المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
ما هو الجاذب في الوحدة؟ا
ما هو الجاذب في الوحدة؟ا
06-19-2010 03:56 PM

(كلام عابر)

ما هو الجاذب في الوحدة؟

عبدالله علقم
khamma46@yahoo.com

نخترع بعض العبارات أحيانا ونقحمها في كلامنا اليومي ونتداولها بلا وعي مع أنها بلا معنى. من أشهر الكلمات المتداولة هذه الأيام كلمتي \"الوحدة الجاذبة\" واللتين تعنيان معا فعل ما يمكن فعله من قبل أهل الشمال للتأثير على خيار الجنوبيين عندما يحين موعد ذهاب الأخيرين لصناديق الاستفتاء ليكون خيارهم المفضل بقاء الوضع على ما هو عليه في قطر واحد يضم الجنوب والشمال معا، بدلا من الخيار الآخر، المفضل لدى معظم أهل الجنوب فيما يبدو، وهو قيام دولة في الجنوب مستقلة عن الشمال . وتصاعد وقع هاتين الكلمتين في هذه الأيام وسيظل متصاعدا حتى شهر يناير 2011م .
الخيار الأول يتطلب أن ينسى الجنوبيون، ليس فقط مراراتهم التاريخية التي تمتد لعقود قبل الاستقلال ، بل مراراتهم الحالية التي تتعمق يوما بعد يوم، فحتى كتابة هذه السطور ما زالوا يتجاذبون معهم في تقسيم الوزارات المركزية. اتفقوا على أيلولة وزارة الطاقة للحركة ولكن مقابل أن تتخلى الحركة عن وزارتين الخارجية وشئون رئاسة مجلس الوزراء للحزب الحاكم أو الشريك الأكبر، ولكن رغم تلك القسمة الضيزى فإن وزارة الطاقة التي ستؤول للحركة لن تكون وزارة كاملة مثلما كانت وهي في حضن الحزب الحاكم، فستخصم منها بعض الإدارات بحيث لا يتبقى منها إلا البترول فقط. أي وحدة جاذبة تلك التي يرفعون شعاراتها وهم يكايدون ويناكفون حتى اللحظات الأخيرة كتاجر البندقية؟ لماذا لا يتنازل الحزب الحاكم، تنزيلا لشعار الوحدة الجاذبة على الأرض، ويقول للحركة تفضلوا خذوا ما شئتم من الوزارات.. خذوا وزارة الطاقة كاملة غير منقوصة، وتفضلوا خذوا معها الخارجية وشئون رئاسة مجلس الوزراء وخذوا الداخلية أو المالية أو الدفاع فوق البيعة. خذوها جميعا .. ألسنا في النهاية وطنا واحدا الآن وفي المستقبل؟ ليأخذوا أيضا ما يشاؤون من عائدات بترولهم لجعل الوحدة جاذبة، ليأخذوها جميعها إن أرادوا لتكون الوحدة جاذبة لهم. لتذهب عائدات البترول لإعمار الجنوب الذي سيبدأ من الصفر، فالجنوب ظلّ على الحالة التي خلقه الله سبحانه وتعالى عليها كما قال الزعيم الراحل جون قرنق كناية عن غياب أي أثر للتنمية.
الوحدة الجاذبة أفعال وثقافة وسلوك وليس مجرد شعارات تطلق في الساعة الخامسة والعشرين لمجرد إبراء الذمة بعد فوات قطار الوحدة كما قال السيد باقان أموم. لنعدّل ونغير كل الأنظمة والقوانين بلا مماطلة وليتمتعوا بما يشاؤون من استقلالية في إدارة شئونهم لتصبح الوحدة جاذبة لهم، فقد كانوا هم دوما الضحية والأرض المحروقة ، ولم يرفعوا سلاحا ولم يطلقوا رصاصة قط على قرية أو مدينة أو حيوان أو إنسان في الشمال.
الأمر واضح، وليس من بيدهم الحل والعقد في الشمال في حاجة لمن يذكرهم بهذه البديهيات. الوحدة الجاذبة هي أفعال، وليست تنازلات، شجاعة ممن بيده الحل والعقد في الشمال، وإلى حد ما، من بيده الحل والعقد في الجنوب ايضا. ولكن كل الأفعال وكل الأقوال لا تبدو جاذبة لأحد في الجنوب، و كل الطرق لا تقود ، حتى الآن، لغير قيام الدولة الجديدة.


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 774

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#2184 [omer]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2010 09:24 PM
ليه بيحنسو فيهم كدة مفروض يفصلوها بدون استفتاء
من يوم الاثنين الاسود ورونا قرارم ولسا مستمرين


#2154 [كمال]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2010 04:38 PM
على رأيك ايه كلمة جاذبة اللى قايمين فيها الناس دى ماهى كانت متاحة ليهم من زمان وعلى كلمة جاذبة دى لو البرت اينشتاين قام من موتو وحاول مع المغنطيسية فى نظريته النسبية الكبيرة والصغيرة يتخيل لى حتجذب فى نهاية التجربة كيزان ماحيكونوا اخوانا الجنوبيين قال جاذبة قال


عبدالله علقم
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة