المقالات
السياسة
ثلاثه رسائل الى عزة
ثلاثه رسائل الى عزة
06-09-2015 09:29 AM

ثلاثه رسائل الى عازة
الرساله الاولى
أكرم ابراهيم البكرى

حبيبتى الخالدة
تحياتى واشواقى من بلد الغربه البعيدة - بلدى -
تحياتى واشواقى ايتها الهائمه فى ذاتى ..
كيف حال اطفال الشوارع وبائعات الفول والتسالى ..
ايتها الغاليه هل كانت مدائن كسرى تنعم برائحه طين الجالوص..
ام كانت حدائق بابل تزخر بشتول الابنوس...
وهل اجتاحت روما القديمه يوماً اسراب الذباب فى زمن الخريف ..
عزيزتى.....
لقد تبهرج زيفاً مدينه الاثم الكبيرة فى بلدى واصبحت تُنكر الفضيله
وتحترف كل انواع الرذيله والنفاق والرياء والكذب ...
لماذا فعلوا بها هذا ......؟
الم تًهذب ذاتها على تقوى الحب
وعدم مًمارسه الخطئيه .
قدرى ماذا وجدت يومها هنالك فى مدينه الخطئيه .. مدينتى...
لئام .... كلاب ....ذئاب...
...وارمله حزينه
وطفله برئيه تصرخ دون صوت...
عزيزتى ماذا حل بنا .. منذ ان اتوء الينا .
ماهذا التوهان ...؟
وتلك الاحزان .؟
لقد ضاع منى ...من داخلى
لقد كنت اتغنى له
ل ..ل ...و...ط...ن
ولك للحبيبه
أذن حرُيا ان أضيع أنا....
الى ان اجدة فى ذاتى ...
لا ادرى ماذا يجتاحنى
ولكن على علم باننى ماضى
الى اين ....؟
لا ادرى

الرساله الثانيه
الى ملكه قلبي عزة.....
من عمق افكارى وايمانى بوطن....
ومن اسف العجز والمحن ....
كم هومحزن ان يجزع الانسان على فراش عرسه ...
كم هو مؤسف ان يفزع على حافه قبرة ( وطنه )....
عزيزتى
لقد وصلت الان الى نهايه طريقى....
انى استرجع زكرياتى ....هنالك
لقد عشت احزان زاتى مع وجدان شوقى لوطن
احرق بخور افراحه على عينيك..
اشتم رائحه مسك غاباته على ساقيك ..
واتذوق طعم ثمار جناته من نهديك..
والثم نهر نيله من وجنتيك....
خبرينى بالله عليك...
هل تبعثر حلمى ...؟
أعينينى على نسيان حظى وضُمينى فى ظلماء قبرى ...انهم آتون احدهم عن يمينى والاخر عن شمالى يسالونى :-
ما وطنك...؟
آوة ... آووة
ماحُزبك ...؟
آوووة آووووة
ماذا تقول فىهذا الرجل الذى حكم وطنك 25 عاما او يزيد....؟
ظالم
اذن اخلد فيها الى يوم يثورون .

عزيزتى
السواد هنا يكتسى كل شئ ولكن اكثر اشراقا من الخارج
أنى فى انتظارك لانى لااستطيع الرجوع .


الرساله الثالثه
الى ملكه قلبي سلام
عزيزتى
اتدرين ان المكًوث فى ظلماء القبر لأمر ُمرهق ، ولكنى اسخر من هم حولى صراصير ، والدود يدُخل فى بدنى ويفتت لحمى
ولكن ايضا اكتب مُمسكا على قلم .
كم اشتاق اليك ...
لقد طال غيابي عنك
انى فى شوق لك
هل تعرفين شوق الاموات
سل ذاتك ...؟
سل من حولك ...؟
ففى وطنى بنى شعبي أموات بلا احساس
خبرينى ماذا جد عليها...
لا جديد سوى شعارات ... شعارات ... شعارات..
عفوا عزيزتى
فهذا اخر خطاب منى اليك ..لانى فى طريقى الى اعلى لاشكو اليه
ظلم جارنا الوزير السابق فى عهد قائم لقد اخذ قبر جار لنا مقابل عن قصد لبيعه فى مزاد علنى لسكان القبور المجاورة
لقد اتو الينا هنا

تمت
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1286

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




أكرم ابراهيم البكرى
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة