المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
الطاهر ساتي
إنها تصرخ ( لقد إغتصبوني ) ... ألا تسمعون ..؟ا
إنها تصرخ ( لقد إغتصبوني ) ... ألا تسمعون ..؟ا
03-05-2011 01:36 PM

إليكم

الطاهر ساتي
[email protected]

إنها تصرخ ( لقد إغتصبوني ) ... ألا تسمعون ..؟

** السفارة في العمارة، أروع أفلام العام 2005، أنصحك يا صديق بمشاهدته أكثر من مرة، وبزوايا مختلفة، لتكتشف بأن إدارة القضية فن مالم تتقنه فإنك تخسر قضيتك حتى ولوكانت عادلة، ثم لتعرف بأن الصدق في تناول القضية شئ قد يصل بالقضية إلي شاطئ الحل العادل، ولكن تناولها بغير صدق شئ آخر يسمى بالإنتهازية، وهذه تجرد القضية من مضمونها وتفقدها صلاحيتها وبذلك يخسرها صاحبها ولوكانت عادلة.. تلك هي الدروس الرائعة التي يقدمها - في قالب كوميدي - فيلم السفارة في العمارة ..!!
**فالقضية في غاية التواضع، حيث يعود المواطن البسيط شريف خيري من الإمارات ويتفاجأ بالسفارة الإسرائيلية قد إستأجرت الشقة التي تجاور شقته في ذات العمارة - بعاصمة بلده ذات العلاقة الدبلوماسية مع إسرائيل- فيستاء ويبحث عن حل يبعده عن هذا الجوار غير الحميد.. وهنا تظهر عدة جهات لتدير ملف قضيته، كما تهواها وليس كما يشتهيها صاحبها شريف خيري .. صديقه المحامي المغمور يرفع دعوى قضائية تطالب بترحيل السفارة، ثم يتباهى بأنه ( أشطر محامي في البلد)، ليشتهر في سوق المحاماة وليس ليكسب قضية موكله.. ثم يستغل صديقه الصحفي المغمور تلك الدعوى، ويجعل شريف خيري بطلا ورمزا للصمود عبر صحيفته، لا لتنوير الرأي العام بالقضية ولكن ليشتهرقلمه ولينال رضاء رئيس تحريره..ثم يتدخل الحزب الشيوعي ويستقطب ويحشد عضويته في القاعات والشوارع لتهتف لشريف خيري الكادرالمناضل ورمز الصمود، وهو الذي لم يسمع بماركس ولينين من قبل..ثم تخطفه جماعة إسلامية ويلقنه أميرها الشهادتين ويطمئن بأن قلبه عامر بالإيمان، ثم يحزمه بحزام ناسف لينسف العمارة - بما فيها شقته - ويستشهد لإرضاء الله إنابة عن الجماعة وأميرها..هكذا أدارت الجهات ملف قضية المواطن شريف خيري، بمنتهى الأنانية والإنتهازية، وكان طبيعيا أن يخسر المسكين قضيته ولا يجد لها حلا حتى نهاية الفيلم ..!!
** قضية المواطن السوداني، إبان حادثة الزميلة لبنى أحمد حسين، لم تكن هي لبنى ذاتها.. بل القضية كانت - ولاتزال - هي أن هناك قانون يسمى بقانون النظام العام، حيث فيه الشرطي هو الخصم والحكم والمحامي أيضا، وهو الذي يحدد طول وعرض الفساتين التي يجب أن يرتدينها نساء بلادي..وما لم يوافق فستانهن هوى الشرطي، يقتادهن إلى محكمة النظام العام لتتم محاكمتهن في دقائق معدودة.. تلك كانت - ولاتزال - هي القضية، ولذلك وجدت ما وجدت من الزخم الإعلامي.. ولكن تأمل كيف إنتهت تلك القضية بعد كل ذاك الزخم .. للأسف إنتهت باللاشئ وطواها النسيان والتناسي ..غادرت لبنى إلى فرنسا، ولكن لايزال القانون يمد لسانه لمليون لبنى في طول البلاد وعرضها، ولاتزال سياطه تلهب ظهورهن..والي الخرطوم أقر بأن هذا القانون به ثقوب وشوائب وبحاجة إلى مراجعة، أوهكذا قال في خضم زخم تلك الأيام .. ولكن لاقوله ولازخم الذين أمسكوا بملف قضية لبنى، غير في القانون نصا أوحرفا.. لماذا ؟..سؤال إجابته صادمة، وهي : ( الذين يديرون ملف حقوق الإنسان بالسودان، يديرونها كما أدار أولئك ملف شريف خيري ).. !!
** ثم .. قضية المواطن السوداني، إبان حادثة فيديو الفتاة المجلودة، لم تكن هي تلك الفتاة ذاتها.. بل كانت القضية هي : متى وكيف يجلد الشرع المذنب والمذنبة؟ وهل ذاك الجلد كان شرعيا؟.. وهل القانون الذي حوكم بها يستمد مواده من الشرع ؟.. فالإجابة لا ، بل هي فرع من قانون النظام العام أيضا.. تلك كانت - ولاتزال - هي القضية، ولذلك وجدت ما وجدت من الزخم الإعلامي..ثم إنتهت باللاشئ أيضا، أي لم تسمع آذان الناس ماتفيد بأن هناك تغييرا قد طرأ في القانون، بحيث يحفظ للإنسان حقوقه وكرامته حتى ولو كان مخطئا..لم يحدث أي شئ كهذا.. لماذا ؟.. الإجابة هي : ( أعلى الأصوات في مجال حقوق الإنسان، هم من أداروا هذا الملف كما أدارأولئك ملف حقوق شريف خيري ) ..!!
** ثم ..قضية الفتاة التي تتهم عناصر بجهازالأمن بإغتصابها، وهي مربط فرس الزاوية، تحدثت عنها يوم الخميس الفائت حديثا مراد به فقط تنبيه أهل السودان والحكومة بأن هناك قضية حساسة على سطح الأحداث، وذات صلة بعرض فتاة سودانية، ويجب التحقيق والتحري بشفافية ونزاهة ، وتحت سمع وبصر الرأي العام وأهل القانون.. واليوم أواصل ذات النداء، وأتمنى أن تصل أحرف الزاوية للقارئ كماهي ، إذ لاعدالة بلا شفافية .. نعم،القضية - حسب سردها الذي يتمدد يوما تلو الآخر- خطيرة ومؤلمة، وتكاد أن تصبح مادة دسمة للفضائيات والإذاعات، ولولا أحداث طرابلس لصارت مادة أساسية في وسائل إعلام الدنيا والعالمين.. والمدهش في الأمر هو أن السلطة لاتزال تلتزم الصمت أمام صرخة الفتاة، وكأن الأمر لايعنيها .. ولم يرد على الإتهام إلى يومنا هذا غير سفير السودان بلندن، وليته لم يرد، بحيث لم يقل منطقا ولم يسكت.. بل حكم عليها بالكذب ثم طالبها باللجوء إلى القضاء، فتأمل ياصديق هذا التناقض.. لا أدري سر الصمت المريب في موقف كهذا..قضية كهذه يجب ألا تنتهي بالتناسي واللامبالاة ثم الزخم الإعلامي فقط يا سادة القانون وحماة حقوق الإنسان ويا ولاة الأمر.. لسنا قضاة لنحكم، ولكن من العدل بأن نطالب كل أطراف القضية بالوقوف أمام منصة الحكم، لتحكم.. نعم، هي فتاة من رعيتكم - ياولاة الأمر- تخاطب العالم صارخة : ( لقد إغتصبوني ).. ألا تسمعون ؟.. ألاتشعرون بوخزة في ضمائركم حين تمر بمسامعكم صرخة كهذه ؟..من يرضى لإبنته أو لزوجته أولأمه بأن تصرخ هكذا، ولايستجيب لصرختها أحد؟.. هي لم تدون البلاغ ضد مجهول، ولم تدون التاريخ ضد العهد الفرعوني، ولم تدون المكان ضد غواتنامو أو أبوغريب ، بل كل الحدث - حسب حديثها - مكانا وزمانا وشخوصا مذكور فى مقطع الفيديو..نعم لسنا قضاة لنحكم، ولكن فينا ضمير يتساءل بمنتهى العدل : ما الذي يمنع إحالة ما في المقطع إلى قاعات المحاكم تحت سمع وبصر الناس، وبكامل حقوق المرافعة، لتحكم لها أوعليها ؟.. لماذا التدثر بالصمت أمام فتاة من بني جلدتنا تصرخ في آذان العالم منذ أسبوع ونيف : ( لقد إغتصبوني )..؟..لماذا ياولاة الأمر؟..لماذا يا صحافة الخرطوم ؟..لماذا يا أهل القانون ؟.. لو إنتهت هذه القضية كما سابقاتها بالتناسي والتجاهل ثم الزخم الإعلامي فقط، على الدنيا السلام .. يجب على المواطن أن يشعربأنه يعيش تحت تأثيرأجهزة وقوانين تصون الحقوق بهدوء وسلاسة، وهذا هو التغيير المنشود إن كنتم لاتعلمون .. فالحياة تحت تأثير العدالة هي الأفضل للناس والبلد ..!!
............
نقلا عن السوداني


تعليقات 37 | إهداء 0 | زيارات 6926

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#111771 [nasreldeen ]
0.00/5 (0 صوت)

03-15-2011 12:09 PM
برغم تأخر تعليقى الاّ أنى قد رأيت وجوب كتابته .
الطاهر عليك الاستتابة اولا ان كنت فى يوم مساندا لهذا النظام من بدايته او حتى خلال اى فترة من عمره الآفل قريبا باذن الله فمن يساند الباطل البين يوما فذلك يعنى انه تعمد ارتكاب الخطأفهذا النظام قد اتى للحكم بالانقلاب العسكرى المخطط من قبل جهات مدنية تدعى التدين بالدين الاسلامى الذى قال رسوله الكريم صلى الله تعالى عليه وسلم ( أن من غشنا ليس منا ) فهو من الدين براء بداية .والكيزان ديل نحن عرفناهم اما حرامى او علبة او قمبرجى او خائن واى زول غير ديل انضم ليهم طلع منهم اول ماعرف حقيقتهم والحديث يطول ولكن .....


#107653 [ابوبكر سيداحمد]
0.00/5 (0 صوت)

03-07-2011 09:05 PM
lمقال جيد جدًٍا.


#107633 [نبيــــــــل سعد]
0.00/5 (0 صوت)

03-07-2011 08:09 PM
المساواة والتنمية والحرية

I come home in the morning light
Azza says when you gonna live your life right
Oh Azza dear we\'re not the fortunate ones
And Sudanese they want to have Freedom
Oh Sudanese just want to have Equality

The phone rings in the middle of the night
Piye yells what you gonna do with your life
Oh Piye dear you know you\'re still number one
But sudanese they want to have development
Oh sudanese just want to be the fortunate ones

That\'s all we really want
Equality , Development and Freedom
When the working day is done

Sudanese they want to have Freedom
Oh Sudanese just want to have Equality

Some wicked boys rape a beautiful girl
And hide her away from the rest of the world
SUDAN wants to be the one to walk in the sun
Oh Sudanese they want to have Freedom
Oh Sudanese just want to have Equality

That\'s all we really want
Equality , Development and Freedom
When the working day is done
Sudanese they want to have Freedom
Oh Sudanese just want to have Development
Sudan wants to have Freedom
Sudan wants to have Freedom


#107025 [مجموعة شباب الغد]
0.00/5 (0 صوت)

03-06-2011 10:53 PM
المسالة السودانية مش عاوزة كتابة . الطريق واضح : إما ثورة تغير النظام يقودها الشباب (أخوان صفية) مثلنا ومثل الشعوب التي تحترم كرامتها وتحب أوطانهاأو نقر بأننا شعب فاشل ونذهب إلى مذبلة التاريخ . بطلوا النقة يا شباب واطلعوا الشارع النظام الذي يغتصب النساء كي يدافع عن نفسه نظام منهار ومنخور وضعيف وأكثر هشاشة مما تتصورون . جربوا وسترون سرعة الانهيار . الشباب قوة جبارة . لا تنتظروا المعارضة التعيسة البائسة فهي لا تختلف عن النظام في شيئ (دافننه سوى) . أخرجوا وسينصركم الله والروح ما غالية على الوطن.



#107016 [عدلان يوسف ]
0.00/5 (0 صوت)

03-06-2011 10:19 PM
ندءا أخير الى الشعب السوداني :
أيها الشعب السوداني اخجل قليلا ..المظاهرات المطالبة بالكرامة والحرية تشتعل حتى في سلطنة عمان والسعودية والبحرين... إلى متى تظل تغمض عينيك .. وتدير خدك الأيسر ليس لمن يصفعك على خدك الأيمن فحسب ...ولكن لمن يغتصب عرض بناتك الشرفاء ....


#106575 [حمدالنيل]
0.00/5 (0 صوت)

03-06-2011 08:30 AM
وهل ولاة الأمر إلا زناة أو مخنثين أو كاذبين!!
ومن منكم لا يعرف ماضيهم وحاضريهم وما كانوا يفعلون، فقد اغتصبوا قبل ذلك رجالا كانوا قادة في القوات المسلحة السودانية وتم توثيق ذلك في شتى منابر الحقوق العالمية .. فماذا جرى!!؟.
لذلك لا حياة لمن ينادي وينتظر العدالة من هؤلاء.. فلعشرين عاما ونيف ونحن في هذه الحال نصرح ووناشد ونرفع الدعاوى وأخيراً نبتلع الظلم بغصة كأداء ونصمت الصمت الأليم.

فما عاد هذا يجدي .. والأخ ساتي يعلم ذلك، وما ورد في هذا المقال شهاد بذلك.

إذن المطلوب الثورة على هذا النظام والقصاص .. القصاص.. القصاص، والانقضاض على بيوت الأمن ومراكز التعذيب وسيارات الأمن ..والعمل فيهم تقتيلاً وصلباً ليكونوا عبرة لمن يعتبر. ولكم في ا لقصاص حياة


#106521 [Omar Humaida]
0.00/5 (0 صوت)

03-06-2011 12:46 AM


You must be a DOM person for not knowing the fact which is the security services is the one who run the show,,,so stop asking them to hang themselves


#106505 [دعد]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 11:50 PM
تقييم القضايا يبدأ بتقييم ولاة الامر للشعب السودانى واهمال وتجاهل الرعية واضح جدا واقرب مثال اهمال السفارات للمهاجرين ..والذى دفعهم لهذا هو عدم تقييم الافراد لانفسهم وغضهم الواضح عن حقوقهم وعدم الالحاح فى طلب الحق والزهد عنه...اذا فى البدء يجب ان تعم ثقافة البحث عن الحق والصراع من اجله ..


#106488 [مكتوي بالنار المهببة]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 11:07 PM
انا احلف صادق انو الناس ديل يا اكلوك يا خوفوك خاف الله فينا وما تستخف بقلوب الناس الطيبه دي سقطه من نظري والله


#106474 [محمد متولي]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 10:41 PM
مقال رائع ياساتي.


#106461 [الاعيسر]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 10:07 PM
الساكت عن الحق شيطان اخرس وانت فى نظر القراء ملاك ابقى كذلك عشان انت اخرطلقة ضد الفساد والمفسدين وادخل يدك فى فمك واستفرغ عدسهم وخليك ذى ود عووضة


ردود على الاعيسر
United Arab Emirates [sudani] 03-05-2011 10:44 PM
الغريب ان تتر قناة الجزيرة يتحدث عن اعاداة هيكلة جهاز مباحث امن الدولة في مصر والذي هو تطبيق لرغبة ثوار ميدان التحرير وتلي ذلك الحرائق التي قامت في مباني الامن في الاسكندرية و6 اكتوبر نتيجة لهذا الخبر والذي يكشف الدور الحقيقي للأمن والذي يراد اخفاءه بالحرائق ، ثم بعد ذلك مباشرة تقارير الهيوم رايت ووتش عن الامن السوداني والاغتصابات وحبس الافراد في اٌقفاص ؟؟ ما هي العلاقة ؟؟؟ هل الامن يزاد سطوة في السودان ؟؟؟ كلما زادت مطالب الشعوب في انهاء دوره ؟ المطلوب تحجيم دور الامن في الحياة السياسية في السوداتن استباقا لاحداث وقراءة لواقع احداث مصر وتونس وليببا ؟؟؟ مطلب حل جهاز الامن قد يكون مطلب الشعب علر ثورات في الفترة القادمة فهل يخطو النظام حطو صحيحة وتطبيق بعض بنود اتفاق نيفاشا في شأن توصيف دور الامن كأمن للبلاد والعباد وليس امنا للنظام ؟؟؟


#106454 [Genaral of the hill]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 09:46 PM
يا جماعه المسأله ما مسأله عواطف كلنا قادرين نصرخ ونعلي صوتنا فوق صوت العقل بس ايه راح نحل ساتي كان واضح في مقاله الاول وعقلاني وهو ليس بقاض ايه يعمل ينصب نفسه قاضيا؟ اهذا هو الحل ؟ لااظن خلونا عقلانيين وناخذ الامورعلى محمل الجد ساتي من الاقلام النادره في البلد في محاربه الفساد لا اسكت ا لله له حساوهو ضمير الناس ان قلنا غير ذالك نكون تجنينا عليه وظلمناه وحديثه كان واضح يجب ان نفهم كلامه قبل ان نتهمه ويا شباب بلدي وسعوا مدارككم ما كل من اختلفنا مع اخر في راي او عدم فهمه اتهمناه بالعماله خافوا ربكم وابتعدو من سلوك اهل الانقاذ


#106448 [Moh.Khair]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 09:23 PM
يا جماعة الخير الاستاذ له الحق فى ما ذهب اليه اولاً بانه قبل توجيه الاتهامات يجب التحقق من رواية صاحبة الشرف المصون صفية. والان اكتشف انها عاى حق ووجب الدفاع عن حقها.
صاحبة الشرف المصون عندما صرحت بما حدث لم ترد الانتقام او الثأر لها بقدر ما ارادت مساندت وحماية بنات جنسها الأئى مررن او يمكن ان يمروا من نفس التجربة. السؤال هنا ماذا انتم فاعلون؟؟؟ اتركوا اللوم والشعارات الطعن فى الظل .
النقطة الثانية فى المقال وبرغم حجمها الكبير حجبها ظل الفيل , محاكم الزلة والمهانة والتى يطلق عليها تجميلاً بقانون النظام العام وهو ابعد ما يكون عن القوانين فقد تم تشكيله وتكوينه بقرار جمهورى ومحاكمه تتبع للولاية (يعنى قانون للكشات والاتاوات الولائية) وامتدت سلطاته ووسعت مواعينه بحجم مصدر سلطاته .
الكلام المفيد :
حملة لالغاء قانون النظام العام
نعم لالغاء قانون النظام العام


#106422 [سوداني مخلص]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 07:49 PM
للاسف يا استاذ نحن اناس ننسى المهم ونتذكر الغير مهم كما يذكرك السيد(الحل مقاومة الضلال) انك كنت منهم حسبما ذكر ولا يأبه لما تقول وتستنجد به هذا هو حالنا نحب التشفي في كل جميل ولانحب ان نتذكر ضعفنا ومشاكلنا نعم نحن ضعاف امام الظلم وعلينا ان نحارب هذا الضعف اولا ومن ثم نحارب الظلم نفسه وكذلك علينا التوقف عن الكلام وبدء العمل والا فيستحسن الصمت فقط والدعاء على الظلم في القلوب وذلك ما يجعلهم يزيدوننا ظلما وسفها


#106389 [الحل مقاومة الضلال]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 06:49 PM
يا الطاهر بنقرأ ليك من باب التشفي في الانقاذيين كونك كنت واحد من ابنائهم وليس لأي سبب متعلق باحقاقك للحق
نحن بنرصد وبس والزيك كتار


#106387 [ود كجبار]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 06:48 PM
سادتي مسكاقمي
انت نعم المدافع لحوق الناس في البلد وقد شاهدتك في قناة النيل الازرق وانت تواجه جهابزة اللاوطنيين الذين سموا انفسهم بالمراجع العام وليس هم بمراجعين وانما هم تمكين الفساد في البلد .
لماذا تناشد حقوق الانسان في السودان بهذا وهل لنا منظمة اسمها حقوق الانسان في السودان وحقوق اي مواطن مهضوم منذ تولي الغير مبشر الحكم واعوانه في البلد ، ماذا فعل حقوق الانسان مع الاخوة في العيلفون ، في شهداء بورتسودان وكجبار وامري وغيره في انحاء السودان هؤلاء الكيزان لا ينفع الا فضحهم في وسائل الاعلام الاخري وقلمك ممكن يفعل شىء اذا انت بصدق تحدثت عن هذه المواضيع والمواضيع الاخري ، فهل ليس لديك مستندات في موضوع كدن تكار( كجبار) ابحث في الجوجل ستجد مليون مستند بكيفية القتل في مظاهرة سلمية مع انني عارف بانك مرة كتبت ضدنا في هذا الموضوع ولكن ارجو ان تراجع نفسك والمستندات لديك
ولك التوفيق


#106386 [kalifa]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 06:43 PM
أستاذنا الطاهر....تحياتي والحمد لله أنك رجعت لدرب الحق والحق هو الباقي ومن يرفعونه يعانوا ويعانوا لكن لامن يختو راسهم بنوم نوم عميق بدون حبوب بدون هلاويس وخيالات حمانا الله وإياكم منها......لأ نجزم بما حدث ولكن من خلال الخبرة الشخصية في سيئة الذكري بيوت الأشباح أقول ان رواية البنيه المغدورة صفية صحيحة بنسبة تقارب ال 100%.......وأنا بالمعتقل في منتصف التسعينات كنت شاهد لصيق في تلك الأيام السوداء على قصة ضابط كبير معتقل بتهمة المشاركة في محاولة إنقلابية....هل تصدق ان هذا الرجل إحضرت بنته الطالبة من كلية البيطرة شمبات ليلا ومن خلف ساتر عرضوها له مع تهديد صريح بإغتصابها أن لم يعترف بكل التفاصيل...باختصار إنهار الرجل وإنهارت اعصابه ودخل في حالة عدم توازن نفسي الي يومنا هذا.......عدم الأخلاق وضرب الحائط بالموجهات الإسلامية والتقاليد والموروثات السودانية سمة من سمات جهاز أمن دولة المشروع الحضاري وما إدعائهم الدين إلا قشرة يسخرون هم ذات نفسهم منها وامام ضحاياهم دون خجل أو حياء بل يطعنون في الذات الهية والعياذ بالله.....أنا شخصيا لا انتظر تحقيق أوبطيخ من هؤلاء أو الأجهزة المدجنة كالقضاء والشرطة والنيابة..ألخ.....والحل بأذن الله سيكون عقد ليبي !!!!!!!!


#106380 [الباشا]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 06:35 PM
الاخ الطاهر كن شجاعا واعتذر عن مقالة الخميس هذا هو الطاهر الذى نعرفة


#106367 [mohamed]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 05:50 PM
الطاهر ساتى..... اشك انك كاتب مقال يوم الخميس الحقيقى.... عهدناك شريفا تقف فى وجه الفساد والمفسدين.... والأن الفساد وصل الاعراض والحرمات والبيوت عديل كده...وانت قلمك واقف فى منطقة وسطى هى الى عدم تصديق رواية صفية اقرب..... الطاهر ساتى لو واحدة من حرماتك حصل ليها الحصل للبت دى حاتقيف وتفكر وتتامل وتستنى الحكومة وتصريحاتها.... التركيبة النفسية للبنات و فهم الشرف بخلى المغتصبات يسكتو عشان الاهل والفضيحة... ان تخرج احداهن عشان تكشف الحاصل وبالتفصيل شجاعة ما بعدها شجاعة..... صفية ما مفروض تتظلم مرتين... مرة بسبب خيبتنا ونقص رجالتنا ونحن خالين الامنجية يعيثون فسادا... والمرة التانية لمن يغتصبوها..بخيابة نردد يا ربى حصل ولا ما حصل.........


#106361 [كوماندو]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 05:37 PM
كانك تساوى بين الضحية والجلاد ايها الصحفى وترمى بفشل تغيير القوانيين مناصفة بين الحكومة والجهات المدافعة عن حقوق الانسان وتصف الذين يدافعون عن الضحايا بانهم يبحثون عن الكسب السياسى الرخيص كما تقولون......هل دخلت بضمائر هؤلاء؟؟ لماذا لا تلوم الحكومة المسئولة الحصرية عن كل ما يحدث؟؟؟
اذا عايزين تطعنوا اطعنوا فى الفيل مباشرة ،اما اللف والدوران زمنو راح....


#106354 [ماهر]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 05:23 PM
ربنا على الظالم


#106352 [ماهر]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 05:22 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
(ولا يأب الشهداء اذا مادعوا)
من المستغرب في الامر أن الترقية تمت مباشرة بعد وقائع التي ادلت بها صفية وعدم تحرك المسئولين الذين سوف يسألون من الرعية في يوم لاينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم ومهما يكون الادعاء فان من حولنا ثاروا واوقعوا حكامهم ارضا بسبب التهاون في التعامل مع القضايا والمشكلات المشابه بالطبع سوف ياتي يوما طال الحكم ام قصر ويتم القصاص من المذنبين بحق الشعب المفترى عليه
ربنا لاتسلط علينا يذنبوبنا من لايخافك ولا يرحمنا


#106351 [moonshussien]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 05:18 PM
يا الطاهر الساتي------ما جننتنا!! عليك بالاعتذار عن توليك دور القاضي في مقالك بالامس, حين شككت في صحة رواية صفية لما حدث لها, بل وحاولت ان تضللنا بأن الجناة قد يكونوا غير افراد جهاز الامن, وانما مجرد عصابة اغتصاب, بينما الواضح في ايفادات الشاكية انها اقتيدت الى مباني الجهاز في بحري قرب موقف شندي. انت انسان لا تحترم عقول قرائك, وتتلون تلون الحرباء, والمؤسف هو اصرارك بأن في هذا السودان عدل وانصاف وقانون يلتجئ اليه الشاكي والمظلوم.


#106342 [حامدابوعبدالمجيد]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 04:49 PM
مساكم عافيه طيبين
ودساتي حريف بقيت بتاع ممرات امنه لكن مامشكله اغاثتك بناكلها لاننا مزنوفين شديد ومظلومين شديد والقر كتلنا الحمد لله القتا البغله فى الابريق فتاة الفيديو البشير نفسو اتكلم والوالي والواطي كولها نضمت فوقا اها يابشيرنا الفساد وصل العرض مافساد جقم وقروش ومقاولات وبعدين الموية كان عكرت شرابها ببقا صعب المطالب بسيطه قلعو المضافرين كهربه موية بارده حرمان من النوم والاكل طيارة قامت تش بالمكوه الحاره ده كلو مسموح بس اغتصاب لا والف لا نقطه سطر جديد الى ان يقضى الله بفصل السلطات والحريات والترف السياسي بالاسكريم وكده
تصبحوا على وطن


#106326 [قرفان من الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 04:17 PM
الاستاذ /الطاهر ساتى

لم أكن قد قرأت مقالك السابق يوم الخميس __ ومن خلال تعليقات الاخوان على مقال

اليوم ___ رجعت للارشيف وقرأت المقال المثار لللجدل __ وللاسف الشديد لم أصدق

ماقرأت __ وشككت فى محتوى المقال __ فهذا ليس أسلوبك الذى عودتنا عليه__

وظللنا __ بل وظللت أنا شخصيا أمدحك وأتمنى من الله أن يرزق السودان أكثر من

الطاهر ساتى واحد ___

ماعارف أقول شنو ؟؟؟ أفضل التزام الصمت __ حتى تتضح الرؤية __ وعلشان ما

أغير رأيى فى شخصك الشجاع __


#106320 [سوداني 100%]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 04:11 PM
الكل يتشدق ويقول هذه الفتاة هي أخته، الكل يكذب لو كانت هذه الفتاة حقيقة أخت أحدنا لما نام لأحدنا جفن، ولكنها مسكينة مكسورة الجناح وربما يكون أخوانهاأيضاً مساكين ليس هنالك من يساندهم. أخ الطاهر ساتي عليك أن تعلم أن قانون النظام العام يطبق تمشياً مع المثل السائد (خيار وفقوس) فلبنى أحمد حسين تم الإفراج عنها بكفالة مالية بينما فتيات أخريات تم جلدهن لشئ بسيط أن ليس لديهن من يقف معهن. فالقانون يطبق على الضعفاء فقط


ردود على سوداني 100%
United Kingdom [خالد حسن] 03-05-2011 05:58 PM
هل شققت عن قلوبنا لتعلم من يتشدق ممن هو صادق ؟ الله وحده يعلم أننا لاننام ولانصحو إلا ونحن نفكر فى هذه القضيه التى أضجعت منامنا .. حتى أنى إتصلت بالجزيره ألومها و أعاتبها على تجاهلها لمايحدث فى السودان .. وهذا أضعف الإيمان والذى نفسى بيده لو أن فى يدى أى شئ لإقنلاع هؤلاء السفاحين لماترددت ثانية واحده.
فلاداعى للإتهامات أخى العزيز فلى الشرف أن أصف صفيه بأختى .. فقل لى مالذى يمكننى أن أقدمه لأختى ولن أتردد ..

http://www.alrakoba.net/news.php?action=show&id=16677


#106317 [شاب سوداني]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 04:00 PM
اخي الطاهر تحية وسلام بطعم الالم والذل والمهانة


انه لعمري العار الذي سيلحق بنا طول العمر ان سكتنا... ماهذا الخنوع ماهذا الخزي والعار ؟؟؟

أصرخ أين شهامتكم ان كنتم .. بشراً.. حيوانات

فالذئبة حتى الذئبة تحرس نطفتها

والكلبة تحرس نطفتها
والنملة تعتز بثقب الأر ض...

لا اجد الا مقولة للشيخ العلامة محمدسيد حاج رحمه الله: (اذا دين مافي رجالة ساي مافي)

لكن قسماً بشرفك ياصفية سنسحقهم فردا فردا ولن تأخذنا بهم رأفة وسيعلمون اننا امة لا تنقاد للاقزام... فستذكرون مااقول وافوض اري لله



#106297 [Sabri Fakhri]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 03:32 PM
الاغتصاب جريمة ولكن القوانين المقيدة للحريات هي وراء كل جرائم الانقاذ .... سبق ان تعرضت للتعذيب في عام 1994 ولكن النائب العام نصحني بعدم فتح البلاغ ضد جهاز الامن ...... ولكني اخذت حقي بالطريقة الشرعية


#106284 [ashref]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 03:14 PM
افهمك انا هم ساكتين ليه.اولا كلهم وابتداء من عمر البشير وانتهاء باصغر كلب فى الامن عارفين انو صفيه اغتصبت.وعارفين انو الموضوع ده اتعمل كتير بس مافى زول اشتكى .بس هم ماعايزين وقفو الموضوع ده وشايفين انهم يستفيدو منالقضيه باقصى حد وهو التخويف وعمل رعب لكل زول يحاول يطلع الشارع وبكدا استفادو من موضوع صفيه انهم عمل ليهم ترهيب للناس هم فى احوج حاله له.


#106277 [خالد حسن]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 02:53 PM
يا استاذ ساتى فى المقال الأول كنت تشكك فى رواية أختنا صفيه ثم فى هذا المقال تطالبنا أو تحاول أن توهمنا بأنك تحاول أن تتناول القضيه بعيدا عن التشفى والإنتهازيه لتحقق العداله لصفيه !! قل لنا بالله عليك منذ متى وأنت الخبير فى قضايا الفساد كانت هذه الحكومه منذ إستيلاءها على السلطه تحقق فى فساد أو فى مظلمه ومتى إسترد ظالما حقه ممن سلبه له فى عهد الإنقاذ حتى تطالبنا بأن نتناول القضيه بمايحقق العداله لصفيه أو غيرها ! هذه ليست حكومة عمر بن عبدالعزيز حتى تطالبنا بالبحث عن العداله فى أروقتها .. هذه حكومه لاينفع معها إلا فضحها وكشفها للرأى العام الداخلى والخارجى .. فدع عنك هذه المثاليات فهى لاتجدى مع مغتصب يؤمن بأن مايقوم به ليس سوى جهاد ولامختلس يؤمن بأن مايختلسه هو تمكين لدين الله فى الأرض .. أنت مطالب بالإعتذار لصفيه للتشكيك فى روايتها حتى يعود إحترام قراءك لك وأن ماتقوم به لوجه الله وليس لدنيا فانيه.


#106276 [zoal]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 02:52 PM
that is trap.


#106275 [أبورماز]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 02:50 PM
رحم الله وطنا يكون فيه الجلد والإغتصاب عقوبة مثل االسجن والغرامه.........
الأستاذ الطاهر .. صفيه صرخت من أجلهاومن أجل أخريات وجدن نفس مصيرها فهى أستاذه جامعيه تعرضت للإغتصاب من ثلاثه صبيه ممن يفترض إن كانت الأمور تسير على نسقها أن يكونوا سائقين لسيارتها أو ينظفونها لها عند ما تصل مكتبها وتوقفهافى المكان المخصص لها.. لكن الذى حدث هو هذا المعكوس .. لذا كان ألم صفيه مضاعف ومنه كانت صرختها ..صفيه هى الآن لا تمانع أن تكون قضيتها قضيه مكشوفه ..ولا يهمها شئ وما أقدمت عليه كان من قناعتها هى وبإملاء من ضميرها الحى .. وستجد قضيتهاالنظر رغما عن أنف كل كبير ومتكبر ومحمى لأنها ليست جريمه من ضمن الجرائم التى تحميها القوانين كحال أختيها لبنه وضحية قدو قدو إنها قضية شرف وهم أنفسهم لهم تجربه مؤلمه مع مثل تلك الجرائم ..ليس فى فعلها كما فعلهاكلاب صفيه بل مجرد الكتابة فيها فى صحيفه عندماكتب أحد دبابيهم عن بعض نساء السودان .. كان الثمن روح صاحب الصحيفه ولا ندرى مآل الدباب ..
ما وددت الإشارةإليه هو فتح قنوات قضائيه مغلقه لأخوات صفيه اللواتى تعرضن لنفس مصيرها لكن لسبب أو لآخر لم يكشفن ما حدث لهن ..ويكون التقاضى حسب القانون نفس القانون الذى سينتهج مع قضية صفيه لكن بعيدا عن الإعلام والقاعات المفتوحه ومراكز الشرطه المكشوفه .. يجب أن نجعل هؤلاء يتكلمن لنخفف عنهن المعاناة ومن ثم الإثبات فإما عوقب من أهانهن وإما يخسرن دعاويهن .. لكن نكون قد خففنا عليهن قليلا ..


#106259 [ود جدى]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 02:34 PM
هل هذا اعتذار عن مقال الخميس ام ماذا؟؟؟؟

قال شنو....
تنبيه أهل السودان والحكومة
ويجب التحقيق والتحري بشفافية ونزاهة
كل أطراف القضية بالوقوف أمام منصة الحكم،
..............
..............
ما خيبت ظنى . ما كتبته عن صفية يوم الخميس اقل ما يوصف به انه سخف.
الكلمة زى اللبن ما برجع الضرع تانى,,,,,,,,,
طبت فى مسك العصا من النص ,, وانت ليس جدير بالحديث عن هذه الصفية


#106255 [ibngabal]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 02:31 PM
كل مظلوم يرفع يديه لله فقط لسببين: حكومتنا اوسلطاننا ليس عادلا و لان دعوة المظلوم مجابة000وسيهلك الظالمون


#106253 [jangy]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 02:29 PM
اخى ساتى الان انت تكتن بضميرك الدى اخد غفوة فى مقالك السابق عن الفتاة المغتصبة نعم يجب ان يحاسب الفاعل او تحاسب الفتاة على ادغاءها الباطل اما حكاية تحليلاتك السابقة فالجميع هشتم منها رائحة ترويض لقلمكم الدى عهدناهو صادقا.. ودمتم


#106244 [mazin]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 02:12 PM
الطاهر الطاهر لك السلام;) ;) ;) ;) ;) ;) ;) ;)


#106233 [الزول السمح( الأصل )]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2011 01:51 PM

ياطــــاااااااهر

أنت تقول السلطة لا تزال تلتزم الصمت....السلطة عندنا هو إبن العارف بالله..( عمر حسن أحمد البشير

السلطة سكتت عن الفساد والمفسدين فى ججميع قطاعات الدولة

السلطة سكتت عن إنتهاك حقوق الشعب

السلطة تسكت عن درء الشبهات عنها فيما أشيع عن مبلغ ال9 مليار دولار

السلطة لم توضح للشعب كيفية بناء المسجد فى حوش بانقا بكافورى

السلطة سكتت وتسكت وستظل ساكتة


الطاهر ساتي
 الطاهر ساتي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة