المقالات
منوعات
معهد جوته بالخرطوم يدشن ليالي الديوان بنيل الأغنيات
معهد جوته بالخرطوم يدشن ليالي الديوان بنيل الأغنيات
02-15-2015 03:45 PM

دعوني اولا أضع كل الحبات الرائعة على الطاولة أمامي. لا تقلقوا لدي خبرة ممتازة في نظم القلائد وصناعة العقود .
- نيل الأغنيات- قصور الروم – خليل فرح جناين اسيا عمر البنا – من الأسكلا وحلا ود الرضي- سرور -في الشاطئ يا أحباب ساهرتوبينا ود القرشي - انا وانت والنيل والقمر عتيق- كرومة— نيل الحياة ابو داود – الشفيع- أخرين - و فضل ايوب..,
المدير مانفيلد- عدة لغات عربية بالدراجية السودنية ولهجة شامية ولغات ألمانية وفرنسية واثيوبية وربما غيرها.
تقديم مختصر وكافي- ليالي الديوان - روائع الحقيبة الخالدة.
عدة لغات منسابة بغير ضجة – خيط أول وثان وثالث- سطوح المبني الجديد لمعهد جوته. -- شهادت االقرافيك- شموع - يانسيم ارجوك زورني- البلد.
افلام قصيرة تواصل. عبء الحفاظ على الروعة- الفنان الشاب الجو -الدافئ المرحب - أمي
لغة عربية مكسرة- ليل الثلاثاء12فبراير2013
وورش - وعروض للفلم القصير وللمسرح -وغيرها من المشروعات .وحيث يلتقي الأصدقاء -. للدرشة - الإبداع الأحباب.ربوع شندي.
ورش مسرحية منتظمة مع كلية الدراما –السودان جامعة السودان. وهنالك الغة الألمانية ودورات سنوية مع كلية الدراما في مجال المسرح- مبنى جديد- قفل صغير- شمبات- اقتراح
امسية ممتعة - وشموع على السطوح - قوارير ماء ووقوارير اخرى جميلة موحية- وفشار وزلابية وشاى .
الحقيبة الخالدة- اغنية أو إثثنان تحتاجان للمزيد من التدريب.
ليالي الديوان معهد جوته المقر الأنيق - نيل الأغنيات - نوري - ساهرتوبينا
حضور نوعي - والموسيقي - الفرقة الشابة- منقوشة.
سطوح شموع – اربع دلايات- الشاطئ والأحبة- الصوت مناسب بلا ضجيج .
الآن نستطيع ان نقوم بعمل عقد من ثلاث طبقات .الأولى اغنيات الحقيبة الخالدة التي ابدعها هؤلاء العمالقة وعاشها فضل ايوب من شمبات بأداء جميل .يعّرف الأغنية بتقديم موجز وكافي . ثم تعزف فرقته الشابة بشغف. الفنان الشاب بأدائه الرائع خيط يوصل هذه الإغنيات الخالدة في عقد جميل. حيث النيل والشواطي والجنائن والرومانسية. والأوقات السعيدة والذكريات الخالدة بكلمات سهلة ومعبرة وألحان منسابة ممتعة وموسيقى ساحرة وشجية . الجمهور يتفاعل بإستمتاع. الفرقة تحتاج لمزيد من التمرين في أغنية أو إثنتين. العقد اسماه فضل (نيل الأغنيات).
عقد ثاني اطول قليلا يغزله معهد جوته بالمدير .تحدث مانفريد عربية ربما كانت مكسرة لكنها أوصلت المعاني والإحساس الممرحب للحضور.كما قدم المغني الشاب وفرقته الموسيقية في في أول ليلي الديوان بالمبني الجديد الأنيق. كلمات مدير المعهد بالعربية أفضل بكثير من معرفتي بالألمانية والفرنسية والإثيوبية.. هنالك لغات عدة تلتقي في مودة بين الحضور النوعي . العربية بالدارجة السودانية وبالشامية و الألمانية والفرنسية والإنجليزية والإثيوبية وربما كان هنا غير ذلك لكن من فاتته لغة اسعدته الموسيقى كلغة عالمية.
في الفاصل ضيافة فشار وشاي وزلابية وقوارير ماء وقوارير جميلة وموحية . توزيع شهادات القرافيك للدارسين بالمعهد مع معرض على جانبي السلم والردهة لأعمال جميلة. نسمى العقد الثاني (ليالي الديوان).
هنالك عقد اطول خيطه العلاقات الثقافية السودانية الألمانية . ورش عملة منتظمة في المسرح بالتعاون مع كلية الدراما جامعة السودان ومهرجان أفلام قصيرة ينظمه معهد جوتة و كورسات في اللغة الألمانية و وإستشارات لمن يود الدراسة في ألمانيا. و لقاءات عفوية شبه يومية في جنبات جوته . يتقابل المثقفون ويفكرون بصوت عال مع الأصدقاء والأحباب. ويدردشون حول مشاريعهم الإبداعية اسم العقد الثالث (تواصل ثقافي).
الآن نمسك بأطراف العقود االآن لدينا لثلاث عقود متقاربة في الطول نمسك بالنهايات السته ونركب فيها قفل صغير. العقد الثلاثي يغري بأن نضيف (دلاية) بين العقد الأول والثاني : اقتراح
قيام فضل ايوب وفرقته بجولة أوربية لتقديم الأغنيات الخالدة بألحانها الممتعة للتعريف بالموسيقي السودانية . مع تقديم مختصر ة باللغات الأوربية.الدلاية الثانية بين الثاني والثالث إقتراح بيوم ثابت في الٌإسبوع يتجه فيه المهتمون أمور الثقافة إلى جوتة تلقايئا.
العقد الثلاثي اسمه (العلاقات الثقافية بين السودان وألمانيا). إن بقيت بعض حبات لم ننظمها في العقد نضعها في ديباجة تعريف.أو نواة لعقد جديد.
مالذي يجعل أغنيات الحقيبة بهذه الروعة رغم مرور قرن من الزمن على وجودها؟ هذه الأغنيات الخالدة تغنت بها أجيال عديدة . لا زالت تحتفظ بسحرها القديم حتى وصلت فضل ايوب من شمبات التي تقدر الفن الجميل.
الدلاية الثالثة مركز به مكتبة صوتية ومعرض دائم لكل ما يتعلق بالحقيبة وترجمتها للغات الاخرى.
كنت صغير جدا حين سمعت أمي رحمها الله تدندن بصوت شجي بأغنية جناين اسيا ونحن في ربوع شندي . بتذكُر حنينها الجارف للبلد لابد انها كانت تفكر في جناين نوري .دلاية منقوشة بداخلي وآخرين .
ويا ناس جوته ..
ساهرتوبينا

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 751

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




منيرعوض التريكي
منيرعوض التريكي

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة