المقالات
السياسة
وداد الحديدية قاهرة المالية
وداد الحديدية قاهرة المالية
07-11-2015 11:27 AM


توقفت عقارب الساعة في حياة موظف بسبب ظلم إرتكبته مسؤولة في حقه، فلا يستطيع أن يُحرّك ساكناً ولا يستطيع الشكوى أو التظلم، لأنه بذلك قد يتسبب في ضرر أكبر على نفسه. فعندما تتكون عصابات في الوزارة هدفها تطفيش من لا يوالونهم، وتهميش من يعادونهم، وتفنيش من لا يطيقونهم، وعندما تصبح الموظفة المسؤولة عن حماية حقوق الموظفين، هي أول من تنتهك حقوقهم وتتلاعب بمستقبلهم المهني، ومن بعدها ترسم تلك الابتسامة الساخرة على وجهها، معلنة إنتصارها على كل الأنظمة وقدرتها على التلاعب بالقوانين لتلبية مصالح شخصية، فهنا يجب التوقف وتسليط الضوء على هذه السلوكيات، فلعلنا نسهم في جذب انتباه من يستطيع ردعها وتحسين الأوضاع في وزارتنا.
كان صديقي يعمل في إحدى الوزارات الحيوية الحكومية بالجزيرة، وأخبرني أنه بصدد تقديم إستقالته مؤخراً من وظيفة أحبها جداً وأداها على أكمل وجه.
أبديت استغرابي من قراره الذي اعتبرته فجائياً وفي غير محله، خاصة أنه كان جزءاً من الإدارة التنفيذية في قطاع يضج بالنساء، ولكن إجابته أفحمتني.. وقال لي إنه استدعي من مسؤول قطاع شؤون الموارد البشرية ذات صباح، ليبلغه بأن أمامه خيارين: أن تيقدم بإستقالته، أو أن تقوم الوزارة بتسريحه. وقام بشرح نتيجة القرارين (جزاه الله خيراً)، حين قال إنه يفضل أن يقدم هو استقالته حتى لا يؤثر ذلك مستقبلاً على توظيفه في مؤسسات أخرى، أما إذا قامت الوزارة بإنهاء خدماتها فلن يكون ذلك إيجابياً على سيرته العملية، وقد يجد صعوبة بالغة في الحصول على وظيفة في المستقبل.
عندها سأله صديقي عن السبب وراء رغبة الوزارة في إنهاء خدماتها، فأجابها بكل برود، بأنها لم تعد مرغوبة من بعض الأشخاص من ذوي النفوذ خاصة (هي)
صديقي كان على قدر كبير من السذاجة، فانطلت عليها هذه الخدعة الرخيصة وقام بتقديم استقالته فوراً، وسرعان ما ندم عليها بعدما راجع محامياً أبلغه بأن الوزارة لا تستطيع تسريحه دون أسباب تخص أداءه أو أمانته الوظيفية.
إنتابني الفضول فسألت أكثر عن هذه الوزارة، فصدمت لكثرة القصص التي سمعتها والتي سأورد بعضاً منها. شخص لشخص موظف آخر يعمل في الوزارة ذاتها، كان في منصب مرموق جداً بدرجة مدير إدارة حيوية، يُشهد له بالأمانة الوظيفية والعمل الجاد وبالأداء الوظيفي الحسن، واجه نفس السيناريو السابق والأسباب وراء قرار التخلص منه لخصت في كونه لم يكن مطاوعاً، ولم يستجب لمطالب المسؤلة الكبيرة جزافآ (وداد) التي تجلس علي رأس الوزارة. الموظف الآخر على عكس صديقي، كان واعياً بحقوق الخدمة المدنية ولم يستجب لتهديدات مسؤول قطاع شؤون الموارد البشرية، ولكنه فوجئ بعد عدة أيام بقرار تغيير مسماه الوظيفي عبر خطاب أرسل لكافة الموظفين، بقرار إعادة هيكلة جزئية في المؤسسة ليصبح أحد الموظفين الأقل مرتبة منه والناقمين عليه مديره المباشر. هذا التغيير المفاجئ كان له وقع الصدمة البالغة عليه، وكانت له تبعاته من تحطيم نفسي وإهانة علنية.. ولم يستمر الموظف أكثر من أيام حتى قدم استقالته.
الشخص الثالث الذي أود استعراض حالته، حصل على تقييمات سنوية ممتازة من مديره المباشر، فتم استدعاؤه من "المتملق"، عفواً، أقصد مسؤول قطاع شؤون الموارد البشرية، ليواجه سيناريو التفنيش أو الاستقالة. فأجاب بثقة مستعيناً بخبرته في قانون الخدمة المدنية: لا تستطيعون إقالتي أو تسريحي وتقييماتي السنوية تشهد لي، ولا أقبل تهديداتكم. لم يعجب المتملق ما قاله الموظف فتوعده، فأجابه الموظف: "أعلى ما في خيلك اركبه". وبعد عدة أيام تم استدعاء الموظف ثانية ليتم إبلاغه بخيارين لا ثالث لهما: أن يوقع ورقة تغيير مسماه الوظيفي (والتي فيها إنزال مسماه الوظيفي)، أو أن تتم إعادة هيكلة القسم ويتم تحويله من الدوام الإداري ليداوم في العمليات الخاصة بالإيرادات من خارج الوزارة في نظام " جابي"، وفي بعض الأحيان تكون في ساعات المساء حتى الصباح الباكر). والنتيجة: قدم الموظف إستقالته.
قصص مأساوية كثيرة في بعض مؤسساتنا.. فعندما يصبح مسؤول قطاع شؤون الموارد البشرية سلاحآً في يد بعض الأشخاص في الوزارة ليلبي حاجاتهم الشخصية ، وليس لتنفيذ رؤية وهدف الوزارة، تقع المصائب. وعندما يضرب بالتقييمات السنوية عرض الحائط وتصبح مجرد ورقة يبلها الموظف ويشرب ماءها، لأنها بلا قيمة تذكر، يجد الموظف نفسه منبوذاً في وطنه ولا حياة لمن تنادي!
تستمر ممارسات مسؤول قطاع شؤون الموارد البشرية بلا محاسبة، فتصبح عادة ويعتبر نفسه إلهاً في المؤسسة، وفي الواقع أليس دور هذا المسؤول أن يكون الملاذ المحافظ على حقوق الموظفين وخاصة النقيين منهم؟ كيف سنصل إلى خططنا المستقبلية ونحن نسمح لمثل هؤلاء بقيادة قطاعات مهمة في مؤسساتنا؟ كيف سنصل للرؤية التي نتطلع إليها بتوظيف الوطنيين، ونحن نتبع أردى الأساليب في تهميشهم وتطفيشهم في بيئة العمل بغية تفنيشهم، وليس لسبب إلا لأننا لا نستسيغهم أو أنهم لا يلبون مطالبنا الشخصية؟!
كم أتمنى من المسؤولين والمعنيين أن يقوموا بإنشاء استبيان لتقييم مسؤول قطاع شؤون الموارد البشرية (السلاح) الموجه للبطش أو العاملين في هذا القطاع، خاصة أننا جعلنا من الخبرات الوطنية الأولوية في التوظيف الهادف وزيادة نسبتهم لما لديهم من تأهيل بدلآ من أن نستجلب (خبراء مزيفين) بلا خبرة !!. لم لا يقوم الموظفون في كل مؤسسة حكومية وشبه حكومية بتقييم هذا المسؤول؟ فقد لا تكون المشكلة في القوانين الموضوعة للتوظيف، بل في من ينفذ هذه القوانين. غالبية الأفكار الرائعة التي تفشل، يكون سببها سوء التنفيذ، وفي هذه الحالة قد يكون سوء التنفيذ من أشخاص يعادون إخوتهم الموظفين ويمارسون العنصرية ضدهم.
قال الأستاذ جعفر محمد علي بخيت العالم في شئون الإدارة رحمه الله وطيب ثراه: "إن الوطن ينتظر منا الكثير والشعب يتطلع إلى أعمالنا، ونحن جميعاً شركاء في المسؤولية". فيا أيها المسؤول لقد استؤمنت على إخوتك المواطنين، ومن الأمانة أن تحفظ حقهم الوظيفي وتقوم بتهيئتهم وتطويرهم وتمكينهم، وتذكر "لو دامت لغيرك ما آلت إليك".
فهي نصيحة لمن جعلهم القدر بقدرة قادر في موضع المسؤلية لا الكفاءة ولا الإبتكار. والله من وراء السبيل . فالأيام دول .فتذكري أيتها (الوزيرة المكلفة !!!)لعل الذكري تنفع المؤمنين .

[email protected]


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 4460

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1302361 [abusami]
0.00/5 (0 صوت)

07-12-2015 12:55 PM
والله في ظل هذا النظام الاسلامي الفاشي الحياة بقت صعبة لان الطفيليين والفاسديين وكمان اشباة الرجال مسيطرون علي كل نواحي الحياة يا رب انقذنا من الاسلاميين وهم فعلا قوم لوط .

[abusami]

#1302177 [الكاهلي]
0.00/5 (0 صوت)

07-12-2015 07:39 AM
ياسيف كم دقعوا لك في الكلام الفارغ ده


الجماعة القالوا ليك قول الكلام ضحكوا عليك


اولا الجماعة الذين تتباكى عليهم وهو مظلومين


ومساكبن وكمان امينين ونظيفين هؤلاء هم اكبر حرامية

على وجه المعمورة وعلى راسهم كبيرهم الامين طه القرين مدير عام

وزارة المالية واللذين

اقالهم ايلا يوم وصوله مدني وأنت عارف السبب.وقام بتعيين وداد

مصطفى البشرى مكانه.وداد التي تعمدت ان تكون نكرة في مقالك

النكرة يا نكرة.

[الكاهلي]

#1302162 [ابراهيم احمد الجريميكي]
5.00/5 (1 صوت)

07-12-2015 06:43 AM
يا اخي كن شجاعا واذكر اسم المؤسسة المعنية وكل الاشخاص

باسماءهم حتي نصدق كلامك .. وان لم تفعل فلن يصدقك احد

[ابراهيم احمد الجريميكي]

#1302150 [مختار اسماعيل]
5.00/5 (1 صوت)

07-12-2015 06:05 AM
اذا كان ماعندك الشجاعه ولا عند الكرور الهى فصلتهم الشجاعه فقط لذكر اسمها فعليك الله انطم واسكت .بدل الشمارات الانت بتجيب فيها دى. كاتب جبان مامحترم

[مختار اسماعيل]

#1301767 [منير البدري]
5.00/5 (1 صوت)

07-11-2015 02:37 PM
يا استاذ يا كاتب المقال لو سمحت

من هي التي تقصدها و يجب ان تفضح اسمها بالكاااااامل و الا مافي

داعي تكتب مقالك ده ، ليه تتستر علي اسمها يجب ان تذكره بالكامل

لكي يعرف كل الناس لانه من حق المواطن و الشعب ان يعرف كل ما يدور

في وطنه لانه يدفع راتبها من دمه

يجب فضحهم و ليس ان تتستر عليهم انهم فاسدين و لصوص معفنين يتلاعبون

بالوطن و المواطن و حقوق المواطن المغلوب علي امره

[منير البدري]

#1301732 [فنجاط]
5.00/5 (1 صوت)

07-11-2015 01:28 PM
اللولوة ليكم شنو ختوا الكلام وبالواضح فلانة في الوزارة الفلانية عملت في فلان وفلان وعلان كذا وكذا وماعندكم سيد الا رب العالمين .

[فنجاط]

#1301693 [تار بايت]
0.00/5 (0 صوت)

07-11-2015 11:57 AM
الكلام دا ليك يا سعديه

كنتي المدير الفني في المرحلة الثانوية ام درمان

وخيال المآته بشير حجاز قاعد ما عارف كوعو من بوعو

ما اكثر الذين ظلمتيهم وتآمرتي عليهم لكن بجي اليوم

الذي سوف تدفعين فيه ثمن عمايلك كلها لو ما منك بكون

من اولادك الاثنين يا ام فراس

[تار بايت]

سيف الصادق
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة