بالماء البارد

بعد مدة من الوقت لم يجرؤ أي قرد على صعود السلم لأخذ الموز على الرغم من كل الإغراءات خوفا من الضرب
بعدها قرر العلماء أن يقوموا بتبديل أحد القرود الخمسة و يضعوا مكانه قرد جديد

فأول شيء يقوم به القرد الجديد أنه يصعد السلم ليأخذ الموز
ولكن فورا الأربعة الباقين يضربونه و يجبرونه على النزول..
بعد عدة مرات من الضرب يفهم القرد الجديد بأن عليه أن لا يصعد السلم مع أنه لا يدري ما السبب
قام العلماء أيضا بتبديل أحد القرود القدامى بقرد جديد
و حل به ما حل بالقرد البديل الأول حتى أن القرد البديل الأول شارك زملائه بالضرب و هو لا يدري لماذا يضرب
و هكذا حتى تم تبديل جميع القرود الخمسة الأوائل بقرود جديدة
حتى صار في القفص خمسة قرود لم يرش عليهم ماء بارد أبدا
و مع ذلك يضربون أي قرد تسول له نفسه صعود السلم بدون أن يعرفوا ما السبب
لو فرضنا .. و سألنا القرود لماذا يضربون القرد الذي يصعد السلم؟
أكيد سيكون الجواب : لا ندري ولكن وجدنا آباءنا وأجدادنا هكذا
عملياً هذا ما نطبقه نحن في أعمالنا وحياتنا اليومية
نبقى في الروتين خوفاً من التغيير !!!
****
والان ونحن في 2015...المسار الحقيقي يمر عبر السيد عبدالرحمن المهدي-حزب الامة الاصل- والحزب الجمهوري-اسس دستور السودان 1955-وتحالف قوى الشعب العاملة- اديس ابابا 1972 والعصر الذهبي و الحركة لشعبية "الاصل"اتفاقيةنيفاشا للسلام الشامل 2005 وقيامة الساحة الخضراء اكبر دليل... وعلم الاستقلال"الاصل" ليس مجرد قطاع قماش بل هوية السودان الممتدة 7الف عام ..."سودن شبتك وخليك سوداني "واحتفل بعلم الاستقلال الاصلي في منزلك و سيارتك وخلي "الرجرجة "يحتفلوا بي علمهم"المسخ" والرجرجة قوم اذا اجتمعو ضروا واذا تفرقو لم يسمع بهم احد..كما ذكر العلامة دكتور منصور خالد في كتابه القيم "النخبة السودانية وادمان الفشل..


[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 838

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1179592 [شاهد اثبات]
0.00/5 (0 صوت)

12-31-2014 06:18 PM
قصة اول علم للسودان قبل الاستقلال

من الاستاذ : ابو خيري

هذا العلم هو اول علم للسودان قبل اعﻼن
اﻻستقﻼل
و قصته عندما ذهب وفد السودان الي مؤتمر دول
عدم اﻻنحياز في باندنق باندوسيا و كان شروط
المؤتمر اي دولة نالت استقﻼلها تجلس خلف علمها
فجلس الزعيم اﻻزهري و لم يكن لديه علم ﻻن
السودان لم ينل استقﻼله بعد
فإحتج رئيس الوفد المصري جمال عبد الناصر و
طالب وفد السودان بالجلوس خلف الوفد المصري
باعتبار ان السودان تحت وصاية الحكم اﻻنجليزي
المصري و رفض اﻻزهري هذا المقترح و احتجت
الدول ان السودان ليس لديه علم و هنا اخرج
اﻻزهري منديل ابيض من جيبه و كتب عليه
السودان بالحروف اﻻنجليزي في سابقة هي
اﻻولي و حينها قال رئيس الوزراء الصيني هذا
اعظم علم اشاهده بحياتي ثم غضب الوفد المصري
من الوفد السوداني و رفضو لهم العودة عن طريق
مصر و قرر الوفد العودة عن طريق جدة و عند
وصولهم جدة لم يكن معهم مال للرجوع للسودان و
هنا قررت مجموعة من السودانيين في نادي
الدناقلة بجدة بالتبرع لهم باﻻموال ثم عادو الي
السودان
ﻻ يزال هذا العلم موجود في متحف مؤتمر باندنق
في اندونيسيا

[شاهد اثبات]

#1179265 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

12-31-2014 12:11 AM
يا اخ عادل الامين تركنا نظام البريطانيين ورفضنا الانضمام للكومونولث وبارينا انظمة الضباط الاحرار بتاعة عبد الناصر والعقائديين يسار ويمين اللى انا بعتبرهم نوع من الانحطاط والقذارة والسفالة والعهر والدعارة السياسية واهو بقينا زبالة !
الف مليون تفوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو على اى انقلاب عسكرى او عقائدى عاهر داعر قذر وواطى وسافل ومنحط عطل التطور الديمقراطى الطبيعى والسلمى فى السودان واقسم بالذى رفع السماء بغير عمد ترونها انه ما فيهم زول واحد بالغلط يستحق ذرة من الاحترام او التقدير والديمقراطية بى سجم رمادها جزمتها بكل هذه الانظمة الحقيرة التافهة والله على ما اقول شهيد!!!!

[مدحت عروة]

#1179078 [عادل الامين]
0.00/5 (0 صوت)

12-30-2014 06:41 PM
مصر ومشاريع الحداثة الزائفة”الفجر الكاذب"
عادل الأمين*
لان مصر تشكل القلب في الوطن العربي ..تم رفدها بالايدولجيات المشبوهة من ناصرية وما هي إلا استنساخ للنازية بعد إزاحة الرئيس محمد نجيب بصورة ملتبسة ثم الشيوعية التي أسسها اليهودي هنري كوريل وأخيرا الإخوان المسلمين أكثر حركة ماسونية مموهة وقد فضحتها ثورة العلم والمعلومات-راجع كتب ثروت الخرباوي-اسرار المعبد- هذه الحداثة المزيفة في مرحلة ما بعد محمد علي باشا غيبت الليبرالية كوعي وسلوك في المجتمع المصري وجعلتها آخر دولة تستوعب الديمقراطية في المنطقة وصدرت شموليتها والدولة البوليسية والانقلابات والجمهرة القسرية للأنظمة الملكية تحت نعيب أبواق صوت العرب ..بمعنى أدق تم استنساخ تجربة الاتحاد السوفيتي السابق والدول التي تدور في فلكه في نسخة شرق أوسطية مصغرة والهدف الاستراتيجي هو قيام الكيان الصهيوني-دولة إسرائيل بعد تغييب الديمقراطية تماما في مصر والمنطقة ونشر الايدولجيات المشبوهة وتناقضاتها المزيفة التي أصبحت تقود في اتجاه واحد فقط هو الفوضى الخلاقة الماثلة الآن ..ظل وعي مصر”الخديوية” وحتى الآن والاستعلاء الذي لا يخلو من خواء فكري من نخبها المعاصرة اكبر عائق للتغيير في المنطقة او تأسيس مراكز جديدة من اجل الحداثة الحقيقية والتطور وفقا لمعايير الليبرالية الحديثة بعد نهاية حدوتة انيمال فارم بانهيار جدار برلين في 1990
***
لم يكن السودان معني بهذا المخطط ..بل أن مذكرات الانجليز التي تنضح باحترام السودان والسودانيين جعلتهم يختارون لنا أفضل نظام ليبرالي في المنطقة وديمقراطية وست منستر وتأسست أحزاب تقليدية سودانية جعلت التعددية السياسية أمر ممكن ومستمر بعد زوال كل انقلاب بعد الاستقلال في ا يناير 1956…
السؤال المهم ما الذي جعل النخبة السودانية وإدمان الفشل تستورد المشاريع المصرية وتترك البرنامج السودانية الممتدة من السيد عبد الرحمن المهدي وشعار السودان للسودانيين ثم محمود محمد طه(أسس دستور السودان1955) وأخيرا د. جون قرنق اتفاقية نيفاشا ودستور 2005 ؟
وإصرارهم على وضع المساحيق وعمليات شد الجلد لهذه الايدولجيات المصرية حتى بعد أن نفقت في بلد المنشأ… وإعلان وفاتها من المصريين أنفسهم في ميدان رابعة العدوية تقدس سرها في يونيو 2013 ...
أزمة الحداثة العربية والمصرية الآن أنهم لا يفردون مساحات للفكر السوداني الذي يجسده محمود محمد طه وجون قرنق ونظرتهم المتقدمة للعالم المعاصر …ولازالت مصر تقدم خطاب إعلامي غوغائي واستعلائي زائف رغم أن فجرها الكاذب بأنواعه الثلاثة انكشف مشت به الركبان وتحط من قدر الآخرين أيضا ..والسبب لان نخبنا المستلبة تهتم بالتماهي مع المحيط العربي ومفكريه وتستشهد بهم وتغييب مفكرين ومثقفين السودان ويشكل ذلك خيانة وطنية وسقوط حضاري مريع يدفع ثمنه الشعب السوداني حتى الآن…لذلك يجب علينا أن نتجاوز هذا “الإصر” وهذه النخب ونرجع لمنصة التأسيس الأولى التي أتحفنا بها الانجليز الأذكياء من اجل “حداثة السودان” ونترك تجربة مريرة من الابتذال السياسي والحداثة المزيفة عبر ستة عقود وعلاقة السايس والحصان التي تمارسها مصر حتى الآن مع السودان… و مصر لم تقدم حداثة حقيقية ولازالت ترزح تحت الأزهر و أفكار الإخوان المسلمين حتى بعد زوالهم وظللنا عالقين معها بين القرضاوي الذي يترأس مجلس علماء المسلمين العالمي وأيمن الظواهري الذي يترأس الإسلام المتطرف-القاعدة - وأضحت الديمقراطية والفدرالية والاشتراكية والأقليات والمرأة ضرب من الأساطير … ولا وجود لها في مخيلة النخبة المصرية والعربية كالغول والعنقاء والخل الوفي…رغم أن هذه القيم تعد من ابرز ملامح الحداثة الغربية…
ختاما وملحوظة”حقبة محمد علي باشا “الخديوية” التي يتباهى بها النخب المصرية لها تاريخ مشين جدا في السودان من نهب الموارد وتجارة الرقيق والجرائم ضد الإنسانية التي مارسها الدفتردار"...ومع ذلك تريد مصر الجلوس على رأس العرب ببضاعتها البائرة الناصرية والاخوانجية وتريد تركيا الجلوس على رأس مصر بالخلافة العثمانية المزعومة أو الملك العضوض الذي بدا من استشهاد الحسين عليه السلام وحتى اليوم ... ولا تريد جل النخب العربية النظر ابعد من مصر وتركيا ونحن نشهد مولد مجموعة بريكس"البرازيل،روسيا،الهند، الصين ، جنوب أفريقيا" القوى الأخلاقية و الاشتراكية العظمى في النظام العالمي الجديد...
كاتب من السودان

[عادل الامين]

#1179000 [Saeed]
0.00/5 (0 صوت)

12-30-2014 10:07 AM
أتيحت لي فرصة في بداًية الثمانينات وإبان بعثه دراسية لمدة عامين في اكسفورد ان التقي بجميع من تبقي علي قيد الحياة. من إنجليز. حكومة السودان حيث درج

مستر قريفث موسس بخت الرضا. ، والمستر بريدن آخر مدير لمديرية النيل الأزرق الكبري علي تنظيم حفل سنوي يتنادي له جميع من تبقي من اولاءك الإنجليز. ومن


جميع مناطق المملكة المتحدة بالإضافة. الي السودانيين المتواجدين في أكسفورد. . وكنت ألاحظ مدي الحب والحنين لايامهم في السودان ومتابعتهم اللصيقة لإخباره

وحرصهم علي لقاء كل الحاضرين من السودانيين ومحاولة التحدث باللهجة. السودانية ، وكانت تعتريهم حساسية مفرطة إذا ألمحت إلى. عبارة الاستعمار البريطاني

حيث يعتبروا انفسهم محبين للسودان الذي ارسوا دعائم دولته وكانوا حماته من الأطماع المصرية . ً

[Saeed]

ردود على Saeed
Yemen [عادل الامين] 12-31-2014 12:21 AM
شيء موسف يا[Saeed] خلينا الانجليز البحترمونا و البقدرو ذكاءنا و البصنعو الطائرة الاير باص وبارينا المصريين بالصنعو "الكشري" وقايلين نفسهم اذكى مننا وغير المسخرةما عندهم حاجة واعلام المومس"تضاجع رجلا واذنها على الباب"
استقلال السودان ورهانات "السايس" والحصان
عادل الامين
01-03-2014 08:44 PM




والسؤال الذى اريد ان اطرحه هنا للاذكياء"فقط " من ابناء السودان
هل الاستقلال ...اننا نتحرر جغرافيا فقط من الاستعمار ((المصري"التركي"× الانجليزي))..ويصبح السودان هو الارض التي تقع جنوب خط22 ونكون عضو في الامم المتحدة والمنظمات الدولية ؟؟؟..
مع بقاءنا مستلبين فكريا وثقافيا وسياسيا لمصر؟؟؟!!!!!!!!!!عبر 58 سنة لحدي ما "نفق" حمار شيخ "بضاعة خان الخليلي"-الاخوان المسلمين في عقبة رابعة العدوية في 30 يونيو 2013 واضحى الجميع يتخبطهم المس...في البلدين...

الله يرحمك يا السيد عبدالرحمن المهدي ..راهنت على "السايس" وعلى طريق الكومون ولث و"الشعار الجامع المانع" السودان للسودانيين" وراهن اصحاب الافق الضيق"نعر "كلية غردون على "الحصان"..فما وصلو وما وصل الحصان..لذلك لا يحتفي بك احد من "المنبتين" في كل اعياد الاستقلال المتعاقبة ولا يحترمون حتى علم الاستقلال الاصل ...علم السريرة بت مكي..

ولا زال وعي النخبة العربية في الخارج في مرحلة "المامبو السوداني" كثقافة سودانية والنظرة الدونية للفكر والثقافة والحضارة السودانية الا من رحم ربي وهم لا يتجاوزون اصابع اليد الواحدة لذلك يموت المبدعين السودانيين في قارعة الطريق جوعا وبردا في القرن21 وفي العيد 58 للاستقلال لارتكابهم الخطا الفادح وعدم استحضار نصيحة السيد عبدالرحمن المهدي والرهان على السايس ويخلى فرنسا ويراهن على الحصان ويجي مصر...
التريخ ليس ماضي وراح بل دورات لاخذ الدروس والعبر والعودة الى تصحيح المسار بصدق وشفافية دون نفاق او مكابرة..طريق الدولة السودانية منذ الاستقلال1956 ..كان طريق الدولة المدنية الفدرالية الديموقراطية..ويمر عبر الرجال الافذاذ السيد عبدالرحمن المهدي وشعار السودان للسودانيين والرهان على السايس وليس الحصان ثم محمود محمد طه (دستور السودان 1955) ثم مؤتمر المائدة المستديرة1965 ثم اديس ابابا 1972 والعصر لذهبي الوحيد لمايو لاشتراكية ثم د.جون قرنق رؤية السودان الجديد نيفاشا 2005... والمختصر المفيد "استعادة المستوى الاقليمي للحكم"الاقاليم التسعة في الشطرين باسس جديدة وانتخابات في هذا في الشطرين... وتنتهي متاهة السودان والالام السودانيين ..بدل اسباغ الاوسمة والاحتفالات الممجوجة في المركز والتعيش من الانجازات الوهمية..التي لا وجود لها الا في وعي اصاحبها ولم يضحي السودان مثل الهند والبرزايل دوليا ولا الامارات و سطنة عمان عربيا ولا تنزانيا وغانا افريقيا..فقط مجرد بقعة بائية مشرزمة جنوب خط22 فباي حديث بعد هذا يؤمنون..

هوامش
بضاعة خان الخليلي= الناصريين+ الشيوعيين+ الاخوان المسلمين
النعر* ضرب من الذباب يدخل في انف الابل ويورمها ويقال فلان في انفه نعرة ان استكبر وصعر خده للناس


#1178914 [الأزهري]
5.00/5 (1 صوت)

12-30-2014 04:37 AM
يا ريت في ذكرى الاستقلال كل البيوت ترفع العلم القديم بالاضافة بألوانه الأزرق والأصفر والأخضر على هذا الترتيب الأصلي .. في اشارة لتوحد الجميع خلف راية الاستقلال الثاني من قبضة طغمة الانقاذ الإسلاموية المنافقة ورفضاً لعلم النميري الموحي بالقومية العربية .. و لكن لسؤ الطالع فقد استولت الجابون علي علمنا القديم في غيابه عن سمائنا.. فلا بد من اضافة اشارة حمراء بوسط اللون الأصفر كناية عن دماء الشهداء بأي شكل من الأشكال يتفق عليه الجميع بعد ذهاب الانقاذ مع الاحتفاظ بالالوان الرئيسية الاخضر و الاصفر و الازرق

[الأزهري]

ردود على الأزهري
Sudan [سوداني و بس] 12-31-2014 09:51 AM
ياريت .. علي الأقل نخرج من دائرة الاستلاب العروبي التي أوقعنا فيها النميري ...
و بذلك نعود لهوية الاستقلال الحقيقي .

Yemen [عادل الامين] 12-30-2014 06:03 PM
image
مرجعية اتفاقية نيفاشا
عادل الأمين*


عندما نتكلم عن مرجعية اتفاقية نيفاشا لحل بقية مشاكل السودان يتظنى اصحاب الالعاب الهوائية والارتجال المستمر من نخبة المركز وادمان الفشل ان نيفاشا شيء يخص المؤتمر الوطني والبشير شخصيا فقط وبمجرد ما يسقط النظام يشيلوها يجدعوها في مذبلة الانقاذ مع كل توابعها العالقة ونبدا من جديد مع -نفس الناس-..وهم طبعا لا يتعظون من فشلهم المزمن ولا من تجارب الاخرين ..عندما اجهضت الجبهة الوطنية -نفس الناس- اتفاقية اديس ابابا 1978..وفرضت مشروعها "الاسلامي" تفجرت الحرب مرةاخرى في الاقليم الجنوبي واستمرت لتحصد الارواح حتى عبر ديمقراطيتهم المزعومة-"مجزرة الضعين 1987"... يتظنى اليسار البائس باللغة الهتافية والغوغائية ان الجنوبيين طوالي برمو نيفاشا ودولة الجنوب ويطوو علم دولة جنوب السودان وينسو ابيي واستفتاءها ويجو جارين الخرطوم..لانهم ما ارتاحوا من الانفصال وعاجبهم خيام الخيش الكانو قاعدين فيها من 1983 في دولة البربون ...هذه هي اوهام النخبة التي تريد اسقاط الانقاذ بنفس مين شيتات اكتوبر 1964...
دولة جنوب السودان انفصلت وفقا لقواعد دستورية وباستفتاء باشراف الامم المتحدة وعبر -اتفاقية نيفاشا ودستور 2005...هذا يعني..ان المؤتمر الوطني الان اما يعمل updating حقيقي وياتي بوجوه جديدة ورؤية جديدة تجعل الشمال ديموقراطي حقيقي بموجب الدستور ويتعايش مع كل الناس وينتقد نفسه ..او يسقط باي كيفية والبسقطو ده يركز كبند اول بقاء اتفاقية نيفاشا والدستور الانتقالي كما هو..في المرحلة الانتقالية وليس البحث عن دستور جديد .او ستنفجر هذه المرة حرب بين دولتين وضروس جدا على طول 1200 كليو متر...لا تبقي ولا تذر ونحصل على ربيع عربي خمس نجوم-احسن من بتاع سوريا...عشان كده يا شباب امشو اقرو نيفاشا والدستور الانتقالي وراهنو على زوال الحزب الحاكم دون زوال التزاماته الدولية؟؟ وابحثو عن برنامج جديد بمرجعية نيفاشا ونحن قدمناه ليكم هنا مجانا.(روشتة 2013)..وخلو الناس والكوامر ماركة 1964 ديل
****
سودن شبكتك وخليك سوداني
(((وماذا بعد الطوفان؟؟!!
نصفر العداد كما حدث في اكتوبر1964 وابريل1985 ونعيد تدوير النخبة السودانية وادمان الفشل..ام نلتزم بخارطة الطريق الدولية السارية المفعول حتى الان-اتفاقية نيفاشا 2005-
وللذين لا زالو في الكبر ويعانون من المراهقة السياسية وخطاب "الجعجعة الجوفاء والقعقعة الشديدة"..المؤتمر الوطني مرتبط بالاتفاقية الدولية-نيفاشا-2005 والعالم ينظر الى السودان عبرها..وهذه الاتفاقية لا زالت لها قضايا عالقة مع دولة الجنوب..والقرار 2046 واستفتاء ابيي..ولا دولة الجنوب ولا دول الاقليم ولا العالم الحر سيراهن على البديل المجهول..او الفطير"البدائل"..التي ينفحنا بها الامام...ومحبين الشهرة الجدد..".ناس حقي سميح وحق الناس ليه شتيح"..
في الوقت ده خلو الشجب ونزلو الاتفاقية والدستور الانتقالي لوعي الناس-خلو الشعب يقيما بدل ان تترك لاهواء الذين لا يعلمون وجددو التزامكم بها لاخر شوط وحسب الجدولة...الحركة الشعبية شمال×المؤتمر الوطني والمفاوضات عبر القرار 2046 ومبادرة نافع /عقار..والتزام الحركة الشعبية شمال بي برنامجا بتاع انتخابات 2010 "الامل" الذى تتداعى له الملايين في انتخابات 2010 وهرولو مع المهرولين...وفوزو المؤتمر الوطني بوضع اليد...واكسبوه شرعية يقتل بها الناس حتى اليوم....
التغيير تتحكم فيه قوى خارجية..عليك ان تثبت انك ذكي وتصلح بديل علمي وليس غوغائي سيأتون لمساعدتك
او اقنع 18 مليون سوداني يطلعو الشارع بي رؤية واضحة يحترما العالم كما فعلت تمرد
واذا كان الشباب الواعد في السودان حتى هذه اللحظة عاجز عن الانعتاق من اصر الاحزاب القديمة وهم البقيمو ليهم ما ينفع وما لا ينفع فانعم بطول سلامة يا مربع..والسياسة علم والفهم اقسام"كلااااااااام يا عوض دكام"...يا شباب امشو اقرو اتفاقية نيفاشا والدستور الانتقالي او تلمود د.منصور خالد"السودان تكاثر الزعازع وتناقص الاوتاد2010" بتكونو طوالي بتحملو ماجستير في العلوم السياسية من منازلهم يؤهلكم في عالم الفضائيات .. والانقاذ دي ما بترجى يناير القادم()




ا يبدأ الإصلاح بالمحكمة الدستورية العليا

المرجعية الحقيقية:اتفاقية نيفاشا للسلام الشامل والقرار الاممي رقم 2046

الثوابت الوطنية الحقيقية
-1الديمقراطية "التمثيل النسبى"والتعددية الحزبية
-2بناء القوات النظامية على أسس وطنية كم كانت فى السابق
-3 استقلال القضاء وحرية الإعلام وحرية امتلاك وسائله المختلفة المرئية والمسموعة والمكتوبة"التلفزيون-الراديو –الصحف"
4-احترام علاقات الجوار العربي والأفريقي
5-احترام حقوق الإنسان كما نصت عليه المواثيق الدولية
6-احترام اتفاقية نيفاشا 2005 والدستور المنبثق عنها
********
خارطة الطريق 2014
العودة للشعب يقرر-The Three Steps Electionالانتخابات المبكرةعبر تفعيل الدستور -
المؤسسات الدستورية وإعادة هيكلة السودان هي المخرج الوحيد الآمن للسلطة الحالية..بعد موت المشروع الإسلامي في بلد المنشأ مصر يجب ان نعود إلى نيفاشا2005 ودولة الجنوب والدستور الانتقالي والتصالح مع النفس والشعب ..الحلول الفوقية وتغيير الأشخاص لن يجدي ولكن تغيير الأوضاع يجب ان يتم كالأتي
1-تفعيل المحكمة الدستورية العليا وقوميتها لأهميتها القصوى في فض النزاعات القائمة ألان في السودان بين المركز والمركز وبين المركز والهامش-وهي أزمات سياسية محضة..
2-تفعيل الملف الأمني لاتفاقية نيفاشا ودمج كافة حاملي السلاح في الجيش السوداني وفتح ملف المفصولين للصالح العام
3-تفعيل المفوضية العليا للانتخابات وقوميتها وتجهيزها للانتخابات المبكرة
4-استعادة الحكم الإقليمي اللامركزي القديم -خمسة أقاليم- بأسس جديدة
5-إجراء انتخابات إقليمية بأسرع وقت وإلغاء المستوى ألولائي للحكم لاحقا لعدم جدواه "عبر المشورة الشعبية والاستفتاء..
6-إجراء انتخابات برلمانية لاحقة
7-انتخابات رأسية مسك ختام لتجربة آن لها أن تترجل...
8-مراجعة النفس والمصالحة والشفافية والعدالة الانتقالية


عادل الامين
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة