المقالات
السياسة
"ست البيت" ومملكتها المحبوبة
"ست البيت" ومملكتها المحبوبة
05-09-2015 01:20 AM

*أثار كلام الناس الذي نشر السبت الماضي واستعرضنا فيه رسالة الزوج م.م الذي هجرته زوجته ‘ وبات يعاني من حالة الجفاف العاطفي المفروضة عليه تعليقات كثيرة نستعرض هنا بعضها.
*نبدأ بتعليق الصحفية نوال شنان التي أرجعت مثل هذه المشاكل الأسرية إلى أسلوب التربية الخاطئة للأولاد والبنات‘ وأشارت إلى أعذار بعض الزوجات اللاتي يتعمدن النوم مع البنات بحجة مراعاة شعور الأولاد‘ ودعت في ختام تعليقها إلى إعادة النظر في مثل هذه الممارسات التي تؤثر سلباً على العلاقة الزوجية.
*محمد قريش أحمد سعيد المقيم في ملبورن بأسترالياعزا بعض المشاكل الأسرية إلى إستقلال المرأة ووعيها بحقوقها ‘ خاصة اللاتي يقضين غالب وقتهن في العمل ويهملن أسرهن وأزواجهن وأولادهن‘ ودعا الزوجة إلى الإهتمام أكثر بعش الزوجية لضمان الإستقرار الأسري.
*هنادي علي من مقر إتحاد الصحفيين السودانيين القت اللوم على الزوج الذي كان عليه أن يجلس في لحظة صفاء مع شريكة حياته ويكلمها بصراحة ووضوح‘ لانه في رأيها من أكبر أسباب مثل هذه المشاكل الأسرية عدم مواجهتها واللجوء إلى الإنسحاب السلبي الذي يعمق حالة الجفاف العاطفي‘ وقالت إن المرأة أصبحت أكثر إدراكاً لحقوقها ووعياً بنفسها واستقلالها‘ وقالت إن المصارحة والمواجهة مهمة لإزالة مثل هذه الجفوة المفتعلة.
* الفنان عزالدين أحمد المصطفى إختار تعليقاً فناناً إستوحاه من قصيدة ود الرضي الشهيرة "ست البيت" التي يقول في مقطع منها :
ماقالت كبرت وبقيت حبوبة
وتركت بوخته المحبوبة
لوجات من رياحه هبوبة
بتحيي عروقك المهبوبة.
*هذه بعض التعليقات التي جاءت على رسالة الزوج م.م ‘ وهي تعبر عن وجهات نظر مختلفة لأسباب بعض المشاكل الأسرية‘ وهي كلها تستحق توقف الأزواج عندها للعمل سوياً على إسترداد العافية الأسرية وحمايتها من مهددات الجفاف العاطفي المصطنع.
* لن نبكي على أطلال ماضي الذكريات لكننا قصدنا التنبيه إلى أهمية العودة ما أمكن لبعض الموروثات السودانية الجميلة التي بدأت تندثر وسط بدائل التجميل الصناعية والمصطنعة التي لاتخلو من مخاطر صحية.
*أصبحنا نفتقد في غالب بيوتنا العطور السودانية التي كانت تميز مملكة الزوجة السودانية‘ وليس في دواوين العمل‘ دون أن يعني ذلك أننا ضد عمل المرأة الذي أصبح حقاً وواجباً‘ وضرورة في غالب الأحيان.

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1405

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




نورالدين مدني
نورالدين مدني

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة