المقالات
السياسة
والي شمال دارفور السابق و اربع مستشفيات
والي شمال دارفور السابق و اربع مستشفيات
06-25-2015 04:21 PM


هل صحيح ان والي شمال دارفور السابق حرم الولاية من اربع مستشفيات ؟؟!!
اذا حط بك الرحال في الفاشر ابو زكريا حاضرة ولاية شمال دارفور , فسوف لن تسمع ممن حولك من المواطنين بكل اطيافهم ومللهم ونحلهم الا قصص واحاديث الفساد الذي استشري وعم القري والحضر في عهد الوالي المخلوع الذي اشتهر بمقولة "ادوني القروش وانا اعمله " او شيئ من هذا القبيل كلما جاءته منظمة عالمية او محلية او رجال اعمال خيرين او دولا مساندة لاعمار الولاية التي انهكتها الحروبات والتهميش منذ الاستقلال الي الان.
ولكن لايمكن للمرء ان يتصور اويتخيل ابدا ان تصل بالوالي السابق الفساد درجة بها يحرم الشعب الدارفوري المهضومة حقوقه مستشفيات علاجية لن يجود الزمان بمثلها ابدا في هذا الزمن الذي كل يوم تتصعب الامور فيه الي درجة يكاد الا يجد المرء فيه قوت يومه لايام متتالية.
ونود هنا ان نسال الوالي السابق ونطلب منه ان يجيبنا بشجاعة لان الاف الايدي المرفوعة الي السماء سوف تجعله مسؤولا امام الذي لايخفي عليه شيئ في الارض ولا في السماء ولات حينئذ مناص من مواجهة المصير المحتوم واما افدح الجرم ان هو فعلا تسبب في حرمان الولاية من هذه المستشفيات.
هل ايها الوالي السابق , هل حرمت الولاية من هذه المستشفيات المذكورة ادناها:
1- مستشفي القلب الايطالي : جاء الايطاليون بخطة متكاملة لبناء مستشفي لعلاج امراض القلب مجانا للمواطنين وكان سيوفر لهم عناء السفر الي الخرطوم طلبا للعلاج ويوفر لهم ايضا مصروفات هم في امس الحاجة اليها للتعليم والكساء والغذاء والمسكن , ولكن قالوا بانك يا الوالي طلبت منهم ان يسلموك المبلغ وانت تنفذ المشروع وتبني المستشفي وحين اعتذروا بحجة انه ليس قانونيا تسليم اية جهة المبلغ , رفضت لهم وتعذرت بعدم وجود ارض لاقامة المستشفي , فكانت النتيجة ان رحلوا واقاموا المستشفي في سوبا وهي الان قبلة لمرضي القلب من كل حدب وصوب.
2- مستشفي الاطفال : ايضا جاءت جهة منظماتية وارادت بناء مستشفي للاطفال وكان ان تكرر نفس السيناريو مع مستشفي القلب وطارت الفرصة وفقدت الولاية مستشفي كان يمكن ان يكون سببا في انقاذ حياة المئات المؤلفة من الاطفال في بلد معروف بان فيه اكبر نسبة وفيات الاطفال.
3- المستشفي التركي : كذلك تم حرمان الولاية منها فذهب الاتراك وشيدوها في نيالا وتعمل الان وبسببها تم الاعتراف بكلية طب جامعة نيالا.
4- المستشفي القطري لامراض الكلي وغسيل الكلي : ايضا لحقت باخواتها لذات السبب يا الوالي ,!! هل يعقل هذا؟؟
اجبنا يا سعادة الوالي السابف لولاية شمال دارفور فاننا نشكوك الي الله العزيز المنتقم الجبار علي فعلتك هذه ان كان صحيحيا .
حسبنا الله ونعم الوكيل.


[email protected]




تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 2833

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1292773 [عميد معاش طبيب. سيد عبد القادر قنات]
5.00/5 (2 صوت)

06-25-2015 06:14 PM
سلام mohamash1000 رمضان كريم تصوم وتفطر علي خير
اللهم ارفع مقتك وغضبك عنا
وانعم علي دارفور وكردفان والنيل الازرق وما تبقي من السودان شماله وجنوبه بالسلام المستدام واوقف الحرب حتي تخضر الارض ويزداد مافي الضرع
استاذ المهمش حتي لو اعترف كبر بكل ذلك هل هنالك جهة او قانون او وازع ورادع لمساءلته|؟؟؟
كلا والف كلا انه فساد ومفسدة لان الحكم المطلق مفسدة مطلقة والي علي سدة الولاية لاكثر من عشر سنوات ولم يتوقف صوت الرصاص ليلة واحدة
اين سوق المواسير
اين التنمية
اين الصحة والتعليم والطرق والماوي

ولاية معظم سكانها في مخيمات تتكفل بالصرف عليهم منظمات مجتمع مدني معظمها اجنبية كنسية وناس الاسلام السياسي يفكرون في الاستثمار والعمولة والربح

لك الله يا وطني
نختم نقول
اين ابنا دارفور النخب الين تفرقو بين مجموعات متحاربة متنازعة كل فصيل يعمل لمصلحته الشخصية القبلية الجهوية
الم يكن في الامكان ان يتوحد كل ابناء دارفور تحت كلمة ويد واحدة من اجل دارفور الكبري تنميتها |؟؟ لماذا يتعاركون والحكومة تؤجج الصراع\؟ هل الهدف هو دارفور وانسانها وتنميتها وعمرانها وحقوق مواطنيها|؟ اذا لماذا يختلفون ويتعاركون|؟ علي |أبسط شيء لماذا لا يتوحدون ضد الحكومة من اجل حل قضيتهم عبر منبر واحد

اللهم استر فقرنا بعافيتنا

[عميد معاش طبيب. سيد عبد القادر قنات]

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة