المقالات
السياسة
ظلمة البيت الصحفي..!ا
ظلمة البيت الصحفي..!ا
02-23-2015 12:42 PM

* كلما مرّت نكبة على الصحافة حصلنا على "تعبيرات" بنفس المقاس القديم من السادة في مجلس الصحافة واتحاد الصحفيين.. فهم دوماً يدعون إلى الاحتكام لقانون الصحافة والقضاء، ويدينون الإجراءات الاستثنائية التي تتعرض لها الصحف، وهي في جوهرها "إجراء واحد" تمثله المصادرة لا غير..!

* السلطة ظلت تصادر الصحف على المدى الطويل غير آبهة بصوت هذا أو ذاك.. ومجلس الصحافة لا حيلة له إلاّ أن يخرج بياناً بذات "التوابل" التي يقدمها الاتحاد في بياناته "المتضامنة" مع الصحف.. والراغبة في التوفيق ما بين قهر الصحافة و"أولياء أمورها" الرسميين..!! فلا نعمت الصحافة بشيء مما يناشد به المجلس والاتحاد، ولا كفت السلطات عن الملاحقة الجائرة للصحف.. بينما "القانون" الذي يجب الاحتكام إليه "محنط" يتلوى..!
* الجديد في هذه المرة ــ إن صدقوا فيه ــ هو أن الاجتماع المشترك بين مجلس الصحافة واتحادها خرج برؤية "حقة" تتمثل في مطالبة الجهات التي صادرت "14" صحيفة مؤخراً، بتعويض أهل الوجعة عن الخسائر التي نجمت جراء المصادرة، وإلاّ ستلجأ للقضاء..!
* في تقديري أن مسألة اللجوء إلى القضاء من قبل المتضررين، خطوة صحيحة، ولكن فيها "نظر"، لجهة أن المتضررين أكثر القطاعات حرصاً على "الطأطأة" للعاصفة، خوفاً على مستقبلهم من الترصد والمعاكسات التي ستدخلهم في مزيد من الخسائر..! أعني بالطبع معاكسات الحاكمين؛ إذا صح بأن هؤلاء الناشرين أو رؤساء التحريرلا علاقة تجمعهم بالسلطة، ولو "قرابة" أو "صحبة!"..!
* بالتالي فإن توارد خطابات المجلس والاتحاد لا فائدة ترجى وراءه، أكثر من "تطييب" بعض الخواطر.. أما من النواحي العملية فإن أنجع سبيل لتحقيق الاحترام والتوازن للدور الصحفية المنكوبة، هو المغامرة بالتوقف عن الصدور والمقاتلة في سبيل الحقوق والحريات واللجوء إلى التصعيد الإعلامي "الخلاق!!" بعيداً عن "الخوف والحياء" خصوصاً وأن مواعين الضغط متوفرة في هذا العالم الذي صار الإعلام فيه أرحب من "مقبرة" السلطة..!!
* عقب المجزرة الصحفية الأخيرة، كان الصحفيون البؤساء يتصدرون المشهد الاحتجاجي، بينما اعتكف الناشرون ورؤساء التحرير في بيوتهم، كأن شيئاً لم يكن.. فهل يرجى من هؤلاء إنجاز فكرة تعود بالنفع لعافية الصحافة وكرامتها..؟! بل سيتمادون في الاستكانة التي دمغتهم، حذراً من "الصواعق" المفاجئة من السلطات..!!
* ورغم المشهد حالك السواد الذي يغطي على هذه المرحلة من عمر الصحافة السودانية، يجب أن يكون الأمل حاضراً كلما توسعت الرؤى للمعالجات الجادة، فبين أيدينا "خارطة" لقيام ورشة متخصصة خطط لها اتحاد الصحفيين، لمناقشة قضايا الصحافة.. ومن باب "الرجاء أيضاً" رغم سهولة المكدرات أن نضغط على العصب برفقة "المأمول!".. فإما أن يتغير المشهد إلى سطوع يبدد ظلمة البيت الصحفي المأسور، أو تسير الأمور على هذا النهج السلطوي المتعنت.. ويلزم في هذه الحالة "التصعيد" ضد السلطة على غرار "مافيش حد أحسن من حد!!".. وبأيدينا نصنع الحرية، مثلما تصنع أيدي البعض الخذلان والهوان..!
أعوذ بالله
ــــــــــــــــــــــ
الأخبار ــ الإثنين
[email protected]\


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 2304

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1215072 [ملتوف يزيل الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2015 05:42 PM
و للحرية الحمراء باب بكل يد مضرجة يدق
او كما قال الراحل سند "بان في مماتكم حياتكم وان باكرا ولادة عسيرة و شافية"

[ملتوف يزيل الكيزان]

#1214623 [جنو منو]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2015 08:25 AM
اين هو البيت الصحفى ياشبونة هذا البيت الذى كان يوما نظيفا عفيفا قبل ذلك اليوم من ذاك الشهر
فى تلك السنة ... لقد اضحى اليوم بيت دجاج وليس بينهم ديكا لة علعول !!!!

[جنو منو]

ردود على جنو منو
European Union [ملتوف يزيل الكيزان] 02-24-2015 04:46 PM
خلاصة القول قالها من قبل الراحل مصطفى سند:-
"ان في مماتكم حياتكم وان باكرا ولادة عسيرة و شافية"
التاريخ لا يعيد نفسة و نحن لا نعيش في بيئة معملية، الحل في الوقت الراهن وحسبالظروف الماثلة في حرب عصابات المدن.
خلايا المقاومة السرية + المسربين من عناصر الحركات المسلحة + دعم المغتربين ماديا = حرب عصابات المدن لجعل البلد غير آمن لهم و لاسرهم و كلاب امنهم. سنزرع الخوف فيهم حتى يخاف الواحد من ظله.


#1214395 [A. Rahman]
0.00/5 (0 صوت)

02-23-2015 07:14 PM
مقال جميل يا شبونة لكني أخشى ان يكون تعويض الصحف المشار اليه اقتراح من جانب المجلس اللي ما شافي حاجة بعد طبخه مع جهاز الأمن، ثم اوحي للمجلس بطرح او تاييد الاقتراح، على ان يقوم "جهاز الأمن للتجارة و المقاولات" بفرض اتاوات ،من نوع ما، على الشعب الغلبان لدفع التعويض، و "الأرباح طبعا". لقد اكتشف الجهاز ان مصادرة و إيقاف هذا العدد من الصحف في يوم واحد لا يمكن الدفاع عنه امام اي جهة و لا تستطيع حتى كوريا الشمالية ان تتفهمه، لذلك عايز يطفطف الموضوع من خلال مجلس علي شمو.

[A. Rahman]

ردود على A. Rahman
European Union [إخلاص] 02-24-2015 01:45 PM
يا اخوي هو انحنا منو الوصلونا للحالة المذريه دي غير ذي ناس
علي kوثمو ديك


#1214289 [julgam]
5.00/5 (1 صوت)

02-23-2015 03:15 PM
اقتباس:وبايدينا سنصنع الحريه
الرايع شبونه ،هذه الأيدى لا بد أن تخضبها الدماء لتدق باب. الحريه

[julgam]

#1214222 [سودانية]
5.00/5 (1 صوت)

02-23-2015 01:25 PM
كلام رجال برضو

[سودانية]

عثمان شبونة
عثمان شبونة

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة