المقالات
منوعات
نص سردي :- غرفة
نص سردي :- غرفة
05-16-2015 10:03 PM


نص سردي :-
غرفة
غرفة بعيدة مهوى الأرض
منفردة
متنائية
أزاحها
إنحرف بها
ظلت بلا جغرافيا
عديمة الموقع
بلا تاريخ
كُسر سكونها
أُخمد نبضها
لم تعد غرفة
لكنها غرفة !!؟....
* * *
غرفة معلقة
بلا خارج
داخلها كثيف
كنت كل مفرداتها
لفظتني
إحتويتها
شظتني
كمنت شظاياي
بين جدرانها
سجنتني
لم أجرؤ
على فض أغشيتها
حملتني
سرت بها
صعدت
حيث الأعالي
كنت هنا
كانت هناك
كنا معاً
ظلت وكري الأثير
تدخلني
إنسرب منها
* * *
غرفة
وثيرة الحشايا
ناعمة النمارق
تمتص رهقه
تهدهدني
يبتلعه الكرى
بغتة يصحو
ينتبه
يستعيد أسرارها
يكتنفه الغموض
تضللني
يستنطقها
يفلني الإبهام
يستبطن جوفها
يلتبس عاليها
تتأبطه
يمسك بتلابيبها
* * *
سرير مزدوج
خزانة ملابس
مشجب
كرسي فوتيل
طاولة ذات طابقين
غرفة
غريبة الأطوارتتعاطى مع الكتب
تعاف رائحة الأطعمة
تطيق العطر الفواح
تستمرئ إستنشاق
دخان النارجيلة
تستحلبه
* * *
ثمة صحف تتراكم
تتكدس
تحت السرير
فوقه
بجواره
تعلوه قصاصات
مخطوطات
نتف ممزقة
قبالتها مرآة
تعكس مفردات تخيله
ورود و أشواك
يزيح الشوك الورود
يتجسد أبوذر الغفاري
يغطي صفحة المرآة
يسود الإشراق
* * *
تعلو الغرفة
تتسامى
الطريق إليها جسور معلقة
تتراءى من بعيد
بين الصعود و الهبوط
عبر الأعلى و الأسفل
مدرجات
وديان
قيعان
سفوح
تتشظى
بقعاً خضراء
تطرز قمم الجبال
تلهب الخيال
تفجر المخبوء
* * *
غرفتي منفى
جسدي غرفة
و أنا سماء زرقاء
حينما فتحت باب الحديقة
إنفرج ستار
وددت أن أقيم مأدبة
غدوت ذلك المسكون
بطاقة دفينة
بحضور طاغٍ
ربما تسورت الآتي
ثمة مسارات أخرى
لعلها مسرات
( سر وئيداً )
قالها حارس المدينة
تراجعت
إحتميت بحلمي
غرفتي أورقت
صارت شجرة
أينعت ثمارها
لا تتدلى
قطوفها ليست دانية
دنوت
قبلتني أرضها
تيممت بترابها
تباعدت
كسحب قادتها الرياح
كدت أفقد غرفتي
لكنه لم يضل
إهتديت
ثمة ضوء ثاقب
* * *
كانت أشجار النيم
تلتف حول أسوار المدينة
تنسج غشاء كثيفاً من العتمة
بعد لأي إستعدت غرفتي
سكنت روحي
حدقت في الوجوه
قرأت عودة الروح
إشتعلت أملاً
ملأت الثورة جوانهم
تحفزت جوارحهم
إستفاقوا
لا شئ يحدث
سوى مطر
تساقط الكلمات
تغسلني
تفيض غرفته
يتدفق عبر نوافذها
وهج خاطف
يتحرر
يبتدع لغة جديدة
تنضر الوجوه
تستقوي السواعد
تنضج السنابل
تهدر الشوارع
تتوحد المرامي
يعلو لغو الخطاب
يتواتر
يصير صادماً
لكنك لا تعوزك الحيلة
لن تعدم منفذاً
للولوج
عبر بوابة غرفتي المعلقة !!؟...
[email protected]



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1194

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




فيصل مصطفى
 فيصل مصطفى

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة