البوتجاز وسماسرة الغاز
01-28-2016 03:44 PM


اجتمع نفر من السدنة في وزارة المالية،بينهم سماسرة وأساطين في تجارة الغاز،وقالوا فيما قالوا أن سبب عجز الميزانية هو أسطوانة البوتجاز،وخرج الإجتماع بقرار رفع سعر (الأنبوبة)التي وزنها 12.5 كيلو جرام من 25 جنيه إلي 75 جنيه.
لنري الآن حجم الزيادة التي قدرها(50)جنيه،قياساً باستهلاك البلاد من الغاز.
قال وزير النفط ذات مرة أن إستهلاك الغاز سنوياً يبلغ 1.5 مليون طن،ومعناها 1.5 مليار كيلو جرام بحساب الطن يساوي 1000 كيلو.
أقسم ال1.5 مليار علي وزن الأنبوبة البالغ 12.5 كيلو لتجد أن استهلاك السودان بمقياس أنابيب الغاز يبلغ 120 مليون أنبوبة .
أضرب ال120 مليون في 50 جنيه وهي الزيادة في سعر الأنبوبة والحاصل 6 مليار جنيه،يتحصل عليها السدنة والتنابلة من قرار يخدم مصالح الحرامية ويضر بالاقتصاد السوداني.
يضر بالاقتصاد السوداني،لأن الغاز يدخل في صناعة الرغيف،وبالتالي ستزداد تكلفة إنتاجه،فيرتفع سعره،وهو سلعة ضرورية،فيتحمل الناس أعباء جديدة لتوفير طعامهم .
ويدخل الغاز في صناعة المأكولات بالمطاعم والفنادق،وفي إعداد المشروبات كالشاي والقهوة،ولابد أن سعرها سيرتفع بارتفاع الغاز.
وكلما ارتفعت أسعار بعض السلع إرتفع معدل التضخم،وقل سعر الجنيه السوداني مقابل العملات الأجنبية،فتتدني الأجور الحقيقية،وتكثر المطالب بزيادة المرتبات.
ومن المفارقات أن الحكومة الفاسدة التي رفعت أسعار الغاز بنسبة 200%،تسمع كل يوم بانخفاض أسعار النفط،حتي صار سعر البرميل 28 دولار بدلاً عن 140 دولار في السنوات الماضية.
والطريف أن سعر طن البوتجاز في العالم يبلغ الآن 300 دولار،ومعناها أن الكيلو يساوي 30 سنت،والأنبوبة وزن 12.5 كيلو 3.75 دولار .
أضرب هذا السعر العالمي في سعر الدولار الرسمي والبالغ 6.8 جنيه،كما هو مبين في منشورات بنك السودان اليومية،والحاصل 25.5 جنيه سوداني هو سعر (الأنبوبة) إذا كان الغاز مستورد من بلاد الواق الواق.
ولكن الغاز سوداني ينتج من كردفان ودارفور وأبيي،وتكلفة برميل النفط بحاله تساوي 3 دولارات،والبرميل ينتج 19 كيلو من الغاز بخلاف المنتجات الأخري،وبالحساب البسيط فإن تكلفة الكيلو الواحد من الغاز لا تتعدي 1.4 سنت،يعني الأنبوبة بما يعادل 17.5 سنت أمريكي،ما يعادل واحد جنيه و19 قرش فقط لاغير بالسعر الرسمي للدولار.
أنظر كيف يستهتر السدنة بالشعب السوداني فيبيعون له أنبوبة الغاز بسعر 75 جنيهاً وهي تكلف أقل من جنيه وعشرين قرش.
يستهترون لانهم لا (يشبعون)من أكل الأموال العامة،وشعارهم (أنهبني وتحلل)..
دعهم في (وهمهم)يستهترون،وارفع همتك يا محمد احمد (المغبون)،واطلق غضبك في الشوارع ولا تدعهم(يهربون).
أما البوتجاز الذي زادوا سعره بالأمس فسيحرقهم،ويحرق نظامهم..المأفون.
[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 1 | زيارات 6248

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1407287 [ود البلد]
0.00/5 (0 صوت)

01-29-2016 05:29 PM
أحييك يا كمال....
ولا نامت أعين الكيزان

[ود البلد]

كمال كرار
كمال كرار

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة