المقالات
السياسة
(خور الساسة)!..
(خور الساسة)!..
02-20-2015 05:57 AM

تلقينا توجيهاً مكتوباً من مجلس الصحافة يحمل (لفت نظر) من الناطق الرسمي للقوات المسلحة أن تلتزم الصحف بـ (عدم نشر المعلومات المتعلقة بالأمن القومي، وتحرك القوات المسلحة، وخططها، وعملياتها، إلا من المصادر المخولة لها بذلك..)- حسب نص الخطاب.
ويعلم أي صحفي أن ذلك من (المعلوم بالضرورة)، فأخبار القوات المسلحة ليست كأخبار وزارة السياحة.. لأن طبيعة عمل الجيش محاطة بكثير من السرية.. لكن هل الصحافة السودانية هي (الثغرة) التي تتسرب منها أخبار القوات المسلحة بعيداً عن لسان متحدثها الرسمي؟، الإجابة لا.. فهناك (خور) خطير للغاية.. نبهت له في هذا العمود أكثر من مرة.. اسمه (خور الساسة).
يدهشني للغاية أن أسمع في الإذاعة وأشاهد في التلفزيون الرسمي معتمداً أو والياً في المناطق المنكوبة بالصراعات المسلحة.. وببراءة الأطفال في عينيه يدلي بتصريحات هي من صميم (أسرار!!) وخطط وتحركات الجيش..
مثلاً.. معتمد في شمال دارفور يقول (قواتنا تحاصر المتمردين في منطقة كذا.. وقريباً تدخل منطقة كذا..)، هذه التصريحات تبثّ عبر أجهزة الإعلام الرسمية بمنتهى العفوية.. رغم أنها من صميم مهام الناطق الرسمي.. بل وتندرج تحت بند (كشف أسرار خطط وتحركات القوات المسلحة)..
راجعوا الصحف في الأرشيف.. مقابل كل تصريح من الناطق الرسمي للجيش هناك عشرة تصريحات من الساسة في مختلف المستويات يتحدثون عن أنشطة عسكرية، ويتبرعون بتفاصيل تحركات أو عمليات عسكرية.. بل وأحياناً تقدم معلومات أكثر مما ينطق بها الناطق الرسمي للقوات المسلحة.. وأحياناً في زخم احتفالات ومناسبات اجتماعية.. أو افتتاح مشروعات خدمية..
بل.. الأدهى والأمر.. هو تباهي المسوؤلين بـمعرفتهم وعلمهم بـ (تحركات!!) وخطط الجيش.. كتبت- هنا- في هذا العمود أكثر من مرة، ألفت النظر إلى تصريحات أدلى بها مسؤول قيادي في حزب المؤتمر الوطني.. خلال زيارة سابقة له إلى مدينة كسلا قبل عدة سنوات.. قال في خطبة جماهيرية (أبشركم بأن قواتنا المسلحة تقترب من مدينة...) وذكر اسم المدينة.. رغم أن هذا المسؤول يتحدث بصفة حزبية.. وفي مناسبة حزبية سياسية.. تفتقد حتى لصفة (القومية)، فضلاً عن انتحال صفة متحدث رسمي باسم الجيش.
ما يفعله هذا المسوؤل المتباهي.. علاوة على أنه يكشف خطط وتحركات الجيش، ويتدخل في صميم عمل الناطق الرسمي.. فهو ينثر رزازاً حزبياً سياسياً على المؤسسة العسكرية القومية التي لا شأن لها بحزبه الحاكم ولا بالسياسة مطلقاً.. وليس من حقه مطلقاً (تجيير) انتصارات الجيش إلى أي بطاقة سياسية..
الأجدر أن تنتبه المؤسسة العسكرية لهذه الثغرة.. (خور الساسة).. وترسل خطاباً مماثلاً إلى السادة الساسة من كلمتين (نقطونا بسكاتكم!)..

التيار


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 2425

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1213235 [جنو منو]
0.00/5 (0 صوت)

02-22-2015 09:16 AM
وهل هنالك جيش ياشيخ عثمان ... هذة مليشيات ومرتزقة.. لقد قبر الجيش مع السودان منذ ربع قرن من
الزمان .. قال جيش .. قال ..

[جنو منو]

#1213184 [المتجهجه بسبب الانفصال]
0.00/5 (0 صوت)

02-22-2015 08:29 AM
المسئولين اغلبهم عبارة عن ناس معجبين بخطب السلاطين والوعاظ لذلك ما ان يقف احدهم امام الكاميرا او يجلس امام الصحفي ،،، يمط لسانه ويأتي بلغة هي اشبه بلغة منابر الجوامع ليس همه الا ان يتحدث ويقعر الكلام ولا يركز على الموضوع وماذا يقول المهم تسوقوا المصطلحات الى الخور فيقع ،، والخور كلمة اول من ابتكرها أعضاء سودانيزاونلاين وهو مكان تردم فيه البوستات ،،،

[المتجهجه بسبب الانفصال]

#1212684 [قرفان من عثمان]
0.00/5 (0 صوت)

02-21-2015 10:15 AM
تعيش توهان شديد ولاندرى ماذا تريد جف القلم ام ماذا
ونرسل لك خطابا مماثلا دورك مفضوح

[قرفان من عثمان]

#1212526 [abufatima]
0.00/5 (0 صوت)

02-21-2015 12:45 AM
اللخو سيد عثمان انك لا تتحدث عن القوات المسلحة لان القوات المسلحة قد سرحت منذ أن تامرتم على السلطة بانقلابكم المشووم ..
فلا أصبحت قوميه ولا مسلحة .. فقوات الفتك السريع أكثر تسلحا منها
كوادركم في الجيش من الوهن والخذلان وبمكان حتى صارت اجتماعات هيئة الأركان في كل مكان بل وعابرة للقارات
لا ترمي بالتهم جزافا على وطنيي قواتنا الباسلة المسرحة .
وكما عودتنا يا عفنان أفندي دائما بمحاولاتك الفاشلة بتلطيخ سمعة شعبنا البطل وإلصاق التهم بمؤسساته الباسلة ولكن هيهات .
فقد انطوت أنفسكم على حقد دفين على شعبنا الصابر ،
فعندما بان عجزكم حاولتم رمي ذلكم العجز علينا ونحن منه براء. فخسئتم جميعا .
فشتت الكرة مشاء لك فالحقيقه واضحة

[abufatima]

#1212461 [عادل السناري]
0.00/5 (0 صوت)

02-20-2015 08:40 PM
استاذ / عثمان ميرغني تحية طيبة
خليك من الحاجات الصغيرة دي --- شوف لينا تسريبات الوثائق السرية العسكرية و الامنية و الخطيرة جدا و بتمشي من الخرطوم مباشرة للخواجة صديق السودان ( اريك رفيرز : امد الله في ايامه و متعه بالصحة و العافية )
وثيقة اجتماع 31 اغسطس 2014 -- اللجنة الامنية العسكرية -- و الان نتابع و ثيقة اول يولسو 2014 -- فيها عمر البشير و كل قادة الجيش --
ناس المعارضة زعلانيين من حالة الجيش في زمن الانقاذ القاعد ( انفكو ) كل اجتماعاته مخترقة حتى النخاع و ناهيك عن تحركاته دي مكشوفة و مصورة بالاقمار الصناعية --- باختصار الخواجات بيعرفوا اخبار جيش السودان اول باول --- في حالة زي دي ( جحا اولى بلحم توره ) --- يعنى تكتبوا لينا اخبار الجيش بلغة ( الراندوك ) عشان الخواجات لما يرسلوا الوثائق نقول ليهم قديمة الفلم دا خشيناهوه في القضارف ---

[عادل السناري]

#1212398 [المشتهى السخينه]
0.00/5 (0 صوت)

02-20-2015 05:22 PM
واين هى القوات المسلحه ياعثمان ؟ تم حلها خوفا من الانقلابات .. واستعاضوا عنها بالمليشيات القبليه لحماية عرش الرئيس الدائم ..وكان المليشيات ليس لها طموح فى السلطة ولا تعرف خيانة العهد كما الجبهة الاسلاميه ومنسوبيها ..
اعتدت عليك هذه المليشيات داخل مكتبك .. ولن يستطيع كائن من كان ان يسألها ..فهى حامية العرش الذى كنتم تحلمون به طوال عمركم .. ها هى الدولة الاسلاميه وها هو قائدها ومالكها المشير البشير .. نتمنى ل عثمان ان يعيش سعيدا فى كنفها وكنيفها ..

[المشتهى السخينه]

#1212295 [ملتوف يزيل الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

02-20-2015 12:33 PM
طبعا كلامك دة عن قومية القوات المسلحة و انت اول العارفين ان ضباط الجيش الكبار قالوها اكثر من مرة ان التوجة الاسلامي للدولة هو اول الخطوط الحمراء التي سيقف الجيش حارسا لها وان هذا التوجة الانقاذي هو عقيدتهم. طيب ما دام انت عارف ده كلو ، شنو معنى كتابتك عن قومية الجيش المفقودة من اول يوم من ايام الانقاذ. اذا قلنا انك غواصة يقوم كل الدجاج الالتروني بالصياح "كاك كاك"

[ملتوف يزيل الكيزان]

#1212265 [ابراهيم حسين يوسف]
5.00/5 (1 صوت)

02-20-2015 10:40 AM
وما كلمتنا يا ابوعفان عن تسرب اخبار الدولةوالجيش والمتاسلمين عن طريق محاضر اجتماعات قادة الجيش اتحداك تكلمنا عن الموضوع ده ....هههههههههههه عالم جباااانات

[ابراهيم حسين يوسف]

عثمان ميرغني
عثمان ميرغني

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة