المقالات
السياسة
حمامة السلام الراحلة المقيمة
حمامة السلام الراحلة المقيمة
03-20-2015 11:20 PM


*لا أدري من أين أبدأ رسالتي إليك أمي الحنونة كما عودتك في مثل هذا اليوم الذي أحتفل فيه معك بعيدك أيتها الحبيبة الغالية، تخليداً لذكراك العطرة التي لم تبارح دواخلي رغم تطاول فترة الغياب.
*أكتب إليك أمي الحبيبة الراحلة المقيمة سنية حسن، لأقول لك أنك مازلت بيننا، في صورة بنا تك وحفيداتك وأنت تحتضنيننا جميعاً بروحك الطيبة، نحس بانفاسك تغذيننا بحنانك الباقي.
*نعلم أنه لايمكن إسترداد الماضي الجميل، لكننا لا ننسى كيف رحل رفيق دربك الوالد العزيز الشيخ مدني أبو الحسن بعد فترة بسيطة من رحيلك إلى الدار الاخرة بعد أن كان يحدثنا عن زياراتك اليومية له في روح عصفورة كانت تقتحم خلوته من النافذة وتبقى إلى جواره قبل ان تحلق مجدداً في فضاءات الله الرحيبة.
*لا أريد ظلم أمهات هذه الأيام، فلا مجال للمقارنة، لكن الإنسان بطبعه يحن للماضي الذي عاش فيه أجمل أيام عمره، عندما كانت الحياة عفوية و بسيطة قبل أن تتعقد سبل العيش وتضعف الصلات الطيبة والعلاقات الحميمة في الحياة الأسرية.
*شهد لك الجيران قبل الأهل أنك كنت دائماً حمامة سلام ليس وسط أهلك فقط وإنما وسط كل الدوائر المحيطة بك، أينما حللت من عطبره إلى بورتسودان وحتى حلفاية الملوك التي إحتضنت جثمانك الطاهر.
*لقد ساهمت مع رفيق دربك في بناء أسرة ممتدة قدمت للمجتمع المحيط كوكبة من الأبناء والبنات تمددت فروعهم/ن بفضل الله وتوفيقه، ذرية بعضها من بعض، وما زال غرسك الطيب يثمر ويورق في السودان وفي أصقاع العالم المختلفة.
* التحية لك وأنت في عليائك مع صنو روحك الشيخ مدني وفلذات كبدك أبوالعزائم و وأبو الحسن وعزيزة، والتحية عبرك لكل الأمهات الأحياء منهن والأموات، نسأل الله العلي القدير أن يجمعنا سوياً في رحاب نعيمه الأبدي يوم لاظل إلا ظله.


[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 514

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




نورالدين مدني
 نورالدين مدني

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة