المقالات
السياسة

03-17-2015 03:02 PM

من المقلق جداً أن تصبح في كل يوم على أثر كارثة أكثر ألماً , بدون انتهاء لهذه المتوالية , لذا أن مر يوم من الأيام ولم تصادفنا فيه أي كارثة نكون من ضمن سعداء الكورة الأرضية .
حتى أصبحنا نتشكك في كل شي يمر من حولنا , فعند نمشي نحو الجزارة تقشعر أبدانا خوفاً ويعتلينا الوسواس ربما أن يكون بين لحم الضان والبقر مدسوس لحم بعض من حمار فربما هي أقل وطأةً .
أو حين نلمح تلك الحلل الكبيرة التي يكاد الحليب أن يتدفق منها فنرتعد أكثر فتأتينا مخاوف لا تحد .
ماذا نفعل العيش أصبح مضروب بخميرة لا ندري من أين قد أتوا بها لكن الحق قد أعادة لعيش هيبته التى ضاعت وصارت العيشه مكتكرشة وليها شلاضيم كأنها عند شهرها التاسع .
فأصبح الخوف زي البلازما البيضاء لا يفارق مجرى حياتنا , في ظل بلد تحتكم بنظام مترهل بالفساد والكذب ومصبوغة بالفشل لحد الإدمان .
فكيف لا تكون كل الأشياء غير حقيقة مضروبة متعفنة تكش منها النفوس لأن من يديرها في الغالب طفيلي لا يهمه غير مزيد من القروش .
فمن السهل نجد مدرسة وهمية تجلس طلبتها لامتحانات وهمية بأرقام جلوس ليس حقيقة , أي نصب هذا , إلى أي مدى بلغ بنا الفساد الذي لا يراعي أبسط القيم والأخلاق , فوزارة التربية غارقة في ثباتها العين تمضى بنا من فشل ألي فشلاً ذريع .
أيعني أن لا ندخل أبناءنا المدارس ألتي أصبحت تنتشر حسب الأسماء والنكهات والألوان ريان فردوس وسيله وفضيلة إلى أخر أعذب الأسماء , فالوزارة لا تعرف غير الكيفية التي تحصل بها إيراداتها وفق الربط المقرر لها .
فمدرسة الدخينات ليس هي المدرسة الوحيدة ألتي قد مارست الخداع علي الأسر السودانية بل هناك الكثير منها لم يكتشف بعد , في ظل البحث دوماً عن الفلوس تضيع حقوق أعداد كبيرة من المواطنين ولا يرد لهم اعتبار أو تتهم الجهات المعنية بالبحث عن رفع لو جزء قليل من الظلم .
فالأمور قد أصبحت أكثر قسوة علي المواطن ,فأخذ التردي يضرب في كل مجال بدون أي استثناء .
فغداً سوف تكون المصائب أنعف وأشد حالاً وستنهار المصداقية والقيم أكثر فاكثر فليس أمامنا سبيل غير التغيير

عادل البراري
17 مارس 2015
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 676

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




عادل البراري
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة