د. مصطفى يريد أن يكجم كجم
02-11-2015 11:36 PM


حكيت لكم في مناسبة سابقة حكاية القروي مع المحكمة الشعبية، بيد أن مناسبة أخرى جديدة بطلها د. مصطفى عثمان إسماعيل بوصفه مسؤول القطاع السياسي بحزب الحكومة تطلبت إعادة الحكاية، والحكاية تقول إن قروياً ماجناً فالت اللسان لا يحبه وجهاء القرية وعلى رأسهم العمدة، لعدم تورعه في كشف نزواتهم وتعرية عمايلهم الخبيئة، قبض على هذا القروي متلبساً بسرقة بضعة دجاجات من منزل أحدهم، وقدم للمحكمة الشعبية التي يرأسها العمدة واثنان آخران من الوجهاء، فوجدوها فرصة وأوقعوا عليه عقوبة ثلاثية الأبعاد (سجن وجلد وغرامة)، وعندما احتجّ على الحكم قائلاً (أصلو دا قانون وين دا إنجليزي ولا هندي)، قالوا له (يا زول هوي بطل لماضة بلا إنجليزي بلا طلياني معاك نحنا كجمناك كجم)... ففي حديثه عن أن اعتقال أبو عيسى وأمين مكي مدني لم يتم بسبب توقيعهما على نداء السودان، وإنما بسبب تشكيلهما خلايا لإفشال الانتخابات وفق مخطط يقوده الحزب الشيوعي، بدا لي أن د. مصطفى وعلى طريقة تلك المحكمة الشعبية؛ يريد أن يكجم أبو عيسى وأمين كجم، أو أنه ربما يتأسى بالسيرة المذمومة لمحاكم العدالة الناجزة، فمن مذمات تلك المحاكم سيئة السمعة، قيل إن أحد قضاتها عندما لم يجد مبرراً لإيقاع حكم قطع اليد على لص تعيس سرق مسجلا، بعد أن لم تبلغ قيمة المسجل النصاب الموجب لحد السرقة، أمر الحاجب بأن يفتح المسجل عسى أن يكون بداخله شريط كاسيت يتمم نصاب الحد، ويبدو أن د. مصطفى وعلى نهج قاضي العدالة الناجزة إياه حين وجد أن تهمة التوقيع على نداء السودان (ما لافقة) وغير مبررة أو كافية لاعتقال المذكورين ومحاكمتهم، استبدلها بحكاية مخطط الخلايا التخريبية الذي يقوده الحزب الشيوعي، مع أنه حتى لحظة كتابة هذا العمود نهار أمس، لم يتم اعتقال أي من قادة الحزب المفترض أنه المخطط والرأس المدبر، بينما ما تزال (الأدوات) الذين هم أبو عيسى وأمين والعقار رهن الحبس منذ أكثر من شهرين... فتأمل وتعجب عزيزنا القارئ وتحسس قنبورك وامسح ريالتك ...

المعلوم من الجهات المعنية برصد المحاولات التآمرية والتخريبية (ليس من بينها القطاع السياسي لحزب الحكومة) حتى اللحظة، هو أنها حين أقدمت على اعتقال أبو عيسى ومدني والعقار، كان ذلك بسبب التوقيع على (نداء السودان) بحسب الدعوى المرفوعة ضدهم من جهاز الأمن، وليس أي سبب آخر، بل أذيع بأن هناك مساعي مبذولة مع الإنتربول لإحضار موقعين آخرين على النداء هما الإمام الصادق ومني أركو مناوي، وهؤلاء هم الأربعة الموقعون، اثنان في قبضة السلطة واثنان مطلوب القبض عليهما، فمن أين إذن جاء د. مصطفى بهذه التهمة الجديدة، هل أنابه جهاز الأمن للتحدث إنابة عنه لتعديل الاتهام، أم أنها مجرد (لخلبطة وخلبصة منه)، أم تراها بالونة اختبار، أم هي فزاعة على طريقة الحارس الليلي الذي يظل طوال الليل يصرخ (مين هناك شايفك أعمل حسابك) مع أنه ما من أحد هناك...

التغيير


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1470

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1207940 [على حمد ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

02-14-2015 10:35 AM
يا ستاذ حيدر انت لا تعرف أن عيون الطفلة المعجزة لديها خاصية عيون زرقاء اليمامة ترى فى دياجير الظلام وخلف ا الاكمة ما لا يراه الناس العاديون اما هذا الكذب الابطح فهو مرض والمريض معذور

[على حمد ابراهيم]

#1206839 [الفكي]
0.00/5 (0 صوت)

02-12-2015 11:22 AM
مفروض هيئة الدفاع والمحامون يرفعون عليه قضية في المحكمة على طول بحجة تلفيق التهم ..

[الفكي]

#1206730 [osama dai elnaiem]
0.00/5 (0 صوت)

02-12-2015 09:27 AM
المثل يقول التركي ولا المتورك وعلي نهج قصصك اذكرك بقصة بخيت الذي راي هلال رمضان اثناء تحري اهل القرية الرؤية واعجبوا به وبدأوا في مدحه وطاب له المديح فالتف الي ناحية اخري من السماء وقال للناس كمان داك هلال تاني---- المهم د. مصطفي اسماعيل تمرمرغ من وزارة الخارجية الي عديد من الوزارات
وهو يحمل في جيبه ( اداة) مخارجته وهو الجواز الاجنبي وكما ( اخوه) حمدي بداوا في التنظير في عهد الهمل والي ان تحين الساعة اهو التخبط والتخبيط ولا نقول الا حسبنا الله ونعم الوكيل

[osama dai elnaiem]

#1206674 [جنو منو]
0.00/5 (0 صوت)

02-12-2015 08:40 AM
ما دام الشعب السودانى اصبح شعب ذو قنابير وريالتهم سائلة على صدور جلابيبهم لايوجد ما يمنع من
هؤلاء الخوارج ان يقولون ما يحلو لهم وفعلا اخى ود المكاشفى لقد تفنقلوا على ارض السودان فنقلتا
فنقلتا تحسدها عليهم اسود الغابات .. ياحليل شعب السودان الذى قبر قبل ربع قرن من الزمان.

[جنو منو]

#1206653 [هبنقه مروح العنقالي]
0.00/5 (0 صوت)

02-12-2015 08:29 AM
دي (شتااره) من الوزير ، ثم ثانياً هو مالو ومال القضايا التي تدخل في صُلب عمل القانونيين ؟ وهو قطعاً ليس تخصصه الذي لا يتعدى أسنان (الناب والأسنان اللبنيه وضُرس العقل) ، لكن هم ما خلوا لينا عقل !! .... حلوه حكاية (تحسس قنبورك وأمسح ريالتك) ، والله أنت جبت (ضقلالا) .

[هبنقه مروح العنقالي]

#1206525 [القال الروب]
3.50/5 (2 صوت)

02-12-2015 01:16 AM
ياحيدر لو ما نحن ريالتنا سايلة وقنابيرنا طويلةديل يحكمونا 26 سنة

[القال الروب]

حيدر المكاشفي
حيدر المكاشفي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة