الترابي : مُفزع أم فزّاعة اا
03-02-2011 12:00 PM

بشفافية

الترابي: مُفزع أم فزّاعة

حيدر المكاشفي

في الانباء أن السلطات قد تُقدم على إطلاق سراح الدكتور حسن الترابي خلال أي وقت في غضون الايام القادمة، وكان الدكتور الترابي قد تم إعتقاله منذ منتصف ليلة الثامن عشر من يناير الماضي، ولا يُعرف على وجه التعيين سبب إعتقاله كما لم يتم التحقيق معه حول أي تهمة أو نشاط، وهو الديدن المعتاد لسلطات الاعتقال وخاصةً مع الدكتور الترابي، إذ قلّما توجه هذه السلطات أية إتهامات صريحة وواضحة لمن تعتقلهم لاسباب سياسية، بيد أن ما راج على نطاق واسع عن سبب الاعتقال الأخير للدكتور الترابي هو ما صرّح به غداة إنطلاق الثورة الشعبية الكاسحة في تونس وقوله أنه يشتم رائحة ثورة شعبية شبيهة بها هنا في السودان، وعزت صحيفة «الشاهد» التي أوردت هذا النبأ سبب إطلاق سراح الترابي بحسب المصادر التي تحدثت اليها، إلى زيارة الداعية المعروف يوسف القرضاوي الوشيكة إلى البلاد والتي سيلتقي على هامشها بالترابي إلى جانب ما يبدو أنه السبب الرئيسي للزيارة وهو المشاركة في مؤتمر القدس ومخاطبة المصلين يوم الجمعة القادم بمجمع النور الاسلامي بضاحية كافوري، وهو المجمع الذي كان الدكتور أمين حسن عمر قد إستشاط غضباً بسببه وبلغ به الانفعال من سؤال أحد الصحافيين له عن مصادر تمويل بناء وتشغيل هذا المجمع الضخم الفخم، مبلغاً أوصله حد الافلاس، فصرخ في وجه الصحافي «ياخي دا هدية من السعودية ما من مال دار أبوك» أو كما قال السيد وزير الدولة برئاسة الجمهورية والمفاوض الرسمي المعتمد والذي ظل حاضراً في أية مفاوضات تجريها الحكومة مع خصومها العديدين...
بطبيعة الحال لن يكون من اللائق التقاء القرضاوي بالترابي في المعتقل، كما لن يكون مبرراً رفض طلب الشيخ القرضاوي بمقابلته، ولهذا لم تجد السلطات مناصاً من إطلاق سراح الترابي، هذا طبعاً إذا صح هذا التسريب، أما إذا لم يصح فذلك لن يسقط حق الترابي وجميع المعتقلين سياسياً وتحفظياً في إطلاق سراحهم أو تقديمهم لمحاكمة عادلة أمام القضاء الطبيعي لا أن يظلوا رهن الاعتقال حتى دون تحقيق، غير أن ما يلفت النظر في حكاية إعتقالات الترابي التي تكررت كثيراً منذ المفاصلة الشهيرة في رمضان من العام «9991»، هو أنه يعتقل دون إبداء أي أسباب لا له ولا للرأي العام، ويقضي في المعتقل ما شاء له الله أن يقضي دون أن يوّجه له أحد أي إتهام أو يسأله ولو سؤالاً واحداً، ثم يخرج من المعتقل وأيضاً دون إبداء أية أسباب، كلما دخل أهل الانقاذ في مشكلة أو تبدت لهم في الأفق أزمة، أدخلوا الترابي المعتقل، ثم يخرجوه حين يظنوا أنهم «تخارجوا» منها، ومن كثرة تكرر عرض هذا الفيلم وبذات المشاهد المكرورة، أصبح التفسير الاقرب لتكرار حالات إعتقال الترابي هو أنه صار يستخدم كفزّاعة أكثر من كون أنه مفزع للنظام وشديد الخطورة عليه لدرجة تجعله لا يحتمل بقاءه لساعة عند ساعة أي مشكلة خارج أسوار الاعتقال، ربما كان ذلك صحيحاً في الشهور الأولى أو فلنقل في السنين الأولى للمفاصلة، ولكن بعد كل عمليات الضرب تحت الحزام التي مارسها أهل القوة والحظوة والبسطة في المال والسلطة خلال إثنى عشر عاماً على حزب الترابي وقبله ومعه على الاحزاب الأخرى، لا نعتقد أن ما بقى لدي الترابي يخيف السلطة ويجعلها تفزع منه لهذه الدرجة، وحقيقةً أن لا أحد يرغب في أن يخيف حزب بقية الأحزاب، فالوضع الطبيعي هو أن تخاف جميع الأحزاب حاكمة ومعارضة من الشعب وهذا هو المفقود...

الصحافة


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 2276

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#105479 [محمد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 01:16 PM
لماذا لا تنطلق الثوره والقرضاوي في الخرطوم؟


#105377 [الكارس]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 10:52 AM
ياناس القرضاوي حكايتو شنو ؟مدورنو القطريين ولاشنو!!!!!


#105325 [بنانكو]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 09:46 AM
عليكم الله علقوا بتمعن ...كده تاني اقرو الموضوع بتروية وبعد داك علقوا ...اخونا حيدر اكتر واحد اكتوى من الترابي وزمرته ومقاله ليس دفاعا عن الترابي ..حاولوا استنباط الهدف من المقال مرة تانية واقدرلكم غضبكم واشمئزازكم من الترابي ومن شايعه ؟


#105294 [jamal]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 09:05 AM
الترابي كل ما يشم ريحة حركة تغير ضد الكيزان يجري يسجن نفسه عليكم اله ياناس كلمهوا ان الحركات دي ما بتفوت علي الاطفال فما بالك بالشباب


#105202 [jamal]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 01:49 AM
الي السودانيون الشرفاء
ان تمادي رجال الامن في ارتكاب الجرائم من قتل واغتصاب مرجعه انه الي الان لم يقدم احدهم الي المحاكمه حتي بعد زوال الانظمه مثل نظام مايو البائد


#105159 [ام المؤمنين]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2011 10:20 PM
رضي تم ام رفضتم هو رجل علامه يشهد له المجتمع الدولي والاقليمى والمحلي رجل والرجال قلائل جسور لايخشي غير الله شجاع في قول الحق لذلك يبغضه اصحاب الدغمسه ويرهبهم ويخيفهم بجراته وصحيح المثل البيقول امشي عدل تحير عدوك لذلك يتخبطون من سكرة الحكم لالحاق التهم الجزاف به كل مرة فيخسرون مصداقيتهم ان كانت لهم مصداقية عند الشعب حتي اضحى الشعب السودانى يضحك علي مسرحيتهم المتكررة التي تشبهه قصة محمود الكذاب والنمر حتي يهجم عليه يوما ما


#105051 [كلمة حق]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2011 06:27 PM
انت ما عندك موضوع قوم لف الترابي ده بقى في عداد الأموات بعد أن شباب في عمر الزهور


#104906 [mukhtar shukri]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2011 01:57 PM
ياخي قبضوه ..فكوه.. فزاعه .. ولاعه .ده كله كلام فاضي ولا يهمنا.. الترابي ومن هم في عمره خلاص أنتهوا ولا يجوز ذكرهم في تاريخنا المعاصر .. يا خوي خليك مواكب وسيبك من متابعه الأخبار غير المفيده.. نريد أن نعرف الثوره الشبابيه وصلت وين


#104869 [ibngabal]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2011 01:24 PM
لا مفزع ولا فزاعة هو السبب فى البلاوى الحاصلة دى كلها-وزى ماعلق الاخ هاشم حسن الله يكفينا شر هذا الرجل المدعو القرضاوى


#104813 [هاشم حسن ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2011 12:16 PM
الله يكفينا شر هذا الرجل المدعو القرضاوى


حيدر المكاشفي
حيدر المكاشفي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة