المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
د.عبد القادر الرفاعي
من اجل الحفاظ علي الذاكرة الوطنية عبدالرحمن عبدالرحيم الوسيلة (الزميل كمال 1926 – 1984)
من اجل الحفاظ علي الذاكرة الوطنية عبدالرحمن عبدالرحيم الوسيلة (الزميل كمال 1926 – 1984)
05-28-2015 12:24 PM


كان المكان سجن الهايكستيب (في مصر) وكان الشيوعيون السودانيين والمصريين يلقي بهم مقيدون بالحديد في ذلك السجن بالصحراء. كان عبدالرحمن الوسيلة والتجاني الطيب بابكر رمزاً مكثفاً عميق الدلالة لشئ واحد وليس سواه هو الكفاح بين الشعبين السوداني والمصري. كانا رمزاً للنضال من اجل طرد الاستعمار من بلديهما (السودان ومصر). هكذا جاء مبتدأ تاريخ عبدالرحمن عبدالرحيم الوسيلة في مذكرات التجاني الطيب، اذ كانا رفيقا دراسة في جامعة فؤاد الاول. كان الوسيلة طالباً في كلية الاداب بعد ان اتقن اللغات: الانجليزية والايطالية والفرنسية. نحن هنا ابتدرنا الاشارة عن الوسيلة في مذكرات التجاني الطيب، لكن بدرالدين الخليفة يقول قبل يومين من اعتقال هذين النجمين الساطعين: ذهب الوسيلة مودعاً عبدالخالق محجوب وكان نزيل مستشفي الحميات بالعباسية بمصر: "اذا قدر لنا ان نلتقي مرة ثانية فسوف نبتسم والا فليكن هذا وداعاً حاراً" يقول الوسيلة ايضاً: "كنا نضاهي – في سجن كوبر عام 1958م – بين ترجمتي والترجمة الاخري للجنيد علي عمر لاحد نصوص شيكسبير، وجدت نفسي صائحاً عفارم الجنيد: ايها العبقري" ان الجبان خوف الموت في موت، لاهي افضل الف مرة مما جاءت به ترجمتي. وهكذا يتبادل الناس ذكريات ومقولات ساطعة عن العبقري المثقف الانسان عبدالرحمن عبدالرحيم الوسيلة. يقول لي الوسيلة: "حين طلب الي رئيس القضاء السوداني عام 1978م ان اتولي ترجمة 15 مجلد لقوانين السودان التي تركتها الادارة البريطانية لما اتمتع به – او كما قال – من امتلاك ناصية الالغة الانجليزية، ثرت في وجهه وكان صديقي: صدام حسين يعدم 17 ضابطاً في الجيش العراقي، والطاغية يحتفظ بستين معتقلاً شيوعياً في سجون السودان رغم ادعائه بانفاذ المصالحة الوطنية قبل اكثر من عام.. رفاقي الشيوعيين متحفظ عليهم في سجون شالا والابيض وكوبر رهائن... هل لي ابيع ضميري من اجل حفنة دولارات ؟؟! لا.. لا، لن اترجم كلمة.. يا شياطين المدافع كيف صرتم محكمة؟


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2318

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1275704 [ابو بكر]
4.07/5 (5 صوت)

05-30-2015 03:24 PM
ارجو من الأخ الكاتب ان يعرفنا اكثر بالشخصيات المتميزة امثال : حسن الطاهر زروق والجنيد علي عمر والوسيلة وغيرهم من الرواد وشكرا..

[ابو بكر]

#1275031 [متابغ]
4.07/5 (5 صوت)

05-28-2015 07:37 PM
الأستاذ الصديق عبدالقادر الرفاعي

شكراً لك على هذه الكتابة المتميزة في حق رجال متميزين.
يا صديق لا أعرف على من ألقي اللوم ولكن الأخطاء الطباعية أفسدت كثيراً من جمال هذه الكتابة.
ليت أحداً راجعها قبل الدفع بها للنشر. ومع ذلك، واصل فالأجيال التي فرض عليها نظام الإنقاذ رؤية أحادية الجانب، لفي شوق كبير لسماع وجهة النظر الأخرى.

[متابغ]

#1274949 [محمد احمد]
4.00/5 (4 صوت)

05-28-2015 03:22 PM
تحياتى عبدالقادر

يجب على المعارف والمهتمين ان يسجلوا تاريخ هؤلاء الرواد وحتى لا تندثر مآثرهم وحياتهم وقصصهم وما تركوه من ارث

لقد قرأت كتابة رصينة باللغة الإنجليزية في المجلة الفصلية المسماة the African Communists التي تصدر في جنوب افريقيا العدد 47 لعام 1971 ، قرأت مقالين عن الحزب الشيوعى السودانى
الأول بعنوان : the Dark days in Sudan

كاتبه شخص اسمه المهداوى ، ليتنا نعرف من هذا المهداوى ، المقال مكتوب لغة انجليزية رصينة ومعبرة ، المقال عن الاحداث بعد حركة يوليو ، كذلك قدم تحليل للأسباب التي أدت لحركة يوليو ومايو وموقف الحزب الشيوعى منها واستمر المقال حتى المجزرة الدموية التي راح ضحيتها شيوعيون افذاذ ، من ما جاء في هذا المقال :
the Bloodshed on that and the following days was such as our country has never before experienced , even in the struggle against colonialism , besides those martyred from the nationalistic , democratic and communist elements , those held in detention in prisons , storehouses and schools turned into concentration camps amount to thousands , aman has only to be pointed out as communist for the troops , still patrolling the streets of the cities and towns in Sudan to arrest him without the least interrogation

والمقال الثانى بعنوان the Sudan Events

هو عبارة عن Statement by the Central Committee of the South African Communist Party

وهو بيان صادر من الحزب الشيوعى في جنوب افريقيا يعبر فيه عن قلقه الشديد وادانته لموجة العداء ولوثتها في السودان ضد الحزب الشيوعى السودانى ، جاء في هذا البيان
the Sudanses Communist party , since its Foundation has courageously stood in the vanguard of the people's struggle against colonialism , for independence , against the new- colonialist Abboud regime , against the corrupt bourgeois politicians who succeeded that regime , it has led the mass struggles of the workers to form effective trade unions , to organize peasants , women , students and youth , in the course of these struggles our brother party in the sudan thrust deep roots among the masses and grew to be the only mass party of the workers , peasants and revoluanary intellectuals .

هناك ادب وكتابات كثيرة تحتاج للتوثيق , ربما يأتي الزمن لذلك والرجال والنساء الذين يتولون هذه المهمة مع تهيؤ الظروف السياسية والثقافية لها

[محمد احمد]

د.عبدالقادر الرفاعي
د.عبدالقادر الرفاعي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة