المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
محمد عبدالله برقاوي
الإتجاه المعاكس .. لتصريحات الرئيس البشير ..!
الإتجاه المعاكس .. لتصريحات الرئيس البشير ..!
02-25-2015 06:23 PM

image

المتأمل لتصريحات الرئيس عمر البشير التي أدلى بها لصحيفة الإتحاد الإماراتية خلال زيارته الأخيرة يحس أن الرجل أصبح يظن أنه حاكم لإحدى الدول الإسكندنافية التي تنعم بالرفاهية المعيشية والأمن والطمأنينة والديمقراطية وتوفر الحريات الشخصية العامة .. بل ويملك الأهلية للحكم على مشاكل الآخرين ويطرح لها الحلول وتصورات المخارج من أزماتها !
فهو يرى أن تنظيم الأخوان المسلمين إرهابياً .. وينسى أن دبابة إنقلابه جاءت مدفوعة الى السلطة بتلك السواعد الإخوانية !
يتحدث عن الأزمة الليبية متاسفا ً بدموع الحسرة على مصير ثورة تحررية ساهم فيها حتى أسقط طاغية ليبيا الراحل وكأنه يحكم السودان من ردهات برلمان ديمقراطية وستمنستر العريقة بل ويدعّي الإعتراف بحكومة طبرق التي وصفها بالشرعية والعالم كله يدرك حقيقة الجسور الجوية التي أقامها لمرور العتاد القطري والتركي الى الجماعات والمليشيات التي تحكم طرابس وهي معروفة بارتباطها بتنظيم الإخوان بل وداعش التي يقول إنه حصن الشباب السوداني بالتوعية ضد الوقوع في براثنها .. والكل يشاهد ويسمع الخطب الوهابية والسلفية التي تدعو داعش لقتل الكفار وسبي نساءهم وقتل أطفالهم وهي تنطلق من منابر مساجد الخرطوم وحكومته لا تحرك ساكنا طالما أن الشوك ليس مجرورا ًفي جلدها على الأقل حتى الآن .. فيما يحبس معارضيه المسالمون لمجرد أن دعوتهم لمحاسبة المفسدين في نظامه قد وردت ضمن بنود نداء السودان الموقع مع الحركات المسلحة التي تجلس معها وفوده لتحقيق السلام المفقود !
ينتقد اتباع الحل الأمني في سوريا ويدعو الي تشكيل حكومة إنتقالية يشارك فيها بشار الأسد .. وكأن جيشه و مليشياته في دارفور و النيل الأزر ق وجنوب كردفان بل وفي داخل العاصمة ناحية الشجرة بالأمس توزع القبلات والورود و الجاتوه على من تحاربهم بطريقة الإصرار على الحل الأمني والضرب بأخماص بنادق الشرطة المحصنة من المحاسبة مهما فعلت بالناس في خروجهم المطلبي السلمي ..!
و في تناقض مضحك هو ذاته الذي رفض مبدأ الحكومة الإنتقالية للعبور بالسودان من أزماته بصيغة الحكم الجماعي .. رغم أن المقترح يؤكد على أن يكون هو مستمراً في رئاسة السودان في تلك الفترة .. ولكنه يصر على إقامة إنتخابات من جانب حزبه فقط وطبالي العطايا من أحزاب الرجل الواحد الشبيهة تماماً بانتخابات بشار التي فاز بها منافساً نفسه بعد ان أجراها في عُشر مساحة سوريا التي تفرق أهلها وترابها أيدِ سبا !
هذا غيض من فيض تلك التناقضات التي سّود بها الرجل أوراق الصحيفة المحترمة .. ولعل كلامه السابح في الإتجاه المعاكس للحقائق يؤكد أن بعض الحكام الظلمة أصبح يصدق ما يتوهم أنه حقيقة من كثرة تزاحم عناصر الغيبوبة في نفسه التي أمرضها أستمراء التسلط .. وبات يظن أن الناس ستؤمن على كلامه مثلما يصدق ما يقول من زبد الحديث الذي يخلو من أية زبدة مفيدة ولو يسيرة !
bargawibargawi@yahoo.com


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 3405

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1216356 [جمال حنين]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2015 01:08 PM
مقال ممتاز

[جمال حنين]

#1216279 [الحلومر]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2015 11:37 AM
رود علي أسامة عبد الرحيم
طيب يا اخي ما وريتنا انتو اخوان منو؟!
اوع تقول اخوانا فاطمة يا خي الشيطان ذاتو رفض خوتكم واتخارج خلي ليكم السودان
والله حبوبتي عارفه انو الشيطان ود ناس وافضل منكم واشك انك صادق في كلامك واظنك بتمزح

[الحلومر]

#1216162 [ِAM]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2015 09:13 AM
والله يا أخ برقاوى شر البلية ما يضحك حقا لقد أضحى الكذاب عمر البشير دوليا فى كذبه ولذلك لم يجد من يستقبله أو من يودعه عندما حضر للامارات وعند مغادرته لها والحق يقال أنه أثبت ألا كرامة له أيضا, زيارة فضيحة بكل المقاييس.

[ِAM]

#1216115 [المشتهي الكمونية]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2015 08:25 AM
سلام يا برقاوي
طبعا يا أستاذ إنت عارف ونحنا كلنا عارفين إنو التناقض البتقصدوا جايي من كونه رئيسنا زول كضاب ، نعم كضاب وكضبه كمان شين ، خمسة وعشرين سنة يكضب علينا،، أها يعني راجيهوا بعد دا كله يخلي كضبه دا

[المشتهي الكمونية]

#1216023 [أسامة عبدالرحيم]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2015 03:41 AM
كفاية.. لا تكذبوا الكذبة وتصدقوها. الإنقاذ لم تقل في يوم من الأيام أنهم إخوان مسلمين أو يتبعون للتنظيم الدولي "الوهمي" للإخوان المسلمين. نحن لسنا تابعين لأحد سوي الشعب السوداني!!

كفاية كذب. أعطونا دليلاً واحداً يؤكد إخوانيتنا المزعومة؟ دلوني علي تصريح واحد لمسؤول حكومي واحد قال (أنا إخواني)!

هناك حزب في هذا البلد إسمه (حزب الإخوان المسلمين) وهو حزب صغير ومعارض لسياسات الحكومة، فكيف تكون الحكومة إخوانية يا هؤلاء..؟!

إنقلابنا العسكري لم يأتي مدفوعاً بسواعد الإخوان بل بسواعد رجال القوات المسلحة الأبية، ودبابات 1989 لم يقدها أصحاب اللحي الذين تخرجوا من مدرسة الإخوان بل أصحاب الرتب العسكرية الذين تخرجوا من الكلية الحربية!

أما الترابي الذي دعم الإنقلاب في بداياته فلم يكن إخوانياً ولم يقل في يوم من أيام حياته أنه إخواني.

بصراحة: لا أعرف كيف تفكر عقولكم هذه ولا كيف تحلل حقائق الواقع، أم أنكم تعارضون من أجل المعارضة (وخلاص)!

[أسامة عبدالرحيم]

ردود على أسامة عبدالرحيم
[الى كل مخنث] 02-26-2015 02:49 PM
نحن نعرفكم منذ تم تجنيدكم في المدارس الثانويه واستشهادكم بحسن البنا وسيد قطب وازيدك من الشعر بيتين : معظم او جل من انضموا للحركه الاسلامية (الاخوان المسلمون في السودان) كانوا من اللوايطه او اللواطيون تحسس مؤخرتك ايها الكوز لن ولم ولا سوف تكونوا رجال في يوم مضى او يوم آتي فلا تظنوا صبر هذا الشعب عليكم سيطول كما المثل ( حا تنضجوا على نار هاديه وقريبا)

[الى المأجور اسامة] 02-26-2015 12:25 PM
يا اسامه ليلة الانقلاب كان هناك 800 من عناصر الجبهة الاسلامية عاملين فيها معتكفين
في مسجد القوات المسلحة
تم اعداد زي الجيش لهم زورا ووتزويرا ليشاركو في الانقلاب
اليست الجبهة الاسلاميه اخوان مسلمين؟

يا اسامهالقاصي والداني يعرف الاخوان المسلمي/جبهة الميثاق/الجبهة الاسلاميه/الحركة الاسلاميه
كلها مسميات مرحليه للاخوان المسلمين السودانيين. ما تتشاطر كذبا

البشير نفسه اعترف اكثر من مره بل اعتز بانهم اخوان
الانقلاب خدعتم به الجيش والعالم وانكرتم في البدايه اي علاقه بالجبهة
وعملتو مسرحيه اذب للقصر وانا اذهب للسجن..والمابشتري يتفرج

اما التبعية للتنظيم الدولي وهو تنظيم حقيقي وموجود
فقد كان ولاءكم له وليس للوطن وهذا مايعرفة اطفال السودان قبل كبارهم
وتدل عليه افعالكم حين تصرخون لاجل حماس وتبكون الديمقراطية المرسويه في مصر
وفي نفس اللحظة تهدرون دم اهلكم برخص الفلوس

يا اسامه دافع عن نظامك وتلقى مرتبك الحرام
ولكن لاتكذب علي السودانيين بالذات لانهم خبروكم سلوكا وليس كلاما

وخلينا في واقعنا: في بلد مليون ميل مربع ضيعوه اسيادك ديل

[هجام] 02-26-2015 09:52 AM
سياسة التمكين خير دليل
راجع تاريخ الاقتصاد السودانى

[ابو ساري] 02-26-2015 08:51 AM
اما انك كنت نايم 26 سنة او مغيب او ما بتفهم عشان كدا لو جاوبنا ليك على اسئلتك دى كلها نكون كالذي يحرث في البحر يا بحر انت


محمد عبد الله برقاوي..
محمد عبد الله برقاوي..

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة