المقالات
منوعات
ليت حيني كان قبل حينك
ليت حيني كان قبل حينك
06-06-2015 10:44 AM

الموت وما ادراك ما الموت، يفني جسد المرء وتبقي ذكراه العطرةعلي الأرض ،والموت قدر لا فكاك منه معلق بأعناقنا ،فهو يأتي بغتة عند الصغر أو الكهولة والكبر وربمافي عهد الفتوة والشباب ، وقد ينتقي الأبرآر ويتغآضي عن الأشرآر بلا تفرقة أو محآبآة حيث لا ينفع المآل أو البنون ولا الحسب ولا النسب وليس لجنس من أنثي وذكر اعتبار ، وهكذا شآء خالقنا الواحد الآحد خين نعرض عليه عرآة حفاة أذلآء لايسترنا ولانجاة لنا الا ما قدمنآه في سالف ايامنا الدنيوية من خير وأعمآل صآلحات نثآب عليها بجنآن خآلدة آو بنيران مهلكة لا ينطفئ أوارها آو يخفف سعيرها .
شقيقي الحبيب آمير زاهر
لو كان القلب ينزف الدمع لآمدنا من معينه فقد جفت مآقينا ويبست مجاري الدموع حزنا"عليك ، ولكن القلب ينزف دما" داخل الصدور المكلومة والآفئدة المجروحة ،ولكن العزآء والسلوي لنا في انك ستقابل ربك بقلب سليم وتسبقك دعوآت كل من عرفك واتصل بك ، فانت رآبح حيال خالقك المطلع علي كل شئ وبرحمته تعالي أن يكون مقعدك مع الصديقين والشهدآء والصالحين وحسن اولئك رفيقا فقد ارتحلت عنا وانت في شرخ شبابك وعنفوان قوتك ، ورغبت وأنا الأكبر سنا" والمتقدم في العمر أن يكون يوم رحيلي قبل رحيلك وأن يكون حيني قبل حينك ولكن أمر الله كان ،ولاحول ولا قوة الا بالله وانا لله وانا اليه رآجعون .
هلال زاهر الساداتي 2652015
[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1456

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1280958 [ضياء الدين مدثر رجب]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2015 03:24 AM
ألاستاذ الجليل ومربي الأجيال هلال زاهر….أعزيكم آل زاهر سرور وأعزي نفسي في فقيدنا الحبيب أمير والذي تستعصي الحروف عن وصفه. التقبته للمرة الأخيرة في برلين قبل أربعة أشهر واسترجعنا الكثير من ذكريات الصبا والطفولة..أسأل الله له الفردوس الأعلى.
إنا لله وإنا إليه راجعون.

الى روحه الطاهرة كتبت هذه ألقصيدة؛

الأمير الزاهر

والله أبكانا الفراق
يا أميرنا يا زولنا الخَلوق
مرقت دموعنا مبلّمة
والغُصَّة كمَّمت الحُلوق
دي الفانية فجعتنا أم قدود
في جوفنا أشعلت الحروق
في لحظة زلزلنا الفراق
يا حبيبنا كيف بعدك نروق
ما طلتك لينا الشمس
ليه الشمس تأبى الشروق
ما نخوتك زي الملاك
ليه الملاك يابى المروق
يا أبو الكرم .. وولد الكرام
كيفن نبلبلوا ليكا شوق
يا قامة سمقت في القلوب
كالشامة في وسط الخُلوق
سوداني .. سوداناوي .. جد
في هواه ما عرفتا العُقوق
حامل لواء وطن الجدود
( أم در) حبيبتك في العروق
(بانت ) و(موردة) في صباك
و(حي الضباط) جنب ( أب كدوك)
كل الصحاب وصفوك هُمام
ثابت على المبدأ صدوق
في (المؤتمر) كان النجاح
في (الموصل) أدركت الحقوق
(لامريكا) شديت الرحال
للفجر تتمنى البزوغ
وكالفجر وصفوك الرفاق
وما بجهلوك البعرفوك
في(آسيا) قالوا عليك نبيل
وفي ( كندا) كنت أصيل وذوق
في (إفريقيا) إنسان بالبيان
(نيروبي) تشهد يا شفوق
وفي ثانية أختلف الزمان
صبحت بلاك واضحة الفروق
دي الفانية فجعتنا أم قدود
في قلوبنا كترت الشقوق
دي الفانية أصلها ما تجود
خربانة عمرها ما تحوق
وعزائنا في الدنيا أم قدود
دربك ..مضوي زي البروق
وعزائنا في الدنيا أم قدود
مسك الجنان تلقاهو فوق
وعزائنا في الدنيا أم قدود
دربك.. مضوي زي البروق

(ضياء الدين مدثر رجب/برلين)

[ضياء الدين مدثر رجب]

#1280393 [محجوب عبد المنعم حسن معني]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2015 10:08 AM
له الرحمة والمغفرة
ربنا يصبركم مربينا الجليل وجميع افراد الاسرة في السودان والمهاجر
ابنكم محجوب

[محجوب عبد المنعم حسن معني]

#1279868 [محمد عثمان سناده]
0.00/5 (0 صوت)

06-06-2015 02:00 PM
تعازينا لكم ربنا يرحمه ويتقبله قبولا حسنا وانا لله وانا اليه راجعون

[محمد عثمان سناده]

هلال زاهر الساداتي
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة