المقالات
منوعات
رسالة لكل الذين يعتقدون الشفاء في طينة الحفير
رسالة لكل الذين يعتقدون الشفاء في طينة الحفير
05-17-2015 04:36 PM


لو انكم تعرفون سنة رسول الله لما تحملتم مشقة السفر اقراوا ان شئتم قول الحبيب عليه افضل الصلاة والسلام

5745 - حَدَّثَنَا عَلِىُّ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ قَالَ حَدَّثَنِى عَبْدُ رَبِّهِ بْنُ سَعِيدٍ عَنْ عَمْرَةَ عَنْ عَائِشَةَ - رضى الله عنها - أَنَّ النَّبِىَّ - صلى الله عليه وسلم - كَانَ يَقُولُ لِلْمَرِيضِ « بِسْمِ اللَّهِ ، تُرْبَةُ أَرْضِنَا . بِرِيقَةِ بَعْضِنَا ، يُشْفَى سَقِيمُنَا بِإِذْنِ رَبِّنَا »
صحيح البخاري - مكنز (19/ 193، بترقيم الشاملة آليا)
باب رُقْيَةِ النَّبِىِّ - صلى الله عليه وسلم -كتاب الطب
5848 - حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِى شَيْبَةَ وَزُهَيْرُ بْنُ حَرْبٍ وَابْنُ أَبِى عُمَرَ - وَاللَّفْظُ لاِبْنِ أَبِى عُمَرَ - قَالُوا حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَنْ عَبْدِ رَبِّهِ بْنِ سَعِيدٍ عَنْ عَمْرَةَ عَنْ عَائِشَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- كَانَ إِذَا اشْتَكَى الإِنْسَانُ الشَّىْءَ مِنْهُ أَوْ كَانَتْ بِهِ قَرْحَةٌ أَوْ جَرْحٌ قَالَ النَّبِىُّ -صلى الله عليه وسلم- بِإِصْبَعِهِ هَكَذَا وَوَضَعَ سُفْيَانُ سَبَّابَتَهُ بِالأَرْضِ ثُمَّ رَفَعَهَا « بِاسْمِ اللَّهِ تُرْبَةُ أَرْضِنَا بِرِيقَةِ بَعْضِنَا لِيُشْفَى بِهِ سَقِيمُنَا بِإِذْنِ رَبِّنَا ». قَالَ ابْنُ أَبِى شَيْبَةَ « يُشْفَى ». وَقَالَ زُهَيْرٌ « لِيُشْفَى سَقِيمُنَا ».
صحيح مسلم - مكنز (14/ 407، بترقيم الشاملة آليا)
- باب اسْتِحْبَابِ الرُّقْيَةِ مِنَ الْعَيْنِ وَالنَّمْلَةِ وَالْحُمَةِ وَالنَّظْرَةِ.
-كتاب السلام
وحتي ان يحتمل الشفاء لا بد من امور ونقول يحتمل الشفاء لان الله قد يديم علي العبد البلاء والمرض ليبلغه به الجنة كحديث المراة التي تتصرع وجاءت رسول الله تاسله ان يسال الله لها ان يشفيها فخيرها الرسول بين ان يسال الله فيشفيها او تصبر ولها الجنة فقالت اصبر ولكن اسال لي الله الا اتكشف
اولا بتربة ارض المريض اي المكان الذي هو متواجد فيه لا يشترط تربة الحفير
ثم ان هنالك 4 شروط لاحتمال الشفاء
ان تكون بسم الله لا باسم المكاشفي ولا بطينة حفيره
ثانيا ان تكون بتربة ارضك لا بطينة الحفير اعتقادا
ثالثا بريقة البعض ( وهنا يجب ان يعني بها من يجيدون الرقية من كتاب الله وسنة رسوله وان يكونوا من اهل التوحيد
رابعا ان تكون باذن الله لا باسم المكاشفي وفلان وعلان
ثم انكم ايها الناس انتم تعتقدون الصلاح والولاية ومحبة الله في اناس يخالفون الرسول صلي الله عليه وسلم بالابتداع والحق يقول قل لو كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله فالذين يخالفون رسول الله ليسوا باولياء لان الله لا يتولي الا الصالحين

[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1509

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1268014 [abushanab]
0.00/5 (0 صوت)

05-18-2015 09:58 AM
قاتلكم الله و قطع دابركم ..

قسمتم المسلمين الى موحدين و مشركين ..يا [ود الساترة حالا] انت لا تعلم شيئ عن المتصوفة فصه ..

راينا تسامح المتصوفة وحنوهم على امة محمد وراينا الوهابية واهدارهم لدماء المسلمين واعراضهم واموالهم من لدن ابن عبدالوهاب الى داعش ..

انظر الى الخبيث وهو يقول :
(ثالثا بريقة البعض ( وهنا يجب ان يعني بها من يجيدون الرقية من كتاب الله وسنة رسوله وان يكونوا من اهل التوحيد) ..

احيلكم فقط الى الدكاكين التى انشاها هؤلاء تحت دعوى ى(العلاج بالقران) .. ويقصدون ان يتربحوا به ..

[abushanab]

#1267690 [ود الساترة حالا]
0.00/5 (0 صوت)

05-17-2015 06:18 PM
جزاك الله خيراً ي أخانا أنور ، وجعل ما سطرته في ميزان حسناتك ....والحقيقة التي لا ينكرها أحد أن التصوف من أعظم المحن التي أبتلى بها الإسلام وأهله ، كل الطرق الصوفية بلا إستثناء هي طرق تهدي إلى جهنم وبئس المصير ......ثبتنا الله وسائر على الحق المبين إلى يوم الدين ، آمين

[ود الساترة حالا]

ردود على ود الساترة حالا
United States [syroora] 05-18-2015 04:53 PM
(كل الطرق الصوفية بلا إستثناء هي طرق تهدي إلى جهنم وبئس المصير )

تكفرون المسلمين وتحددون مصائر العباد من الذي اعطاكم هذا الحق يا من تدعون بالسلف ؟


انور عكاشة
مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة