المقالات
السياسة

01-18-2015 04:58 PM



قبل أيام كان على عمال المفوضية القومية للانتخابات أن ينقلوا مكتب رئيس المفوضية لقاعة الصداقة.. المفوضية كانت تتوقع ضيوفا من أهل الوجاهة السياسية لن تتسع لهم مكاتبها المتواضعة في شرق الخرطوم.. في مستهل الأسبوع الماضي استقبل مكتب الدكتور مختار الأصم تظاهرة رسمية وشعبية شملت النائب الأول السابق واللاحق وفيها غندور ونافع والدقير والمساعد موسى محمد أحمد والعميد عبدالرحمن.. أمس أصدرت المفوضية قرارا بالعودة إلى مكاتبها القديمة رغم تمديد فترة الاقتراع حتى الثاني والعشرين من الشهر الجاري.. هذا يعني أن المرشحين الجُدد من لدن البارودي وعمار محمد آدم لن يجدوا ذات الاستقبال الحار الذي وجده رصفاءهم السابقين.
سألت نفسي لماذا تمدد المفوضية في جداول الترشيح.. خاصة أن مفوضيتنا كانت قد صرحت قبل أيام معدودات بأن لا مجال لأي تغيير في الجداول الانتخابية.. البارحة وجدت الإجابة على ذلك السؤال.. حتى مساء أمس لم يتمكن سوى أربعة من استيفاء شروط الترشح لرئاسة الجمهورية.. ثلاثة مرشحين مجهولين أشهرهم فضل السيد شعيب مؤسس حزب الحقيقة.. في الناحية الأخرى ما زال مولانا محمد الحسن الميرغني غارقا في استخدام الآلة الحاسبة ولم يتفرغ بعد في تحديد مرشحي حزبه.. لهذا على بص المفوضية الانتظار قليلا.
ليس المفوضية وحدها التي تخلط القانون بالسياسة.. قبل أيام نشرت الصحف خبرا يفيد بطلب دفع به جهاز الأمن لإعلان حزب الأمة حزبا غير شرعي.. مسئول في مجلس الأحزاب يبدو أنه يغط في نوم عميق كذب الخبر.. حدث النفي الرسمي فيما كان حزب الأمة منهمكا بكلياته في تقديم مرافعة دفاع.
مجلس الأحزاب وحسب المتحدث الرسمي أودع البرلمان تعديلات تتعلق بقانون الأحزاب.. المجلس يريد فرض قيود إضافية على تسجيل الأحزاب الجديدة.. بل إنه وحسب الزميلة الانتباهة اقترح ابتدار مبادرة لدمج الأحزاب ذات الأهداف المتقاربة.. بالطبع ليس هنالك سبيل يجعل مجلس الأحزاب مقترحا لأي تشريعات ..اقتراح قوانين جديدة أمر دقيق تحدده لوائح البرلمان.. الأمر الثاني هذا المجلس مهمته تطبيق القانون الساري وليس من مهامه لعب دور سياسي في التوفيق بين الأحزاب فذاك أمر خارج اختصاصه.
ذات العلة التي أصابت مجلس الأحزاب أعراضها أوضح في مفوضية الانتخابات.. المفوضية جهاز قومي مستقل ليس من واجباته استخدام نظارة سياسية حينما يتعامل مع الأحزاب المتنافسة.. إذا انتهى الأجل المحدد سلفا ولم يتقدم سوى مرشح واحد لرئاسة الجمهورية على المفوضية إعلان فوزه بالتزكية.. المفوضية تكرر ذات الخطأ الذي جعلها تنتظر الحزب الحاكم حتى يفرغ من معركة التعديلات الدستورية.
في سابق العهد كانت البصات السفرية لا تغادر أسواقها الشعبية إلا حين تمتليء.. بعد ذلك تجعل العفش على مسئولية صاحبه.. وهذا ما تفعله مفوضية الانتخابات وبهذا تقدح في العملية الانتخابية حتى قبل انطلاقها.

التيار


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2033

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1190611 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

01-18-2015 10:57 PM
ي مستر ريختر الظافر
كل شئ ب العقل الا الانتحاب بالنقل عندنا فلا تتخلي عن حلمك خليك نائم وكده وكمان كملوا ولو تريد تعيش صاااااح خليك غبي بطريقة حلوه وذكية

[عصمتووف]

#1190524 [ashafokhalp]
1.00/5 (1 صوت)

01-18-2015 08:11 PM
قاطعو الإنتخابات
قاطعا وقاطع ابوها
انت عارف الزّوروها
خطّطولا ودبروها
خاب امل كلا الرجوها
حتي دستورن يقوليك
دورتينم كمّلوها
وهو رئيسا مطارد
من عدالتن هم ابوها
قاطعا وقاطع ابوها
وراقبم لو زوّروها
****
شوفو ماب يقدر يسافر
الا بس ساكت يعافر
بين اديس او لي تشاد
الا ماب يقدر يسافر
ماب يمثل في المحافل
ماب يسافر ماب يسافر
انت لوصوّتا ليهم
للجرايم تبقي غافر
ارضي بالفشل السياسي
قبرك انت براكا حافر
ارضا بالتمكين وارضا
انت تنداس بالحوافر
ارضا بالقبليه ترتع
وجهها الجهويه سافر
عنصريه ولونا قاتم
ما ح يقبلا الا كافر
انتخابات قاطعوها
وراقبم ح يزوروها
****
الانتخابات قاطعن - قاطعن
ولا تصوّت يا فطن
يبقي صوتك قد طعن
طعنه في خاصر الوطن
والحروب يتعلا شانا
والسلاح دوّر رطن
اقتصادك يبقي زيرو
لا قمح تزرع ولا حتي القطن
والبلد يصبح دويلات
في الفساد اتمرْمطن
اسقطو الكوز والفتن
والقنابل طن وطن
خلو كل الكون دا يشهد
انو تزوير اتعطن
قاطعوها يا شباب
قاطعوها عشان وطن
ويا بنات شدن رسن
قاطعي في شان الوطن
****
صوتك الغالي امانه
اوعا من الاستكانه
لو تصوّت – انت عارف
يبقي صوتك جبخانه
انو صوتك يبقي دانه
زادنا موت ويزيد اسانا
للنظام تدي الحصانه
ويبقي يمرق من ادانه
لا تصوّت لا تصوّت
صوتك الغالي امانه
المبادره
ديسمبر
2014

[ashafokhalp]

#1190444 [قدرو قدرو]
1.00/5 (1 صوت)

01-18-2015 06:03 PM
يا كافى البلاء عندنا الدمج بقى موضة البنوك والاحزاب والاشخاص المضروبين امثال الميرغنى وارزقيته ونهار ومسار وكل الذين خاضوا فى العار وتسجيل اسماءهم فى اعلى قائمة سوق النخاسة السياسية واشهر سمسار هو الدقير ويساعده النكرة احمد بلال

[قدرو قدرو]

ردود على قدرو قدرو
European Union [AbuAhmed] 01-19-2015 02:08 AM
صدقت وربنا يستر كلهم مصالح شخصية وسخة مثلهم ودنا زوالها الى الابد


عبد الباقى الظافر
عبد الباقى الظافر

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة