المقالات
السياسة
السودانية حلوة..!!
السودانية حلوة..!!
07-18-2015 03:35 AM


الروح السودانية الحلوة الاليفة العفيفة النظيفة التى تحتـــوى من حولها بالشهـامة والكرم وسماحة الطبع... نعم ودعــــنا رمضان الضيف الكــريم ... ومازالت رائحــة الحلو مر عبقة فى الانوف ولايزال مذاق اللمة الحلوة حول مائدة الافـــطار منتعشة فى الذاكرة رطبة فى الاحساس رغم ان التراحم وروح التقارب بيننا نحن كسودانين ارحب من الموائد واحلى من طعم التلذذ بما فيها هكذا تجمع شملنا المحبة ... والمودة ... والاشواق....
وتدخل علينا الاعياد تحمل ازاهير التبريكات وطيبة اللقاء والــــروح سودانية نلتف حول المودة وتطوف بنا مظاهر الحنين والعـــطف الســـودانى نتعانق لا نعـــرف الا التسامح الجميل والعفو والعافية ديدننا فى حياتنا السودانية نتزاور وقلوبنا مفعـــمة بالاشواق تسابق خطواتنا البساطة وتعطر الحيشان الرحيبة البخور السودانى وهكذا الاعياد تأتى وتمضى ويبقى عبقها مشبع بالاصالة السودانية الحلوة .....
كثير من شعــوب العالم الاسلامى كما ذكرت سابقا ...لا يختلف عندهم العيد لو هنا اوهناك داخل اوطانهم او خارجها ...الا السودانى ... عيده فى الســــودان غير على قول الخليجيين ....فلا يشبه العيد فى السودان مكان اخر فى الدنيا ...
قد تقسو الاوطان على اهلها ولكن يظـــل الحنين يشدنا الى احضانها الحبيبة يظـــل العشق الابدى رغم الاحزان السودان يطوف فى قلوبنا ويحــرك الاشجان ويدغدغ الوجدان ...
فى يوم العيد اذا سألت اى سودانى مغترب عن اغلى امنية له يوم العيد لن تجد الا امنية واحدة مشتركة بينهم يتمنى لو كان عيده فى الســــــودان بين اهله واحبابه واذا امعنت النظر فى الوجوه قد تجد دموع الاشواق تكاد تكون افصح من الكلمات واعمق من التعبير....
اذا ايها الاحباب نحن شعب نحب الوطن بكل المقاييس ولكن قد تخوننا الكلمات فى التعبير وقد نعبر عن مكنون صدورنا باشكال مختلفة ولكن مهما اخفينا احاسيسنا المكبوتة المتوارية ستجد فى قلب كل سودانى مكتوب...
بلادى وان جارت على عزيزة ....واهلى وان ضنو على كرام
وكل عام وانتم بالف خير

[email protected]



تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 4034

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1305651 [ود الباشا]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2015 05:24 PM
هذه من نعم الله علينا والتى لايدركها الزول كمايحلو للخلايجة نطقها قيمتها الا خارج الحدود رغم جيوش العادات الى غزتنا فى السنوات الاخيرة والتى لها عواملها دون شك مؤثرة وليس موضع نقاشها هنا وبرغم انين الوطن واوجاعه التى تدمي الصخر ولكننا نهفو لها فأسألوا اهل المهاجر يقول لكم حنين الاوطان وحب الاهل فما احلاك واهلك يا بلادى.


فيا من يعز علينا ان نفارقهم.. وجداننا وكل شيئا بعدم عدم



وشوشة: ادعو لنا بلم الشمل وطيب المقام فى ربوع الوطن

[ود الباشا]

#1305268 [بنت الناظر]
0.00/5 (0 صوت)

07-18-2015 10:34 AM
كما تفضلت ...لا يشبه العيد فى السودان مكان اخر فى الدنيا ...

ولا يشبه الشعب السودانى رغم مايمر به من محنة..شعب آخر..

ولا يشبه رمضان فى السودان رمضان فى أى مكان آخر ..فمنظر الموائد الممتدة فى الشوارع رقم بساطة الحال ورقته لا يوجد لها مثيل فى كل العالم ...

وكم أثلج صدورنا رؤية الشباب السودانيين فى بلاد المهجر خاصة فى أوربا وأمريكا نصب موائدهم فى شوارع تلك البلاد لتعكس صورة مشرقة عن سوداننا الجريح ..

كل هذا يجعلنا نقول للعالم أجمع نحن غير ..واستميح الشاعر بدر شاكر السياب فى أبيات شعر قالها وهو فى المنفى..

الشمس أحلى فى بلادى والظلام ...حتى الظلام هناك أجمل فهو يحتضن السودان

[بنت الناظر]

منتصر نابلسي
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة