المقالات
السياسة
قطع الكهرباء .. قطع الارزاق !
قطع الكهرباء .. قطع الارزاق !
04-02-2015 09:46 AM


قطوعات الكهرباء أستمرت لمايزيد على الشهر ، برمجة للمناطق السكنية نهارا وليلا ، وقطع تام للمناطق الصناعية منذ الصباح الباكر وحتى العاشرة ليلا ، الخرطوم بحري شارع الصناعات ،المنطقة القديمة وكوبر و شرق النيل ، المنطقة الصناعية الخرطوم ( الجديدة والقديمة ) و السوق المحلى، المنطقة الصناعية أم درمان والسوق الشعبى ، توقف تام للورش والمصانع الكبيرة و الصغيرة ، توقف تسليم الطلبيات المتفق عليها بين المصانع والعملاء ،الحرفيون تعرضوا لخسائر فادحة ، تراكم للمديونات والأيجارات والمرتبات ، بعض المصانع بمناطق الخرطوم و سوبا والباقير أغلقت أبوابها وسرحت عمالها ، المصانع والورش التى تمتلك مولدات زادت فيها تكلفة الانتاج بنسبة تتجاوز (30%) ، بسبب استخدام المولدات، من دون تكلفة قطع الغيار والزيوت للمولدات ، ، يترافق أنقطاع الكهرباء مع أنقطاع للمياة بطبيعة الحال ، الموقف فى غاية السوء ، الحدادين والنجارين جلوس أمام الورش يستدينون الشاى من ( ستات لاشاى) ، بعض المصانع قلصت وقت العمل الى(4- 6) ساعات ، مع محاولة تشغيل بعض الورديات ليلا لتعويض نقص الأنتاج بسبب القطع اليومى للكهرباء ،دون إخطار أو أنذار أو حتى أعتذار ، بعض المتضررين حاولوا أرجاع قيمة الكهرباء التى دفعوا قيمتها مقدما ، مكاتب شركة توزيع الكهرباء رفضت بحجة أنها وردت المبالغ المستلمة للرئاسة ، أذا لاكهرباء ولا استرجاع الأموال و لا اعتذار و( الما عاجبوا يطق راسه فى الحيطة ) ، شركة الكهرباء أستلمت ملايين الجنيهات مقدمآ قيمة امداد المستهلك بالكهرباء ، القطاع السكنى ربما هو أفضل حالا ، والسبب الخشية من تكرار الأحتجاجات ، ومحاولة أرضاء المواطنين فى موسم الأنتخابات وعدم أثارة حفيظتهم وهو سبب وجيه ولكنه باهظ الثمن ويهدد بتوقف تام لعملية الأنتاج لصغار الحرفيين والمنتجين وأصحاب الخضر والفواكه ، وهى سياسة ضارة بقطاع الصناعت الصغيرة الذى يضم مئات الألاف من العمال ، ملاحقات من العملاء ومن البنوك و عجز عن سداد الضرائب المجدولة، نعم هناك أنخفاض كبير ونقص فى الكهرباء المولدة فى الشبكة القومية تقدر بحوالى (30%) عن المعتاد ، وبغض النظر عن الاسباب التى لم يفصح عنها أى من المسؤلين ، الا أن عدم العدالة فى توزيع ( الشر ) وهو قطع الكهرباء لا ينم عن اى عدالة ، هناك مصانع و شركات معينة لم تسمع بانقطاع الكهرباء و ظلت تنعم بالامداد باستمرار ، ما يحدث يهدد ماتبقى من نشاطات القطاع الخاص و الاقتصادات الصغيرة فى العاصمة ، هذا سينقل حالة الغضب والأحتجاجات من القطاع السكنى الى القطاع الصناعى ، لماذا بعض المصانع و الورش تقطع عنها الكهرباء ؟ و لماذا البعض لا تقطع عنها الكهرباء ؟ يعنى ( خيار و فقوس ) ، ألم يسمع أهل الكهرباء بالمثل القائل ( قطع الأعناق .. ولاقطع الأرزاق) ،،

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1059

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




محمد وداعة الله
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة