المقالات
السياسة
لماذا لم تعدم الحكومة المنسق العام لتيارالامة الواحدة الداعشي
لماذا لم تعدم الحكومة المنسق العام لتيارالامة الواحدة الداعشي
06-29-2015 01:56 PM


لماذا لم تعدم الحكومة المنسق العام لتيارالامة الواحدة الداعشي مثل ما تعدم طلاب دارفور بوسائل شتي؟
لسنا بصدد تبيين وتوضيح عنصرية النظام الباطش في السودان ضد اهل الهامش عامة ودارفور خاصة وباسم الاسلامك. فذلك يعلمه الجميع. ولكننا هنا نريد ان يعلم السودانين اجمعهم بان سكوتهم وصمتهم علي جرائم النظام في دارفور وجبال النوبة والمناصير والشرق وكل مناطق المهمشين , سكوتهم هذا سيدفعون ثمنه غاليا جدا شاؤوا ام ابوا وقد بدأ الدفع الان وبعملة ابناء وبنات علية القوم في السلطة والمال والجاه حيث يُساقون الي محرقة داعش في العراق وسوريا وباسم الدين الذي به يتاجر النظام في البلاد منذ اكثر من ربع قرن.
ولايظنن احد بان النظام ليس له يد في ما يدور في البلاد ووسط الطلاب وخاصة طلاب جامعة مستثمر النظام الاول ووزير صحة ولاية الخرطوم من تجنيد وتجييش وترحيل الي اتون المحرقة في سوريا والعراق وبنشاط وسيطهم المدعو د محمد علي الجزولي المنسق العام لتيار الامة الواحدة الذي يعمل تحت بصر وسمع وحماية وتمويل النظام العضو في التنظيم العالمي للاخوان والذي استبدل المدعو د محمد علي هذا اسمه بتيار الامة الواحدة. لا اظن ان هذا المنسق العام لتيار الامة الواحدة كما يسمي نفسه يتحرك بهذه الحرية ويتبجح بنشاطه وفكره بعد اطلاق سراحه من سجن اختياري وتمويهي الا لانه ضامن بان النظام في صفه بل كفيله وسيده ورئيسه وموجهه وداعمه وميسر اموره .
اين الاسلام من هذا المنسق الذي يري في فعل النظام وجنجويده وجنوده في دارفور هو من فبركة الاعلام الغربي ؟ وان اسم الجنجويد في الغرب مرادف لاسم داعش ؟ اي ان الغرب لم يكن ليعادي الجنجويد الا لانهم في "جهادهم" في دارفور والنيل الازرق علي مرتبة واحدة من الجهاديين عند الغرب حيث كلهم ارهابيون ! هل ذهب المدعو محمد علي هذا الي دارفور ووقف بنفسه علي فعلته وتفعله الجنجويد او قوات الدم او الدعم السريع كما هو اسمهم الجديد من جرائم لايجرؤ حتي اعتي السفاحين والافاكين واليهود وداعش من فعله باناس شهد لهم النظام بتدينهم وتمسكهم بالدين وحفظهم ومحافظتهم علي القران ؟ هل ذهب هذا المنسق الي جبال النوبة ليري المذابح وهتك الاعراض هناك باسم الاسلام؟
اظنه لو ذهب لبدأ جهاده المدعُش هذا ضد هذا النظام الذي هو من رحمه ورضع من ثديه .
ارهابي وداعشي ومجند لابناء علية القوم دون علمهم يمشي حرا طليقا بدل ان يتم شنقه بعد محاكمته بتهمة الارهاب والاخلال بالامن كمما يفعلون بدون محاكمات لطلبة ابرياء فقط لانهم من دارفور ومن قبائل معينة.
علي عامة السودانيين الذين ظنوا ان سكوتهم عن جرائم النظام في الهامش وفي قلب العاصمة سيجعلهم في مأمن من مكر النظام , عليهم الاستعداد لرؤية فلذات اكبادهم يٌساقون عنوة من بيوتهم ويٌشحنون كالنعاج الي مناطق القتال والموت في بقاع الارض المختلفة ولن يستطيعوا حينها الاعتراض او الامتناع والا حُوكموا بتهمة الردة ويُقتلوا كالذباب في اي مكان او يُذبحوا كالخراف كما فُعل باشياعهم من قبل في بلاد الرافدين وفي سوريا . ان هانت علي المنسق ونظامه وداعش ارسال اولاد وبنات الذوات كما يسمونهم في السودان فان ارسال ابناء وبنات العامة من المواطنين لهو اسهل من شرب الماء او اشد يسرا.
د محمد علي الكوستاوي

[email protected]




تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2212

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1295510 [mahasen om alfares]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2015 02:32 PM
ينصر دينك يا دكتور

[mahasen om alfares]

#1294917 [Duster1570]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2015 03:30 PM
في الصميم يا ود كوستي

[Duster1570]

#1294904 [تعليق]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2015 03:06 PM
ماشين ياتو جهاد جهاد النكاح ولا جهاد ضد المسلمين ؟؟؟؟؟؟

[تعليق]

د محمد علي الكوستاوي
مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة