المقالات
السياسة
عن مستشفى عطبره .. وأخلاقيات المهنة
عن مستشفى عطبره .. وأخلاقيات المهنة
05-21-2015 12:36 AM


*إسمحوا لي كي أخصص كلام الناس اليوم لرسالتين إستلمتهما عبر بريدي الإلكتروني، الأولى من علاء الدين دبورة من عطبره تناول فيها حال مستشفى عطبره الذي تنقصه الكثير من المعينات اللازمة للخدمات العلاجية‘ والثانية من محمد اديس موجهة لقبيلة الأطباء.
*أبدأ برسالة علاء الدين دبورة التي تحسر فيها على حال مستشفى عطبره وكيف أنها تفتقد الكثير من الأجهزة والمعدات الطبية، ولايوجد بها جهاز أشعة مقطعية، والمشرحة غير جاهزة لاستقبال الجثث وليس بها ثلاجة لحفظها، وقد وجه دبورة رسالته لوالي نهر النيل ووزير الصحة الولائي لإيلاء هذه المستتشفى العناية اللازمة.
*أضاف دبورة قائلا أن المستشفى بها مساحات واسعة يمكن إستغلالها في التوسع وبناء أقسام جديدة للمستشفى، وناشد الخيرين من أبناء عطبره في الداخل والخارج لتبني مشروعات تستكمل إحتياجات مستشفى عطبره.
*الرسالة الثانية من محمد ادريس قال فيها أن والدته كانت تعاني من سعال حاد وحمى، أخذها للطبيب وبعد الكشف عليها قال له أنها تعاني من إلتهاب حاد في جهازها التنفسي وكتب له الدواء ونصحه إذا لم تتحسن حالتها بعد خمسة أيام يعمل لها صورة أشعة ويحضرها مرة أخرى.
*لم يتوقف سعال والدته ولم تتحسن صحتها ‘ والكلام مازل لمحمدادريس : أخذت لها صورة أشعة وذهبت بها إلى أخصائي الأمراض الصدرية ومعي نتيجة الفحص وصورة الأشعة والدواء التي إستعملته‘ إلا أن أخصائي الأمراض الصدرية رفض الكشف عليها وقال لنا إذهبوا للطبيب الأول.
*قال لنا إخصائي الامراض الصدرية أنه لايمكن النظر في حالة مريضة بدأ طبيب اخر علاجها‘ وإذا هو وجهكم لمقابلة أخصائي الصدرية تعالوا لي‘ وأعاد لنا مبلغ الكشف الذي كنا قد دفعناه مقدما‘ حاولت إقناعه بالكشف عليها خاصة انها تعاني من التهاب في الجهاز التنفسي لكنه رفض وقال إن " أخلاقيات المهنة" كأطباء تمنعنا من النظر في حالة مرضية بدأعلاجها طبيب اخر.
*ها أنا أعرض الرسالتين كما جاءا في بريدي‘ الأولى لوالي ولاية نهر النيل ووزير الصحة الولائي وللخيرين من أبناء عطبره‘ والثانية لعموم قبيلة الأطباء كي يبينوا مدى صحة موقف إخصائي الأمراض الصدرية وهل سلوكه هذا له علاقة بأخلاقيات مهنة الطب!!.


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2287

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1270592 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

05-21-2015 03:24 PM
اما عن مستشفى عطبرة فحالها كحال كل مستشفيات السودان .. يمكن ان توجه الرسالة الى شباب شارع الحوادث فهم قد اصبحوا حقيقة الامل الوحيد للخدمات الصحية و صحة المواطن .. اما توجيهها للوالي و وزير الصحة فهؤلاء لا خير فيهم و لا رجاء ... لو كان فيهم رجاء مبدءأ لما وصل حالها الى ما هي عليه و هم على قمة المسئولية.
اما مسالة طبيب الصدر فاعتقد ان موقفه لا تبرره اخلاقيات المهنة ... من الرسالة واضح ان معاينة المريضة تمت في عيادات خاصة و ليس في المستشفى و ان الطبيب الاول غير متخصص في الصدر ، فما دام الحالة في مجال تخصص الطبيب الثاني كان عليه فحصها و مباشرة العلاج، و ثانيا من حق المريض الحصول على راي طبي ثاني حتى لو كان تحت عناية طبيب مختلف،

[وحيد]

#1270478 [سوداتى]
5.00/5 (1 صوت)

05-21-2015 12:16 PM
موقف الأخصائي صحيح .. الدكتور الأول طلب أشعة وعملت الأشعة يبقى لازم ترجع ليهو تانى عشان يكتب علاجات تانية أو يحولك ..المشكلة فى ناس كتار مابفهموا الكلام دا ويقول ليك الدكتور دا ماعندو إنسانية ..والمشكلة معظم الناس بسمعوا كلام ناس تانين زى الجيران والاقارب وقبل ماينتهى من العلاج يشوف دكتور تانى

[سوداتى]

ردود على سوداتى
European Union [ميمان] 05-23-2015 09:22 AM
شنو الصحيح!؟ مريضة محتاجة لعناية سريعة في داعي للماطلة؛ واخلاقيات المهنة دي بس وقفت هنا؟ نفترض آن الطبيب الاول غاب لأي سبب من الاسباب، راح إجازة عنده حالة وفاة اعتقله جهاز الامن، تموت المريضه يعني؟


#1270144 [احمد]
5.00/5 (1 صوت)

05-21-2015 04:57 AM
نعم سلوك اخصائي الصدرية قمة في اخلاقيات المهنة خاصة ان الطبيب الاخر بدا العلاج وفي حال عدم التحسن اوصى بالرجوع اليه وعمل اشعة وغالبا مضادات حيوية اقوى او بالوريدوهذا يدل على المامه بالمرض وخطوات علاجه ولوانه حول من البداية الى اخصائي صدرية فهذا يعني ان المرض خطير اوعدم معرفة الطبيب ..

[احمد]

نورالدين مدني
نورالدين مدني

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة