اليمن الغير سعيد وذكريات
04-03-2015 10:15 AM


اليمن الغير سعيد وبعض الزكريات
عصفورتان في الحجازِ حلتا على فنن

في خامل من الرِياضِ لا ند ولا حسن

بينا هما تنتجيان سحراً على الغصن

مر عى أَيكهما ريح سرى من اليمن

حيا وقال: "درتان في وِعاء ممتهن"

لقد رأيت حول صنعاء وفي ظل عدن

خمائلاً كأنها بقية من ذي يزن

الحَب فيها سكر والماء شهد ولبن

لم يرها الطير ولم يسمع بها إِلّا افتتن

هيا اِركباني نأتها في ساعة من الزمن

قالت له إِحداهما والطير منهن الفطن

يا ريح أنت ابن السبيل ما عرفت ما السكن

هب جنة الخلد اليمن لا شيء يعدل الوطن.

ونحن في المدرسة الاولية ، كنا نختم الاسبوع الدراسي بنشيدين . يقف الاستاذ في الحصة الاخيرة ويقول . عصفورتان في الحجاز ، ونبدا في في الانشاد بصوت عالي . او ننشد صه يا كنار للظابط الشاعر محمود ابو يكر . وارتبط اليمن في اذهاننا ببلد جميل مخضر , الحب فيه سكر والماء شهد ولبن . ونسمع اسم اليمن السعيد ويرتبط اليمن في اذهاننا الصغيرة دائما بالسعادة . وكان اليمنيون في كل ركن في السودان .
اليمنيون يمثلون الصبر والعمل والتفاني في العمل والاجتهاد . ولا يترفعون عن اي عمل شريف.
بجانب المتجر او الكنتين . كانوا يعملون كحمالين واصحاب عربات الكاروا ، او يوصلون الخبز من الافران الي الدكاكين بدراجات خاصة . ويوفرون بعض المال ويدخلون كشركاء مع آخرين . وبعد جلد وصبر تكون لهم متاجرهم الخاصة .
خير مثال لهذا الطموح كان العم ناصر الصياد الذي كان له متجرا كبيرا في مكي ود عروسة وبجوار المتجر كان له اشهر الافران مثل اليوناني كوستي كرياني في المجطة الوسطي وآخرين . وعتدما نظم المصريون انقلاب عبدالله السلال في اليمن واطاحوا بنظام الامام البدر في اليمن ، طرد السفير اليمني فحل محله العم ناصر الصياد لانه كان محبوبا من كل اليمنيين الذين قدر عددهم بعشرات الآلاف .
العم علي بن علي كان له متجرين احدهم في حي الشيخ دفع الله والثاني كان في حي الامراء وكان يسكن في المنزل المجارو لنا . كان متزوجا ككثير من اليمنيين من سودانية وكان نعم الجار . الاخوة احمد وزغلول يديران متجره في حي الامراء . زغلول عرف بأسم زغلول حتي وسط اليمنيين . واحد ظرفاء العباسية اطلق عليه هذا الاسم ، زاعما انه يشبه الزعيم المصري سعد زغلول .
قال لي الاخ يحيي الوزير في الستينات انه ذهب في الصباح الي غرفة الدكتور عمر العبيد بلال الذي كان طالبا معنا في نفس الكلية وقتها . وفتح الباب الاخ فرح شطة طيب الله ثراه الذي كان يدرس في المجر وقال له باقتضاب وبطريقة جافة ان عمر غير موجود . فمشي الاخ يحيي عدة خطوات ، وطلب منه اخطار عمر بأن يحيي اليمني قد سأل عنه . فقال فرح بكل عفوية .. تعال يا ... ماشي وين ؟ اتفضل انتظر عمر حيرجع بعد شوية . انا ما كنت عارف انك يمني كنت فاكرك عربي,, . ويحيي فاتح اللون .
ويحيي كان يقول ان السودانيين غريبون . نشتم الانسان كدلالة علي الحب. وعندما نسمع كلمة يمني نتغير 180 درجة ولا نعتبر اليمني عربي . واليمن هم اصل العرب . وكنا نحس دائما في كل المحافل ان اليمني اقرب عربي بالنسبة لنا . وعندما نقابل اليمني نسترخي ونتعامل معة براحة كاملة . واليوم في امريكا حيث يمتلك اليمنيون المتاجر يسعون الي توظيف السودانيين . وفي السعودية منذ قديم الزمان السودانيون واليمنيون يرتبطون بالصداقة ، بطريقة عفوية . وكما كان يقول شقيقي الشنقيطي طيب الله ثراه وهو رجل حكيم .. ان العربي الوحيد الذي شاهدته يحتضن ابن بلده ويتنازل له عن سريره ، مثل السوداني هو اليمني . احد الشعراء اليمنيين كان مشاركا في ندوة شعرية في بيروت علي ما اظن . واراد ان يعقد ربطة العنق . فذهب يبحث عن اخ سوداني . ووجد الشاعر صلاح احمد ابراهيم الذي ساعده في ربط ربطة العنق . وكانت تلك بداية صداقة .,
الاخوة الذين درسوا معا في تشيكوسلوفاكية كانوا رائعين . وارتبطوا دائما بالسودانيين في كل الكليات والمدن . كان معنا الاخ يحيي الوزير وهو من اسرة الوزير اجدادهم كانوا وزراء الامام . وكان ابن عمه مطهر الوزير يتقدمنا بسنة دراسية . والشاب الوسيم الخلوق احمد الجبلي كان من اسرة معروفة اصابت حظا في الدنيا وارتبطت باريتريا . وكان معنا الاخ الجرموزي الذي تمتع بالدهاء وكان رجلا تقصده الشهرة اينما حل . ركبت معه القطار في طريقنا الي كورس اللغة في تبلتسي شمال بوهيميا المدينة التي قضي فيها كازانوفا بطل العشق والغرام بقية حياته . وعندما نزلنا من القطار كان بعض الطالبات يودعننا من نوافذ القطار بالرغم من حاجز اللغة . وكان الجرموزي بقامته القصيرة يقوم بتمثيليات وحركات تضحك الجميع .
شرف الدين الصايدي كان مجتهدا وصار سفيرا ثم مسئولا كبيرا في وزارة الخارجية .. والسفير اليمني في براغ كان طالبا في كلية الاقتصاد عين سفيرا بعد الانقلاب الناصري . ونسبة لدرايته باللغة الشيكية صار سفيرا ناجحا . بعض زملاء تشيكوسلوفاكية صاروا من الوزراء احدهم الاخ احمد الجبلي .
احمد ارتبط بفتاة شيكية علي مستوي عال من الادب ولها اسرة رائعة . وبعد ان انتقلنا الي براغ شاور شقيقي الشنقيطي في الزواج بها . وبالرغم من عدد اليمنيين الذي تعدي المئة طالب كنت انا وشقيقي ويحيي ومطهر الوزير من رافقه الي شمال بوهيميا .فاليمني والسوداني يربطهم رباط سحري لا يمكن تفسيره . بل يحس به الانسان في عموده الفقري .
اذكر ان مطهر الوزير قد دخل في عملية بيع سيارة مع سوري . ولم يكن مطهر موجودا في براغ لفترة . ومطهر انسان ذكي جدا تجري التجارة في دمه . واتي السوريون الي الغرفة التي يسكن فيها مع يحيي ابن عمه. ويحيي رجل عقلاني لا يؤمن بالعنف . وكان ينتقد الحرب الاهلية التي كانت دائرة في اليمن بين الجمهوريين وانصار الامام . اتي يحيي الي الشنقيطي شاكيا السوريين ضخام الجثث الذين احتلوا الغرفة ورفضوا الانصراف قبل حضور مطهر . فذهبنا اليهم . وعندماشاهدوا غضبنا تساءلوا عن سبب اقحامنا لانفسنا في امر لا يخصنا. فقلت لهم اليمنيون هم دائما اخوتنا وما يهمهم يهمنا . فانسحبوا طالبين السلامة . ورجع مطهر . وكما اخبرني احد السوريين . انه دفع لهم حقهم . ودعاهم الي مطعم فاخر , لهذا لم استغرب عندما عرفت ان مطهر قد صارمن كباررجال الاعمال في اليمن . كان يعرف كيف يعامل البشر . وفي الصورة التي سارفقها في هذا المقال ، هو الذي يقف بجانب العريس احمد الجبلي ويقف الشنقيطي بجانب يحيي واقف انا في الخلف
بالرغم من افريقيني التي لا اساوم فيها . ولا اؤمن بان كل الرباطاب هم ابناء رباط بن غلام بن عايز . الا انني اجد احتراما لشخص يمني استطاع ان يقنع قبيلة كامة مثل قبيلتنا .. الرباطاب وابناء عمومتهم المناصير والركابية ، ان جدهم غلام بن عايز قد اتي من ميناء مخا في اليمن .وابنائه منصور وركاب ورباط .
واليمنيون قد عرفوا السوداني كأنسان متعلم ومتحضر , يتميز بالاخلاق الحميدة والادب والامانة . ولا يتنازل ابدا عن كرامته . وألآن صار السوداني يمثل لهم انكشاريا يسبب الموت والدمار . ياتي ليقاتل في حرب لا تخصه وعنده من المشاكل في بلده ما يكفيه . والبشير يتغير 180 درجة عندما تلوح له السعودية بالملياردات . لقد انتزعت السعودية نجران وفراسان والجيزان من اليمن . وحاول اليمنيون قتل الملك عبد العزيز بالخناجر وتصدي لهم سعود بجسمه الضخم وحمي والده الي ان قضي عليهم الحرس في الحرم الشريف . وهذ الاشياء قديمة . لكنها باقية في عقول اليمنيين .
كتاب بابيون ، او الفراشة باللغة الفرنسية ، كتبه سجين فرنسي كان مسجونا في جزيرة الشيطان في جنوب امريكا التي يبعد اليها كبار المجرمين . وهذ الكتاب كان الاكثر مبيعا في العالم بعد الكتاب المقدس . وصار فلما رائعا ببطولة استيف ماكوين ودوستن هوفمان . وعندما كان بابيون يخطط للهرب مع صديقه من السجن بمركب صغير ادعي الجنون . لكي يهرب من السجن . واحيل الي مستشفي الامراض العقلية . وعندما احبطت محاولة الهرب . عاد الي المستشفي. وصار يتكلم ويتصرف بطريقة طبيعية . فنصحه سجين قضي عشرين سنة في معالجة المجانين . ان لا يتوقف من تصرفاته الغريبة كالتبول في الحساء قبل شربه بدعوي انهم قد نسيوا اضافة الملح . لان العقل لا يعود فجأة للمريض النفسي . ولكن بالتدرج .
هل توقف البشير من التبول في الحساء فجأة . كيف يفسر البشير لنفسه في المكان الاول المقدرة علي التقلب . الم يكن البشير يحاول قبل فترة بسيطة خداع السعودية والوصول الي ايران للاحتفال معهم ؟ الم يفتح البشير السودان للايرانيين ؟ ابن ذهبت كرامة السوداني ؟ لقد كان سفير الامارات الاخ محمد مصبح السويدي زوج ابنة الخال شادية عبد المجيد . ان اصهاره الدناقلة يتعبونه للحصول علي وظيفة في الامارات . ولاقل سبب يتركون الوظيفة ويرجعون للسودان . والسبب عادة ... كرامتي .
ان الحرب اليوم في اليمن لاتخص السودانيين اكثر من جيران اليمن والسعودية . ولماذا لم يشارك المغرب ولهم احد اقوي الجيوش العربية . وملكهم هاشمي ومن عترة رسول الله صلي الله عليه وسلم . ولماذا لم يشترك الاردنيون ولهم جيش رهيب وسلاح طيران متطور والملك ووالده الحسين من خيرة الطيارين ؟ ولماذا لم تشترك عمان وهي الجار .
لقد ذكر الرئيس بن بيلا الجزائري ، انهم اشتركوا في الحرب العالمية الثانية . وكانت فرقهم المكونة من الاجانب ترسل في اخطر العمليات . وكان نصف القوة المرسلة قد يموت في تلك المهمات . التي لا يرسلون اليها الفرنسيين . اين الجيش الجزائري او التونسي . لماذا يرسلون السودنيون الغلابة ؟
الاخ خضر فرج الله وهو من الشلك كا ن من المحموعة السودانية التي تطوعت للحرب في فلسطين . حكي لنا ان السودانيين تطوعوا لتمشيط القدس والتخلص من رجال المظلات اليهود الذين هبطوا خلف خطزط الدفاع العربية . وكانت العملية انتحارية . وتطوع السودانيون بعملية التمشيط عندما احجم آخرون . ورجال المظلات كانوا اشرس اليهود .
ولقد قال لي اليهود قبل ربع قرن من الزمان في اسرائيل عندما عرفوا انني سوداني ,, انني قصير جدا بالمقارنة مع الجنود السودانيين الذين عهدوهم . وكانوا شجعانا يفضلون الموت علي التراجع ولم يفر اي جندي سوداني . وكانوا يعاملون الاسري اليهود باحترام . ومعركة الفالوجا خير مثال علي شجاعة السودانيين . وكان القائد هوسعيد طه السوداني من عرف بضبع الفالوجا او الضبع الاسود . كبد اليهود خسائرا فادحة . ولم يتمكن اليهود من احتلال الفالوجة بالرغم من اعدادهم . وكان جمال عبد الناصر احد الظباط تحت امرته .
لماذ يريد البشير ان يدمر حتي اخلاق وصورة السودانيين بعد ان دمر السودان اقتصاديا ادبيا واخلاقيا . وجود السوداني في اليمن كان يعني العلاج والتعليم والهندسة والعلم . احد الاطباء مات في اليمن واتهمت قبيلة بانها قد تسببت في موت الطبيب . وهددوا بقتل طبيب القبيلة الاخري . ولكن عندما عرفوا ان الطبيب المهدد سوداني سحبوا التهديد .
كنا نسمع في الاذاعة السودانية اغنية ,,, يا بنات المكلا يا دواء كل علة ,, والمكلا ارتبط بها كثير من السودانيين . وهي موطن البروفسر والكاتب محمد سعيد القدال . وعندما نقول لاهل جنوب اليمن اي شئ عن القدال يقولون بدون تردد انه ابنهم . وكان يتكلم في المحافل باسمهم . خاصة في مؤتمرات جنوب شرق آسيا حيث هنالك وجود ملموس للحضارمة . والبرفسر نشأ وترعرع في المكلا . ولقد ترجم كتب الهولندي الذي كتب عن حضرموت .. حضرموت ازاحة القتاع عن بعض غموضها .... وكتاب آخر علي ما اذكر عن السلطان القعيطي . كما نشر كتابا عن سكرتير السلطان او رئيس وزراء حضرموت الباشا سعيد القدال .
الباشا سعيد القدال كتب خير شعره متغنيا ببلده حضرموت . اتي الي حضرموت علي طلب السلطان من الانجليزان يرسلوا ليهم رجلا للتعليم . وقال له الانجليز انهم سيرسلون اليه خيرة رجال التعليم . وارسلوا له الشيخ القدال الذي كان احد اعلام بخت الرضا . وكان رجلا وسيما طويل القامة قليل الكلام يحب التعليم أحب حضرموت واحبته حضرموت . قضي كل شبابه في خدمة حضرموت . وبعد تقاعده عمل مع السلطان وقدم في مجال التعليم والزراعة وتطوير الحرف والاتصال بالعالم الخارجي . اذكر ان ابن عمتي وحفيد بابكر بدري ابراهيم مجدوب مالك قد عمل في حضرموت مع كثير من السودانيين في بداية الخمسينات . اذكر له صورا وهو يرتدي الازار اليمني .
هنالك كتاب حققه البروفسر محمد سعيد القدال ,, معلم سوداني من حضرموت ومضات من سيرته 1903 1975 . والكتاب يحمل كثيرا من تاريخ حضرموت .
عندما اتت الانقاذ حذر البرفسرعبد الله الطيب زميله الشيوعي البروفسر محمد سعيد القدال بسبب السيارات التي تتواجد امام داره . فطمئنه القدال بانها سيارات اصدقائه الذين ياتون للونسه ولعب الورق . فقال له عبد الله الطيب المتأثربروح الرباطاب ,, ديل ما بيعرفوا الفرق بين آس الاسود و البيان الشيوعي . وبعد اعتقال القدال وطرده من العمل مع كل الشرفاء . ذهب الي بلده حضرموت وعمل في جامعة المكلا . وشاهدته آخر مرة في 1999في منزل الاخصائي السر طاحونه في لندن برفقة غازي سليمان ومحمد المهدي وجرجس ودكتور سنادة ودكتور خالد حسن التوم والخال محجوب عثمان الرحمة للجميع .
في ذالك الحفل الصغير ذكر غازي طيب الله ثراه ان الخال محجوب عثمان قد ,, باعه ,, لليمن الجنوبية . فالرئيس علي صالح كانت له فلة في براغ وكان السودانيون يتواجدون معه, وبعد نكسة 1971 تواجد كثير من السودانيين في براغ . وذهب غازي الي اليمن الجنوبي . وعندما عرف ان القادة كانوا يعملون بدون مرتبات . عمل بدون مرتب . وغازي من عباقرة رجال القانون . وكان يشارك بنفسه في تهريب السلاح الي جبهة التحرير في اريتريا . وكانوا يصلون الي جزيرة حنش ويخفون الزوارق . ويتحركون مع الظلام . ويوصلون الاسلحة، ويرجعون بسرعة الي اليمن الجنوبي . ويعيدون الكرة . وهذا ما اكسب غازي صلة قوية باليمن الجنوبي وباريتريا . والمساعدات اليمنية جعلت مشكلة الجزيرتين تحل بسهولة ورضيت اريتريا بحكم التحكيم الدولي .
من السودانيين الذين عملوا في اليمن الجنوبي الشاعر المرهف الذي كان متزوجا من روسية ... جيلي عبد الرحمن ومجموعة ضخمة من المهندسين والاطباء وعمل الكثير منهم بلا اجر . وكان جيلي لدرايته باللغة الروسية وهو قد ترجم الكتب ودواوين الشعر الي العربية بدون مقابل، يحتد مع الروس . ويطالبهم بفتح خزائنهم ومخازنهم لمساعدة اليمن . والمسئول الروسي يتملص . ويزعم ان بعض رجال الثورة لهم اتصالات بالصين ,
عندما تخلصوا من اليمنيين المقربين الي الصين .طالب ممثل روسيا بالتحرك . الا انه واصل التملص . وكما حكي لي الدكتور حسن فرح الموجود الآن في دول البلطيق ومتزوج من روسية وله احفاد هنالك . ان جيلي عبد الرحمن شتم الروسي وقال له انهم لصوص يصطادون السمك في المياه اليمنية . ويبيعونه في عرض البحر لليابانيين . واتبع كل ذالك بصفعة مدوية علي خد العملاق الروسي . ولم يهتم ان زوجته واطفاله في روسيا .
جيلي رحمة الله عليه لم تكن له شقة في موسكو الي ان طالب الوزير المصري خالد محي الدين زميل جمال عبد الناصر في الحزب الشيوعي المصري ومؤلف كتاب أالآن انا اتكلم الروس باعطاءه شقة .. هؤلاء هم السودانيون الذين عرفتهم اليمن .
اليمنيون من الجنوب الذين كنا نقابلهم كانوا قد درسوا مقررات بخت الرضا . ويعرفون طه القرشي في المستشفي . وكريت ابت الرجوع الي البيت . والحمار الشاطر والنملة الحنونة وهذا هو البيت الذي بناه الجاك . وكان احسن عشرة من الطلاب يأتون الي السودان للدراسة في ىالمدارس الثانوية . وصار العدد عشرين طالبا . احبوا السودان واحبهم السودانيون . وصاروا يلتحقون بجامعة الخرطوم . وتركوا سيرة عطرة .
العم الحسني كان يسكن بورسودان وله متجر . حضر لزيارة ابنه احمد الحسني في مصحة ماريانزكي لازني . كنت هنالك في نهاية كورس اللغة . كنت ارافقة يوميا في جولاته المسائية . كان يثير فضول البشر بسبب عمامته . وكان يقول لي انه قد لبس العمامة السودانية لاربعين سنة ولا يسنطيع ان يتخلص منها . ابنه الاصغر الصيدلاني عبد المنعم سكن في السويد . وكنت اقول له انني عرفت
بورسودان من والده اكثر من اي شخص آخر لانه كان يحكي لي عن بورسودان بوله . وعرفت منه ان والده كان جارا وصديقا لصاحبه المنجد والد الاعلامي احمد البلال .
في بداية الثمانينات قابلت ابن خالي عبد العزيز الدرديري تقد وكان يمثل مكتب المدعي العام وكان معه الاخ زكي من توتي، وكيل وزارة المالية وكان معهم شخص ثالث . وكانوا قد فرغوا من الاجتماع مع صندوق النقد الكويتي . وتصادف حضوروفد اليمن الجنوبي وكان في مقابلتهم فريق يمثل الكويت . وكان الفريقان من السودانيين . والآن يريد البشير ان يرسل من قتل اهله وطحن مواطني جبال النوبة والنيل الازرق الي اليمن الغير سعيد .
ان الاتراك قد تلقوا دروسا قاسية في اليمن . لقد قال السادات لناصر ان اليمنيين قبائل متخلفة سيهربون عند ظهور الطيارات المصرية . وبعد تورط ناصر في اليمن كان يذكر السادات عندما يبلغة بخسائرهم بالقبائل المتخلفة التي ستهرب عند ظهور الطائرات . لماذا لن تستعمر اليمن مثل اغلب الدول الاخري ؟ فلنسأل انفسنا .
في 1982 كانت عندنا تجارة مع المؤسسة العسكرية التجارية في اليمن. وكنا نمولهم بالمؤن الغذائية . وظهرت بعض المشاكل . وذهبت بعد الزلزال الشهير . وكان الجميع يتوقعون الهزة الثانية التي تتبع الهزة الاولي . ونزلت في فندق سبأ الذي كان احسن الفنادق . ذهبت في الصباح مع الاج حسن من مكتب النيل الازرق وبابكر محمد عبد الله عبد السلام . وقمت بتحويل مبلغ 500 دولار . واعطوني مظروفا وضعته في جيبي . وفي المساء عندما رجعت الي الفندق كان في انتظاري اثنين من الهنود وهما من موظفي البنك . واعلموني بانهم قد سلموني ما يعادل 5الف دولار بالعملة اليمنية . فاخرجت المظروف وقلت لهم هذه هي الفلوس . انا لم افتحها . خذوا ما لكم واتركوا البقية في الاستقبال . فظهر الفرح علي وجهيهما . وقال احدهم ان رئيسهم طلب منهم عدم الحضور بدون المبلغ . وان المبلغ سيخصم من مرتباتهم . ولكن اذا كان الزبون سودانيا كما زعموا فسيرجع المال بدون نقاش .
وبينما انا جالس مع يحيي الوزيروهو يفرا لي قصيدة من تأليقه بعنوان تمخض الجبل وولد شعبا ، بمناسب الزلزال ، اتي الهنود وشكروني . لان المبلع كان يمائل اكثر من دخل احدهم في السنة . واعادا ما ردده لهم الجميع حتي موظف الاستقبال عن السودانيين .
عرفت ان الاخ العاضي مدير المؤسسة العسكرية التجارية لن يرجع من الحديدة كما خطط له . وان الاسلم ان اذهب الي الحديدة التي كنا نسمع عنها كثيرا في طفولتنا بسبب اهل الحديدة المتواجدون في السودان .
المشكلة الاولي اننا كنا نرسل لهم طائرة بويينف يوم الاثنين وحمولتها 34 طنا ودس سي ايت في الاربعاء 40 طنا وهي محملة بالعجول اليوغوسلافية والعحل يزن حوالي ال600 كبلوجرام . ولكنهم يوزنون العحول يو السبت او الاحد . ولان العجول لا تاكل العلف المحلي فكان وزنها ينقص . والرحلة بالطائرقد تفقد العجول 5 في المئة من وزنها بسب العرق والافرازات وهذا مقبول عالميا ويعرف ب ,, كالو ,, . كما رفضوا استلام لحم مبرد من فرنسا ,, كوراترز ,, افخاذ خلفية لانها حسب زعمهم افخاذ افيال بسبب ضخامة حجمها . وقلت لهم ان لحم الفيل من المفروض ان يكون اغلي من الابقار لصعوبة صيدها . وان الابقارالاوربية لا يمكن ان تقارن بالابقار الاثيوبية . وهنالك ثيران مثل فصيلة بلجيام بلو يصل وزن التور الي ثلاثة اطنان.
ما جعلني انهض بعد الجلوس علي الارض في نادي الظباط ، انني قلت لهم اننا في بعض الاحيان نخسر . وسالتهم .. اتظنون اننا ندفع ظلط ؟ فرد علي احد الظباط قائلا طبعا تدفعون ,, ظلط ,, . نحن نعرف انكم تدفعون ظلط اليس كذالك . وانتفضت واقفا . وجذبني الاخ العاضي من يدي وطلب جلوسي. وشرح لي ان الظلط في اليمن يعني ,, فلوس ,, وضحك الجميع وضحكت . وتوصلنا لتقبل لكل المشاكل . عرفت دفئ شعور اليمنيين نحو السودانيين . المؤلم الاخ العاضي مدير المؤسسة العسكرية ، سقط في هاوية في طريق الجديدة صنعاء . طيب الله ثراه .
اخذني السائق الي المطار. ولكن موظف المطار قال لي انه لا توجد طائرة لانها ذهبت الي تعز . فركضت خلف السائق الذي اخدني الي نادي الظباط .وعزموني علي خروف كان امامهم في شكل كتلة واحدة .
بعد الغداء كان الاخ العاضي يترجي السائق لاخذي الي صنعاء . وهو يرفض لانه يريد ان يخزن فاليوم يوم خميس. فعرضت عليه ان يشتري اي كمية يحتاجها من القات و300 ريال .
الملاحظ ان اللواء لم يكن بسنطيع ان يتحكم في السائق كما في اغلب الدول العربية . وعرفت ان اليمنيون لا يمكن لاي انسان ان يلوي ذراعهم . ولكن يمكن ان يكسبهم الانسان بابداء الاحترام الصادق . واليمنيون لن يقبلوا ابدا تدخل اي انسان بينهم مهما عمقت خلافاتهم .
حدث خلاف بين الازهري والمحجوب في مؤتمر المغرب الذي كان بعد مؤتمر الخرطوم . والازهري اراد الاشتراك في اجتماع الوزراء . وطلب البعض من ناصر ان يتدخل . ولكنه رفض وكان يقول ان تجربته مع السودانيين ، انهم لا يقبلون تدخل الغريب . فأمام سينما كوليزيوم ضرب سوداني سودانيا بحجر في مشاجرة وحطم اسنانه . وعندما تدخل ناصر وعبد الحكيم . احتج المضروب ووصفهم بالغجر وامتعض من تدخلهم . اليمنيون لا يرحبون بتدخل الآخرين . علي السودانيين ان يمتنعوا عن التدخل .
بينما السائق يعرض نفسه ونفسي للموت في كل عطفة قررت ان انام . واستيقظت علي صوت صراخ وهياج . وشاهدت بعض رجال القبائل وهم يمسكون ,,بحنبياتهم ,, خناجرهم ويطالبون باخراج المصري وذبحه والسائق يستعطفهم . ولم اعرف الحاصل ولم اجمع. وعندما اشار السائق الي وقال انني ضيف الموسسة العسكرية تاكد لهم انني مصري . وعندما اشاروا الي بالمصري قلت لهم . انني لست بمثصري وانني سوداني ز وكنت اريد ان اواصل النوم , فقال زعيمهم انني سوداني ولو كنت مصري لبدأت في البكاء. والمصريون كانوا يبكون قبل ذبحهم . وتركونا لحالنا . كل ما في الامر انني لم اهتم لانني لم اكن مجمعا ولم احس بخطورة الامر .
الاخ علي كهالي يمني طويل القامة قال فجأة وهو يقود سيارنه مشيرا الي احد الاركان .. هنا ذبحنا المصري . وعندما استنكرت وسألت عن السبب . عرفت ان اليمنيين كرهوا المصريين لاستخفافهم باليمنيين . وكانوا يقولون لهم اتهم قد اتوا لتحريرهم وتطويرهم .... الخ
عندما وصلتا الفندق . صار السائق يحكي انني رجل شجاع لم ارتجف ولم اهتم . والحقيقة ابسيطة هو انني لم استوعب الحاصل وكان عفلي في حالة خمول فقط لا اكثر . واكد له رجل الاستقبال شجاعتي لانه عندما حدثت الهزة الارضية العنيفة استيقظت علي صوت سقوط مصباع السقف الضخم . وواصلت النوم واستيقظت في الصباح وقمت بالحلاقة والاستحمام . ونزلت ابحث عن الافطاروكان الناس خارج الهوتيل . وكل ما في الامر هو انني تعاملت مع الامر كجزء من حلم ثقيل . وتحدث البعض عن شجاعة السودانيين . ولكن في تلك الحالة كنت امر بحالة تبلد فقط . ولكن اليمنيون يتصورونا كبشر جيدين . ويلبسونا حللا جمبلة . لماذا نريد ان نخرب تلك الصورة .
الحرب في اليمن ليست لعب عيال والطائرات قد تقصف من بعد ولكن المعارك الارضية هي الفاصلة . واليمنيون كالافغان لا يسهل الانتصار عليهم , وقد يستحيل ذلك . ولماذا منذ اصحاب الاخدود وانهيار سد مأرب لماذا تحل باليمن الكوارث ؟ ولما ذا التدخل الاوربي والاثيوبي قديما والفارسي . اليمنيون لم يغزوا اي انسان. لماذا لم يتركوا ابدا في حالهم ؟


http://www14.0zz0.com/2015/04/03/02/509112002.jpg

[email protected]





تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 4383

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1242408 [عاصم]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2015 03:40 PM
العم و الأستاذ شوقي بدري لك التحيه..أعتقد أن الحرب الدائره الآن في اليمن هي حرب بين اطراف خارجيه-للأسف مسلمه- تريد ان تحل المشاكل فيما بينها على حساب أرواح و تماسك الشعب اليمني سنه و شيعه.
إضافه أخرى قد يعتبرها البعض لا تمت بصله للموضوع ..أيهما العباره الصحيحه من حيث اللغه اليمن الغير سعيد أم اليمن غير السعيد؟

[عاصم]

#1241248 [هلال زاهر الساداتى]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2015 09:08 PM
الأخ الغالي شوقي بدري ذكرت فى المقال شجاعة واقدام السودانيين في ميدان القتال وضربت مثلا" بالأخ خضر فرج الله وكان من المتطوعين السودانيين فى حرب فلسطين عام 1948 والذين اوفدهم مؤتمر الخريجين للاشتراك في الحرب مع قوات الدول العربية ضد الاسرائيليين ، وكان الاسرائليون قد انزلوا جنود المظلات خلف القوات العربية للهجوم عليها من الخلف وكان جنودفرقة المظلات من أكفأ القوات الاسرائيلية وأحجم الجنود من القوات الأخرى من التصدى لها وقام الجنود السودآنيون بالقيام بهذه المهمة وادوها بنجاح وكان الأخ خضر من ضمن تلك القوة ، وكان قائد المتطوعين السودانيين هو الصاغ حينذاك زاهرسرور الساداتى ، وأمرت القيادة الىدانيةالقوة السودانية بأن تكون رأس الرمح لبدأ القتال وتم النصر علي الأسرائيليين ولاذوا بالفرار ولكنهم رجعوا باعداد كبيرة ومعهم دبابة ، وكانت الخطة بعد نجاح الهجوم ان يطلق القائد طلقة مضيئة في الجو لتسرع القوة المصرية والمزودة بالاسلحة الثقيلة لتعوض النقص في الرجال والذخيرة ولكن قائد القوة المصرية لم يتحرك بعد ان اطلق القائد زاهرالاشارة حسب الخطة وثبت السودانيون واستشهد عدد من الجنود وثلاثة من الضباط الملازمين الأوائل واصيب زاهر بثلاث رصاصات ، وتبقي من الرصاص عشر طلقات عند كل عسكري ، فرأي زاهرانه من الحماقة التضحية بهؤلاءالرجال الشجعان فاصدر الأمر بالانسحاب ووقع علي الأرض وهو ينزف وأمرأن يتركوه حيث هو وليفعل الله به ما يشآء واخذوه أسيرا"عندما عرفوا من علامة الرتبة علي كتفه انه ضابط وقتلوا بعض الجنود الجرحى ، وقال وزير خارجية اسرائيل فى الامم المتحدة ان الجنود السودانيين بقيادة ميجر زاهر كانوا فى منتهي الوحشية في قتالهم ضدناولهذا، ال لكلام قصة لا مجال لذكرها هنا ، وظل زاهر في الاسر تسعة اشهر وتعمد الاسرائليون عدم علاج جراحه حتى تعفنت وافرزت صديدا ،وشآءالله ان يعيش ، وافرج عنه بعد اعلان الهدنة بين الجانبين وتبادل الأسرى من الجانبين .. وكرمته الحكومة المصرية وانعم عليه الملك بنوط الجدارة الذهبي اووسام الشجاعة وكتبت عنه الصحفالمصرية والعربية .. ونمت صداقة بينه وبين البطل اللوا محمد نجيب وهو ايضا"اصيب بغدة جراح وكان القائد للقطاع الذي ضم السودانيين وصار بعد ذلك أول رئيس لجمهورية مصر . بعد ثورة يوليو .وقال الرئيس جمال عبد الناصر ان زاهر من اشجع الضباط الذين قابلتهم في حياتى ... وقد نشرت جزءا" من ذكريت الوالد زاهر في صحيفة الايام بعنوان ( الدمآء السودننية في فلسطين .

[هلال زاهر الساداتى]

ردود على هلال زاهر الساداتى
[ابو خالد] 04-08-2015 12:06 PM
اقتباس ( وقال وزير خارجية اسرائيل فى الامم المتحدة ان الجنود السودانيين بقيادة ميجر زاهر كانوا فى منتهي الوحشية في قتالهم ضدناولهذا، ال لكلام قصة لا مجال لذكرها هنا ،)
الاخ هلال زاهر الساداتي نتمنى ان تكتب ايضاً كل تفاصيل بسالة الوالد والفدائين السودانين التي لم تزكر في المناهج التاريخية ولن تزكر فلذلك من الواجب عليك كتابة تاريخ غير معروف حيث انه يهم اجيال لا تعرف عنه شئ لذلك نرجو ان تكتب كل ما تعرفه من معلومة بالتاكيد ستكون مفيده ومحفزه ومفخره
التحية لك وللاخ شوقي بدري


#1240531 [Honza]
0.00/5 (0 صوت)

04-04-2015 08:36 PM
التقارب بين اليمانية والسودان استمر ، شخصيا تعرفت وعشت مع ابناء السفير اليمني في براغ ، الجالية السودانية في اليمن عددها كبير ولا يجوز تعريضهم لاي نوع من الاذي بسبب حكومة لم ينتخبوها اصلا

[Honza]

#1240495 [توتو بن حميده آل حميده]
0.00/5 (0 صوت)

04-04-2015 06:48 PM
فعلاً والله يا ود بدري ابو يمن بالسودان دائماً يتزوجون من سودانيات - انا درس معاي مجموعه من الزملاء ابيهم يمني يدعى الشريف وامهم سودانيه بس مندمجين في المجتمع بتاعنا بنسبة 100%... تسلم والله يا استاذ ....

[توتو بن حميده آل حميده]

#1240443 [كمبال حامد]
0.00/5 (0 صوت)

04-04-2015 04:52 PM
تسلم ياأستاذ شوقي وربنا يخضر يديك ويمد في عمرك حتى تتحفنا دائما بمثل هذه المقالات. في ظل الرئيس المنتخب الجنرال محمد بخاري في نيجيرياالاسبوع الماضي نتمنى ان تتحفنا بمقال في هذا الخصوص، وقد حدث ان قرأت لك مقالا عن نيجيريا من قبل، وقد تكرمت بالرد على تعليقي وقتها....

[كمبال حامد]

#1240346 [هشام]
5.00/5 (3 صوت)

04-04-2015 11:53 AM
عزيزي شوقي لك التحية ... فعلا الإخوه اليمنيون هم اقرب الناس لنا والله والله على ما اقول شهيد انا هنا في الخليج وبعد عودتي من الولايات المتحدة الأمريكية نفسي لاترتاح إلا للأخوه اليمنيون واتعامل معهم بكل بساطة لانهم اناس صادقين ومنهم من كان زميل دراسة حتى تخرجنا من الجامعة يحبونا ونحبهم ومنهم من رجع لبلادة وهو حتى الأن على اتصال بنا ... ويا سبحان الله انا اقترنت بزوجة يمنية على زوجتي السودانية وكانت نعم الزوجة ودودة وحنونه وتتحملني في كل ظروفي القاسية التي امر بها وكانها اختي في المقام الأول وانا لا اتحامل على السودانية ولكنها تتضجر في بعض الأحيان وتتبقبل بعض الأمور بإمتعاض شديد ... الإنسان اليمني انسان بسيط كما نحن في السودان ولكن الإنسان السوداني يشوف نفسة في بعض الأحيان ... حدثني كثيرا أستاذي وأخي الكبير غازي سليمان طيب الله ثراه عن اليمن وعن إنسان اليمن ولو تذكر كان لنا بعض العلاقات من الجمهورية اليمنية من خلال شركة النيل الأزرق العالمية بخصوص موضوع استيراد لحوم الأبقار للجيش اليمني ولكن الأمر لم يستمر كثيرا ولا ادري ما هو السبب .... ولكن اخي شوقي انا اعزي انتماء البشير لجموعة التحالف خوفا من اغلاق باب المندب وهذا سبب وجية ولكني لا أويد القصف العشوائي على صنعاء الجميلة حيث هنالك من لايجد قوت يومه فيصبح بين نار الفقر وصواريخ التحالف .... لك حبي

[هشام]

ردود على هشام
European Union [shawgi badri] 04-04-2015 02:07 PM
العزيز هشام لك التحية . اليمن لم نهاجم اي قطر آخر . ولم تحتل اراضس الآخرين . وليس من مصلحة اليمن قفل باب المندب . اليمن دائما عرضة لتدخل الآخرين . بما ان ابنائك اليوم من اصل يمني فمن المؤلم ان من يهاجم ويقتل خيلانهم هم اهل والدهم . اليمنيون لا يمكن ان يكونوا اعدائنا . وهم اقرب الناس الينا .


#1240317 [ود الفقير]
4.50/5 (3 صوت)

04-04-2015 11:13 AM
العم شوقي لك الف تحية ، هذه القصص التى تحكيها عن العلاقة بين اليمنيين والسودانيين هى ذاكرة حية لكل السودانيين الموجودين فى اليمن ، اصرة قوية من التاخى والحب والتقدير بيننا لم اجد لها مثيل ، حقيقة نحن فى اليمن نعيش فى وطننا يقابلوننا بكل احترام وتقدير يغير من مه حتى اليمنيين انفسهم فالافضلية فى كل شئ لنا ، الصدمة التى اصابت الشعب اليمن بسبب تدخل البشير فى الحرب كبيرة وقصمت ظهرنا نحن السودانيون ، حقيقة لم يكن يدور فى خلد اليمنيين يوما ان يصيبهم السودان بسوء ابدا ، لذلك فان حماقة البشير فى هذا القرار كبيرة ولن يغفرها له التاريخ

[ود الفقير]

ردود على ود الفقير
European Union [shawgi badri] 04-04-2015 12:50 PM
العزيز ود الفقير لك التحية . لقد باعت الانقاذ كل شئ والآن يبيعون الشرف السوداني . نتمني ان يتفهم الاخوة اليمنيون ن ان البشيرلا يمثل الشعب السوداني . ولكنه يمثل نفسه والتنظيم العالمي للاخوان المسلمين .


#1240195 [هناء عبدالعزيز]
0.00/5 (0 صوت)

04-04-2015 05:47 AM
يبدو انك كتبت عمن قابلتهم فقط وللاسف يبدو انك لم تقابل اثنان من اليمنيين الذين احبوا السودان ولكن قوبلوا بجحود لغير مسبوق كنت اود لو ذكرتهم فقط هما الدكتور نزار غانم والملحن ناجى القدسى ملحن اغنية الساقيه لسه مدوره

[هناء عبدالعزيز]

ردود على هناء عبدالعزيز
European Union [هناء عبدالعزيز] 04-05-2015 05:32 PM
السلام عليكم يا دكتور

والله الموضوع ليس ليس محاسبه ولا يحزنون ايها العم العزيز وارجو الا تاخذ فى خاطرك منى وفقط للتوضيح كتبت التعليق اخر الليل لذا كان الاختصار و لم يكن المعنى واضحا وعندما قرأته لاحقا وبالامس انا على سفراحسست بالخجل وكأننى سمعت لسان حالك يقول (يعنى الواحد يكتب مقال رائع و طويل عريض زى ده تجى الناس تخليه كله وتقول ليه ما كتبت ده ولا ده.....عالم ما بتقدر)

كان المفترض ان اشكرك على ما كتبت اولا واتمنى ان يؤدى غرضه فى تخفيف بعض المواجع على الشعب اليمنى وان يحسوا بأن السودانيين يشاركونهم الالم فيما يمرون به

بالطبع من المستحيل ان تكتب عن كل من عرفتهم وخصوصا لو تعلق الامر باليمن

ما قصدته يا ريت لو كان الدكتور نزار غانم والقدسى من الاشخاص الذين قابلتهم انت او تعرفت عليهم حتى تتضمنهم كتاباتك لاننى اشعر بالخجل بعد ان علمت ما مروا به وكنت اظنك تعلم بما انتهى اليه الامر لذلك
تمنيت الاشاره حتى اذا مر الدكتور من هنا ترك ذلك عنده بعض العزاء

سوف اختصر عليك القصه ولن ارهقك بالايميل فكلنا يعرف ضيق الوقت خصوصا فى اوروبا ولمن اراد تفاصيل اكثر يمكنه الرجوع الى هذا البوست فى سودايز اون لاين:

http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=352&msg=1189756838 ولمن لا يمكنهم الاطلاع انقل هذه الجزئيه:

+++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++=

د. نزار غانم ذلك الرجل الإنسان , نظم منتداً ثقافياً إسبوعياً , في بيته , كلفه جهده

وماله , نجح في جمع الكثير من المبدعين , بعضهم كان يأتي مشاركاً , وبعضهم طالباً

العون , أنفق الكثير من المال من أجل إنقاذ ما يمكن إنقاذه ..


ذات صباح ... قابلته أمام منزله بالعرضة ... سألني ... متى ستعود إلى الدوحة أجبته غداً إنشاء

الله ... لكنني سعيد لأن اليوم الخميس وسأحضر المنتدي ...

أجابني حزيناً المنتدى الأخير .... لماذا يادكتور ؟؟؟؟

أجابني : سأعود إلى صنعاء ....

سألت أحد الأدباء المقربين إليه أثناء المنتدى الأخير ... كان( إبراهيم خوجلي) يغني بصوته

الدافئ رائعة حسن سليمان الهاوي ( ماشقيتك ) و على يمينه (السني الضوى) ولكن هذه المرة

وحيداً دون تؤمه وشريكه في ثنائي العاصمة , الذي لن يتكرر , ككل ماهو جميل في

السودان ....

أجابني أحد الأدباء : أنت ما بتقرا جرائد ؟؟

وأعطاني بعض الأوراق السوداء المهترئة قائلاً : إفتح الصفحة الفنية ....

مانشيتات عريضة وقاسية في حق الدكتور الإنسان نزار غانم ...

(اليمني الذي يريد أن يكون سودانياً أكثر من السودانيين) ...


(الدكتور الذي لاشغل له إلا جمع الفنانين والأدباء في منزله) ...


( ماذا يريدمنا الطبيب والدبلوماسي اليمني ) ..


وبالطبع ....


قرر الرحيل ...


++++++++++++++++++++++++++++++

وللحق قد صدمت من الصحفى الذى من الواضح انه لا يعرف الدكتور فانا قد سمعت عن الدكتور نزار غانم منذ ايام طفولتى البعيده فى بداية الثمانينات عندما كنت فى زياره لخالتى الكبرى رحمها الله وكانت مثل الكثير من نساء ذلك الزمان تستقى جل معرفتها عن العالم وما يدور فيه من الراديو الصغير الموضوع على رف فى المطبخ ويكون مفتوحا اغلب اليوم منذ قرأن الصباح الباكر وحتى المغرب حين يبدأ التلفزيون فى البث.

فى ذلك اليوم كان هنالك لقاء مع الدكتور نزار غانم لا اذكر فحواه ولكن اذكر تطرقه للعلاقه مع السودان فسألت خالتى عن ذلك الشخص لانه بدا لى من لهجته كسودانى فقالت لى : هل تصدقى الزول ده يمنى؟ لا اذكر ما قالته بعد ذلك ولكن كان من الواضح انها تعرفه جيدا.....ثم بعد ذلك يأتى من يكتب مثل هذا الكلام؟ اليس فى ذلك دليل على ان من يمسكون بامور الثقافه فى السودان هم من جهلاء القوم الذيم لا يدرون عنها شيئا حتى ما عرفته النساء الكبار فى بيوتهن؟ والمحزن انهم غالبا من سيطبلون لاى اديب او فنان درجه عاشره يأتى الى السودان لاول مره وهو لا يعرف عنه شيئا ولم يكتب عنه عشر ما كتبه دكتور نزار غانم ولكن من المؤسف يبدو ان اخر مؤلفاته كانت عن امدرمان وظلم ذوى القربى حسب البوست المعنى.

اما الاستاذ الراحل ناجى القدسى له قصه اخرى فهو سودانى بامه ويمنى الاب ولكن بعد ان قضى شبابه بالسودان وحقق نجاحات لا تخفى فى مجال التلحين فى عمر مبكر مما ينم عن عبقريه متفرده تم التنكر له من الاقربين بعد ان سجن فى بداية السبعينات بسبب ان اغتية الساقيه كان يرددها المعارضون فترك السودان ولو استمر لاتحفنا بالمزيد ولربما كان للغناء السودانى شأن اخر.

من ويكيبيديا: من بين أبرز أعماله الساقية لسة مدورة، وأجراس العودة، ومعزوفة لدريش متجول، ويا قوت العرش، وأحلى منك، وجسمي انتحل، وحمام الوادي، وتراتيل، والحفيفة، والنضارة، والشيخ فرح، وغيرها.

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%86%D8%A7%D8%AC%D9%8A_%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%AF%D8%B3%D9%8A

اما اجمل الحانه بالنسبة لى فقد سمعته شخصيا عتدما غناه بنفسه فى احد زياراته النادره للسودان بالعود فى جفل زواج صديقه السفير الراحل سيداحمد الحاردلو بنادى الظباط اواخر الثمانينات ورغم طول المده لا زال اللحن يتردد فى اذنى ومعه تلك الكلمات:

عشان اديكى عمرى الفات
عشان تدينى عمرى الجاى
وكم فتشت كم عانيت
اتاريك ديمه كنتى معاى

لم اسمع اى فنان يتغنى بها ويا ريت لو عرفها احد ان يخبرنا

عذرا للاطاله فى الرد يا دكتور ولكن اتمنى ان اكون قد اثريت الموضوع بما يكفى لان يزيل ولو القليل من اى الم او حقد قد يحسه اهل اليمن نحونا ولربما اطلع عليه الدكتور نزار غانم ايضا فيعلم اننا لم ولن ننساه.

لك الشكر واعتذر مره اخرى

European Union [عنفوان] 04-04-2015 08:16 PM
ولا تنسوا العالم السوداني اليمني عون الشريف قاسم مؤلف قاموس اللهجة العامية في السودان وأستاذ الكثيرين في جامعة الخرطوم ووزير الشؤون الدينية والأوقاف (في عهد النميري الذي لا يحبه أخونا شوقي بدري.. يعني نميري يا شوقي كان غالبه يجيب حرامية زي وزير الشؤون الدينية بتاع الإنقاذ الأكل الزكاة والأوقاف وما فضل ليه إلا ياكل المصاحف ذاتها!!!حتى لو بتكرهه "كدا ساكت" يا شوقي برضه حقه تكون منصف شوية في حق الرجل .. والإنصاف شيمة الأقوياء )

European Union [shawgi badri] 04-04-2015 10:43 AM
الاستاذه هناء لك التحية . المحاسبة سيدتي ليس لها لزوم . لانني لا استطيع ان اغطي كل شء . نعم لم اذكر الفنان عبد الله الطيب المتزوج من الاستاذة نعمات حماد . وكانت جارتنا في العباسية . لم اعرف ان نزار غانم وناجي القدسي قد تعرضا لجحود . لماذا لم تكتبي انت يا سيدتي .
لنصل الي اتفاق ارسلي لي لي موضوع وساقوم بنشرة في كل المواقع والشكر من عمك شوقي .


#1240187 [كاسـترو عبدالحـمـيـد]
0.00/5 (0 صوت)

04-04-2015 03:47 AM
وشاهدته آخر مرة في 1999في منزل الاخصائي السر طاحونه في لندن برفقة غازي سليمان ومحمد المهدي وجرجس ودكتور سنادة ودكتور خالد حسن التوم والخال محجوب عثمان الرحمة للجميع .دكتور عبدالوهاب سنادة شقيق حسن والذى كان زميلك فى براع خالته زوجها يمنى كان يعيش فى بورتسودان ورجع الى اليمن وحفيدتها درست فى السودان وابنها سبق ان عمل سفيرا لليمن فى سوريا

[كاسـترو عبدالحـمـيـد]

ردود على كاسـترو عبدالحـمـيـد
European Union [shawgi badri] 04-04-2015 11:12 AM
كاسترو العزيز لك التحية. الدكتور سنادة لم يكن عبد الوهاب سنادة . عبد الوهاب سنادة . عندما اتذكر عبد الوها رحمة الله عليه ينتابني شعور بالحون . كان رجلا رائعا . كان عبد الوهاب اقرب الي الكمال شكلا ومحتوا . حسن سنادة كان اكثر البشر شياكة في كل الحمهورية .


#1240159 [الدكاتره هاشم Hashim EU]
0.00/5 (0 صوت)

04-04-2015 12:44 AM
حبيبنا البروف اليمني ود القبايل ” قايد طربوش ردمان” الله يطراه بالخير كان يطلق على المحبة والصداقة العميقة اللى بتربط
السودانيين واليمنيين اين ما وجدوا هو ” التخلف المشترك” حسب قوله ” اتحاد المتخلفين” عن ركب الحضارة واللحاق بيها هو في رايه ”القا سم المشترك” الذي يجعل البساطة و الصدق والمباشره طابعنا يعني ”العقل البدوي” يوحدنا و
جاك الكلام يا استاذ كمال الجذولي بس يا دكتورعبدالله على ابراهيم دي من حسنات العقل البدوي ----- وحبيبنا ”دكتور قايد طربوش ” يضيف انو المحن المشتر كة قربت بيننا عبر الازمنة ويردد بصوته الجهوري الرايع دايما ابيات الشاعر اليمني الكبير ”عبد الله البردوني” لابد من صنعاء وان طال السفر-----
جنوبيون في صنعاء شماليون في عدن ****** يمانيون في المنفى ومنفيون في اليمن -----
وهي كانت ايضا تنطبق علي السودانييين في الشتات و في داخل الوطن وما زالت---
حليل الماضي و أيامه
حليل الرونق العامر
بس يا شوقي ---- حليل زمن الصبا وللا---- ويا حليل محلات العدني العريقة وعم جبران وعمك عبدربه صانع الافران والساطان دكتور احمد سلطان
يا طيرة طيري يا حمامة وانزلي بدمّر والهامة----هاتي لي من حبي علامة---- ساعة وخاتم ألماس يكفى ----عذابي حرام والله أنا على ديني جننتيني على دين العشق حرام والله-----
وبعدين في بوهيميا حلوة” البوهيمية” دي وكتر من حكايات كازانوفا --- وسيبك من ”الاخوة كيزانوفا”

[الدكاتره هاشم Hashim EU]

#1240085 [صادق]
0.00/5 (0 صوت)

04-03-2015 07:25 PM
مشاركة عازي بنفسه في تهريب السلاح الي جبهة التحرير في اريتريا دي طلعت اشاعة. ومغامراته في جزيرة حنش والزوارق والعمل في الظلام وتوصيل الاسلحة من نسج خياله الواسع، رحمة الله عليه.

[صادق]

ردود على صادق
European Union [shawgi badri] 04-04-2015 11:23 AM
الاستاذ صادق لك التحية . فبل سنتين دخل شقيقي خليل في مهاترات مع مسئول في الحود السودانية الارترية . وتعرض للضرب والاعتقال والاهانة ورحل الي اسمرا . وكان يحتاج لعملية فتاق. ولم تستطع السفارة الدنماركية عمل اي شئ . وهو حامل جواز دنماركي . اتصلت بغازي . وذهب مسئولاريتري لزيارته في السجن عن طريق غازي .
الارتريين هم من قال ان غازي شارك . واليمنيون عرفوا هذا وعرفوا انه كان يعمل مثلهم بدون مرتب . هذا هو دفاعي عن غازي . ماذا هو اثباتك ان غازي طيب اللة ثراه لم يشارك في نقل الاسلحة ؟ نعم لقد كانت لغازي مواقف مع الانقاذ انا لا اوافق عليها ولكن لا يمكن ان نمسح كل تاريخه . فهه الذي اخفي الدكتور عز الدين عامر في 1871 والذي كان مريضا . . واخرجه من السودان .


#1239964 [إسماعيل آدم محمد زين]
5.00/5 (1 صوت)

04-03-2015 01:04 PM
كلام سليم و اليمن لن تُهزم

[إسماعيل آدم محمد زين]

ردود على إسماعيل آدم محمد زين
European Union [shawgi badri] 04-04-2015 10:31 AM
المشكلة انهم يريدون ان يرسلوا الغلابة لحرب الغلابة . ولماذا يذهب السوداني لمحاربة شعب تربطنا بهم روابط هي الاقوي . ومهما برع السودانيون في القتال فالتوابيت ستأتي طائرة الي السودا . وسيكون عند اليمنيين كرة وحقد نحو السودانيين .


#1239951 [اليمن أصل العرب]
5.00/5 (1 صوت)

04-03-2015 12:02 PM
تبع ملك اليمن أول من كسى الكعبة ... تزوج سيدنا اسماعيل جد الرسول عليه الصلاة والسلام من قبائل هجر اليمنية وأنجب اثني عشر ولدا منهم عدنان جد الرسول صلى الله عليه وسلم ... وتعلم اللغة العربية من القبائل اليمنية التي استقرت بمكة عند ظهور ماء زمزم ..تزوج هاشم بن عبد مناف جد الرسول صلى الله عليه وسلم من يمانية وأنجب منها عبد المطلب جد الرسول عليه الصلاة والسلام .. الأوس والخزرج قبيلتان يمنيتان وهما من نصر الرسول صلى الله عليه وسلم عند هجرته للمدينة أو يثرب ..

[اليمن أصل العرب]

ردود على اليمن أصل العرب
European Union [shawgi badri] 04-04-2015 10:24 AM
المؤلم ان بعض العرب لايكن الحب والاحترام لليمنيين .والبعض يستخف بهم ويحكزن النكات عنهم .


شوقي بدري
شوقي بدري

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة