المقالات
السياسة
صمت الوردة - شعر
صمت الوردة - شعر
01-31-2015 08:43 PM


كان الخوفُ يحاصِرها
فمشيْتُ على أمشاطي..
كي أتسلّقَ صمْتَ الوردةِ
أحبِسُ أنفاسي:
يا وردة أعرِفُ أنّكِ تنتظرين
خيْوطَ الضوْءِ الخارجِ منتشياً..
من عتْمةِ ليلْ!
وأنّكِ تنتظرين شُعاعَ الشّمْسِ
بريقَ الصّحْوِ ،
ندى الإصباحِ ،
ودوْزنةَ المطرِ الناعمِ
يغسِلُ هامَ الشجر اليابس والأكواخ
ويروِي – بعْدَ جحيمِ الصيفِ-
فِجاجَ الأرضْ!
كأنّكِ يا زرقاءَ يمامتِنا
أبصرْتِ بعيْنِ القلْبِ
زماناً يرقصُ فيه العُشْبُ
ويهْدِرُ في شريانِ شوارعِنا ..
إيقاعُ النبضْ!
أبصرتِ بعيْنِ القلْبِ
حقول الدخنْ
وضحكةَ فلّاحينَ وضَرْعاً..
درّ حليباً للأطفالِ
وصبحاً حُلْوَ النسمةِ
يعقب ليل الجوعْ!
وأنتِ شذاك ِ ..
برُغْمِ حصارِ الخوفِ يضوع !
في صمتك سرُّ السرِّ
و خلْفَ الصمتِ الناطقِ تنتصرين..
على سلطان الخوْف!
فيفقد سطوته
ويبارِحَ دونَ رجوع

[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 672

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1199573 [abudafatima]
0.00/5 (0 صوت)

02-01-2015 05:04 PM
العم فضيلي

مازلت تغني سودانا رسخ في ذاكرتكم بحلو الذكريات

لم يستبق منه الطغاة شيئا

[abudafatima]

#1199478 [Abdo]
5.00/5 (1 صوت)

02-01-2015 01:50 PM
يا سلام عليك يا فضيلي ، أنت ما تبقى من ورد بلادي ذا الشذي الذي يحكى زماناً ولى ،، لكن عبقه يظل على مر الأزمان لن يخبو ابداً

[Abdo]

#1199122 [الحازمي]
5.00/5 (1 صوت)

01-31-2015 09:45 PM
"وضحكةَ فلّاحينَ وضَرْعاً..
درّ حليباً للأطفالِ
وصبحاً حُلْوَ النسمةِ
يعقب ليل الجوعْ!"

[الحازمي]

فضيلي جماع
فضيلي جماع

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة