المقالات
السياسة
كلمة بحق وليد الحسين
كلمة بحق وليد الحسين
12-03-2015 09:00 AM


أشهد الله أنك من أجمل و أشجع الرجال الذين عرفتهم في حياتي ، لن أكف عن الكتابة عن تاريخك الناصع دراسيا ومهنيا وسودانيا ورب أسرة ، وأصدقك القول أحس كأنما أنا المسجون ولست أنت ، أحس أن حياتي لا معنى لها وأنت سجين الرأي ، أعرفك جيدا يا أخي ومثلك لا يلمس تاريخه ولو بأطراف الأصابع ، أعرفك كما قلت لجميع أصدقائي منذ جامعة الخرطوم " راجل ود قبايل " إسمك الظافر ينمو في دواخلنا كل يوم من ال 120 يوم وأنت قابع في السجن ولا ندري ما هي التهمة ؟ لا تجزع يا أخي وصديقي في الكفاح والنضال من أجل سودان معافى وسمح ، من أجل الكلمة الصادقة الشريفة ، من أجل السنوات العجاف التي قضيتها في بلاد الغربة وأنت تخدم بلدك ، وأنت ترعى أطفالك
وأسرتك ، المجد لك يا وليد الدود مكي الحسين ، قال الشاعر إيليا أبو ماضي : وسرى الدود حولها يتغذى ويعتدي ، المجد لك ولراكوبتك التي نستظل بها دائما وأبدا ، يكفي أنك بنيت لنا راكوبة ، نضع فيها عناقريبنا نضحك ونعاين ونسخر ونعرف أنك ستأتي يوما وتجلس
معنا !!!!وخير الكلام ما قل ودل !!!!



[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2371

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1379954 [فيصل مصطفى]
0.00/5 (0 صوت)

12-04-2015 01:53 AM
أجمل ما قيل في حق السجين
المناضل الجسور (وليد الحسين)
حبيس بين جدران العتمة و صوته
من خلال أصدقائه و معارفه يصل
الى أقاصي الدنيا !؟!؟....
راكوبته التي بناها من فكر مستنير
ظلت كل يوم تستقبل حملة الأقلام
و يستظل تحت ورافتها كل أبناء الوطن
المهاجرون و الغاضبون و الكاظمون الغيظ و
الثائرون و الذين تخطفتهم مواطن الإغتراب
إستعداداً للإنقضاض على مغتصب الوطن

[فيصل مصطفى]

#1379883 [محجوب عبد المنعم حسن معني]
0.00/5 (0 صوت)

12-03-2015 08:53 PM
ده صورة كمال الهدى وليس بدر الدين
مع مودتي

[محجوب عبد المنعم حسن معني]

بدرالدين حسن علي
 بدرالدين حسن علي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة