نصرة الضفادع .. ودواعش الفئران ..
04-25-2015 07:04 PM


طلبت رئيسة جماعة الضفادع في إمارة السودان من مدير مكتبها أن يطلب لها أمير الفئران فوراً ولأمر عاجل لا يقبل التاجيل .. فكان أن جاءها صوته مبحوحاً وكأنه أفرط في قرمشة البصل في تلك الساعة .. الو .. يا سعادة الأمير .. هل أنت نائم على أذنيك ولا تتابع الأخبار؟
أهلاً ضفضوعتنا الأميرة .. خير إن شاء الله ؟
ألم تسمع بفتوى مجمع الفقه البشري السوداني الذي يريد السير بكم هلاكاً في نفس إتجاه نصيحة الوزير المفتري مأمون حميدة لأبناء جلدته الجوعى الذين لا يشبهونه بأن ياكلوا الضفادع .. طالما أن الكيزان قد خزنوا نصيب البلد كلها من الطعام الدسم في كروشهم ومسحوا لحاهم الكثة !
وضحي أكثر يتسأل السيد الزعيم الفأر ؟
تجيب الأميرة الضفدعة .. المجمع سيصدر أم قل أصدر فتوى تجيز للبشر السودانيين زينا كده بأكل بني جنسكم ..!
يرتعد الفار فتسقط السماعة قريبا من ذيله فيقرع الجرس بعصبية ويصيح للسكرتيرة .. لتناوله أياها لفرط رجفته وتصبب عرقة !
فتفعل وتحاول أن تسأل عن السبب ولكنه يزجرها ويطلب منها العودة الى مكتبها في الجحر المجاور بعد أن تغلق باب جحره الفاخر !
الصوت لا زال يتردد من الطرف الثاني غاغ غاغ غاغ الو الو فر فرماذا دهاك؟
يتناول الفأر كوب الماء ليبل ريقه الذي نشفه الخوف .. ثم يواصل المحادثة .. الو الو سيك سيك معليش سعادتك كنت في الحمام .. واصلي الحديث .. تضحك الضفدعة .. يا راجل اثبت شوية كمان جابت ليها أسهال واصوات مخجلة زي دي .. خلينا نتدارس الأمر .. حتى لا تسرقنا السكين الى مؤائد هؤلاء البشر اللئام .. الذين لم يقدروا على الحمار .. فباتوا يمزقون البردعة بالضرب المبرح !
طيب إنتي رايك شنو ...ايوه سألتني ..وأنا بقوليك مافي حل غير تشكيل خلايا مقاومة عنيفة .. فهؤلاء البشر سواء في أمريكا او أفريقيا أو اروبا أو العالم العربي يخافون جماعة النصرة التي تعيث فساداً في سوريا و تنظيم الدولة الإسلامية داعش المنتشر من العراق وحتى ليبيا و منهم خلايا نايمة هنا في السودان !
ما فهمت قصدك يا اميرة .. فسري أكثر!
قصدي ان نعلن تايدنا لتلك الجماعات .. إنتو روحوا ناحية جبهة النصرة .. ونحن نمشي على الدواعش ونعلن الجهاد على البشر ..إنتو شوفوا ليكم طريقة تسمموهم بيها من أول ضفدع ضحية إنتحاري يفدي بني جلدتكم ونحن نتولاهم بإعادة مرض الطاعون .. عشان نخليهم يشتهوا العافية ويابوا مش الأكل بس إنما الحياة كلها يكرهوها مثلما كرهونا العيشة في رقبتنا دي !
طيب وتنفيذ الفكرة كيف يا ضوضي .. !
يافرفر المسالة لازم تتم في اسرع وقت .. الناس دي لسه قدامها خمسة سنين تجويع وفساد ونهب.. وبدل ما يقوموا يحلقوا الدقون الطالت من طول مدة الإنقاذ .. حايقبلوا علينا نحن .. عشان مستضعفننا ساكت .. لكن نحن حانثبت ليهم مثلهم البقول .. يضع سره في اضعف خلقوا.. اتفقنا يا فرفر .. تمام يا ضوضي قرطي على كده ..ولانامت أعين الجوعي !
توتوتوت .. يضع الفار السماعة.. وينادني على السكرتيرة الغلبانة بعصبيةأكثر.. ما تجي يا فارة يا غبية .. جاتك فتوى لما تأكل لحمك الرخص ده .. ويطلب منها دعوة الجمعية العمومية لمجلس حرب الفئران لاعلان حالة الجهاد ضد البشر الجبناء أمام الطاغوت ولكنهم يطغون على الصغار من المخلوقات المسكينة!

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1141

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




محمد عبد الله برقاوي..
محمد عبد الله برقاوي..

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة