المقالات
السياسة
نداء الإنسانية للمحبة والسلام
نداء الإنسانية للمحبة والسلام
07-23-2015 12:15 AM



*مع تنامي تيارات الغلو وكراهية الاخر والعنف خاصة وسط الشباب تزداد الحاجة إلى تعزيز الخطاب الديني السمح الذي يجسد قيم وممارسات الرحمة والمحبة والإخاء والتسامح والعفو والعدل والسلام الإجتماعي بين البشرية جمعاء.
*لذلك ندفع بكل خطوة تصب في صالح تعميم الخطاب الديني السمح‘ ليس فقط داخل مجتمعاتنا وإنما في كل المحافل الإقليمية والدولية التي نعيش فيها من أجل مكافحة كل صنوف الإرهاب والعنف والظلم والقهر السياسي والفكري.
*إستمعت في اليومين الماضيين لخطاب مفتي الديار السورية الشيخ أحمد حسون في البرلمان الاوروبي الذي حرص قبل إلقاء كلمته على دعوة القمص المسيحي بالبرلمان لتتشابك أيديهما معاً تحية لأعضاء البرلمان‘ وأن يبدأ كلمته مؤكداً ان كل البشر إخوة بغض النظر عن معتقدالتهم وثقافاتهم.
*قال إن الله سبحانه وتعالى خلق الإنسان من طين واحد ونحن جميعا أبناء وبنات ادم وحواء من صنع الله القدير الجبار : أحييكم من أرض الرسالات السماوية التي جاء ت لنا جميعاً بالنور والهداية للعالمين كافة لعمران الحضارة البشرية.
*مضى قائلاً : ليس هناك صراع حضارات وأن كل الثقافات الإنسانية أسهمت في بناء الحضارة البشرية التي لاتصطدم إلا مع الجهل والتخلف والعنف والدمار الذي يهدد البشرية جمعاء.
*أوضح مفتي الديار السورية أن الاخر ليس هم المخالف في العقيدة أو الرأي وإنما الاخر هو الحيوان‘ وأننا جميعاً أخوة في الإنسانية‘ وكلنا من صنع الله جل جلاله‘ وجميعنا أسهم في بناء الحضارة البشرية.
*دعا الشيخ أحمد حسون إلى ضرورة تربية الناشئة والأجيال القادمة على قيم وممارسات الأخوة والتسامح والتعايش والتضامن من أجل الحفاظ على مكتسبات البشرية الحضارية.
*قال الشيخ في ختام كلمته امام البرلمان الأوروبي : ليس هناك حرب مقدسة وإنما السلام هو المقدس‘ والواجب الإنساني والأخلاقي يحتم علينا أن نعلم أبناء نا بأن الإنسان هو المقدس في هذه الدنيا الفانية وأن إهدار دم الإنسان لايمكن تعويضه بينما يمكن إعادة بناء ماتهدم من العمران البشري‘ وأن الإنسان بناء الله وملعون من يهدم بناء الله‘ وقال : دعونا ننطلق بنداء للإنسانية جمعاء لبناء دولنا المدنية على جسور المحبة والسلام والدفع بالتي هي أحسن للتي هي أقوم في عالم متعدد المعتقدات والثقافات والأجناس.



[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1307

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1307268 [أسامة]
0.00/5 (0 صوت)

07-23-2015 07:57 AM
تاني جيتنا بالدين.
مش مكفيك هلمة الكيزان وداعش والقاعدة وبوكو حرام، طالعلنا إنت كان بالدين ؟
أهدأ شوية يا أستاذ نور الدين ألله ينورها عليك . لا تكرهوا عباد الله في الدين . بصراحة الوقت غير مناسب لا محليا ولا عالميا.
أنا شخصيا تركت الصلاة في الجوامع منذ 1991 بسبب أحداث سبتمبر 11 ، وبسبب تحريض اامة الجوامع على العنف وهجومهم على غير المسلمين من دون أسباب ملموسة . ومثال ذلك ، الدعاء الذي ما زال معظمهم يستعمله . وهو .
اللهم دمر الأعداء في البر والبحر والجور . حتى الدعاء فيه تعصب ، لم يكتفوا بطلبهم من المولى عز وجل بتدمير الأعداء ، بل مصرين على أن يدمرهم الله في البر والبحر والجو، يعني دخلوا في شؤون المولى عز وجل بتحديد بطريقة الدمار . سبحان الله ، من هم هؤلاء الأعداء ؟
بالله عليك الله هل يوجد أعداء في زمنا هذا عير تجار الدين أمثال الكيزان والاخوان المسلمين وبوكو حرام وداعش والقاعدة ؟
أصبحنا يا أستاذ نور الدين نتمنى لو يأتي الانجليز ليستعمرونا مرة أخرى حتى يتوقف نزيف الدماء واغتصاب الرجال والبنات وقتل الأطفال والعجزة الذين يموتون يوميا إما بسلاح الرقاص الكلب أو بالجوع والمرض والهم والغم .
زمان كنا بنقول الجوع كافر ، الآن أصبحنا نقول الجوع والمرض والبشير وعصابته كفار .
أتمنى أيها الكتاب ورجال الدين أن تحدثوا للعالم بالطريقة التي يفهما وليس بطريقة المسلمين حتى تعم الفائدة ويعيش الجميع في سلام ووأم .
ولك العتبى مني حتى ترضى .

[أسامة]

نورالدين مدني
نورالدين مدني

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة