المقالات
السياسة
صليت في ايرلندا ( دبلن ) إمام المسجد سوداني
صليت في ايرلندا ( دبلن ) إمام المسجد سوداني
01-05-2015 09:31 PM


إمام المسجد سوداني ... و خادم المسجد من ليبيا ... وعلي يميني في الصلاة رجلان من ارتيريا ومصر وعلي يساري رجلان من فلسطين وتونس وامامي مجموعة سودانيين وجزائريين وافارقة يقفون بالتساوي مع الاخر وجنباً الى جنب ... فقلت هذا الدين عظيم ... وحّدهم جميعاً ؟


وعند الخروج من المسجد _ بدأت التفرقة والعنصرية والمعاملة والنظرة الوضيعة ... والتعصب والتنابز بالألقاب .... فقلت أين معظمنا من هذا الدين ؟ هذا ان دل يدل علي اننا نمارس العبادة والمبادئ بشكل ميكانيكي وليس من القلب والايمان... ! كفاكم استهزاء وسخرية يا قوم .... في هذا الدين لا فرق بين عربي او اعجمي ... و لا أبيض أو أسود الا بالتقوى ...


كنت في اليونان وفي اثينا العاصمة اتنقل بالترام والمترو وسط البلد ... وبعد صعودي للترام بدقائق جاء محصل التذاكر يسأل الجميع من تذاكرهم : ادخلت يدي في جيبي لاخرج التذكرة فاذا بالصاعقه لم اجدها ولم اجد ( المحفظة ) تركتها بالفندق ... فاحبطت واحمر وجهي غضبا ادخلت يدي في حقيبتي الصغيرة ولم اجد التذكرة وعندها قلت ( لا اله الا الله ) فرد علي شخص يجلس خلفي محمد رسول الله ... فسألته هل تتحدث العربية فقال لي بالانجليزية .. لا .. لا اتحدث العربية ولكن أقراء كتاب الله وكان من السنغال فدفع لي قيمة التذكرة ... جمعتنا كلمة لا اله الا الله محمد رسول الله ....

..
نفتخر بديننا ولكن ﻻ نفتخر بممارسات الكثيرين منا ... ولا نفتخر بالحكام المسلمين ورجال الدين من بعد الخلفاء الراشدين وحتى يومنا هذا !!


[email protected]


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 1781

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1183677 [عباس ود الناس]
0.00/5 (0 صوت)

01-08-2015 05:48 AM
مررت بتجربة مشابهة يا ا اخ حمدي بأحد مساجد باريس... أغلبية من المصلين كان من الجزائريين و نسبة عالية من مسلمي افريقيا، ثم خليط من العرب و الأسيويين... احسست بجمال الدين حين انتهت الصلاة و طفقنا نسلم على من جاورنا دون اعتبار لعرق او لغة .. و بعد اقل من خمس دقائق، رأيت الناس و تقد تجمعوا في كتل يجمع كل منها عرق معين ... فتلك كتل الجزائريين .. و هذه كتل الأفارقة السود .. و هذه كتلة لبعض العرب بدوا لي كالشوام .. و افراد هنا و هناك ..

الفارق يا ا اخي الكريم ، انني لم اعتبر في الامر عنصرية .. بل رأيت الامر طبيعيا .. و لم يثر استغرابي .. فكل منا يفضل الاختلاط باهله أولا . فإن لم يجد فسكان مدينته .. فإن لم يجد فأبناء بلاده .. و هكذا .. يجب ان لا نحمل الأمور اكثر مما تحتمل .. و أن نتعامل مع الامر ببساطة ...

طبعا، أنا لا ادعي ان المسلمين اليوم لا يمارسون العنصرية .. الكثير منهم يفعلها ... بما فيهم أهلنا السودانيين ... لكن يجب ان نضع في بالنا ان اغلب المسلمين اليوم يأتون من ثقافات هي في اسفل السلم الحضاري .. كالعرب و الأفارقة و الآسيويين .. لذلك، فالمتوقع منهم ان يقوموا ببعض التصرفات القبيحة ... فوقوع المتوقع لا يثير الاستغراب ..

اتفق مع الأخ (الدنقلاوي) في أن الخطأ نتج من طريقة تفسير الدين من قبل الفقهاء و طريقة اعتناقنا له، رغم ان الرسول قد بين ان (الدين المعاملة) و الآيات في هذا الباب تترى، ... لكن لا حياة لمن تنادي ..

الحل يكمن في شيء بسيط.. و بسيط جدا ... الا و هو محاربة الجهل .. التعليم الصحيح .. اتاحة الحرية المطلقة للعقل البشري .. حينها سيحدث الارتقاء تلقائيا و دون جهد ... و إلى ذلك الحين .. الصبر و التجاوز و مسامحة الاخر هي المفتاح لحياة مستقرة، بعيدة عن الحزازات و الكراهية ...

و في نهاية الامر .... لا بد من صنعاء و ان طال السفر

[عباس ود الناس]

#1182978 [abdelrazag]
0.00/5 (0 صوت)

01-06-2015 07:56 PM
الاستاذ حمدي ساتي كل ما ذكرته صحيح حيث ان مشكلة المسلم عدم الاهتمام بالمعاملة على هدي الدين الحنيف والمعاملة لها وجهان (كالعملة) معاملة الرب ومعاملة الخلق .نهتم بالاولى ولا نلقي بالاً للثانية...هذه حياة الغالبية...الله يستر على الجميع...

[abdelrazag]

#1182960 [ود البقعة]
0.00/5 (0 صوت)

01-06-2015 07:04 PM
صدقت والله في كل كلمة كتبتها .

[ود البقعة]

#1182657 [Abu Mohamed]
5.00/5 (1 صوت)

01-06-2015 09:55 AM
لا اله الا الله محمد رسول الله (ص).

[Abu Mohamed]

#1182452 [الدنقلاوي]
0.00/5 (0 صوت)

01-06-2015 01:40 AM
تعرف يا أخ ساتي لماذا هذه الغربة بين المسلمين وروح الدين لأننا تعلمنا في الفقه الغابر والكتب الصفراء أن قمة التقوى هي أداء الفرائض وأسفل الكفر هو الشرك بالله .. يعني الأمر كله مرتبط بعلاقة العبد بالله بربه أما علاقة العبد العبد فيمكن التصرف فيها والله غفور .. هل مر عليك فقيه أو مفسر للقرآن ربط بين الرياء ومنع الماعون وبين معنى السهو في الصلاة "سورة الماعون" لقد علمونا أن المقصود هو السرحان في الصلاة والأكثر تنويرا قالوا إن المقصود هو عدم أداء الصلاة لكن كبرنا وتساءلنا ووجدنا أن الأمر مرتبط بالذين يصلون رياءاً اجتماعيا ويحرمون المساكين من فائض طعامهم ومالهم .. والويل لهم .. والويل لأمة كثرت فيها طوائفها وقل فيها الدين (كما غنت فيروز) والله أعلم .. الله لا يحتاجنا لكن عباده يحتاجوننا لو يعلم المسلمون ..

[الدنقلاوي]

#1182444 [المقداد بابكر]
0.00/5 (0 صوت)

01-06-2015 12:58 AM
ايرلندا فيها ما يقارب ال50 ألف مسلم وفي دبلن وحدها يوجد أكثر من 8 مساجد؛ فمن الإجحاف ان تعمم هذه الصفات علي جميع المسلمين فكل مجتمع فيه الصالح و الطالح.

[المقداد بابكر]

#1182404 [فارس]
0.00/5 (0 صوت)

01-05-2015 11:11 PM
الأخ حمدى: ما حصل كان بسر "لا إله إلا الله" الذى تمتمت به في تلك اللحظة الحرجة ولعل الله سبحانه وتعالى قد قدر لك ذلك وقدر أن يكون ذلك السنغالى بجوارك في الوقت المناسب والزمان المناسب،، أحمد الله وأشكره فكل الأرواح والملائكة حول العرش نفسهم لا إله إلا الله،، اللهم أكتبنا مع الشاهدين.

[فارس]

#1182401 [الجقود ود بري]
0.00/5 (0 صوت)

01-05-2015 11:07 PM
لا اله الا الله هي المنجيه في الدنيا ةالاخره ومحمد رسول الله هي الفراجه للكرب ومسهلة الطريق للاخره

[الجقود ود بري]

#1182391 [الأزهري]
5.00/5 (1 صوت)

01-05-2015 10:40 PM
الحمد لله الشفت براك بلا عرب بلا أمازيق فعنصريتهم لا يغسلها حتى الدين. من الأسهل والأكرم التعامل مع غير المسلمين خالص ولا هؤلاءالذين يتأففون من أن يقف جنبهم من ليس من جلدتهم حتى في الصلاة وفي بلادهم ناهيك عن بلاد الفرنجة.

[الأزهري]

ردود على الأزهري
European Union [عمار] 01-06-2015 02:31 PM
اتفق معاك تماما , اسواء اخلاق في البشر اليوم تجدها عند المسلمين العرب , الخليجين والشوام , نصيحة لكل سودني عايش هناك لاتذهبو وتصلو في مساجدهم لو حابين المساجد اصبرو لغايت ما ترجعو اوطانكم , بيوتكم هناك افضل ليكم وأأمن لانكم سوف تلقون ما لا تسرون


حمدي ساتي
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة