المقالات
السياسة
بداية اﻻمة
بداية اﻻمة
07-06-2015 03:41 PM


ان لكل ازمة تحل بين الناس *سبب ,قد يكون هم من نحتوه بينهم اوقد يكون ابتلاء من الله عز وجل .ولكن سواء اكان ذلك ام ذاك فلا بد من ان ياخذ الناس بي الاسباب لكي يحلوا هذه الازمة,ولعل ابتلاء الله الناس بي الاسباب فاخذ العباد بها هو سبب اختيار الله للملوك على الارض .قال تعالى ((انا ملكناه في الارض وءاتيناه من كل شئ سببا*فاتبع سببا )).

اننا اليوم في السودان نعاني من ازمات عديدة ومتفرقة الاسباب ,ازمات في الصحة والمجتمع والثقافة والاعلام والاقتصاد والسياسة ......... .

ولعل كل هذه الازمات يمكن ان نقول مرتكزها ثلاثة محاور :

1-التعليم .

2-الاسرة . *

3-سوء التخطيط .

فلا يخفى على احد منا ان التعليم هو اساس كل شئ لانه هو الذي ينير العقل ويفتح الافق لي الناشئة الذين منهم سوف يكون الحكام والاقتصاديون والشرطيون والمعلمون...... .

ففساد التعليم يهدم البلاد لاجيال قادمة ,وهذا ما يحدث اليوم من مواد لا يراعى فيها الدقة والتجديد فالمقررات تحتوي على نظريات قديمة بغضها قد اتضح انه لا يصلح حتى فيكون الناشئة متاخرين بعقود من الزمان عن غيرهم ,ثم التحريف الذي يتضح جليا في كتب التاريخ من اخفاء لبعض المواقف السياسية واظهار البعض لاخروطمس اوتشويه اسماء بعض الابطال الحقيقيين واظهار ابطال مزيفين لاغراض ساسية ,فيربى الناشئة على تايخ كاذب ويضيع ماضيهم ومن ضاع ماضيه فقد تحسر على حاضره وثكل مستقبله .وهذا ما يحدث ,فهناك ثلاثة الى اربعة اجيال قد صاروا ضحية ورغم ذلك توجه اصابع الاتهام اليهم وهم ضحية من يشير اليهم.

ثم ناتي الى موضوع الاسرة والتلفكك الذي صارت عليه ومن ضعف الارتباط بين افراد العائلة الواحدة مما ينتجعنه قطع الارحام وكلنا يعرف عاقبته ووجود الاحقاد والضغائن والحسد بين افراد الاسرة الواحدة ,فيقتل الاخ اخيه والابن ابيه .

ولعل لايخفى علينا ان الاسرة هي لبنة المجتمع وقاعدة بنيانه التي يقوم عليها فان فسدت انهار المجتمع وضاع *النظام الاجتماعي للبلاد.

وكل ذلك راجع الى عدم التنظيم في كل شئ فالمدارس تفتح لي الطلاب في اكثر شهور السنة حرا في مدارس غير مهيئة حتى في فصل الشتاء مما يقلل من قدرت الطلاب على الاستيعاب,وكذلك انتاجية المعلمين غير الموهلين في الغالبية لا تربويا او علميا فالقدر الضئيل الذي لايكفي لايستيطعون اعائه.اضف ذلك مشكلة تعين كل من هب ودب في مناصب مهمة في وزارات التعليم فالتعين ليس بالكفاءة او الخبرة في مهنة التعليم بل بالانتماء السياسي فيعين المسؤول اساتذة ومدراء غير مسؤلين فينتج اجيال مدمرة بفعل فاعل ذكي جدا عرف اين يضرب وكيف ليسيطر على السودان الى ان تقوم الساعة .

واما ضربته الثانية فاظهرت مدى قوته على التنظيم الدقيق ,فساعات العمل التي تمدتد من الساعة الثامنة حتى الساعة الخامسة اوالرابعة اولا :تقلل من انتاجية الاشخاص العاملين ,وثانيا:تهدم الاسرة فيصل الشخص متعبا منهكا فلا يجد الوقت في غالب الظن لاسرة فينكسر ترابطها وقس على ذلك الجامعات والمدارس .

اذا اتضح لنا جليا دقة التنظيم في احداث سوء التنظيم وهو السبب في ما صرنا اليه من حال .

فاذا اردنا ان نخرج من هذه الازمات فعلينا ان ان ناخد بي الاسباب التي تجعلنا نخرج من هذه الدائرة ودوامة الفشل والضياع علينا البدء باخد الاسباب .

DON:yaseen tareg ahmad haj

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1233

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




ياسين طارق دون
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة