المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
بكري الصائغ
بدل عن تحرير "الفشقة": الجيش يتعهد حماية الحدود من عصابات “الشفتة”!!
بدل عن تحرير "الفشقة": الجيش يتعهد حماية الحدود من عصابات “الشفتة”!!
12-05-2015 08:53 AM


١-
خلال العشرين عام الماضية ، سبق لي ان كتبت مئات المقالات عن ما وقع في السودان من غرائب الاحداث التي اغلبها ما وقعت لها مثيل في اي مكان اخر علي ظهر الكرة الارضية!!، وكيف انه - قد اصبح قدرنا ومصيرنا ومكتوب علينا- الا يمر يوم من ايام العام الا وهناك:(شي ما غريب مبهم - Made in Sudan) قد وقع وقوع الصاعقة فوق الرؤوس ويثير الدهشة العارمة علي النطاق المحلي والعالمي!!.. او مفاجأة عجيبة تثير البلبلة والتساؤلات!!..او في اغلب الاحيان تصريح رسمي من مسؤول في السلطة ملئ بالخيبة والقرف الشديد!!..او خبر رسمي في الصحف المحلية كالماء بلا طعم ولا لون!!

٢-
***- اليوم الجمعة ٤ ديسمبر الحالي ٢٠١٥، كان يومآ مثله مثل باقي الايام - منذ ٢٦ عام - لم يخلو (كالعادة) من وقوع حدث غريب وعجيب . فقد بث موقع (شبكة الشروق) خبر تحت عنوان:(الجيش السوداني يتعهد بحماية الحدود من عصابات “الشفتة”)، جاء في سياق الخبر، ان:
(تعهدت القوات المسلحة السودانية، بحماية الشريط الحدودي لولاية القضارف وتأمين الموسم الزراعي، من أي اعتداءات من قبل عصابات “الشفتة” والمليشيات المسلحة في حدود المسؤولية الموكلة لها، وقالت إنها لن تتهاون في ردع المتفلتين والساعين لزعزعة استقرار البلاد.
وقال قائد الفرقة الثانية مشاة بولاية القضارف، اللواء الركن محيي الدين أحمد الهادي، خلال تنفيذ وحدات الفرقة لـ”طابور السير الطويل” الذي امتد لمسافة تقدر بـ60 كيلومتراً، إن المشروع يهدف لرفع الروح المعنوية للفرد المقاتل، باعتباره العنصر الأهم في كسب المعركة، إضافة لكونه يزرع الثقة والاطمئنان وسط المواطنين، وينقل لهم مدى جاهزية القوات المسلحة للدفاع عن أراضيهم وحماية ممتلكاتهم.وأشار الهادي إلى أن مشاركة كتيبة البنيان المرصوص التابعة لقوات الدفاع الشعبي في “طابور السير الطويل” تعتبر بمثابة إعداد لها، وهي تتأهب لتسلم مهامها بجانب القوات المسلحة في حماية الموسم الزراعي، وهي رسالة أيضاً لأعداء السلام بأن القوات المسلحة لن تتهاون في ردع المتفلتين والساعين لزعزعة أمن واستقرار البلاد).

٣-
*** انتهي الخبر ولم تنتهي الدهشة بسبب ان السؤال القديم ما زال مطروحآ بشدة امام اعضاء حزب المؤتمر الوطني منذ عام ١٩٩٥:
لماذا تعمدوا السياسيين الكبار في حزب المؤتمر الوطني ان تكون مهمة القوات المسلحة فقط حماية الشريط الحدودي لولاية القضارف وتأمين الموسم الزراعي من أي اعتداءات من قبل عصابات “الشفتة” والمليشيات.. وليس تحرير كامل منطقة (الفشقة) السودانية التي احتلتها اثيوبيا بالقوة عام ١٩٩٥؟!!

***- هل اصبحت مهمة القوات المسلحة - (بعد ٩٠ عام من تاسيسه عام ١٩٢٥) - فقط مطاردة اللصوص والقتلة الاجانب دون القيام بواجب استرداد الاراضي السليبة؟!!...وانه جيش يقوم فقط بدور (الشرطي) علي الحدود؟!!

***- اذا كانت واحدة من مهام القوات المسلحة حماية السكان في البلاد ، اذآ لماذا ترك هذا الجيش قوات (الجنجويد) والمليشيات في كردفان ودارفور تعيث فسادآ، وتمارس الاغتيالات والاغتصابات ولا تقوم بحماية السكان هناك مثلما الحال في ولاية القضارف؟!!..بل لماذا اصبحت القوات المسلحة وبال علي كردفان ودارفور والنيل الازرق والقصف الجوي لا يتوقف ليل نهار؟!!

٤-
جاءت كلمات (النشيد الوطني السوداني) ما يلي:
نتحدى الموت عند المحن.. نشتري المجد بأغلى ثمن
هذه الأرض لنا.. فليعش سوداننا علماً بين الأمم
يا بني السودان هذا رمزكم.. يحمل العبء ويحمي أرضكم.

أما باقي القصيدة وهو غير
معتمد رسميا في النشيد الوطني:
*******************
نحن أسود الغاب أبناء الحروب..لا نهاب الموت أو نخشى الخطوب
نحفظ السودان في هذي القلوب.. نفتديه من شمال أو جنوب
بالكفاح المُرُّ والعزم المتين..وقلوب من حديد لا تلين
نهزم الشرَّ ونجلي الغاصبين..كنسورٍ الجوِّ أو أُسْد العرين
ندفعُ الرّدَى..نصدُّ من عدا
نردُّ من ظلم..ونحمي العلم
***- لماذا اذآ افرغ حزب المؤتمر (النشيد الوطني السوداني) من معانيه السامية، ومن محتواه وروعة مافيه، وجعله مجرد نشيد لا يطابق حال القوات المسلحة باي حال من الاحوال؟!!

٥-
***- هل نفهم من خبر (شبكة الشروق) ان مهام القوات المسلحة اصبحت مقتصرة فقط بالدفاع عن الشريط الحدودي الي ابد الابدين دون التفكير في الدخول الي باقي الاراضي السودانية المحتلة كما في حلايب، او منطقة ابيي؟!!

٦-
***- كم هو غريب هذا الوضع العجيب:
***- القوات المسلحة لا تستطيع الدخول الي منطقة ابيي السودانية المحروسة بالقوات الاثيوبية،
***- وهي ايضآ تحت المراقبة الدائمة في دارفور من قبل القوات الاممية،
***- وضباط وجنود القوات السودانية في منطقة حلايب السودانية لا يستطيعون التحرك بحرية داخل المنطقة الا باذن من السلطات المصرية..
***- ولا الضباط والجنود السودانيين يستطيعون التغلغل داخل منطقة الفشقة السودانية...
***- والادهي من كل هذا، ان قوات (الدعم السريع) اصبحت هي القوة الضاربة علي حساب (تهميش) الجيش، ومراقبته مراقبة القط للفار تحسبآ من اي محاولة انقلاب!!

٧-
***- بصراحة، هل عندنا قوات مسلحة (تتحدي الموت عند المحن)..ام هو جيش للدفاع فقط؟!!..وما حاله في الفشقة ببعيد عن الانظار؟!!

٨-
***- المقال موجه بالدرجة الاولي الي حزب المؤتمر الوطني، الذي الغي قومية القوات المسلحة، وهمشه تهميش شديد وبسلاح فاسد ومعدات روسية فاقدة الصلاحية وكل ذلك بهدف الا تقوم له قائمة ويفكر الضباط فيه بالانقلابات، المؤتمر الوطني جعل قوات (الدعم السريع) تحل محل الجيش عدة وعتاد بقيادة العميد (أمن) حميدتي (سوبرمان النظام)!!

٩-
اخر خبر بث قبل لحظات اليوم الاحد ٦ ديسمبر ٢٠١٥:
استشهاد مواطن واغتصاب 30 طفلة وحرق بعض القرى ونهبها‎
-12-04-2015 11:59 PM-
-الراكوبة عبدالوهاب همت-
--------------------
***- أوضح القائد مني أركو مناوي رئيس حركة جيش تحرير السودان في اتصال له بالراكوبه مساء اليوم الجمعه 4 ديسمبرأن القوات الحكومية (الدعم السريع) ظلت ومنذ الاسبوع الماضي تشن هجمات شرسه على بعض القرى الآمنه شمال دارفور وقد شهدت منطقة الانكاء شمال مدينة كتم (دار زغاوة) صباح اليوم هجوماً عنيفاً عليها وعلى القرى المجاورة لها مما أسفر عن استشهاد المواطن النور آدم أبوككه اضافةً الى عدد من الجرحى وهم صديق بركه جليه , أحمد عبدالله يعقوب شمين,محمد علي,تكه سنوسي, ديار علي بلال, أحمد خريف, أحمد صافي شريف خميس. كما تم اغتصاب 30 طفلة تتراوح أعمارهن مابين 10 الى 14 عام , وتم نهب 700 رأس من الضأن و5ألف رأس من الماعز و2200 رأس من البقر , و180 رأس من الابل و70 من الخيول وتم نهب 2مليار جنيه سوداني نقداً من مجموع القرى التي تم حرقها وهي حلة الله مرقا والتوم يعقوب وناقة جورا وأحمداي خريف وملك أبو أمو وحلة نورين وشمو وآدم خاطر وسليمان دوبه وحلة أبكر حامد وحلة أونيوه.

١٠-
***- شكرآ للقوات المسلحة وهي تحمي المزارعين في الشريط بالقضارف ، ليتها تكمل جميلها وتحمي سكان دارفور وتوقف القصف والتدمير..وترفع الحصار عن الجوعي والفقراء في ولاية النيل الازرق ... وتحمي سكان شمال دارفور من همجية قوات حميدتي...

بكري الصائغ
[email protected]




تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2211

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1380580 [Rebel]
5.00/5 (1 صوت)

12-05-2015 09:25 PM
لك التحيه و التجله و الشكر اجزله, اخى بكرى..
* و الحقيقه يا اخى, أن ما ظلت تمارسه "الشفته السودانيه!", او "قوات النهب السريع!" او "قوات الهلع الشعبى!(التعبير المشتق من "الحشد الشعبى" الايرانى!)", سمها, و لا فرق بينها!..المهم, ما ظلت تمارسه هذه العصابات الارهابيه "الإخوانيه" فى دار فور, ستمارسه ايضا على المواطنين فى الشريط الحدودى الشرقى!!. لأن ذلك يتماهى تماما مع طبيعة التكوين "المنفلت" لمثل هذه القوات!, و هى قوات قتل و نهب و اغتصاب!, تهتدى فى أفعالها البشعه هذه, بأفعال و سلوكيات من "أنشأؤها!", من رموز "النظام" الفاسد, و عضوية "تنظيمهم" نفسه!..فالشئ من معدنه يا اخى..و الأيام بيننا!, و سنرى العجب العجاب فى شرقنا الحبيب!!..فهذه "العصابات" اينما حلت, حل معها الترويع و القتل و النهب و الإغتصاب!..و فى هذا الصدد, اشير فقط لمخاطبة المدعو "الزبير محمد الحسن" امين عام المؤتمر الوثنى, و امام "برلمانهم"!, و فيه يطلب هذا الدعى المتخلف, من الحكومه إجازة "قانون" يبيح للقوات "المنتصره" ان تتملك "الغنائم!" فى المناطق التى تحتلها "فاتحه!", و ذلك ل"زيادة دخولهم البسيطه!",و منها "السبايا!" طبعا, و إن لم يقلها صراحة, فمفهومة ضمنا!!
* ثم ما الغرابه و العجب يا اخى بكرى..طالما كانت القوات المسلحه نفسها (أو ما تبقى منها!), او "قوات النهب السريع", او كليهما, موجودتان الآن فى "اليمن" ك"قوات مرتزقه"!, ب(الكاش داون!), تقاتل ب"الوكاله" عن دوله اخرى لا تربطها بها اى "إتفاقية دفاع مشترك"!..
*و "نظام" فاشل و "مفلس" و منهار كهذا, لا يستطيع, و إن أراد!, ان يدافع عن "ارض "و لا "عرض"!!..فهو الذى يقسمها بنفسه!!..و هو ذاته الذى "يغتصب نساءها و رجالها"!,,
* لكنى أود اذكرك فقط يا أخى, ب"نبوءة" الشهيد محمود محمد طه - و لا شك انك تعرفها - حول "حكم جماعة الهوس الديني" هؤلاء!, و حول "إقتلاعهم من ارض السودان" بايديهم!,..لقد بدأت بالفعل البشائر!..و سيقتلعون و سيشنقون و يصلبون, عما قريب, بإذن الله الواحد الأحد,,

و لك تقديرى و كل إحترامى,,

[Rebel]

ردود على Rebel
[بكري الصائغ] 12-06-2015 02:41 AM
أخوي الحـبوب،
Rebel - ربيـل،
(أ)-
السلام والتحايا الطيبة لشخصك الكريم وممزوجة بالشكر علي مساهمتك المقدرة. بصراحة يا حبيب القوات المسلحة اصبحت لغز يستعصي فهمه خاصة في ال٢٦ عام الاخيرة بعد الانقلاب، مثلآ نجده جيش قد ترك تمامآ محاربة قوات متمردي "جيش الرب" اليوغندي وتفرغ لدارفور وجبال النوبة !!..عندما نستنجد به لتحرير "الفشقة" وارجاعها للوطن الام، نجده قد شد الرحال الي اليمن!!..ولانه كان السبب وراء مجازر كثيرة في دارفور اضطرت الامم المتحدة الي ارسال قوات دولية تحمي من تبقوا وما زالوا علي قيد الحياة في دارفور!!..

(ب)-
***- يقال - والعهد علي الراوي في وزارة الدفاع، ان القوات المسلحة السودانية تعتبر واحدة من اقوي جيوش افريقيا، لكن واقع الحال يؤكد بشكل قاطع، انها مؤسسة عسكرية تابعة للمؤتمر الوطني، واصبحت (مسيسة) بصورة لا تخفي علي احد علي النطاقين المحلي والعالمي!!..

(ج)-
وصلتني رسالة من صديق عزيز يقيم في موسكو، وكتب:
(..نظام عمر البشير في الخرطوم يعرف تمامآ ان منطقة "الفشقة" السودانية ماعادت سودانية ولن تعيدها اثيوبية الي السودان "لا عن طريق المفاوضات او بالقوة"!!..وكل ما سيجري لاحقآ - الي ما شاء الله- هو ان تقوم القوات السودانية بمهمة حراسة الشروط الحدوي بين البلدين والا يعتب احد من الضباط او الجنود السودانيين عتبة "الفشقة"!!..ولا نستبعد عدم خروج القوات الاثيوبية من ابيي!!)...

(د)-
يبقي السؤال المحير مطروحآ بشدة:
***- هل ستبقي القوات المسلحة علي هذا الولاء الزائف للحزب الحاكم حتي عام ٢٠٢٠؟!!


#1380478 [سوداني]
1.00/5 (1 صوت)

12-05-2015 05:28 PM
استاذ الصائغ كل الاسئلة معلومة الاجابة ،يا عزيزي اعطني سلاما داخليا و امنا مستتبا اعطيك حدودا لن يستطيع ابن مقعنة الطمع فيها،سلفا يراهن على المعارضة التي يدعمها لتنفيذ مخططاته تجاه السودان و كذلك اثيوبيا الانتهازي الاخر و المصريين يدركون هذا هو انسب وقت لاقتلاع حلايب من جذورها،الانقاذ بسؤها لن نجردهم من وطنيتهم و كذلك المعارضة،تكافح الانقاذ لمواجهة التزاماتها تجاه المواطن و الوطن و تكافح المعارضة لخلق الازمات تماما كاسد يحتضن فريسة و تتناوشه الضباع و عندما يكر عليها تفر هلعا و تكثر العويل

[سوداني]

ردود على سوداني
[Rebel] 12-06-2015 03:34 PM
* انتم دائما هكذا!..تخلقون المشاكل!!, و تعجزون عن حلها, بل و يعجزكم حتى مواجهتا بالأساس!
* و مثل تعليقك هكذا, يتماهى و ردود "كشكوش"!!, و هو لم يجيب على سؤال واحد بصوره مباشره!!..فينصرف عنه كالفراشه الى ما لم يسأل عنه!!
* ما علاقة تعليقك الأشتر هذا, بموضوع "المقال"!!

[بكري الصائغ] 12-05-2015 09:26 PM
أخوي الحـبوب،
سوداني،
(أ)-
مساكم الله تعالي بالعافية، الف شكر علي مرورك الكريم،
اما بخصوص تعليقك - مع احترامي لك وله - فانه تعليق لا علاقة له اطلاقآ بالمقال اعلاه ، لقد خَلاَ كلامك تمامآ من ابداء رأيك الواضح حول حقيقة الجيش السوداني الذي اصبح من اولي مهامه القيام بدور الشرطي دون الدفاع عن الوطن واسترداد الاراضي المحتلة...لم تتطرق الي "الفشقة" التي اضاعها النظام الحاكم عن خوف وجبن وكانت النتيجة ان توسعت اثيوبيا علي حساب الاراضي السودانية!!

(ب)-
يا حبيب، لابد للجيش السوداني ان يعيد هيبته التي ضاعت وتلاشت، وان يصبح قادرآ عن دفاع الارض والعرض والشرف، ان يسترد كرامته المهدورة ويعود قويآ كما كان قبل عام ١٩٨٩...لا ان يكون مجرد جيش يحرس النظام الفاسد ويقتل الابرياء، ويمنع دخول الغذاء والدواء الي المسحوقين والجوعي في المناطق المحاصرة.


#1380334 [جلباق]
5.00/5 (1 صوت)

12-05-2015 10:05 AM
الأستاذ بكري الصائغ , لقد فهمت من مقالك أن الحدود التي سوف يحرسها الجيش هي حدود جديدة داخل الأراضي السودانية غير الحدود القديمة المعروفة عالميا و التي رسمها الميجور قوين ! كيف الكلام دا ؟ هل دا اعتراف انو الفشقة راحت ؟ و كيف نفسر ما ورد في الأخبار في الأيام الماضية من زيارة حسبو محمد عبد الرحمن و والي القضارف لأثيوبيا و اتفاقهم علي ترسيم الحدود ( القديمة )في ديسمبر الجاري و توقيع اتفاقات اقتصادية كتيرة ؟ أرجو أن أجد توضيحا.

[جلباق]

ردود على جلباق
[Rebel] 12-06-2015 03:57 PM
* ترسيم الحدود "الجديده", ما دون الفشقه طبع, هو المقصود!..كلامك صحيح 100% يا اخى!
* فهؤلاء ليسوا "رجال دوله"!..و لا دبلوماسيه!.. و ليسوا "رجال" مواجهه فى الأصل!
* افعالهم على مر التاريخ, تتم وراء الظهر و عن طريق "الخيانه"! أو "الغدر"!, او كليهما:-
"الانقلاب" على السلطه و هم جزء منها!, القتل حتى داخل مساجد الله!, الإختطاف, و التعذيب و التصفيات, قتل السياح و الدبلوماسيين الأجانب!, تفجير المقاهى و الفنادق و المراكز و الأسواق و "الأماكن", قتل الناس اجمعين دون فرز!
* و فى كل جرائمهم حول العالم, يستخدمون اليفع و المأجورين, و الاطفال المغرر بهم!
* هؤلاء يقتلون غدرا "الخلفاء الراشدين!", فما بالك بمواطنى دافور و النيل الأزرق و الشرق و العاصمه نفسها!
* هؤلاء لا علاقة لهم ب"دين سماوى" و لا "قانون ارضى"!!..
* إنهم "الهمج", بعضهم من سلالة الجهلاء, و تربية "البوادى الصحراويه" الجافه العنيفه!..و لا توجد رحمة فى لاقلوبهم!,,

[بكري الصائغ] 12-05-2015 09:06 PM
أخوي الحـبوب،
جلباق،

تحية طيبة، وسعدت بقدومك الكريم، وسعدت ايضآ بمشاركتك المقدرة، اما عن تساؤلاتك حول كيف:( نفسر ما ورد في الأخبار في الأيام الماضية من زيارة حسبو محمد عبد الرحمن و والي القضارف لأثيوبيا و اتفاقهم علي ترسيم الحدود "القديمة" في ديسمبر الجاري؟!!)، فكلنا في السودان ما عدنا نفهم كيف تسير الامور في السودان خاصة في موضوع الفشقة وحلايب وابيي؟!!

اولآ:
معلومات عامة عن الحدود السودانية الاثيوبية:
******************************
١-
بدء أول اجتماعات من نوعه لترسيم الحدود بين السودان وإثيوبيا في يوم
الاربعاء ٢٧ مارس عام ٢٠٠٢- اي قبل ١٣ عام-!!!

يبلغ طول الحدود السودانية الإثيوبية (1605) كيلو مترا تمتد من التقاء خور الرويان مع نهر ستيت في الشمال إلى نقطة الالتقاء الثلاثي للحدود السودانية الإثيوبية الكينية شمال بحيرة رودولف (بحيرة تركانا حالياً) بدأت مشكلة الحدود بين البلدين منذ عام 1957م، وخلال اجتماعات الدورة الخامسة اللجنة الوزارية العليا المشتركة بين البلدين التي انعقدت في أديس أبابا في مايو 2001م.
٢-
الحدود بين السودان واثيوبيا تم ترسيمها منذ الحقبة الاستعمارية، وتم ضم إقليم بني شنقول إلي الملك منليك وأعطي مدينة المتمة التي قتل فيها الأنصار الملك جون اعتبارا وإكراما للرمز المسيحي (الملك جون) واتبعت الفشقة والقلابات وجنوب النيل الأزرق للسودان وتم ترسيم الحدود بصورة نهائية في العام 1907م.
٣-
في الاجتماع الأول للجنة المشتركة الذي انعقد بالخرطوم في مارس 2002م، تم الإقرار بمرجعية اتفاقية عام 1972م باعتماد خط قوين لعملية إعادة ترسيم الحدود. وعقدت اللجنة الخاصة اجتماعها الثامن في الفتـرة من 19 -20/نوفمبر/2007م وأجازت تقرير إنجاز عملها الميداني بتخصيص وتسليم الحيازات الزراعيـة، عدد (58232 هكتار) لعدد (473) مزارع سوداني في الفشقة الكبرى وشرق العطبراوى، كما خصصت وسلمت عدد (05ر856ر300 هكتار) من الحيازات الزراعية لعدد (1726) مزارع اثيوبى تخصيصاً وحلاً مؤقتاً لحين عقد الاجتماع الخاص بترسيم الحدود.
عقدت اللجنة الفنية المشتركة أخر اجتماعها الحادي عشر في 21- 22/2007م بالخرطوم، حيث تم الاتفاق والتوقيع على محضر أعمال لجنة المسح الاستكشافي الأولى التي قامت بها من جبل دقلاش وجنوباً حتى جبل كوشا جنوب خور يابوس نهاية حدود ولاية النيل الأزرق على مرحلتين فى الفترة من 17/2 حتى 6/4/2006م 4 /2/ 2007م إلى 25/4/ 2007م . من مظاهر تتخلل الحدود العديد من المظاهر الطبيعية مثل الجبال والخيران والغابات والأنهار والمناطق غير المأهولة بالسكان .وتقع ولايات كسلا والقضارف وسنار والنيل الأزرق وأعالي النيل وشرق الاستوائية في الشريط الحدودي، وفي المقابل نجد إن أقاليم قمبيلا وإقليم قمز بني شنقول وإقليم الامهرا وإقليم التقراي.
٤-
أراضي الفشقة المحتلة:
**************
تبلغ مساحتها 600 ألف فدان واحتلها عنوة اثيوبيا.. هل نتيجة إهمال سوداني أم تجاهل عن عمد ؟!..قيام قرى ومدن اثيوبية داخل الاراضي السودانية!!.. الحكومة الاثيوبية تحفزهم وتوفر لهم مدخلات الانتاج والخدمات!!

ثـانيآ:
ماذا قالوا عن منطقة "الفشقة"؟!!
---------------------
١-
الخبير الأمني العميد أمن معاش حسن بيومي:
****************************
أكد بيومي أن تمدد عصابات الشفتة الإثيوبية إلى داخل الأراضي السودانية ليس بالأمر الجديد، وأرجع بيومي تعدد الاشتباكات التي تحدث بين الشفتة والمزارعين السودانيين الي ما أسماه التراخي الأمني من الجانبين، وان القصور في أعمال اللجان الأمنية المشتركة بين الدولتين الذي بدوره يؤثر بدرجة قصوى على محور العلاقات على صعيد البلدين، وهذا بالطبع على محور الحدود السودانية يؤدي إلى تعطيل المشاريع الزراعية الموجودة بالمنطقة.
٢-
الخبير في القانون الدولي الأستاذ
أبو بكر عبد الرازق:
*****************
اكد بأن تدخل الشفتة داخل الأراضي السودانية يعد تجاوزاً للقانون الدولي وانتهاكاً لحرمة الحدود الذي يستوجب حيالها المحاكمة القضائية للمتفلتين من الشفتة، وأكد بأن الحدود السودانية قبالة أثيوبيا معتدى عليها من قبل بعض المزارعين الأثيوبين سيما منطقة الفشقة التي تدعي أثيوبيا تبعيتها التاريخية لها، في ظل سكوت من قبل الحكومة السودانية تجاه ما يحدث بالمنطقة، مبديا تسأوله: هل سكوت الحكومة تجاه تفلتات عصابات الشفتة يعتبر قربان صداقة لعلاقتها بإثيوبيا؟
وأضاف ابوبكر: أن الوضع الطبيعي أن تتم مفاوضات بين الحكومتين السودانية والاثيوبية حول إنهاء هذه الأزمة قبل أن تتصعد إلى مواجهات.
٣-
الخبير العسكري اللواء محمد عباس
***********************
استبعد اللواء محمد أن تتم مواجهات عسكرية في منطقة الفشقة الحدودية بين الجانيبن الاثيوبي والسوداني بسبب عصابات الشفتة.. وقال عدم وضوح معالم الحدود بين الدولتين يمثل مشكلة حقيقية على الصعيد الدولي للجارتين، لكن ذلك يمكن تلافيه بتنشيط عمل اللجان الأمنية المشتركة بين الجانبين، لإحتواء الآثار التي تنجم عن تفلتات عصابات الشفتة بالتنسيق العسكري حول الحدود.
٤-
أستاذ العلوم السياسية بجامعة النيلين
المحلل السياسي حسن الساعوري
*******************
قال الساعوري، ان هنالك تاثير سياسي بائن في علاقة السودان بأثيوبيا يصب في خانة المهادنة والملاطفة، فيما مضي لكن هجمات عصابات الشفتة الأثيوبية علي مناطق الزراعة بالفشقة السودانية ربما يخرج البلدين إلى ممارسة أطوار سياسية مغايرة، على نقيض ما كان سائداً، وقال إن تكرر اعتداءات الشفتة علي المزراعين السودانيين يؤكد فشل السلطات الأثيوبية في ردعها لهم، وهذا يتطلب من الحكومة السودانية أن تلتقط القفاز وتسعى إلى حماية أراضيها ورعاياها من المد الشفتوي ولو تطلب ذلك استخدام القوة، بحسبان أن السودان قد نفذ صبره حيال تكرار هذه الاعتداءات، وأكد أن الحل الجذري للازمة يكمن في ترسيم الحدود بين الدولتين على أرض الواقع وليس علي الورق، مصيفاً أن الوقت الآن بات مناسباً لقيام عمليات لإعادة تخطيط الحدود لاعتبارات أهمها أن أثيوبيا تحتاج إلى دعم السودان له في مشروعها لسد النهضة.
٥-
علي الكرتي وزير الخارجية السابق:
*********************
أعرب كرتي عن آمله في حسم ملف ترسيم الحدود بين البلدين قبل نهاية العام المقبل، وفقا لتوجيهات منظمة الوحدة الأفريقية، بإنهاء ترسيم الحدود بين البلدان الأفريقية قبل نهاية عام 2016.
٦-
مساعد الرئيس ابراهيم محمود:
*******************
اكد ابراهيم محمود في مؤتمر صحفي تعاملهم مع الحكومة الاثيوبية لحل الاشكالات على مستوي الحدود بين البلدين مشددا على انهم قطعوا شوطا كبيرا في ترسيم الحدود بين الدولتين ، وكشف عن تكوين لجنة فنية مشتركة قامت بوضع نقاط الحدود وترسيمها على الورق ، وزاد نبقي فقط وضع العلامات على الحدود،ولم يبق سوى موافقة الرئيسين على وضع العلامات على الحدود ، واقر بان الاحتكاكات التي تحدث على حدود البلدين بانها قديمة ومستمرة.
٧-
ميرغني صالح والي ولاية القضارف:
**********************
اعلن والي ولاية القضارف أن ترسيم الحدود بين السودان وأثيوبيا سيكتمل في العام 2016، وقال بعد لقاءات مع نائب الرئيس ووزير الدفاع، إن الرئاسة السودانية تبنت الأمر، وذلك بعد سلسلة من الاضطرابات في مناطق حدودية يتغول عليها مزارعون أثيوبيون. أعلن والي ولاية القضارف أن ترسيم الحدود بين السودان وأثيوبيا سيكتمل في العام 2016.

ثـانيآ:
ماذا قالوا عن منطقة "الفشقة"؟!!
---------------------
١-
الخبير الأمني العميد أمن معاش حسن بيومي:
****************************
أكد بيومي أن تمدد عصابات الشفتة الإثيوبية إلى داخل الأراضي السودانية ليس بالأمر الجديد، وأرجع بيومي تعدد الاشتباكات التي تحدث بين الشفتة والمزارعين السودانيين الي ما أسماه التراخي الأمني من الجانبين، وان القصور في أعمال اللجان الأمنية المشتركة بين الدولتين الذي بدوره يؤثر بدرجة قصوى على محور العلاقات على صعيد البلدين، وهذا بالطبع على محور الحدود السودانية يؤدي إلى تعطيل المشاريع الزراعية الموجودة بالمنطقة.
٢-
الخبير في القانون الدولي الأستاذ
أبو بكر عبد الرازق:
*****************
اكد بأن تدخل الشفتة داخل الأراضي السودانية يعد تجاوزاً للقانون الدولي وانتهاكاً لحرمة الحدود الذي يستوجب حيالها المحاكمة القضائية للمتفلتين من الشفتة، وأكد بأن الحدود السودانية قبالة أثيوبيا معتدى عليها من قبل بعض المزارعين الأثيوبين سيما منطقة الفشقة التي تدعي أثيوبيا تبعيتها التاريخية لها، في ظل سكوت من قبل الحكومة السودانية تجاه ما يحدث بالمنطقة، مبديا تسأوله: هل سكوت الحكومة تجاه تفلتات عصابات الشفتة يعتبر قربان صداقة لعلاقتها بإثيوبيا؟
وأضاف ابوبكر: أن الوضع الطبيعي أن تتم مفاوضات بين الحكومتين السودانية والاثيوبية حول إنهاء هذه الأزمة قبل أن تتصعد إلى مواجهات.
٣-
الخبير العسكري اللواء محمد عباس
***********************
استبعد اللواء محمد أن تتم مواجهات عسكرية في منطقة الفشقة الحدودية بين الجانيبن الاثيوبي والسوداني بسبب عصابات الشفتة.. وقال عدم وضوح معالم الحدود بين الدولتين يمثل مشكلة حقيقية على الصعيد الدولي للجارتين، لكن ذلك يمكن تلافيه بتنشيط عمل اللجان الأمنية المشتركة بين الجانبين، لإحتواء الآثار التي تنجم عن تفلتات عصابات الشفتة بالتنسيق العسكري حول الحدود.
٤-
أستاذ العلوم السياسية بجامعة النيلين
المحلل السياسي حسن الساعوري
*******************
قال الساعوري، ان هنالك تاثير سياسي بائن في علاقة السودان بأثيوبيا يصب في خانة المهادنة والملاطفة، فيما مضي لكن هجمات عصابات الشفتة الأثيوبية علي مناطق الزراعة بالفشقة السودانية ربما يخرج البلدين إلى ممارسة أطوار سياسية مغايرة، على نقيض ما كان سائداً، وقال إن تكرر اعتداءات الشفتة علي المزراعين السودانيين يؤكد فشل السلطات الأثيوبية في ردعها لهم، وهذا يتطلب من الحكومة السودانية أن تلتقط القفاز وتسعى إلى حماية أراضيها ورعاياها من المد الشفتوي ولو تطلب ذلك استخدام القوة، بحسبان أن السودان قد نفذ صبره حيال تكرار هذه الاعتداءات، وأكد أن الحل الجذري للازمة يكمن في ترسيم الحدود بين الدولتين على أرض الواقع وليس علي الورق، مصيفاً أن الوقت الآن بات مناسباً لقيام عمليات لإعادة تخطيط الحدود لاعتبارات أهمها أن أثيوبيا تحتاج إلى دعم السودان له في مشروعها لسد النهضة.
٥-
علي الكرتي وزير الخارجية السابق:
*********************
أعرب كرتي عن آمله في حسم ملف ترسيم الحدود بين البلدين قبل نهاية العام المقبل، وفقا لتوجيهات منظمة الوحدة الأفريقية، بإنهاء ترسيم الحدود بين البلدان الأفريقية قبل نهاية عام 2016.
٦-
مساعد الرئيس ابراهيم محمود:
*******************
اكد ابراهيم محمود في مؤتمر صحفي تعاملهم مع الحكومة الاثيوبية لحل الاشكالات على مستوي الحدود بين البلدين مشددا على انهم قطعوا شوطا كبيرا في ترسيم الحدود بين الدولتين ، وكشف عن تكوين لجنة فنية مشتركة قامت بوضع نقاط الحدود وترسيمها على الورق ، وزاد نبقي فقط وضع العلامات على الحدود،ولم يبق سوى موافقة الرئيسين على وضع العلامات على الحدود ، واقر بان الاحتكاكات التي تحدث على حدود البلدين بانها قديمة ومستمرة.
٧-
ميرغني صالح والي ولاية القضارف:
**********************
اعلن والي ولاية القضارف أن ترسيم الحدود بين السودان وأثيوبيا سيكتمل في العام 2016، وقال بعد لقاءات مع نائب الرئيس ووزير الدفاع، إن الرئاسة السودانية تبنت الأمر، وذلك بعد سلسلة من الاضطرابات في مناطق حدودية يتغول عليها مزارعون أثيوبيون. أعلن والي ولاية القضارف أن ترسيم الحدود بين السودان وأثيوبيا سيكتمل في العام 2016.


بكري الصائغ
بكري الصائغ

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة