المقالات
السياسة

05-19-2015 09:04 AM


زيتو سافر وترك وراءه الامة المريخية منقسمة -حوله وعليه-- -احطا الخواجة كثيرا واصاب كثيرا-- كنا نحتاج لصرامته-- لكنه اعطانا جرعة اكثر من المطلوبه-- كنا نحتاج لابداعه فابدع هنا وخاب هناك-- لكن الثابت ان لا احد طالب بانتهاء تجاربه- ولا بنهاية عهدة وعقدة--بعد ان نجح المريخ فى عبور المراحل الصعبه وصولا لدور المجموعات-- الانجاز الذى رفع امة المريخ الى اعلى سقوفات طموحها-- حتى انها تجاهلت عمدا الوصول لدور الاربعة-- ووصلت توا ومباشرة للنهايئ-- وشمت ريحة المطار-- بل ان بعضنا حجز له مكانا فى صالة القدوم--- ومن حقنا ان نحلم فلسنا غريبين عن صالات الانجازات ولا عن بوابات المحمولات جوا--- فهل سبقنا غارزيتو الى المباراة النهائية وانتظرنا هناك من واقع قراراته--الحاده--ربما فللرجل طموحه وقد فعلها مع مازمبى-- والرجل على مشارف التقاعد واجزم ان المريخ اخر محطاته---لكن تعالوا بعيدا عن غارزيتو الذى سافر وتركنا فرقا متقاتلة--بين من ينظر اليه انه دخل فى مراحل الخرف-- فجاءت قراراته-- اكثر مما يمكن التعامل معها---- لكن المنطق يقول ان ذلك واجبه وتلك صلاحياته-- ولكى يصل الى الهدف الكبير عليه ان يجرى عمليات جراحية بدون تخدير---اعجبتنى شجاعته وهو يجرى تعديلات مغامرة فى توظيف امير وعلاء وقد نجحت واذهلتنا بالاجماع السكوتى--- واجرى تعديل لرمضان عجب ولم يصيب النجاح الذى اصابه فى تجربتى امير وعلاء--- - اعتمد مصيدة التسلل فاشعل خوفنا وغضبنا- واضاع عنا نصر تاريخى للترجى فى داره-- وهاجمه بثلاثى فى داره قبل ان يستدرك فى الجزء الاخير ويتخلى-- لكنه عاد بذات الدهشة ليهاجم الهلال بمهاجم واحد ويضيع علينا نصرا هائلا وعريضا-- فليس معقولا ان يهاجم الترجى بثلاثة والهلال بمهاجم واحد-- ثم جاءت تسجيلات المنتصف وكلنا اجمعنا على اطراف وصانع العاب وقناص---- ولايمكن ان نجد المطلوب تماما--فى فترة ضيقة --لكن للخواج راى وخطة نفذها وننتظر- ان نحتفل بنجاحها ونطمئن عليها---لكن كنا نرى ان افتعال الحده والمفاصة مع الجزائرى ومحسن ومدير الكرة-- كان يمكن ان تاتى بصورة اخرى -- والحمد لله ان حكمة الرئس جمال عالجت ماامكن علاجه----لكن جاء فى المنعطف اصراره بتسجيل الياسو رغم التحذيرات باصابته وانه فقد جراء الاصابه ثلاثة ارباع مهارته وقوته-- اصابنا بالحيرة-- خاصة ان يكون تسجيله على حساب كوفى وكلنا شهدنا له بدور حاسم وفاعل فى وصولنا لدور المجموعات--- عموما -هو اخطا واصاب-- ومازال فى المضمار ولا احد فى هذة المرحلة يمكن ان يخرجه او ينادى باخراجه من السباق--- وعلينا الانصياع حتى يبلغ الامل الكبير محله ونرى كل النتائج على الارض-- ومن يدرى فقد يفاجئنا-- بنجاح هائل ومثير-- ومبدع-- وقد يتنكب ونفقد فرصة اعادة كتابة تاريخنا---- ارى ان الخواجة يود فعلا ان يحقق انجازا ولهذا اراد فريقا لجولة حاسمة - ونحن نريد الفريق الذى ظهر فى الاداوار الاولى واخذ شكله الجميل ان يستمر اعوام طويلة--بعد ان عثر على الطريق--
نتابعه لكن لن نقول له معك للطيش-- بل نقول ربنا يستر ويعينه ويعيننا- والله نسال ان نختلف فى حدود الحرص على الكيان العظيم-- وبلا تطرف --فالمؤيدين والمعارضين هدفهم مصلحة المريخ ولا شك فى ذلك ابدا
[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2458

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1270462 [ابودعد]
0.00/5 (0 صوت)

05-21-2015 11:51 AM
كلامك موزون أديت الراجل حقه وأخدت حقك وليس لنا غير الانتظار بأمل أن ينجح لك الشكر

[ابودعد]

#1269082 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-19-2015 05:11 PM
كلامك ده تدخل بصوره شبه مغلفه في شان فني هو مسئولية المدرب اولا واخيرا

[محمد]

الصادق عبد الوهاب
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة