المقالات
السياسة
كلنا (قلب ازرق )3 -5
كلنا (قلب ازرق )3 -5
01-13-2015 01:33 AM

*السودان معبر للقادمين من اثيوبيا كذلك، كما انه مسرح للاختطاف والتمرير شمالا ،ورغم ذلك نجد ان دولة ارتريا هي من يدفع بكثير من الضحايا الشباب لايادي تجار البشر ، بسبب غياب الحريه والقيود التي يعاني منها كثيرا المواطن الارتيري ، والذي يعد سببا رئيسيا في الهروب من الدولة ،وباعداد مهوله ، مايجعل العبء الاكبر على السودان هو عدم قدرته على السيطرة على التدفق المتواصل . ففي بداية هذا العام تم ضبط 33 طفلا ارتريا ،في عمليات اتجار بالبشر في شرق السودان ، وفي العام ذاته طلب السودان من دول الاتحاد الاوربي ، المساعدة في مكافحة ظاهرة واجتطاف وتهربيب اللاجئين ، من المعسكرات الكائنه بشرقه... ونظرا لاتساع الحدود الشرقية للسودان مع دولة ارتريا ، واثيوبيا ومنطقة القرن الافريقي ، فان الشرق يعتبر ارضا خصبة لظاهرة تهريب البشر، وقد نددت منظمة العفو الدوليه في ابريل عام 2013 ، بتعرض مهاجرين ارتريين للخطف في السودان ، على ايدي عصابات نقلتهم لاحقا ،الى شبه جزيرة سيناء حيث طلب من ذويهم ، دفع فديات ماليه لاطلاق سراحهم ،بينما يتعرضون بشدة في الوقت نفسه للضرب ،والاغتصاب والقتل حينا اخرا .

· * وبالانتظار قليلا داخل محطة ارتريا ،نجد ان ايطاليا قد دفعت بمبلغ 500 الف يورو ،لدعم انشطة المفوضيه السامية لشؤون اللاجئين ،لتوفير الحماية ومساعدة اللاجئين ،وتحسين الخدمات للوافدين الجدد . وقد كشف مؤتمر الاتجار بالبشر الذي انعقد بالخرطوم مؤخرا عن ان 34 مليون فرد،اعمارهم دون الثامنة عشر ،يتعرضون لجريمة الاتجار في العالم ، ثلثهم يعيش في افريقيا ،اضافة لغرق ثلاثة الاف حاولوا عبور البحر المتوسط ، وبينما اماط المؤتمر اللثام عن تنامي ظاهرة الاتجار بالبشر ، في 139 دوله من بينها 17 دولة عربية هي السعوديه ،قطر،الكويت، سوريا،الجزائر، والبحرين وتونس ، واليمن وموريتانيا والسودان نجد ان ان تقديرات الاتحاد الافريقي ،وضعت السودان واثيوبيا ومصر وارتريا في خانة الدول المتاثرة بالاتجار بالبشر ...

· *اصبح السودان معبرا ل 37 الف ارتري من طالبي اللجوء ، في اوربا والذين سافروا عبره الى 38 دولة اوربية ، في الفترة مابين يناير – اكتوبر 2014 ، حسب مكتب الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية ، بالسودان،والذي اضاف ان هنالك تزايدا في عدد الاطفال غير المصحوبين بذويهم ،بجانب تزايد اعداد اللاجئين الشباب ،والذين يقع المئات منهم ، ضحايا عصابات الاتجار بالبشر المنتشرة على حدود السودان الشرقية ،وهذا قطعا يجعل السودان المنفذ والامل ، للعديد من رعايا الدول الافريقية،،كما يعد المصدر للهجرات غير الشرعيه ،للمواطنين السودانيين الى اوربا واسرائيل ،الامر الذي يدير وجه الهجرة غير المنظمة وتهريب البشر الى نشاط الاتجار بالبشر .

· *منظمات دولية كثيرة كثيرة ، اشارت باصابع الاتهام الى مسؤولي امن سودانيين ،بالضلوع في عمليات الاتجار بالبشر بين شرق السودان وسيناء المصرية ، وذلك استنادا لمقابلات بعض الناجين من عملية التهريب ، كما اوضح مواطنون في ولاية البحر الاحمر ، شرقي السودان ،انهم عثروا على جثث مجهولة الهويه بالقرب من قرى بمحلية عقيق ،على الحدود السودانية الارترية ، وتم ابلاغ السلطات السودانية بيد انه لم تتخذ الاجراءات في هذا الصدد ،رغم ان الشرطة السودانية في ولاية البحر الاحمر قد قيدت عدة بلاغات عن نشاط ، عصابات تعمل في تجارة وتهريب البشر وتجارة الاعضاء العام الماضي .

· همسة

· سيدي انتظر اللقاء في الربوة الخلفية ....

· في يدي الوردة الوحيدة ....

· وصورة مطبوعة على قلبي ...

· و صوت داخلي ......يعتذر
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 629

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




اخلاص نمر
 اخلاص نمر

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة