المقالات
السياسة
أوائل الحروب
أوائل الحروب
06-17-2015 12:53 AM


قوى "نداء السودان" أعلنت بداية حملة لوقف الحرب، تدعو من خلالها المجتمع الدولي للتدخل العاجل لوقف الحروب المشتعلة في أطراف السودان، الذي يتقلب فيها لسنوات طويلة لم تتوقف حتى بعد دفع فاتورة السلام بانفصال ثلث البلاد، ليت قوى نداء السودان تحشد كل ما عندها لتحقيق حملة وقف الحرب فقط، لتركز على الداخل بدلاً من التركيز على التدخل الدولي الذي أوصل المنطقة كلها إلى ما هي عليه الآن، الضغط من الداخل على كل الأطراف وصولاً إلى حل وطني خالص يقينا شر التدخل وإعادة سيناريوهات الوصاية.
آخر تقرير أصدره مؤشر السلام العالمي بمعهد الاقتصاديات والسلام العالمي للعام 2014، كان ترتيب السودان رقم 157 ذلك من جملة 162 دولة اختارها المؤشر. الذي يعتمد على ثلاث مسائل أساسية، مستوى السلامة والأمن في المجتمع، مدى تأثر الدولة بالصراع الداخلي أو الدولي ثم مستوى "العسكرة" في الدولة.
للأسف، معيار السلام هنا ربما يختلف، ويُقاس بعدد اتفاقيات السلام الموقعة حتى لو زادت حدة الحرب بعدها، ويُقاس بعدد المؤسسات التي تحمل لافتاتها كلمة "سلام" ويُقاس بحجم "صبر" الدولة على من يحمل السلاح. مؤشر السلام الحقيقي غير مهتم بكل هذه المقاييس ولا يأبه بكثرة اللافتات التي تحمل اسما لسلام، وما أكثرها في بلادنا، ولو أُجري استطلاع ربما يكون السودان من أكثر الدول التي وقعت إعلانات ومذكرات واتفاقيات سلام وفشل في تحقيق السلام بقدر هذه الاتفاقيات والإعلانات والمواثيق فجميعها لم تؤد إلى طريق السلام، بل ضاعفت الأزمة.
قوى نداء السودان مطلوب منها أن تعيد صياغة صناعة السلام السوداني أن أرادت أن تقدم فعلاً حقيقياً لوقف الحرب، عليها إعادة النظر في كل اتفاقيات السلام الموقعة وتشريحها، ما إن كانت قد خاطبت جذور الأزمة أم أن جميعها كانت قشرية ولم تقدم حلولاً إلا وكانت مؤقتة لينفجر الوضع مباشرة بعد أن يجف حبر التوقيع، كما أن إعادة النظر مطلوبة بجد في توطين الحل، بعيداً عن الاستجداء بالمجتمع الدولي الذي تحكمه مصالح، وللسودان تجارب كثيرة مع المجتمع الدولي. شق طريق آخر غير ذاك الطريق الواحد التقليدي هو المطلوب الآن وبأسرع فرصة، قوى نداء السودان فشلت في حملة "ارحل" عليها أن تصب كل جهدها لوقف الحرب التي يتلظى بها المواطن الذي لم يُستفت فيها. وقف الحرب عاجلاً مطلوب في أقرب وقت، الدماء لا تنتظر.



التيار


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1973

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1287632 [إندستين]
0.00/5 (0 صوت)

06-17-2015 10:27 AM
انتى تعبانه فى البلد دى يا بتى ونحن كذلك بس يطول انتظارنا للصباح فى القريب العاجل على الاقل مشكلتنا بتكمن تحميل مصائبنا كلها للنظام والانظمه السابقه اين الجتمع واين اقسقاطه على الواقع الراهن ودوره وقديما قال الطيب الصالح من اتى هولاء (إن فى هولاء)فيا ريت تحدثينه (هويدا سر الختم فى المجتمع السودانى وابنى ادم السودانى

[إندستين]

#1287376 [adilnugud]
0.00/5 (0 صوت)

06-17-2015 03:15 AM
اذا كانت جملة فشلت في حملة ارحل غير مدسوسه.............فماذا تنتظرين من فاشل

[adilnugud]

شمائل النور
شمائل النور

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة