المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
بكري الصائغ
بعد تصريحه الخطير: لماذا لم يتم اعتقال قطبي المهدي؟!!
بعد تصريحه الخطير: لماذا لم يتم اعتقال قطبي المهدي؟!!
03-23-2015 03:14 AM


١-
عودة لحدث قديـم:
*************
(أ)-
***- تم اعتقال الامام الصادق المهدي في يوم السبت (١٧مايو 2014)، وذلك بعد أيام من اتهام النائب العام للصادق إلقائه مسؤولية العنف في إقليم دارفور على السلطات السودانية. وقال (وقتها) محمد زكي المساعد الشخصي للمهدي ومدير مكتبه، إن ضابطي أمن جاءا إلى مكتب المهدي في الساعة التاسعة إلا الربع مساء اليوم (السبت) وأخذاه دون إبداء أي أسباب. وقامت نيابة أمن الدولة باضافة المادة 50 المتعلقة بتقويض النظام الجمهوري الى صحيفة الاتهام في مواجهة الصادق المهدي، اضافة الى التهم التي تم بموجبها استجوابه أمام نيابة أمن الدولة، والتي كانت تحت المواد 62،66، 69، و159 من القانون الجنائي لسنه 1991- النشر المسبب للتذمر وسط القوات النظامية - نشر اخبار كاذبة واﻹخلال بالسلام العام وإشانة السمعة. وتبعاً لذلك أودع الصادق المهدي في سجن كوبر بالخرطوم بحري.

***- يرجع سبب الاعتقال اصلآ الي ذلك التصريح الذي ادلي به الصادق المهدي، ان (قوات الدعم السريع) غير دستورية، إرتكبت تجاوزات كثيرة وخطيرة إعترف بها قائدها بنفسه.

***- ولكن عندما اصبحت (ميليشيا جنجويد) حميدتي المعروفة محليآ وعالميآ بسفك الدماء والاغتيالات والاغتصابات وحرق القري ونهب المواشي والمحاصيل الزراعية جزء من المؤسسة العسكرية التابعة لحزب المؤتمر الوطني، تم اعتبار ما صرح به الصادق المهدي اساءة بالغة، واشانة سمعة (قوات الدعم السريع) حاليآ (ميليشيا الجنجويد) سابقآ!!

(ب)-
***- اعتقال الصادق المهدي تم اصلآ من قبل العميد أمن جنجويد محمد حمدان حميدتي، الذي اعتبر ان تصريح الصادق قد قصده شخصيآ. قام حميدتي في يوم 19/5/2014 بشن هجوم علي الصادق قال فيه بالحرف الواحد:

(زي ما قلت ليكم البلد دي بلفها عندنا نحن أسياد الربط والحل ، مافي ود مرة بفك لسانو فوقنا ، نحن مش قاعدين في الضل. نقول اقبضوا الصادق يقبضوا الصادق فكوا الصادق افكوا الصادق زول ما بكاتل ما عنده رأي ، أي واحد يعمل مجمجه ياهدي النقعه والذخيرة توري وشها ، نحن الحكومه ويوم الحكومه تسوى ليها جيش)!!..

الـمدخل الاول:
**********
(أ)-
***- في يوم ١٧ مارس الحالي، شن الدكتور قطبي المهدي مدير جهاز الأمن والمستشار السياسي السابق لعمر البشير هجومآ شديدآ علي حزب المؤتمر الوطني - الذي هو عضو فيه)، اتهم قطبي صراحة نظام الحكم القائم في البلاد، انه لم يعد كما كان في التماسك والمصداقية، وان المؤتمر الوطني عجز تمامآ عن وقف التدهور الأخلاقي في المجتمع.

(ب)-
***- قال قطبى المهدى فى حوار مع صحيفة (التيار)، التي نشرت تصريحه الخطير:
( أنا غير متفائل، الإنقاذ منذ بدايتها ظلت تواجه تحديات كثيرة، وظلت تدافع عن البلد، لكن هناك أشياء أساسية لم تجد العناية اللازمة، المؤتمر الوطني انشغل كثيرا عن تربية الأجيال الجديدة، فقد انتشر الفساد بسبب تنامي المجتمع..المجتمع أصابته ردة في الاخلاق والتماسك، وانفرط عقد الأسر، وانتشار البغاء والمخدرات، فضلا عن التدهور الأخلاقي الذي أصبح ظاهرة لا تحتاج إلى إثبات.. -للأسف- الحال سيمضي في تدهور مستمر- .. -وللأسف- أننا كنا نرى دولا أفريقية كثيرة أسوأ من السودان، وصرنا ننحدر بسرعة إلى مصيرها، فأخشى أن نصل إلى مصير دولة الجنوب التي كانت إلى عهد قريب جزءاً من السودان الكبير، أو إلى مصير الكنغو..هذا يعيدنا إلى مقولتي السابقة أن الإنقاذ دواء فقد صلاحيته، أنا قلت هذه العبارة محذراً من خطورة عدم استعداد المؤتمر الوطني للمستقبل ،لأنه سيكون في هذه الحالة كالدواء الذي فقد صلاحيته- وللأسف- هذا الوضع قائم حتى الآن، فالمؤتمر الوطني لم يعد كما كان من حيث التماسك، والمصداقية، للمبادئ التي كان يتحدث عنها، ولا من حيث مستوى العضوية، وأن خطابه السياسي لم يعد بمستوى وحجم التحديات).

الـمدخل الـثاني:
**********
(أ)-
***- الدكتور قطبى المهدى، اصبح اخيرآ شخصية (لا تسمن ولا تغني من جوع) في الحزب الحاكم، وهو كان قد اعترف صراحة بذلك وقال:
(انا مجرد عضو- فقط- انتمي إلى المؤتمر الوطني بقناعاتي الفكرية، لكنني لا أتسنم أي موقع حزبي، - طبعا- لم أترشح في الانتخابات التي تجري الآن، حقيقة أنا أعلنت زهدي في المناصب منذ فترة طويلة، والحزب علم بذلك، لكن يبدو أن هذا القرار وقع للبعض في جرح، وصادف هوى في نفوسهم، وسروا به).

(ب)-
***- بالرغم من هشاشة مكانة قطبي في المؤتمر الوطني، الا انه لم يتعرض الي الاعتقال والمساءلة، ولم يخضع لاي نوع من التحقيقات حول الكلام الخطير المسئ للحزب الحاكم وفيه اساءة واضحة للنظام ، مع العلم، ان كل ما قاله من كلام جارح نشر عبر صحيفة (التيار)، ايضآ بالمواقع التي تهتم بالشأن السوداني، وعرفه القاصي والداني!!

الـمدخل الـثالث:
**********
(أ)-
***- نسأل باستغراب شـديد:
ايهما اكثر ايلامآ للحزب الحاكم: تصريح الصادق المهدي وقال فيه، ان (قوات الدعم السريع) غير دستورية، إرتكبت تجاوزات كثيرة وخطيرة إعترف بها قائدها بنفسه؟!!...

***- ام ذلك الهجوم الضاري والنقد اللاذع ، الذي صدر من قطبي المهدي، واكد فيه، ان (الإنقاذ دواء فقد صلاحيته لم يعد كما كان في التماسك والمصداقية.. والمؤتمر الوطني عجز عن وقف التدهور الأخلاقي في المجتمع)؟!!...

(ب)-
***- هل يفهم من صمت المؤتمر الوطني الغامض، وعدم التعليق لا سلبآ او ايجابآ علي ما بدر من هجوم قطبي عليه، هو بمثابة موافقة، وان (السكوت علامة الرضا)؟!!

الـمدخل الاخـير:
***********
(أ)-
***- نود ان نعرف من المؤتمر الوطني، متي يكون التصريح الذي يصدر من السياسيين- خاصة من المعارضيين للنظام- غير مقبول، وكل من يدلي به يكون عرضة للاعتقال والضرب والمحاكمة؟!!..

***- متي يكون التصريح مقبول ولا اعتراض عليه، ان كان ضد المؤتمر الوطني؟!!...

***- هل العميد أمن حميدتي فوق النقد وتحته خط احمر، ممنوع الاقتراب منه؟!!..

**- كيف نفهم، ان الصحف المحلية تنتقد في كثير من الاحيان النظام، وتهاجم عمر البشير وفساد نظامه ، لكنها في نفس الوقت لا تقترب من الكتابة عن حميدتي، ولا تنشر ما يقوم بها من افعال مشينة في الشمالية من سلب ونهب وترويع السكان (شندي مثال)؟!!...متي يجوز الكلام ونقد حميدتي بل اعتقال؟!!

(ب)-
***-
بعد تصريحه الخطير: لماذا لم يتم اعتقال قطبي المهدي..كما تم من قبل اعتقال الصادق المهدي، وكلامهما هاجم النظام الحاكم؟!!

بكري الصائغ
[email protected]




تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 6028

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1233290 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

03-24-2015 02:20 AM
لماذا (بلع) البشير تصريحه،
الذي قاله في عام ٢٠٠٤؟!!
********************
اولآ:
------
البشير ينتقد مليشيات الجنجويد ويؤكد عدم تجريد
القبائل العربية من السلاح السودان يؤكد وقوفه
مع المملكة ضد الإرهاب ويشجب ترويع الآمنين
********************************
المصـدر:- [email protected] -
-Thursday 24th June,2004-
-------------------------------
البشير ينتقد مليشيات الجنجويد ويؤكد عدم تجريد القبائل العربية من السلاح السودان يؤكد وقوفه مع المملكة ضد الإرهاب ويشجب ترويع الآمنين

* الخرطوم سونا:
***- أكد الرئيس السوداني عمر البشير وقوف السودان حكومة وشعبا مع حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز ضد الارهابيين والمجرمين مشيرا الي أن ترويع الآمنين وقتل المسلمين أمر يسيء للإسلام دين الرحمة والمحبة.

***- جاء ذلك في لقاء للبشير بقيادات العمل الاعلامي في الخرطوم حيث تطرق الى الوضع في اقليم دار فور بغرب السودان ونفي ما تروج له أجهزة الإعلام الغربية عن وجود تطهير عرقي أو تهميش أوانعدام للخدمات مشيرا الى ان ذلك محض افتراء ولا أساس له من الصحة ، رافضا تجريد القبائل العربية من السلاح ومنتقدا المليشيات المعروفة باسم الجنجويد وقال البشير : واهم من يظن أنه يهتم بأمر دارفور أكثر من الحكومة مبينا أن الاهتمام بأمر المواطنين واجب ديني ووطني، وقال الرئيس السوداني إنه لا مجال للحديث عن تجريد القبائل العربية من السلاح لأن ذلك يعني إبادتها مشيرا الي انتشار السلاح في أيدي المواطنين بدارفور موضحا أن جمع السلاح لا بد أن يكون من كافة المواطنين، وانتقد البشير إدعاءات التطهير العرقي في دارفور مشيرا الي أن والي غرب دارفور و 70% من أعضاء حكومته من القبائل الافريقية و 30% فقط من القبائل العربية وأن أعضاء لجنة فرض هيبة الدولة 9 أشخاص من بينهم شخص واحد من القبائل العربية. وأوضح الرئيس عمر البشير أن الحرب في دارفور تقع بين القبائل العربية مثل المعاليا والرزيقات وفيما بين القبائل الافريقية مثل الزغاوة والمساليت في بعض الأحيان الأمر الذي يدحض إدعاءات التطهير العرقي.

***- واوضح أن الجنجويد هم المجموعات الخارجية عن القانون والمحترفة لمهنة النهب المسلح وليست مجموعة القبائل العربية، ومن جانبه أكد الدكتور مجذوب الخليفة وزير الزراعة السوداني الأمين السياسي لحزب المؤتمر الوطني الحاكم أن إلصاق تهمة التطهير العرقي بالقبائل العربية في دارفور لم يكن المقصود منه السودان وإنما الأمة العربية كما هوالحال عن إصباغ تهمة الإرهاب بكافة المسلمين.

***- وقال خلال ذات اللقاء الذي حضره البشير: إن الوضع الإنساني بمعسكرات النازحين بدارفور مطمئن مشيرا الي أن الغذاء بدارفور يكفي المواطنين حتى 31 أكتوبر القادم بشهادة وكالات ومنظمات الأمم المتحدة وأشار مجذوب الخليفة الي وجود مراقبين احدهما أمريكي والآخر فرنسي لمراقبة الاوضاع في دارفور موضحا أن دارفور مفتوحة تماما لاجهزة الإعلام لتكشف الإدعاء بأن الوضع في دارفور بأنه كارثة إنسانية.

ثــانيآ:
-----
عمر البشير يحذر من المساس بالجيش والقوات الأخرى،
ويتحدى كل من يُثبت أن قوات الجنجويد ارتكبت تجاوزات
منذ بدء عملها في دارفور.
**********************
المصدر:- جريدة "العرب"-
نُشر في 24/06/2014، العدد: 9599، ص(4)-
----------------------
ميليشيا جونجويد متهمة بارتكاب جرائم حرب
في دارفور وعدد من أقاليم السودان...
الخرطوم -
***- حذر الرئيس السوداني عمر البشير من المساس بالقوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى كافة، في إشارة إلى ما يسمى بقوات الدعم السريع المعروفة بمليشيا الجنجويد. ودافع البشير في أول تصريحات له بعد إجرائه عملية جراحية، منتصف مايو الماضي، عن قوات الدعم السريع وتحدّى من يثبت أن هذه القوات التابعة لجهاز الأمن والمخابرات ارتكبت تجاوزات بمسارح العمليات العسكرية ضد المتمردين.

***- وحول ما أعلن في صحف الخرطوم في وقت سابق عن محاكمة القوات المسلحة لـ300 من هذه المليشيا قال البشير “كل التجاوزات المنسوبة إلى أفراد هذه القوات كانت في ولاية شمال دارفور، وقد وقعت في ظروف معلومة للقيادة وهي كلها قيد الإجراءات القانونية الآن”.

***- وكان كل من زعيم حزب الأمة القومي الصادق المهدي، ورئيس المؤتمر السوداني المعارض قد اعتقلا على خلفية انتقادات كانا توجها بها إلى قوات الدعم السريع، ليتم إطلاق سراح المهدي بعد إعلانه الاعتذار عن تصريحاته فيما لا يزال الشيخ يقبع في السجن.

***- الانتقادات الموجهة إلى المليشيا لم تقتصر فقط على أبرز أقطاب المعارضة في السودان فقد وجهت منظمات دولية اتهامات لهذه القوات بارتكابها جرائم حرب في دارفور وعدد من أقاليم السودان. كما دعت دول غربية، على غرار الولايات المتحدة الأميركية النظام إلى ضرورة حلها.

***- وتخوض هذه المليشيات رفقة القوات النظامية حربا مع الحركات المتمردة وفي مقدمتها الحركة الشعبية (قطاع الشمال) في كل من إقليم دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان، الأمر الذي تسبب في مقتل العشرات وتشريد الآلاف من المواطنين، فضلا عن الاعتقالات التي ارتفعت وتيرتها في الفترة الأخيرة. وفي هذا الصدد ذكرت منظمة حقوقية إن بلدة لقوري، 27 كلم شمال شرق كادقلي عاصمة ولاية جنوب كردفان تعرضت، لحصار خانق ضربته قوات البشير انتهى بعمليات مداهمة واعتقالات واسعة بتهمة دعم الحركة الشعبية. وأفادت منظمة حقوق الإنسان والتنمية أن مداهمات واعتقالات للمواطنين العزل تتم من قبل الجيش والأمن في ريفي كادقلي.

***- وأكدت المنظمة أن السلطات اقتادت المعتقلين وأودعتهم الحبس في كادقلي، وذكرت أن الحملة وقعت في أعقاب معركة دلدكو، 25 كلم شرقي كادقلي، التي خسرتها قوات الحكومة وقتل فيها قائد ثاني قوات الدعم السريع حسين جبر الدار. وأوضحت أن حملة اعتقالات واسعة نفذت كذلك في مدن عباسية، رشاد، دلامي وأبوجبيهة، وطالبت بالضغط على الحكومة السودانية لإيقاف استهداف المدنيين والقرى.

ثــالثـآ:
حميدتي قائد الجنجويد:
قواتنا منتشرة بالخرطوم لتأمينها من أي زعزعة.
******************************
المصدر:- موقع -الراكوبة-
-05-21-2014 11-
-----------------------
***- قال حميدتي، في لقاء تنويري بوزارة تنمية الموارد البشرية والعمل، أن قوات الدعم السريع منتشرة بالخرطوم لتأمينها من أي زعزعة قد تحدث. وقال إن واجبهم تأمين حياه المواطنين.

[بكري الصائغ]

#1232835 [سيف الله عمر فرح]
0.00/5 (0 صوت)

03-23-2015 11:49 AM
يا استاذنا الحبوب بكرى الصائغ

لو كنت قد قرأت مقابلة الصحفية شمائل النور مع الشيخ موسى هلال فى خيمته الخلوية الفاخرة ( خمسة نجوم ) بخلاء دارفور ! ، المقابلة منقولة فى صحيفة التيار ، وفى الراكوبة ، أظن لو قرأتها ستستمتع بروعة الدهشة أكثر وأكثر من دهشتك من موقف قادة النظام الحاكم من تصريحات زميلهم قطبى المهدى !! .. لا أريد أن أفسد عليك روعة الدهشة عند قراءتك من مصدرها ! . لا تفوتك الحال الذى وصل اليه جيش وأمن وشرطة السودان من تقسيم عتادهم ورجالهم ما بين موسى وحميدى والبشير وآخرون !! .

صدقنا وآمنا أن تلاميذ دكتور حسن الترابى ، فاقوا سوء الظن فيهم ! .

[سيف الله عمر فرح]

ردود على سيف الله عمر فرح
[بكري الصائغ] 03-24-2015 01:28 AM
أخـوي الحبوب،
سيف الله عمر فرح،
(أ)-
يا مليون مرحبا بالناس الحلوين، سعدت بزيارتك الكريمة وتعليقك المقدر. بالطبع ياحبيب قرأت مقال الاستاذة الصحفية شمائل النور، واللقاء الصحفي مع الشيخ موسى هلال. دائمآ الصحفية شمائل تكتب عن الجديد المثير في الساحة السياسية، صدمت من المقال، لانه صراحة مقال كشف الحال المزري الذي وصلنا له، واننا بلد بلا جيش قومي بعد ان اصبح جيش وأمن وشرطة السودان مقسم ما بين موسى وحميدى والبشير وآخرون!!

(ب)-
***- الشي المحزن في الموضوع ، بل وشديد الحزن يؤلم القلب والروح، اننا جميعآ في السودان (شعب..حكومة..احزاب..منظمات) قد اصبحنا في قناعة تامة، ان السودان بلد بلا جيش يحميه، والكل في البلد لايعرف الحقيقة!!


#1232795 [المشتهي الكمونية]
5.00/5 (1 صوت)

03-23-2015 11:19 AM
يا أستاذنا بكري الحكاية واضحة
حكومة الكيزان زي بيت العاهرات لو قلت لي واحدة منهن يا عاهرة يقومن يفتحن ليك بلاغ وهاك يا شكاوي وقضايا ،، ولو واحدة منهن قالت للبقية يا عاهرات يا بنات العاهرات يقومن يضحكن ويقولن ليها والله بالغت يا إنتي ، الليلة جنك قايم عليك ولا شنو ،، أها قطبي دا نفس الشي تلقى جماعتو الضحك شارطم

[المشتهي الكمونية]

ردود على المشتهي الكمونية
[بكري الصائغ] 03-24-2015 12:59 AM
أخـوي الحبوب،
المشتهي الكمونية،
(أ)-
والله سررت غاية السرور بزيارتك المفاجئة بعد غياب طويل، انت لقيت الكمونية ونسيتنا ولا شنو؟!!..شنو علي المشاركة المقدرة.

(ب)-
من هو الدكتور قطبي المهدي؟!!
قطبي المهدي: نشأت في كسلا لأب ميسور الحال
*******************************
المصدر:- موقع اليوم التالي-
-22 مارس 2014 -
الخرطوم - صباح موسى-
------------------
عتبة أولى
********
د. قطبي المهدي من الشخصيات التي لها باع طويل في عالم السياسة، ولديه محطات كثيرة في حياته كل منها أهم من الأخرى، ودائما الرجل سواء أكان في منصب أو خارجه لديه الكثير من التفاصيل التي تعكس مدى قربه من صناعة القرار في البلاد، ذهبنا إليه وفتحنا معه كافة الملفات التي يدور حولها الراهن السياسي، وتطرقنا إلى حياته الشخصية وخرجنا منها بمفاجآت قد تفسر أسئلة كثيرة حول غموض قطبي وحول علاقاته المثيرة للجدل ببعض الشخصيات المهمة على الساحة. وفي ما يلي تفاصيل حوار مختلف مع شخص مؤثر في الأحداث بالسودان.

نريد أن نقف على نشأة قطبي المهدي؟!!
**************************
- أسرتنا من نهر النيل، لكني نشأت في شرق السودان في كسلا، كنت طفلا هادئا ومميزا بالمدرسة، الوالد كان يعمل بالتجارة، وكان يذهب إلى مصر وأريتريا، بعد الحرب العالمية الثانية استقر والدي في مدينة كسلا، ولي أخت واحدة فقط.

والأم؟!!
*****
- الأم من نهر النيل من أقرباء الوالد، أبي وأمي توفاهما الله، ومازالت تربطني علاقات بنهر النيل، وأمثل الآن دائرة الدامر في المجلس الوطني.

حدثنا عن قطبي المهدي الطفل؟!!
*********************
- ضحك.. نشأت في أسرة ميسورة الحال والحمد لله، زماننا كان فترة استثنائية جدا، فكانت آخر أيام الاستعمار، مازلت أتذكر الحكام الإنجليز في مدينتنا والحركة الوطنية، ووالدي كان مشاركا بها مشاركة كبيرة، كان في الحزب الاتحادي الديمقراطي، وكان الصراع السياسي على أشده قبل الاستقلال في بداية الخمسينيات، وكسلا نفسها كانت مدينة صغيرة، كانت حدودية وشهدت بعض من معارك الحرب العالمية الثانية، وكان بها كثير من الأجانب "هنود ويمنيون وأثيوبيون وأغاريق وشوام وصوماليون ومن القرن الأفريقي وغيرهم"، تربيت في هذا المناخ المسيّس، وكان له تأثير كبير عليّ.

والأسرة الصغيرة؟!!
*************
- أنا أب لولدين وبنتين.

والمرحلة الثانوية؟!!
***********
- في المرحلة الثانوية ذهبنا إلى بورتسودان لأنه لم تكن بكسلا مدرسة ثانوية، وكانت نقلة كبيرة بالنسبة لي، المدرسة كانت داخلية، والمدينة كانت حضرية، وهناك تصادف أيام الحكم العسكري الأول أيام حكم الرئيس عبود، ودخلنا في معترك العمل السياسي، وكانت الحركة الطلابية قوية جدا وقتها، الشقاوة بدأت من هناك، فخلفيتي في السياسة كانت كبيرة في كسلا، وبدأت من تلك الفترة النشاط السياسي في الحركة الطلابية، وأتينا إلى الخرطوم والمواجهة مع نظام الرئيس عبود في ثورة أكتوبر، ومنذ وقتها وأنا أمارس السياسة.

متى جندت للحركة الإسلامية؟!!
*********************
- الوالد رغم أنه كان اتحاديا، لكنه كان متأثرا بحركة الإخوان المسلمين في مصر، وكان يحدثنا عنها، لأنه كان يذهب لمصر، وكان يقول لنا إنها حركة اجتماعية، وفي نظره أن الحركات السياسية يجب أن يكون لها بعد اجتماعي، ولا تكون محصورة فقط على الشعارات السياسية، وكان يحكي لنا عن تجربته في مصر وما شهده في تجربة الإخوان المسلمين بها، كان معجبا بها جدا، وأنا تأثرت بهذا الكلام، والمدرسة وقتها كانت تمثل طبقة مستنيرة، والأحزاب كانت تقوم على ولاءات قبلية، فكثير من المتعلمين لم يحبوا الأحزاب وقتها، وجدنا الصراع في المدرسة ليس بين الأحزاب وإنما هو صراع فكري بين الحركة الإسلامية والشيوعيين، وكانت هناك مجموعات أخرى وجوديه وبعثية.

ومن جندك بشكل تنظيمي للحركة؟!!
***********************
- تجندت في المدرسة للحركة الإسلامية، وجندني في ذلك الوقت شخص اسمه عبد الله خلف الله وكان طالبا معنا في المدرسة.

هل زاملت أحدا من
مشاهير السياسة الآن بالمدرسة؟!!
******************
- لا ليس هناك منهم أحد في السياسة، وإنما في الحركة الإسلامية معروفون مثل خالد جاويش، وبروفيسور زكريا بشير إمام وغيرهما لم تسعفني الذاكرة لتذكرهم.

الجامعة كانت بالخرطوم؟!!
*****************
- نعم كانت جامعة الخرطوم كلية القانون، وكان معي المرحوم حافظ الشيخ رئيس القضاء السابق، وعلي عثمان محمد طه، وأحمد إبراهيم الطاهر، وعبد الباسط سبدرات، وإسماعيل الحاج موسى، فضل الله أحمد فضل الله وغيرهم.

حدثنا عن شيخ علي في الجامعة؟!!
**********************
- كان خلفي في الدراسة، وكنت أعرفه منذ المدرسة الثانوية، حيث درس في مدرسة الخرطوم الثانوية القديمة، وكانت بجوار الجامعة، وظل بنفس صفاته لم تتغير نفس الهدوء ونفس الذكاء وكان طالبا متميزا، كان رئيس اتحاد الطلاب وقتها، لم تتغير ملامح شخصيته إلى الآن، كنت أعجب ببعض الجوانب فيه ومازلت، إذ كان يحسب مواقفه بشكل جيد، ويحسب كلماته بشكل جيد، لا ينفعل، وهو إنسان مستقيم.

يتردد أنه كان بينك وبين شيخ
علي خلاف منذ ذلك الوقت؟!!
********************
- كنت رئيس مجلس الطلبة، وهو كان رئيسا لاتحاد الطلبة، وعندما جاء انقلاب نميري حل الاتحاد، وظللنا في الجامعة، وكان بيننا خلاف كبير، فهو يتأثر كثيرا بالآراء الأخرى ومازالت هذه الصفة تلازمه حتى الآن، وأنا أعتبر أن الإنسان الموجود في موقع اتخاذ القرار، يجب أن يكون شجاعا ويقدر الأمور تقديرا صحيحا دون مؤثرات أخرى، ولا يساوم كثيرا، وتكون لديه القدرة على اتخاذ القرار، وظهر هذا الأمر في اتفاقية نيفاشا، كنت أعرف أن المناخ في نيفاشا سيئ جدا، والوفد الحكومي كنت أفاوض معه، كانت كل دول الإيقاد في ذلك الوقت ضدنا بشدة كينيا وأثيوبيا ويوغندا وأريتريا، وكانوا لا يخفون تعاطفهم مع التمرد، وكذلك أصدقاء الإيقاد، وكان وفد المتمردين به شخصيات عدائية جدا، فالمناخ كان يحتاج لشخص حاسم جدا وقوي جدا.

معنى ذلك أن شخصية دكتور غازي صلاح الدين
كانت الأنسب في نيفاشا؟!!
****************
- إلى حد (ما)، وعلي عثمان كان غير موفق في نيفاشا، فهو شخص مسالم جدا بطبعه، ويحب أن يصل دائما إلى اتفاق مع الآخرين، أيا كان الثمن، وكان يرى أنه عندما يكون الجو متوترا أسهل حاجة تقديم تنازلات، فقدم تنازلات ثم تنازلات ثم تنازلات، والتمرد استمرأ هذا الوضع بعد ذلك، واستمرت المفاوضات تسعة أشهر، في كل مرة في آخر لحظة يرفضون التوقيع، ويثيرون قضية (ما)، ويتم التنازل مرة أخرى.

* مقاطعة.. إلى أن انفصل الجنوب؟!!
*********************
- أومأ برأسه... نعم.

ا لبعض يرى أن خلافك مع شيخ علي ازداد لأنك كنت
ترى أنك الأحق بمنصب النائب الأول. بماذا ترد؟!!
**************************
- لا.. أبدا أول حاجة لابد ألا يكبر الناس من هذا الخلاف، هو ليس خلافا بهذا المعنى، نتفق في أشياء كثيرة، فكريا نحن من مدرسة واحدة ويجمعنا تنظيم واحد، وعلاقتنا علاقة عمر، وصلتنا جيدة جدا كمسلمين، هناك علاقة شخصية قوية، الخلاف في معالجته لبعض الأمور بالأسلوب الذي يتناسب مع شخصيته حقيقة، وكان عندي تحفظ على ذلك.

بعد الجامعة هل عملت مباشرة؟!!
***********************
- سافرت خارج السودان؛ سافرت لأثيوبيا حوالي سنة، فأنا في آخر سنة بالجامعة في الامتحان النهائي فصلت من الجامعة، وكان من المفترض أن أعتقل، وذهبت للجزيرة أبا، وحصل الهجوم عليها، وخرجنا إلى أثيوبيا، أيام الزعيم هيلا سلاسي، كنا في الجبهة الوطنية، وكان النظام عسكريا فعملنا بالجبهة الوطنية، وبعدها ذهبت للسعودية، وبعدها إلى الكويت وعملت بها صحفيا من سنة 1970 إلى 1977، وذهبت إلى أمريكا للدراسات العليا.

مقاطعة.. كيف ذلك وأنت لم
تكمل السنة النهائية بالجامعة؟!!
********************
- رجعت إلى الخرطوم في فترة المصالحة الوطنية وسمحوا لي أن أرجع للجامعة، وامتحنت، وعدت للكويت مرة أخرى، لم أمكث كثيرا بأمريكا، وذهبت إلى كندا درست في جامعة تورنتو ثم مونتريال وبعدها رجعت أمريكا، وعملت في بعض الجامعات، وفي الأمم المتحدة، وفي عام 1992 طلب مني أن أعود لأعمل سفيرا بالخارجية، وعملت سفيرا بإيران.

مقاطعة.. لم تحضر ثورة
الإنقاذ ولم تشارك فيها؟!!
****************
- لا لا أبدا.

احك لنا عن فترة عملك
وأنت سفير في إيران؟!!
***************
- ظللت في إيران ثلاث سنوات كانت أصعب ثلاث سنوات، إذ كانت العلاقة صعبة جدا، ولم يكن هناك أساس للعلاقة، بدأت عاطفية بعض الشيء، هناك ثورة إسلامية، ولدينا ثورة إسلامية، ولكن في التعامل بين البلدين لم تكن بيننا أسس تقوم العلاقة عليها ، وإيران كانت في أسوأ أحوالها في ذلك الوقت، بسبب صراعاتهم الداخلية وكانت محاصرة ومدمرة واقتصادها به مشاكل، وحدث إحباط شديد للناس هنا، وعدت للسودان وعينت وزير دولة برئاسة الجمهورية، فكانت فترة بداية علاقتي مع القيادة.

تجربتك في رئاسة جهاز الأمن؟!!
*********************
- كان في هذه الفترة أواخر 96 أوائل 97، كانت فترة صعبة، ولكن في تقديري كنا موفقين فيها؛ لأن العلاقة مع مصر كانت صعبة وكذلك دول الإيقاد، والحرب الأهلية مع المتمردين، فترة صعبة ولكنها كانت موفقة، استطعنا أن نعيد العلاقة مع أثيوبيا، ومع مصر بشكل كبير جدا، فقد كان الجهاز هو الجهة الوحيدة التي كنا نتعامل فيها مع كل الجهات.

مقاطعة.. هل كان لاختيارك لرئاسة الجهاز
بعد محاولة اغتيال مبارك دلالة معينة؟!!
**************************
- كانت مقصودة فعلا.. فأنا لم أتم مدتي في طهران، وكانت هناك بوادر الخلاف مع مصر وطلبني الرئيس، وكان مهما جدا بالنسبة للحكومة أن يعبر الجهاز عن سياسة الحكومة، وكنا نذهب إلى مصر وقتها ونلتقي بالقيادة في مصر دون أي مشكلة، والتقينا عمرو موسى وبعدها كانت العلاقات مع الوزارتين، لكن في البداية لم يكن ذلك ممكنا إلا للجهاز فقط.

ووقت المفاصلة؟!!
************
- في هذه الفترة أعتقد أنه رغم أن قيادة شيخ حسن كانت قريبة من الحكومة، ولكن بدأ التباين بين القيادتين يظهر، قيادة شعبية حرة في اتخاذ مواقفها، وقيادة رسمية تعطي اعتبارات لأشياء كثيرة، هذا كان جزءا من الخلاف، وبدأت تظهر بوادره، كنت في المكتب القيادي في ذاك الوقت، وكان مكتبا محدودا، وظهر الخلاف، وبعدها بدأ الشيخ توجها سياسيا معينا في السياسة الداخلية، واضح أنه كان جزءا من خارطة طريقه للحسم، فتحدث عن الحرية والانفتاح، واستشف الناس من هذا الحديث أن الشيخ بدأ يتوجس من القيادة العسكرية، والدستور الجديد والذي كان له دور كبير في كتابته أعطاه فرصة في الولايات والمجلس الوطني الذي كان يرأسه، وتهميش الرئاسة شيء، وفي الناحية الثانية لم يعجبها ذلك وحدثت المفاصلة.

هل تحب أن تضيف شيئا أخيرا؟!!
**********************
- نعم أود أن أقول إنني لا أجد مبررا لجمود العلاقة مع مصر بعد 30 يونيو، فهناك توتر، والسودان أعلن موقفه بأن ما يحدث في مصر شأن داخلي، دائما سياستنا وموقفنا الاستراتيجي مع مصر والعلاقة معها كبلد وكشعب يجب أن تكون في أعلى مستوى، وأعتقد أن هناك تحسنا الآن، وبالحوار يمكن أن نمضي فيه، نحن فقط نخشى من المؤثرات الخارجية، لأن دول الجوار مصالحنا معها تقوم على المصالح والأمن المشترك، لكن أحيانا تؤثر المحاور الأجنبية كثيرا في ذلك.

ولكن هناك حديثا بأن هناك قيادات إخوانية
في السودان وأن مصر تطالبكم بها؟!!
************************
- هذا غير صحيح.

[بكري الصائغ] 03-24-2015 12:27 AM
أخـوي الحبوب،
العاقل،
(أ)-
السلام والتحايا الطيبة، ممزوجة بالشكر علي قدومك المقدر. ايضآ الف شكر علي تعقيبك الظريف ردآ علي اخونا المشتهي الكمونية.

(ب)-
تعرف يا حبيب، من زمان واخوي الحبوب "المشتهي الكمونية" تعليقاته دائمآ تتسم بالجرأة الزائدة عن اللزوم، واحيانآ - متي ما شارك بتعليق علي مقال اكون كتبته-، لا استطيع ان اجاريه في الجرأة واكتفي بتعقيب بسيط. احدي الصحف السودانية كتبت ذات مرة عن غرائب الاسماء التي يتخفون خلفها غالبية كتاب المواقع السودانية، وذكرت اسم "المشتهي الكمونية".. هناك ايضآ اسم "المشتهي السخينة".. واسم ثالث "المشتهي ومالاقي".

[العاقل] 03-23-2015 02:24 PM
ههههههههههههههههههه!! أنت ياالمشتهي الكمونية تكون حضرت تلك الأزمنة إياها!! واتخيل لي ما كنت بتقصر كمان!!!


#1232780 [ادروب الهداب]
0.00/5 (0 صوت)

03-23-2015 11:10 AM
استاذ بكري .... تحياتي

هذا من صنع وتربية العصابة المتأسلمة( حمامنا الله واياكم من النفاق) ويعلم
كل الاسرار القذره لهذا التنظيم... فلذلك لا يؤاخذ لانهم يعلمون بان الاسرار
ستنكشف اذا ما مسه اي ضرر....

[ادروب الهداب]

ردود على ادروب الهداب
[بكري الصائغ] 03-24-2015 12:12 AM
أخـوي الحبوب،
ادروب الهداب،

سلامي الحار لشخصك الكريم.

وصلتني رسالة من أخ عزيز يقيم في موسكو، علق علي المقال، وكتب:

( سلامات عمي الصايغ، الدكتور قطبي او غيره من اعضاء المؤتمر الوطني يحاكمون داخل الحزب متي ارتكبوا ما يخل بقوانين ولوائح حزبهم. هم صفوة من الناس لا يطالهم دستور البلد ولا يخضعون لقوانين وزارة العدل رغم انها قوانين مفصلة علي مقاسهم!!..هم في كل الحالات يتعرضون لمحاكمات داخل حزبهم لكن بدون توقيع جزاءات!!، يعني مثلآ الدكتور قطبي ده علي تصريحه الاخير، يكون "نهروه كم نهرة كده"، وحذروه بسحب الامتيازات والعلاوات منه.. او الزموه يحفظ سورة قرآنية!! اكتر من كده عقاب مافي!!)...


#1232592 [الحلومر]
0.00/5 (0 صوت)

03-23-2015 08:10 AM
اذا اختلف أعضاء العصابة اختلاف لا رجعة فيه فمن الممكن ان تكون هناك تصفيات جسدية ام الاختلافات البسيطة فتترك الأبواب مواربة لتسهيل عملية الرجوع لحظيرة الحزب الآثم وتعتبر تلك التصريحات مجرد غضبة او زلة لسان قابلة للتوبة والاعتذار تحت تحت مثل فورة موسي هلال فاللص يمكن ان يغفر للص مثله ويرحمه ولكن لا يمكن ان يرحم صاحب الحق ابداً طالما صاحب الحق في موقف ضعف ... ام الاعتقالات فمن الممكن ان تؤدي لنشر الاسرار الموجودة بداخل الصندوق والتي يحاول جميع المجرمين التكتم عليها حتي لا تفوح رائحة عفنتها لتحجب الاكسجين عنهم فيموت جميع اللصوص ومرحلة علي وعلي أعداء قادمة لا محالة اخي ود الدهب شيخ شيوخ مؤرخي جرائم النظام.
( إنهم يخربون بيوتهم بأديهم وسوف ينطبق عليهم قول تعالي عما قريب لانهم اتخذوا من الدين لهو وتجارة) اللهم انقذ الوطن منهم
اللهم انقذ أهل السودان منهم
اللهم اجعل كيدهم في نحرهم اللهم انهم لا يعجزونك وانت اعلم ببواطن قلوب اكثر منا
اللهم الحقهم بقوم فرعون وعاد وثمود وأرنا قدرتك فيهم اليوم قبل غداً يا رب العلمين

[الحلومر]

ردود على الحلومر
[بكري الصائغ] 03-23-2015 11:55 PM
أخـوي الحبوب،
الحلومر،
(أ)-
مسائكم افراح ومسرات باذن الله تعالي، مشكور كتير علي القدوم السعيد، سعدت ايضآ بتعليقك الحميل.

***- والله عجبني كلامك، وكتبت:

(تعتبر تلك التصريحات مجرد غضبة او زلة لسان قابلة للتوبة والاعتذار تحت تحت مثل فورة موسي هلال فاللص يمكن ان يغفر للص مثله ويرحمه ولكن لا يمكن ان يرحم صاحب الحق ابداً طالما صاحب الحق في موقف ضعف).
***- لكن يا حبيب، لا اعتقد ان تصريح قطبي زلة لسان. ده تصريح زول (مكتول كمد)..زول(محروق الحشا)... تصريح زول (مغيوظ) طق من الغيظ والزعل.

***- اغرب مافي الامر، مافي زول اشتغل به شغلة!!، وهذا مايزيد من ارتفاع الضغط وفقع المرارة.

(ب)-
***- الدكتور قطبي لم يتطرق في تصريحه الي جرائم (قوات الدعم السريع)، وهي القوات التي مازالت تواصل الانتهاكات وجرائم النهب والسلب في الشمالية بعد ان خربت دارفور!!


#1232591 [المتجهجه بسبب الانفصال]
0.00/5 (0 صوت)

03-23-2015 08:10 AM
الاستاذ بكري تحية طيبة هم لن يستطيعوا التحدث عن قوات الدعم السريع لأنها أصبحت القوة الضاربة بعد ان فككوا الجيش الوطني،، الان هم بين خيارين احلاهما مر الركوع لقوات الدعم السريع وموسى هلال خوفا من الجبهة الثورية وهبة الشعب المدنية،،، لذلك سيظلوا منكسرين لقوات صنعوها بايديهم وظنوا أنهم باساليبهم الحربائية سيفككونها ،، هذه واحدة من كوارث علي عثمان بعد كارثة نيفاشا هذا المحامي الفاشل الذي لم يترافع في قضية واحدة حسب توصيف زميله حسين خوجلي ،،، القادم مر وحنظل بسبب حكم هؤلاء التعساء الذين لايخافون الله وسيدفع سكان الشريط النيلي الابرياء أو ( الجلابة) كما يحلو لاهل الهامش وصفهم الثمن مرتين،، ثمن حكم الانقاذ لهم 25 سنة وتصنيف اهل الهامش لهم بانهم جزء منها،، وثمن الاحقاد التي زرعتها الانقاذ في الهامش ،، أغلب رجالات الانقاذ سيهربون ويتركون البلد عرضة لقتال عنيف ،، الم يهرب البشير الى العيلفون حينما علم بانقلاب 90 ،،، ليس كل الناس على مستوى من الوعي ،، السودان يحتاج الى شخص من اولي العزم بعد زوال هذا الحكم البغيض النتن،،،

[المتجهجه بسبب الانفصال]

ردود على المتجهجه بسبب الانفصال
[بكري الصائغ] 03-23-2015 11:25 PM
أختي الحبوبة،
المتجهجه بسبب الانفصال،

تحية الود، والاعزاز بزيارتك الكريمة، سعدت بمساهمتك الرائعة.

مواصلة لتعليقك حول فقرة جاءت فيه، وكتبت:
(هم لن يستطيعوا التحدث عن قوات الدعم السريع لأنها أصبحت القوة الضاربة بعد ان فككوا الجيش الوطني،، الان هم بين خيارين احلاهما مر الركوع لقوات الدعم السريع وموسى هلال خوفا من الجبهة الثورية وهبة الشعب المدنية).

***- هذه حقيقة لا تحتاج الي جدال. لا يوجد الان في البلاد جيش قومي، ولا قوات مسلحة تحمي الوطن، بل يوجد ميليشيا حميدتي تحت اسم حكومي (قوات الدعم السريع)!!. اعضاء الحزب الحاكم يخافون الاعتراف بهذه الحقيقة المرة التي يعرفها كل سوداني داخل وخارج بلده.

***-المشكلة الكبري التي وقع فيها المؤتمر الوطني، انه اسس ودعم ميليشيا حميدتي لتكون القوة (صمام الامان) له، ومؤسسة عسكرية ترهب القوات المسلحة ان فكروا الضباط القيام باي محاولة انقلاب...فاستولي حميدتي علي البلد، وضع الحزب الحاكم في جيبه..والجيش تحت حذاءه!!

***- لماذا عسكر حميدتي بقواته - تحديدآ في مدينة شندي-؟!!


#1232506 [محمد المكي ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

03-23-2015 04:20 AM
هذا رأي صائب وتحليل سليم لاهم تصريح يصدر من احد اركان الحزب وهو تحليل يكشف عن تصلب شرايين الحزب الحاكم بصورة تذكر بالاتحاد الاشتراكي الذي كان لنميري أيام الانتفاضة
والمظاهرة الهزيلة الت اخرجها لسحق العقارب بينما كانت حكومتهم تتداعى للسقوط. هذه الطاهرة اسميها الشلل السياسي الذي يصيب الأنظمة وهي على حافة السقوط. و تعني ان منسوبي الحزب ليسوا مسنعدين للدفاع عنه .وهي بنظري علامة طيبة ويجب التنقيب في دوافعها ومسبباتها واذا كانت ظاهرة عامةفي كل المستويات فهنيالك يا عاشق الوطن

[محمد المكي ابراهيم]

ردود على محمد المكي ابراهيم
[بكري الصائغ] 03-23-2015 11:04 PM
أخوي الحـبوب،
محمد المكي ابراهيم،
(أ)-
مساكم الله تعالي بالخير والعافية، تشرفت بحضورك الميمون، وسعدت بتعليقك الواعي، لكن يا حبيب عندي تعقيب حول فقرة جاءت في التعليق وكتبت:

(هذا رأي صائب وتحليل سليم لاهم تصريح يصدر من احد اركان الحزب).
اتفق معك انه تصريح سليم صدر من شاهد يعرف كل شي في الحزب الحاكم. ويبقي السؤال مطروحآ، هل صدر هذا التصريح من اجل اصلاح ما تبقي للحزب من مكانة..ولفت نظر اعضاء المؤتمر الوطني الي الخلل الذي اصاب حزبهم؟!!، ام انه تصريح بمثابة (فش غبينة) كامنة في صدر الدكتور قطبي، الذي اصبح مهمشآ، ولا هو من صقور او حمائم المؤتمر الوطني؟!!..لماذا تاخر الدكتور ٢٥ عامآ وادلي اخيرآ بهذا التصريح الان؟!!.. واين كان عندما بدأ الفساد يظهر وتوسع؟!!..

***- هل ينكر الدكتور قطبي، انه - حتي الان- واحدآ من الذين ساهموا بشدة في تردي اخلاق المجتمع؟!! .. الم يكن هو رئيس جهاز الاعتقالات والاغتصابات، وقام بتعذيب الشرفاء الذين سعوا للاصلاح وقتها في اعوام التسعينات؟!!..الم يكن هو واحدآ من الذين قاموا بتعذيب من قالوا كلمة الصدق في حال فساد المؤتمر الوطني؟!!

(ب)-
اخوي الحبوب، محمد، الدكتور قطبي شعر افول نجمه، وانه بعد الانتخابات القادمة لن يجد مكان مناسب في الحزب او في الحكومة، وانه سيلحق عاجلآ او اجلآ بمن سبقوه من اعضاء الحزب الي الشارع، فقام بادلاء تصريحه، عسي ان تدخل في ميزان حسناته، والناس يذكرونه بالخير!!


#1232499 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

03-23-2015 03:30 AM
تصريحات خطيرة ضد (قوات الدعم السريع)
-***********************-
١-
موسى هلال يهاجم كبر وقوات الدعم
السريع ويصفها بانها قوات الندم السريع !
*************************
ومضى فى حديثه لانتقاد الحكومة والجيش وقال انه لا يوجد ما يشير الى دولة فى السودان وانما يوجد نهب وتهريب اموال للخارج وادعى بانه هو السبب فى انقاذ بعض المحليات فى دار فور وانه لولا وجوده لتم مسح بعض المدن من قِبل ناس كبر.(لم يتعرض موسي هلال الي الاعتقال)!!

٢-
(علمت الراكوبة أن المدعى العام لجرائم دارفور ياسر احمد محمد فتح بلاغاً فى مواجهة زعيم الجنجويد موسي هلال بتهمة قتل ونهب وحرق نفذتة قواته فى بعض قرى دافور واهمها منطقة سرف عمرة إضافة لاتهمات بالتجسس وتقويض النظام الحاكم والحرابة.
(لم يتم اعتقال موسي هلال، وتم اعتبار ما قاله المدعى العام لجرائم دارفور ياسر احمد مجرد فقاعات هوائية!!)..

٣-
قيادي مع موسى هلال : نعمل على توحيد الحركات في الجبهة الثورية لإسقاط نظام البشير. (رغم خطورة التصريح لم يقم احد باعتبال موسي هلال!!)...

٤-
الشعبي ينتقد الدعم السريع ومسار يتهمه بالدفاع عن المتمردين ...

٥-
المؤتمر السودانى يهاجم قوات الدعم
السريع ويصف اعتقال المهدى بالمسرحية
***************************
وجه حزب المؤتمرالوطنى السودانى أنتقادات حادة لقوات الدعم السريع متهمااياها بأرتكاب أنتهاكات فى حق المدنيين العزل بدارفور داعيا الى توقيفها ومساءلتها، وقال الامين السياسى مستور أحمد محمد الامين السياسى للحزب فى تصريح ل(خرلحظة )أمس أن قوات الدعم السريع مجرد مليشيات مشددا على ضرورة توقفيفها ومساءلتها عن ماأسماه بالجرائم التى أرتكبت من قبلها بالسابق وأستنكر مستور فتح بلاغ فى مواجهة رئيس حزب الامه القومى الصادق المهدى فيما وصف أمين الاعلام بالحزب أبوبكر يوسف أعتقال المهدى بالمسرحية المعدة بالاتفاق مع النظام سلفا من أجل تلميع المهدى حسب قوله ونوه يوسف الى ان ذلك ياتى فى اطار صفقة مع النظام.

[بكري الصائغ]

بكري الصائغ
بكري الصائغ

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة