المقالات
السياسة
وعاد.. المشير..الفآر..ب(قردنة)الاتحادالأفريقى!!
وعاد.. المشير..الفآر..ب(قردنة)الاتحادالأفريقى!!
06-15-2015 03:45 AM


كيف وأنه لقب بعدة ألقاب أخرها وأشترها على الاطلاق الأخير (خيار الله للشعب) او فيما معناه، بعد انتخابات (النوم فى العسل) التى نصبته رغما عن أنف الشعب السودانى ،ولعل هذا السيرك الكبير المسمى بالاتحاد الأفريقى والذى لايخلو عرض من عروضه لاتكون المشكل السودانى حاضرة فيه ولم يتحفنا طوال عروضه المنصوبة على أكتاف الشعب السودانى والوطن السودان،لابحل جذرى للمشكل السودانى المتنوع الدسم فى مائدة هذا السيرك الذى شهد فى قمته الجارية فصولها الآن بجوهانسبرج أحدث عروضه بطلب المحكمة الدولية من الجهات المختصة بجنوب أفريقيا توقيف أسد العرب وافريقيا المجرم القاتل الرئيس المشير البشير الذى نصبه هذا الاتحاد فى عرضه الممتاز الأخير انتخابات النوم فى العسل رئيسا شرعيا رغم عن انف الرفض الشعبى والعصيانى الانتخابى الذى مارسه الشعب السودانى فى وجهه ،قبل حتى محكمة (لاهاى) المتلكئة طوال هذه السنوات فى القبض على المجرم البشير الذى يتنطط كما القرد،مستغلا ثغرات فروع اجراءاتها المعقدة أحيان ،او المقصود تعقيدها فى أغلب الأوقات،وذلك لمصلحة لازال بامكان امثال هذا القرد المحترف فى التملص من هذه المحكمة ...ومعاذا الله ان فى التشبيه بالقرد اساءة أو مطلب لها بقدر ماهى صفة لازمت هذا المشير طوال عهده فى التفلت من الوعود والتملص من العهود والتحلل من الجرائم والموبقات التى ظل ولازال نظامه يرتكبها فى حق هذا الشعب وهذا الوطن.
هذا السيرك المسمى بالاتحاد الأفريقى والذى لم يساهم فى حل ولو مشكلة من مشاكل السودان المتعددة والمطروحة امامه وفى مائدته طوال هذا السنوات،بقدر ما ساهم فى تعقيدها أو تشتيتها،بل ذهب الى أكثر من ذلك حين تحولت ألية هذا الاتحاد ولجانه المتفرقة فى جميع أنحاء السودان والمتشرة فى جميع ملفاته انتشار الذباب فى الجروح ،الى واجهة ومنصة دفاع عن نظام المجرم البشير وبل يرأس حزبه الحاكم فى السودان تجمع أحزاب هذا الاتحاد،ولازالت كلمات ذاك الطالب الجنوب أفريقى الذى شارك فى فعاليات المؤتمر العام للطلاب بوصفه للبشير المجرم المحاصر الآن فى جوهانسبرج بين مطرقة طلب لاهاى وسندان قضاء بروتريا بتهم جرائم حرب وكثير من أعضاء حزبه بأنه رمزا للشباب وللديمقراطية وتلك الجمل الواضحة بأنها مدفوعة الثمن.
وسيذهب الى أكثر من ذلك ليس من باب مصالحها من تقرحات الجرح السودانى الغائر فقط،ولا من باب النخوة الأفريقانية،ولا حتى من أجل كرامة الألية الاتحاد الأفريقى والتى أراق كرامتها طلب محكمة لاهاى بتوقيف أحد منتسبى هذه الألية ..!!
ليس من أجل كل ما سبق ذكره ولكن من أجل الكثيرين منهم والذين تواجههم تهم مشابهة لتهم البشير أو لديهم ما يخافون عليه من رقابهم ومن أجل كراسيهم الوثيرة التى أدمنوها فى الحكم.
لهذا لاتتفأجوا ولايصدم الذين سيجدون البشير بعد ساعات فى الخرطوم قادما من رحلة الرعب الجنوب أفريقى وحتما سفكر مليون مرة فى المستقبل حتى لزيارة السعودية أو مصر وسيكون قابع كالفأر فى جحره خائفا مرعوبا وتجربة جوهانسبرج تتراى له فى صحوه ومنامه.
هذه الأليات الاتحاد الأفريقى وجامعة الدول العربية لافائدة ترجى منها ولاأمل للشعوب فيها فهى تخدم الحكومات والأنظمة أكثر من الشعوب.
[email protected]


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 6122

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1286206 [عبد العزيز عبد الباسط]
0.00/5 (0 صوت)

06-15-2015 05:54 PM
المؤمن ليس لعان و لا سباب و هذه صحيفتك فاكتب فيها ما تشاء ... نحن اختلفنا مع الرجل طول الخط لكن يحب ان تعلم او تتعلم ان للخصوم مبادئ و خلق و مرة اخرى اقل لك هذه صحيفتك فاكتب فيها ما تشا....

[عبد العزيز عبد الباسط]

#1286158 [السر موسى]
0.00/5 (0 صوت)

06-15-2015 04:56 PM
.

[السر موسى]

#1286053 [العبيدى]
0.00/5 (0 صوت)

06-15-2015 02:53 PM
"العيار اللي ما يصيبش يدوش"
الحمد لله الذي أذلهم بذنوبهم و"عمايلهم" في الدنيا قبل الآخرة، وجعل بأسهم بينهم
شديد. بإذن الله "الأسد النتر" تاني بره "الحوش" ما يمرق.

[العبيدى]

#1285929 [كدركاوي]
0.00/5 (0 صوت)

06-15-2015 01:02 PM
سبحان الله .. لله في خلقه شئئئئون .. فأر ,,, قرد قردنه .. الخ ألا يوجد اسلوب غير هذا أيها الكاتب . اتقوا الله في نظرنا وسمعنا..

[كدركاوي]

#1285753 [samer]
0.00/5 (0 صوت)

06-15-2015 10:21 AM
هذا الفاشل الحرامى ليس رئيسنا و قد قال الشعب كلمته الاخيره فى انتخابات الخج فيها, اى واحد يدافع عن البشير هو حرامى و لا اخلاق له , البلد مرهونه لعصابه و لا توجد دوله و فى عاصمتك الخرطوم الناس تقتل فى مظاهرات سلميه ٠ لماذا نرهن البلد لواحد فاشل و حرامى هو و اسرته , الكيزان التافهين الجبناء لم تكن لهم الشجاعه ليعينوا واحد غيره ٠رجل متهم بقتل ٣٠٠ الف مسلم و تشريد ٢ مليون من منازلهم , الغرب الذى تعتبروهم كفار صاروا يدافعون عن هؤلاء و انتم المدافعين عن هذا الزنديق تبنون فى القصور ماذا يعنى هذا؟؟

[samer]

#1285675 [mohmed ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

06-15-2015 09:06 AM
yes that is correct oumer alpasher is very bad person for the sudaness people thankyou brothers ABDALGHFAR ALMAHDY

[mohmed ahmed]

#1285646 [Sudaneselegal]
5.00/5 (1 صوت)

06-15-2015 08:47 AM
يا فاشل بجداره لازم تعرف الريس لمن اتخذ قرار السفر لم يكن فى يخفى عليه هذا السيناريو او غيره لكن ان الرجال مواقف والراجل الجد جد بتخذ اصعب القرارات حتى لو كانت حياته ثمنا لذلك وهذا ما تفتقده انت وامثالك يا نكره ، اتعلَّم تنتقد بموضوعيه وانت بتتكلم عن ريس لبلد كامله ارتفع فوق معاناتك الخائنه وخلى حدود لاختلافاتك مع غيرك واختلاف الراى زى ما بقولو لا يفقد للود قضية عارض بشرف انتقد بشرف الشرف الذي يدافع عنه من تنتقده فأنت تعلم فى قرارة نفسك المريضه إنّو موقف للحكومه والاتحاد الأفريقي من هذه الهيئه التى تسمى زورا محكمه هو موقف صحيح وهل فى محكمه بها ابسط مقومات العداله تقف مكتوفة الايدى امام قرار او حصانه لجنود اي دوله من ان تطالها هذه المحكمه قف العدالة ليست ثوب نرتديه عندما نريد لكن العداله تمثل القانون الذي يطبق على الكل وأول تعريف للقاعدة القانونيه هو انها مجرده فهل القواعد القانونيه التى تقوم وتستند عليها هذه المحكمه فى تحقيق العداله مجرده ام ان هنالك من حصن جنوده ضد هذه المحكمه بل لا يعترف ولم يوقع علىها ومن مخازي القدر يطالب الآخرين بتنفيذ قراراتها

[Sudaneselegal]

ردود على Sudaneselegal
[العبيدى] 06-15-2015 02:59 PM
إقتباس: "الشرف الذي يدافع عنه من تنتقده" !!!
شرف شنو يا بتاع القانون؟ قال sudaneselegal قال. هو في قانون في السودان او نزاهة للقضاء في ظل هذا النظام الفاسد يا منافق. إختشي علي دمك لو عندك دم !!!


#1285519 [ابو عرب]
0.00/5 (0 صوت)

06-15-2015 05:25 AM
يقال انه عاد

[ابو عرب]

عبد الغفار المهدى
عبد الغفار المهدى

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة